الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ساعات بين الكتب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9, 10  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الجمعة سبتمبر 18, 2015 9:32 pm

لما رأي المتيقظون سطوة الدنيا بأهلها ، وخداع الأمل لأربابه ، وتملك الشيطان قياد النفوس ، ورأوا الدولة للنفس الأمارة ، لجأوا إلى حصن التضرّع والإلتجاء كما يأوى العبد المذعور الى حرم سيده .
شهوات الدنيا كـ (لعب الخيال ) ونظر الجاهل مقصور على الظاهر فأما ذو العقل فيرى ما وراء الستر .
ما مضى من الدنيا أحلام ، وما بقي منها أماني ، والوقت ضائع بينهما .
اقشعرت الأرض وأظلمت السماء وظهر الفساد في البر والبحر من ظلم الفجرة وذهبت البركات وقلّت الخيرات وهزلت الوحوش وتكدرت الحياة من فسق الظلمة ، بكى ضوء النهار وظلمة الليل من الأعمال الخبيثة والأفعال الفظيعة وشكا الكرام الكاتبون والمعقبات إلى ربهم من كثرة الفواحش وغلبة المنكرات والقبائح وهذا والله منذر بسيل عذاب قد انعقد غمامه ومؤذن بليل بلاء قد أدلهم ظلامه فاعزلوا عن الطريق هذا السيل بتوبة ممكنة وبابها مفتوح وكأنكم بالباب وقد أغلق وبالرهن وقد غلق وبالجناح وقد علق ( وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون )) الشعراء 227
العمل بغير إخلاص ولا إقتداء كالمسافر يملأ جرابه رملاً يثقله ولا ينفعه
الفوائد لــ (ابن القيم )

http://teacher-role-models.mam9.com/post?t=367&mode=reply

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الجمعة سبتمبر 18, 2015 10:01 pm

عن عَبْد اللَّه بْن مَسْعُود رَضِيَ اللَّه عَنْهُ عَنْ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ
" لَا يَدْخُل الْجَنَّة مَنْ كَانَ فِي قَلْبه مِثْقَال ذَرَّة مِنْ كِبْر , فقَالَ رَجُل : إِنَّ الرَّجُل يُحِبّ أَنْ يَكُون ثَوْبه حَسَنًا وَنَعْله حَسَنَة , قَالَ رسول الله: إِنَّ اللَّه جَمِيل يُحِبّ الْجَمَال، الْكِبْر بَطَر الْحَقّ وَغَمْط النَّاس "
صحيح مسلم
والبطر الإنكار والتضييع
والغمط الاحتقار والتعييب



الكرامة ليس كلمة تتذكرها في لحظات الغضب وتشهرها كسلاح في وجه الآخرين. الكرامة قيمة نفسك عندك وحفظك لمقامك بوضع نفسك حيث أراد الله أن تكون. كرامتك ليست في الأشياء التي تقتنيها كي تصطنع لك مكانة بين الناس ، والكرامة ليست استعلاءك على غيرك كبرا وعتوا، والكرامة ليست اللافتة التي تعلقها على مساحات حريتك وأنت تمتهن حق الآخرين.
الكرامة هي دورانك مع تفضيل الله لك وتسخيره الكون معك وإهدائه الوحي والنبوة والعلم لعقلك وقلبك.
كلما بعدت عن هذا فقدت كرامتك وإن ارتفعت بين الناس أسهمك وذاع اسمك.
الكرامة في القرآن خَلقٌ كريم ومنازل تكريم من الله ، ومحلها قول كريم ..وإحسان كريم ..بين العباد، فيفوزون برزق كريم ..وأجر كريم .. ومُدخل كريم... من الله.
تلك هي الكرامة.
‫#‏د_هية_رؤوف_عزت‬


2- التوحيد حق الله على العبيد
شرح الآيات ومواقف الأنبياء.
كل الأنبياء كما رأينا استهلوا دعوتهم لأقوامهم بالدعوة الى توحيد الله، باب الهدى والصلاح، وسبيل رضا الله، والخلاص يوم القيامة. فالله سبحانه وتعالى لم يترك شيئاً أراده من عباده ولم يذكره في كتابه العزيز، وأوله بالطبع التوحيد.
فما هو التوحيد بداية؟ وما هي تجلياته؟ هل رفضه عادي؟ هل رفضه امر خطير؟ ما مدى أهميته في حياة المسلم؟
هذه الأسئلة وغيرها سنجيب عنها بعون الله طياً في هذا المقال بحسب علاقتها بالموضوع.
قال الله عز وجل " فاعلم أنه لا إله إلا الله "، يأمر فيه رب العزة عباده بمعرفة ربهم معرفة علمية تؤدي الى الحق والحقيقة التي لا يشوبها شيء.
فكيف ننفذ أمر الله؟
أولاً: معرفة لغوية مناسبة تضع هذه الكلمات في مجال الفهم السليم الذي كان يدركه العرب قديماً سليقة.
ثانياً: جمع هذه المعاني وإدراكها من خلال المعنى الديني الجديد الذي دخل على اللغة العربية بفعلها.
ومن هنا نبدأ حديثنا فالأمر يتضمن كلمة التوحيد الأولى التي لا ايمان بدونها، والتي تحول الانسان من مجرد عدد الى انسان صاحب رسالة في الحياة.
فالتوحيد يبتدئ بأن تعرف ان الله خلقك وصورك ووهبك ما انت فيه من نعم وسخر لك ما في الأرض، فتعرف له هذا الفضل فتشكره وتعمل بأمره لأنه يسر لك كل شيء.
وتتعهد له بالدعوة اليه والى دينه مهما بلغ الطغيان شراسة في محاربة الدين الصافي من الشرك.
وان تفضح الشرك في أي مكان وجدته لانه يمنع معرفة الله ويتسبب بضلال البشر ودخولهم الجحيم.



« الكُره ...و ... الكَره »
كلمتان متقاربتان في البناء والتركيب والحركات ، ومتقاربتان أيضاً في المعنى .
فالكُره : المشقة المرغوبة ، كتكليف القتال الشاق على النفس ،
ولكن النفس المؤمنة ترغبه وتطلبه رغم مشقته وصعوبته ،
لذلك وصف بأنه ( كُره ) بضم الكاف ، أي ثقيل وشاق،
ولكنه مرغوب ومطلوب مراد للمجاهدين الصادقين ،
وذلك لثماره الإيجابية في الدنيا والآخرة .
/قال الله تعالى :كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا
وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ .
ولما كان حمل المرأة شاق صعب متعب مرهق ، يضعف جسمها ،
ويؤثر في أعصابها ونفسيَّتِها ، وقد يصيبها بالأمراض أو تودي بحياتها.
علاوة على ذلك آلام المخاض ، وأوجاع الطلق ، ومشقة الولادة ،
ولكن رغم كل هذا فالمرأة ترغب في الحمل والإنجاب ،
وتستعذب هذه المشاق ، وتطلب الحمل وتريده !!
ولهذا عبَّر القرآن الكريم عن حملها ووضعها بأنه » كُره « أي مشقة وصعوبة وثقل ، فيه آلام وأوجاع وأخطار، لكنه مرغوب ومطلوب لدى المرأة، مقرونة باللذة والشوق ،
قال الله تعالى :وَوَصَّيْنَا الإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا
حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلاثُونَ شَهْرًا .
فسبحان من جعل الحمل والإنجاب حاجة فطرية ،
في كل امرأة سليمة سوية ، لتستمرَّ الحياة !!
«والكَره »:
وردت هذه الكلمة في القرآن الكريم خمس مرات،
بمعنى : الإكراه والإجبار والقسر ،
/ قال الله تبارك وتعالى : ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ
فَقَالَ لَهَا وَلِلأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِين.
/وقال عز وجل :وَلِلّهِ يَسْجُدُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا
وَظِلالُهُم بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ.
فالكافر أسلم لله رغم أنفه ، وهو كاره رافض ،
لذلك اعتبر استسلامه » كرهاً « بفتح الكاف.
ويسجد لله مكرهاً مجبراً ، وليس هكذا استسلام المؤمن لله ،
ولهذا وصفه القرآن الكريم بأنه » طوعاً « وجعله مقابلاً ومضاداً لاستسلام الكافر وخضوعه الجبري لله تبارك وتعالى.
حتى إنفاق المنافقين لأموالهم رغم أنوفهم ، إنفاق بسبب القسر والإكراه ، وذلك لأنهم يريدون به التمويه على المسلمين ،
ولهذا وصف الله إنفاقهم بأنه » كَره « وأمرنا أن نقول لهم :
قُلْ أَنفِقُواْ طَوْعًا أَوْ كَرْهًا لَّن يُتَقَبَّلَ مِنكُمْ إِنَّكُمْ كُنتُمْ قَوْمًا فَاسِقِينَ.
ونهى القرآن الكريم عن وراثة المرأة كالمتاع والأثاث
/فقال تعالى :
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ يَحِلُّ لَكُمْ أَن تَرِثُواْ النِّسَاء كَرْهًا.)
فقد كان الجاهلي إذا مات أبوه ، ورث أمواله ومتاعه ،
ومن جملة ما يرث زوجة أبيه ، فنهى الله تعالى عن هذا التصرف الجاهلي البشع وحرَّمه عليهم ، والمرأة ترفض هذا التصرف وتكرهه ،
لأنه إجبار وقسر لها ولذا سماه الله تعالى في القرآن الكريم »
كَرهاً « بفتح الكاف .
/** /قال الإمام الراغب الأصفهاني :
الكَرْه: المشقة التي تنال الإنسان من خارج ، فيما يُحمَلُ عليه بإكراه،
والكُرْهُ: ما يناله من ذاته ، وهو يعافه .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   السبت سبتمبر 19, 2015 9:26 am

الْأُدْرَةُ وِزَانُ غُرْفَةٍ انْتِفَاخُ الْخُصْيَةِ يُقَالُ أَدِرَ يَأْدَرُ مِنْ بَابِ تَعِبَ فَهُوَ آدَرُ وَالْجَمْعُ أُدْرٌ مِثْلُ أَحْمَرَ وَحُمْرٍ.

ياراحلين إلى البيت الحـــرام لقـد
سرتٌم جسوما وسرنا نحن أرواحا

إنا أقمنــا على عــذر وقد رحلوا
ومن أقام علـى عذر كمن راحــا


من بلاغة ابن مالك في ألفيته
قال سيدنا ابن مالك رحمه الله في حديثه عن الأسماء الستة
وارفع بواو وانصبن بالألف***واجرر بياء ما من الأسما أصف
فأكد النصب بنون التوكيد الثقيلة دون الرفع والجر
ذلك والله أعلم أنه لما كانت الواو علامة معروفة في الرفع كما في جمع المذكر السالم والياء علامة معروفة في الجر كما في التثنية وجمع المذكر السالم فلا إشكال أن تاتي الواو للرفع ثانية والياء للجر ثالثة
قال سيدنا ابن مالك رحمه الله في حديثه عن الأسماء الستة:شك الطالب في ورودها علامة للنصب فأكدها بنون التوكيد الثقيلة كي يزيل هذا الشك.


حروف الزيادة
تجمع حروف الزيادة في ( سألتمونيها ) أو في ( اليوم تنساه ) أو في ( هويت السمان ) ( هناء وتسليم )،،،
وتأتي السين زائدة في صيغة استفعل ويستفعل واستغعال مثل استغفر ويستغفر واستغفار زيادة مطردة وفي اسطاع من الفعل أطاع زيادة غير مطردة.
وتأتي الهمزة زائدة بعد ثلاثة حروف أصلية مثل أكرم ، وإذا جاءت آخر الكلمة وقبلها ألف وقبل الألف ثلاثة أصلية مثل كرماء.
وتأتي اللام زائدة في أسماء الإشارة تسمى لام البعد مثل ذلك وتلك ،،وفي نحو زيدل وعبدل زيادة غير مطردة .
وتأتي التاء زائدة إذا كانت للمضارعة أوالمطاوعة أوتاء تأنيث أو تاء ضمر أو صيغ استفعل وافتعل وتفاعل نحو تكسر ، تقدم ،بسمة ، سمعتْ ، سمعتُ ، واستغل وافتخر وتكاسل .
وتأتي الميم زائدة في بعض المشتقات اسم الفاعل مرهب واسم المفعول مضروب واسم الآلة مكنسة وغيرها .
وتأتي الواو زائدة ثانية فأكثر مثل جوهر ومضروب .
وتأتي النون زائدة في آخر الكلمة وقبلها ألف وقبل الألف ثلاثة حروف أصلية نحو مروان أو تأتي ثالثة مثل عقنقل وحجنجل وعصنفر .
وتأتي الياء زائدة في حرف المضارعة وياء المخاطبة نحو يكرم وتكرمين .
وتأتي الهاء زائدة في أسماء الإشارة مثل هذا وفي السكت والوقف مثل ماليه وسلطانية ، وفي كلمة إهراق والجمع أمهات .
وتأتي الألف زائدة إذا جاءت مع ثلاثة أحرف أصلية مثل قائم وضارب وقاتل .
والله تعالى أعلى وأعلم وأعز وأكرم وأكبر وأعظم .
http://www.khbarbladi.com/theme_vstpart-51451

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   السبت سبتمبر 19, 2015 9:37 am

الأفعال اللازمة علی سبعة أقسام:
--------------------------------------
إحداها: أن يدل على حدوثِ ذاتٍ، كقولك: «حَدَثَ أمْرٌ» و «عَرَض سَفَرٌ» و «نبتَ الزَّرْعُ».
الثَّانية: أن يدل على حدوث صفة حسيةٍ، نحو: طَالَ اللَّيْلُ، وقَصُرَ النَّهَارُ، وخَلُقَ الثَّوبُ، ونَظُفَ، وطَهُرَ، ونَجُسَ.
الثالثة: أن يكون على وزن فَعُلَ ـ بالضم ـــ كظَرُفَ وشَرُفَ وكَرُمَ ولؤُمَ.
الرابعة: أن يكون على وزن انْفَعَلَ، نحو: انكَسَرَ، وانْصَرَفَ.
الخامسة: أن يدلَّ على عَرَضٍ، كمرِض زَيْدٌ، وفرِح، وأشِرَ، وبَطِر.
السادسة والسابعة: أن يكون على وزن فَعَلَ أو فَعِلَ اللذين وصْفُهما على فَعِيلِ، كذَلَّ فهو ذَليلٌ، وسَمِنَ فهو سَمِينٌ.



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   السبت سبتمبر 19, 2015 4:27 pm

تفسير (يقن)
اليقين من صفة العلم فوق المعرفة والدراية وأخواتها،
يقال: علم يقين، ولا يقال: معرفة يقين، وهو سكون الفهم مع ثبات الحكم، وقال: (لو تعلمون علم اليقين )، (ثم لترونها عين اليقين ) و (إن هذا لهو حق اليقين).
فعلم اليقين كعلمنا بدخول الجنة، فإذا رأيناها فهو عين اليقين، فإذا دخلناها فهو حق اليقين) ،
يقال: استيقن وأيقن، قال تعالى: (إن نظن إلا ظنا وما نحن بمستيقنين) ، (وفي الأرض آيات للموقنين) ، وقوله عز وجل: (وما قتلوه يقينا) أي: ما قتلوه قتلا تيقنوه، بل إنما حكموا تخمينا ووهما.
وترد ( يقن ) على عدة وجوه:
فوجه منها: يوقنون يعني: يصدقون، قوله تعالى في سورة البقرة {وبالآخرة هم يوقنون} يعني: بالبعث يصدقون, مثلها في سورة الجاثية {آيات لقوم يوقنون} أي: يصدقون.
والوجه الثاني: اليقين يعني: الموت, قوله تعالى في سورة الحجر {واعبد ربك حتى يأتيك اليقين} يعني: الموت, مثلها في سورة المدثر {حتى أتانا اليقين} يعني: الموت.
والوجه الثالث: اليقين يعني: العيان، فذلك قوله تعالى في سورة التكاثر {علم اليقين} يعني: علم العيان مثلها {عين اليقين} يعني: العيان.
والوجه الرابع: اليقين: العلم, قوله تعالى في سورة النساء {وما قتلوه يقينا} يعني: وما قتلوه قتلا تيقنوه, قوله تعالى في قصة الهدهد {وجئتك من سبأ بنبإ يقين} يعني: بخبر صدق



فضلا
كلمة لا تستعمل إلا بعد النفي نحو : فلان لا يملك شيئا فضلا عن مرضه ولها وجهان من الإعراب
1-تعرب مفعولا مطلقا لفعل محذوف والجملة من(فضلا) وما بعدها صفة لشيئ وتقدير الكلام : فلان لا يملك شيئا يفضل فضلا عن مرضه
2-جواز مجيئها حال من شيئ لوجود المسوغ هو النفي الذي يسمح بمجيئ الحال من نكرة



;تساءلوا: كيف تقول

هذى بلاد لم تعد كبلادى؟!

فأجبت:
هذا عتاب الحب للأحباب
لاتغْضَبى من ثوْرَتِى.. وعتابى
مازالَ حُّبكِ محنتى وعذابى

مازالتِ فى العين الحزينةِ قبلة ً
للعاشقين بسحْركِ الخَلاَّبِ

أحببتُ فيكِ العمرَ طفلا ً باسما
جاءَ الحياة َ بأطهر الأثوابِ

أحببتُ فيكِ الليلَ حين يضمنا
دفءُ القلوبِ.. ورفقة ُ الأصحابِ

أحببتُ فيكِ الأم تسْكنُ طفلهَا
مهما نأى.. تلقاهُ بالترْحَابِ

أحببتُ فيكِ الشمسَ تغسلُ شَعْرها
عندَ الغروبِ بدمعها المُنسَابِ

إِنى أحبكِ رغم أَنى عاشقٌ
سَئِم الطوافَ.. وضاق بالأعْتابِ

كم طاف قلبى فى رحابكِ خاشعًا
لم تعرفى الأنقى.. من النصابِ

أسرفتُ فى حبى.. وأنت بخيلة ٌ
ضيعتِ عمرى.. واسْتبَحْتِ شَبَابى

شاخت على عينيكِ أحلامُ الصبا
وتناثرت دمعا على الأهدابِ

فاروق جويدة


الفرق بين "السمع" و"الاستماع" و"الإصغاء" و"الإنصات"
"السمع" حاسة التقاط الصوت عفويا بدون قصد المستمع .
أما "الاستماع" ففعل يقصد منه استراق السمع وتمييزه جيدا .
وفي حال أعجبك الصوت ستدخل مرحلة "الإصغاء" حيث التركيز وتفاعل القلب والمشاعر..
أما "الإنصات" فشرط للإصغاء الجيد يتطلب إلغاء الضوضاء وإسكات بقية الأصوات.
وهذه الحالات الأربع فرق بينها القرآن بطريقة بليغة ودقيقة ومناسبة للموقف...
فحالة السمع العفوي مثالها "وإذا سمعوا اللغو أعرضوا عنه"
وحالة الاستماع بقصد "وإذ صرفنا إليك نفرا من الجن يستمعون القرآن"
أما الإصغاء التام فمثاله "وإن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما"
أما طلب الصمت بغرض الاستماع والإنصات فمثاله (وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   السبت سبتمبر 19, 2015 6:43 pm

متى يطمث الرجال؟
****************
"ذُكر أن رجلا فقد حماره ، فجعل يبحث عنه أياما حتى أدركه الإياس من وجادته . وذات يوم رآه في قطيع من البقر ، فأسرع نحوه ، وأخذ بلجامه ، فلما رآه صاحب البقر صاح به ، وهرول نحوه ، ثم أخذ بمجامع ثيابه وهو يقول : أفي وَضَح النهار يا لص ؟! فأجابه الآخر : بل أنت اللص ، وهذا حماري ، فقدته منذ أيام ، وما رأيته إلا الساعة ! فلما اشتد النزاع بينهما ارتفعا إلى القاضي ، وكان لبيبا فطنا ، فقال لصاحب البقر : من أين جئت بهذا الحمار ؟ قال وسقط في يديه حتى بدت أمارات الكذب عليه : ولدته إحدى بقراتي ! فطوى القاضي أوراقه ، قائلا : لا أستطيع أن أقضي بينكما اليوم ، قالا : ولم ؟ فقال : لأني طامث ! قال صاحب البقر : عجبا ! أو تطمث الرجال ؟ قال القاضي : نعم ، إذا ولدت الحميرَ البقر! "
عن رسالة الصاهل والشاحج لشيخ المعرة



إذا حصل في الموزون إعلال، كقلبِ عينه أو لامِهِ ألفًا، جئتَ بالميزان على حسب أصله قبل الإعلال، فتقول في نحو: قال، فعَل لا فال، ونحو: غزا، فعل لا فعا، ولكن إذا حصل في الموزون حذف لزمك حذفه من الميزان ما يقابله، فتقول في: قاض فاعٍ، و: عدة، زنة، هبة: علة.
وإذا حصل في الموزون قلب مكاني –بتقديم حروفه على بعض- وجب أن تصنع في الميزان مثل ما حدث في الموزون، فتقول في نحو: قسي، فلوع؛ لأن الأصل (قُوُوس) فنقلت السين موضع الواو الأولى، فصار قسوو، ثم قلبت الواو ياء لتطرفها، فصار (قسوي) ثم قلبت الواو ياء لقاعدة اجتماع الواو والياء، ثم أدغما، وقلبت ضمة القاف كسرة؛ لثقل الانتقال من الضم إلى الكسر، فصارت [[قِسِيّ]].


العرب أخذت من أسماء الأجناس التي ليست مصادر أفعالًا، ثم صرّفت هذه الأفعال.
وأخذت من أسماء الأصوات أفعالا، ثم صرفت هذه الأفعال.
وأخذت من المركبات التامة أفعالا، ثم صرفت هذه الأفعال.
فأمَّا أخذُهُم أفعالًا من أسماء الأجناس وتصرِّفهم فيها، كـ أمطرت السماء، وأغيلت المرأة، وأطفلت المرأة، واستجحر الطين،واستنوق الجمل، من: المطر، والغيل، واالطفل، والحجر، ويقال: جورب الرجل من الجورب.
وأمّا أخذُهُم أفعالا من أسماء الأصوات، فنحو قولهم : جأْجَأ بإبله، سأسأ بالحمار، شأشأ بالغنم، فأفأ الرجل، مأمأت الشاة، بسِّ الرجل، وعوع القوم.
وأما أخذهم أفعالًا من المركبات التامة، فنحو قولهم: حمّد فلان، من قولهم ( الحمد لله ) سبّح، كبّر، هلّل، جزّى، سبحل، حوقل أو حولق.


ما فاز من أعطى الضياع زمامه
مهما ادعى فوزاً ومهما أظهرا
هل فاز فرعون الذي جعل الهوى
ربّاً وأسرف في الضلال وأنكرا؟
هل فاز من فتكوا بناقة صالح
مَن كان أصغرَ منهمُ أو أكبرا؟
هل فاز نمرودُ اللعينُ وجيشُه
أم صار من بعد التطاول أحقرا؟
يلقى الطغاةُ نهايةً مشؤومةً
في يومِ نحسٍ قَمْطَريرٍ أغبَرا
إن الذي قتل الحقائقَ مُقْبِلاً
هو من ستطرده الحقائق مُدْبِرا
دع عنك ذا سينين تركض خلفها
معقوفتان من الحروف لمن يرى
قد يُمهل اللهُ العبادَ لحكمةٍ
تخفى ويغفل عن حقيقتها الورى
قل للذي خدعته قدرةُ ظالمٍ
لا تنسَ أن اللهَ يبقى الأقدرا
د.عبدالرحمن العشماوي


( مقتبس من كتاب منحة واهب الحلم شرح حلية طالب العلم للشيخ وليد بن إدريس المنيسي وسيطبع قريبا إن شاء الله )
حذر أهل العلم من ( الطبوليات ) وعرفها الشيخ بكر أبو زيد رحمه الله في الحلية بقوله : (وهي المسائل التي يراد بها الشهرة.) اهـ
وتوضيحا لهذا المعنى فإن الطبوليات التي أشار إليها الشيخ بكر _ رحمه الله _ أنواع :
النوع الأول من الطبوليات :
بعض من فسد قصدهم في طلب العلم يكون عنده حب لتعلم بعض المسائل الغريبة التي تشهره بين الناس بحيث يكون متميزا بها عن الآخرين -والله تعالى أعلم بالنوايا- فبعض الناس يكون جاهلا بأساسيات العلم ولم يخْطُ في العلم الخطوات الأولى ولم يتدرج في طلبه ، وإنما يتوجه مباشرة إلى بعض المسائل التي تجعله يشتهر بين الآخرين فيتخصص في بعض الجزئيات الصغيرة ، ثم يتصدر بعد ذلك في كل مجلس يجلسه فيتكلم في هذا الموضوع الصغير الذي أتقنه معجبا بانبهار الناس به ، وكلما لقي عالما مشهورا أو فقيها كبيرا يسأله بين الناس سؤالا عن هذه الجزئية ، والعالم أو الفقيه قد تكون هذه المسألة الصغيرة مرت عليه سريعا ولم يتخصص فيها ، فربما أجاب جوابا مختصرا أو ناقصا فيأتي المتعالم ويقول للعالم أخطأت أو أنت ذكرت قولين فقط وهذه المسألة فيها عشرة أقوال ، والقول الأول كذا ودليله كذا ، ويبدأ في استعراض علمه في هذا الموضوع حتى يظن الجهال عندما يرونه يتكلم بهذا الشكل مع العالم الشهير أنه أعلم من العالم ويقولون: إن هذا العالم أخطأ وهذا الشخص صوبه والحقيقة هي أن هذا العالم علمه موسوعي ، وقد أعطى هذه المسألة الصغيرة حجمها الطبيعي بين مسائل العلم ، بينما هذا المتعالم قد تخصص في جزئيات صغيرة تضخمت عنده وأخذت حجما ليس لها ويريد بها أن يشتهر على حساب الآخرين.
النوع الثاني من الطبوليات :
هو تبني الآراء الشاذة ورواية الأحاديث الغريبة التي لا أصل لها ، وقد قال السلف اتقوا الغرائب ، وقال شعبة لا يأتيك الحديث الشاذ إلا من الرجل الشاذ ، فكون الحديث مهجورا بين أهل العلم وكون الرأي شاذا عندهم ينبغي أن يكون سببا لهجره لا لتبنيه ، ولكن بعض الناس يتبنى الآراء الشاذة، فيرى القول المعروف بين الناس والذي عليه جماهير العلماء سلفا وخلفا هو إباحة شيء معين، فيأتي هو ويجد قولا شاذا مهجورا بتحريمه فيتبنى هذا الرأي ليس عن اقتناع ولا عن دليل ولكن حتى يشتهر بين الناس وليقال عنه: الشيخ الفلاني هو الذي يحرم الشيء الفلاني، فتكون له آراء غريبة وشاذة عن آراء عموم علماء المسلمين ليس عن اقتناع ولا عن حجة ولكن فقط حتى يشتهر بين الناس بأنه يتبنى رأيا غريبا فيشتهر بسبب ذلك ،
النوع الثالث من الطبوليات
هو الزلات ، فعلى العلماء الحذر من الزلات التي تثير حولهم الضجيج ، وقد قيل: زلة العالم مضروب لها الطبل، أي: فضيحة تشتهر بين الناس، فالجاهل زلاته مغمورة ومستورة والناس لا يطلعون عليه ولكن عندما يخطئ العالم ويزل زلة يفتضح بها بين الناس ويشهر به، بينما الشيء الذي يعمله هذا العالم ربما يعمله عشرات ومئات من عامة الناس ولا أحد ينكر عليهم، ولكن طالب العلم إذا عمل هذا الشيء يشتهر به، فالإنسان لا ينبغي عليه أن يتتبع زلات العلماء ويقتدي بهم في هذه الزلات، وإنما يتبعه فيما أصاب ووافق فيه الحق.
النوع الرابع من الطبوليات
هو ظاهرة الاكتشافات العلمية في التفسير والعقيدة والفقه فبين الفترة والأخرى يخرج علينا من يزعم أنه اكتشف أن جميع تفاسير الآية الفلانية التي فسرها بها المفسرون من زمن النبي عليه الصلاة والسلام إلى عصرنا كلها خاطئة وأنه فتح عليه بالتفسير الصحيح الذي اهتدى له دون العالمين أو يخرج من يزعم حل الخمر ونحوه من المحرمات القطعية أوأن حول الزكاة تسعة أشهر وأن الأمة كلها كانت على باطل إلى أن اهتدى هو إلى هذا الاكتشاف ، وكثيرا ما تروج هذه الضلالات تحت مسمى تجديد الدين وهي في حقيقتها تحريف للدين لأن التجديد هو رد الناس إلى ما كان عليه النبي عليه الصلاة والسلام وصحابته والتابعون لهم بإحسان لأن الدين قد أكمله لنا الله تعالى وما لم يكن دينا في زمنهم فلن يكون اليوم دينا
النوع الخامس من الطبوليات :
هو الفرح بتوهيم العلماء والأئمة الكبار ، نعم العلماء غير معصومين من الوهم والخطأ ، وهذه بدهية لا اختلاف فيها، ولكن يظل احتمال وقوع الوهم منهم هو الاحتمال البعيد ، واحتمال الوهم ممن يوهمهم هو الاحتمال الأقرب ، والذي يليق بطالب العلم أنه إذا وقف على ما يظنه وهما لعالم ثقة مشهود له بالإمامة في علمه أن يتهم فهمه عشرات المرات قبل أن يجزم بأن العالم وهم وأن يقدم حسن الظن فيقول لعلي لم أفهم كلام العالم أو لعل العالم وقف على دليل لم يصلنا لعله عنده نسخة من كتاب كذا مخالفة للنسخة التي بين أيدينا ، وأن يستعمل ما أمكن عبارات مثل الذي ظهر لي أن الصواب على خلاف ما قال العالم الفلاني ونحو ذلك بدلا من الجزم بأن هذا الإمام وهم




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   السبت سبتمبر 19, 2015 8:18 pm

حَيْثُ
:
ظرف مكان مبنيّ على الضمّ. يلازم الإضافة إلى الجُمل نحو: [وقفتُ حيثُ وقف خالدٌ، وجلستُ حيثُ الجلوسُ مريحٌ]. فإن تلاها مفردٌ فهو مبتدأ محذوف الخبر نحو: [مكثنا حيث الظلُّ... = مكثنا حيثُ الظلُّ ممدودٌ].
:
قد تُجَرّ بأحد حروف الجرّ الآتية: [مِن - إلى - في - الباء].
:
إذا اتصلت بها [ما] الزائدة، ضُمِّنت معنى الشرط فجزمت فعلين نحو: [حيثما تجلسْ أجلسْ].
:
تنبيه: الأصل أن تُكسر همزة [انّ] بعد [حيثُ] فيقال مثلاً: [تنَزّهت حيثُ إنّ الزهر كثيرٌ]، لكنّ فريقاً من النحاة - ولهم حجّتهم - أجازوا الفتح أيضاً، فيقال: [تنَزّهت حيثُ أنّ الزهر كثيرٌ].
:
نماذج فصيحة من استعمال [حيث]
«فكُلاَ منها رَغَداً حيثُ شئتما»
[حيثُ]: ظرف للمكان مبني على الضم في محل نصب، وقد أُضيف إلى الجملة الفعلية [شئتما]. ومثل هذا طِبقاً قولُه تعالى:
«نتبوَّأ مِن الجنة حيثُ نشاء» وقولُه:
«وامضُوا حيثُ تُؤمَرون»
«ومِن حيثُ خرجتَ فَوَلِّ وجهَكَ شطر المسجد الحرام»
:
[مِن حيثُ]: مِن حرف جرّ، يجوز دخوله على [حيثُ]، فتكون اسماً مبنياً على الضم في محل جرّ بـ [من]، مضافةً إلى جملة فعلية هي: [خرجتَ].
ومثل هذا طِبقاً، قولُه تعالى:
· ]سنستدرجهم مِن حيثُ لا يعلمون[ (الأعراف 7/182)
· مِن شواهدهم التي يُجمِعون على إيرادها قولُ القائل:
حيثُما تَستقمْ يُقَدِّرْ لك اللّــهُ نجاحاً في غابرِ الأيامِ
:
[حيثُما]: اتصلتْ [ما] الزائدة بـ [حيث]، ومتى كان ذلك تضمّنت [حيثُ] معنى الشرط فجزمت فعلين، كما في البيت إذ جزمتْ [تستقمْ + يُقَدِّرْ].
** والغالب كونها في محلّ نصب على الظَّرفيَّة، أو خفض بـ ( مِنْ )، وقد تُخفَضُ بغيرِها ( لدى حيثُ ألقت رحلها أم قشعم) : حيث في محل جر مضاف إليه، وقد تقع مفعولاً به - وِفاقًا لأبي علي الفارسيّ لكن ذلك فيه تكلف.
خفض = جرّ

فسر "العرش" في القرآن الكريم ب3معاني:
1-السقف: (أو كالذي مر على قرية وهي خاوية على عروشها). أي سقوفها.
2-المجلس : (ولها عرش عظيم).
3- المعنى الثالث ل"العرش" في القرآن: البنيان. قال تعالىSadومن الشجر ومما يعرشون).(ودمرنا ماكان يصنع فرعون وقومه وماكانوا يعرشون).

(إن المتقين في جنات ونهر)
مما فُسر به "النهر" هنا:سعة المنازل.أي في جنات وسعة.


"{قال له موسى هل أتبعك} سؤال بتلطف، لا على وجه الإلزام والإجبار. وهكذا ينبغي أن يكون سؤال المتعلم من العالم!"
"ابن كثير رحمه الله"


يُحكى أنَّ عبدَاللهِ بنَ طاهرٍ استعرضَ جاريةً أَعجبَتهُ، فاستنطقها
فإذا هيَ شاعرةُ ،
فقال لها :-
---------- أجيزي، ثم قال:-
بَعيدَ وَصْلٍ طويلَ هجْرٍ *** جعلْتُهُ في الهوى ملاذا
فقالت مُسرعةً:-
فعاتَبوهُ فزادَ شـــــــوقاً *** فماتَ عِشقاً فكانَ ماذا؟
فاشتراها، فماتت من الغدِ .
• الإجازةُ في الشعر :
أن يأتي شاعرٌ بشطر بيت أو بيت تام فينظم شاعرٌ آخر في وزنه ومعناه ما يكونُ به تمامُه.


لغـة حباها الله حرفاً خــــالداً :::: فتوضعت عبقاً على الأكوان
وتلألأت بالضاد تشمخ عزةً :::: وتسيل شهداً في فم الأزمــــان
فاحذر أخي العربي من غدر المدى ::::واغرس بذور الضاد في الوجدان
ولئـن نطقت أيـاً شقيقي فلتقـل :::: خيـر اللغات فصاحة القرآن

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأحد سبتمبر 20, 2015 9:27 am

دخل على المعتمد بن عَبّاد - أشهر ملك من ملوك الطوائف في الأندلس -

بناتُه ، وهو في سجنه ،في " أغمات " يوم العيد ،في أطمارٍ باليةٍ وحالة بؤسٍ

، فلمّا رآهنَّ في أطمارٍ رثّةٍ شعَرَ كأنّما تمزّقت أحشاؤه وانصدع قلبه ، فقال :

فيما مضى كنتَ بالأعياد مسرورا ** فَـساءَكَ العيدُ في " أغماتَ " مأســورا

ترى بنـاتِكَ في الأطـمار جـائـعــةً ** يـغــزِلْـنَ للنـاس ما يـمـلـكْـنَ قِـطْـمـيْرا

بــرزْنَ نحوكَ للتــســـليم خاشــعةً ** أبــصــارُهُــنَّ حســــيراتٍ مــكاسـيرا

يـطــأْنَ في الـطـين والأقدامُ حافيـةٌ ** كـأنّــها لم تـطـأ مِســــكاً وكــافــورا

أفطـرتَ في العيد - لا عادتْ إسـاءتُهُ - ** فـــكان فطــرُكَ للأكــبـاد تـفطيرا

قــد كــان دهــــرُكَ إنْ تأمــرْهُ ممـتـثلاً ** فَــرَدَّكَ الـدهـــرُ مــنـهيّــاً ومأمورا

مـن بات بعدكَ في مُـلْـكٍ يُسَــــرُّ به ** فــإنّـــمـا بات بالأحـــلام مــغـــرورا

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأحد سبتمبر 20, 2015 9:33 am

الدمع يجري على خديك مسرانا
والظلم يسرح جوعانا وظمآنا
مازال ينهش كالمسعور نخوتنا
أو يسكب النار في غابات شكوانا
أو يسكر اليوم من صهباء فرقتنا
كي ينزع الأمن من ساحات لقيانا
والليل يقبُر أضوائي بلا وجل
والبدر يبكي حدادا في حنايانا
والزهر أمسى غريبا في مساكننا
يرنو إلى البحر ملتاعا وحيرانا
الموج أرحب لو ضاقت محبتنا
لو يصطلي زهرنا حقدا ونيرانا
والموت أشرف لو ديست كرامتنا
واختال مغتصبٌ في ساح أقصانا
لا سامح الله قوما ضاع مسجدهم
لا سامح الله من أغضى ومن خانا
أقصى الجراح ينادي يا بني وطني
هل تطلبون من الرحمن غفرانا
والقدس ينزف والذؤبان قادمة
من كل صوب إلى أشلاء مرعانا
لن ينصر الله إلا ذا مثابرة
فلتجعلوا عزمكم للكون عنوانا
يا أمتي لم يزل هذا الثرى عبقا
بالطهر لا تيأسي من كل ما كانا
فالأرض تنبت رغم الضعف أفئدة
تروى بعز سرى من نور قتلانا
تختار بين جنان الخلد في شممٍ
أو أن تصونَ ثرانا في محيَّانا
يا صهوة المجد صولي ذاك فارسنا
قد عاد يزأر في أرضٍ سترعانا
تلك الأماني التي كانت تحادثنا
اليوم تمضي إلى تحقيق نجوانا
اليوم تمضي إلى تحرير مسجدنا
تأديب ظالمنا إحياء مثوانا
إنا سنبقى على هذا الثرى أبدا
كي ننشر الحب تغريدا وألحانا

محمد ربيع جادالله

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأحد سبتمبر 20, 2015 10:46 am

تفسير (يسر)
اليسر: ضد العسر. قال تعالى: (يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر)، (سيجعل الله بعد عسر يسرا) ، (وسنقول له من أمرنا يسرا) .

وتيسير كذا واستيسر أي: تسهل، قال: (فإن أحصرتم فما استيسر من الهدي) ، (فاقرءوا ما تيسر منه) أي: تسهل وتهيأ،

ومنه: أيسرت المرأة، وتيسرت في كذا. أي: سهلته وهيأته، قال تعالى: (ولقد يسرنا القرآن للذكر) ، (فإنما يسرناه بلسانك)

واليسرى: السهل.
واليسير والميسور: السهل، قال تعالى: (فقل لهم قولا ميسورا) واليسير يقال في الشيء القليل، فعلى الأول يحمل قوله: (يضاعف لها العذاب ضعفين وكان ذلك على الله يسيرا) ، وقوله: (إن ذلك على الله يسير). وعلى الثاني يحمل قوله: (وما تلبثوا بها إلا يسيرا) .

والميسرة واليسار عبارة عن الغنى. قال تعالى: (فنظرة إلى ميسرة) .
واليسار أخت اليمين، وقيل: اليسار بالكسر، واليسرات: القوائم الخفاف، ومن اليسر الميسر.

وترد ( يسر) على عدة أوجه:
فوجه منها: اليسر يعني: الرخصة, قوله تعالى في سورة البقرة {يريد الله بكم اليسر} أي: في الرخصة.

والوجه الثاني: اليسر يعني: السهل, قوله تعالى في سورة مريم {فإنما يسرناه بلسانك} أي: سهلناه وهوناه, مثلها في سورة الساعة {ولقد يسرنا القرآن للذكر} يعني: هونا وسهلنا، وكقوله تعالى في سورة الطلاق {ومن يتق الله يجعل له من أمره يسرا} أي: هينا سهلا.

والوجه الثالث: اليسر: الرخاء, قوله تعالى في سورة الطلاق {سيجعل الله بعد عسر يسرا} أي: بعد الفقر غنى، وكقوله تعالى في سورة الشرح {فإن مع العسر يسرا} يعني: رخاء.

والوجه الرابع: اليسر: وعدا حسنا, قوله تعالى في سورة بني إسرائيل {فقل لهم قولا ميسورا}.

الوجه الخامس: يسير يعني: هينا، قوله تعالى في سورة الحج {إن ذلك على الله يسيرا} إن ذلك على الله هين.

والوجه السادس: يسير يعني: خفيا, فذلك قوله تعالى في سورة الفرقان {ثم قبضناه إلينا قبضا يسيرا} يعني: خفيا.

والوجه السابع: يسير يعني: سريعا, قوله تعالى في سورة يوسف {ذلك كيل يسير} يعني: سريعا لا حبس فيه.



ــــــــــــــــــــــ

غيرة النساء أحرقت النسخة الوحيدة من معجم العين..

أهدى الخليل بن أحمد الفراهيدي إلى الليث بن مظفر كتابه "العين" وكان قد صنَّفه له ، وخصَّه به دون الناس ، فوقع منه موقعًا عظيمًا ، وعوضه عنه مائة ألف درهم ، وأقبل الليث ينظر فيه ليلا ونهارًا لا يمل النظر فيه حتى حفظ نصفه ، وكانت ابنة عمه تحته ، فاشترى الليث جارية نفيسة بمال جليل ، فبلغها ذلك ، فغارت غِيرة عظيمة وقالت : والله لأغيظنه ، وقالت : إن غظته في الملك فذاك مما لا يبالي به ؛ ولكني أراه مكبًّا ليلاً نهارًا على هذا الدفتر، والله لأفجعنه به ، وأحرقت الكتاب ، وأقبل الليث إلى منزله ودخل إلى البيت الذي كان فيه ، فصاح بخدمه وسألهم عن الكتاب ، فقالوا : أخذته الحرة ، فبادر إليها وقد علم من أين أُتِيَ ، فلما دخل عليها ضحك في وجهها وقال لها : ردِّي الكتاب فقد وهبت لك الجارية وحرَّمتها على نفسي ، فأخذت بيده وأدخلته وأَرَته رماده ، فسقط في يده ، وكتب نصفه من حفظه وجمع على الباقي أدباء زمانه وقال لهم : مثلوا عليه واجتهدوا ، فعملوا النصف الثاني الذي بأيدي الناس ، وكان الخليل قد مات. (صلاح الدين الصفدي (ت 764 هـ) في "الوافي بالوَفَيَات" (ترجمة الليث بن المظفر) بتصرف يسير) ، والغريبة أن الليث بن المظفر لم يكن ضعيفًا ، بل كان فارسًا ؛ وقد تغلب على بلاد سجستان في سنة ست وتسعين ومائتين..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شيَّد رجل من المسلمين دارًا كبيرة فسيحة، فجمَّلها وأبهاها وحسَّنها، وبعد بُرهة من الزمن تعكَّرتْ حياتُه في تلك الدار، فعاف حُسنَها، وكَرِه سُكْناها، وتمنى كل خلاص منها، فلما عرَضَها للبيع بأرخص الأثمان، وأبخس الأسعار، وتمَّت البيعة بسعر زهيد، لامه الناسُ والعذَّال، فأجابهم بقوله:

يَلُومُونَنِي أَنْ بِعْتُ بِالرُّخْصِ مَنْزِلِي
وَمَا عَلِمُوا جَارًا هُنَاك يُنَغِّصُ

فَقُلْتُ لَهُمْ كُفُّوا المَلاَمَ فَإِنَّهَا
بِجِيرَانِهَا تَغْلُو الدِّيَارُ وَتَرْخُصُ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال ابن هشام :
(لغةً واصطلاحًا):اعلم أنهما فى كل تركيب منصوبان على الحال لكن لابد من تقدير مضاف فى الكلام فقولهم مثلا: الإعراب لغةكذا واصطلاحا كذا على تقدير: موضوع الإعراب لغة كذا وموضوعه اصطلاحا كذا .
وأما ما يتبادر إلى الأذهان من أنهما منصوبان بنزع الخافض فغير صحيح وإن قاله بعض النحاه لأن نزع الخافض غير مقيس ولالتزامهم التنكير فى هذين اللفظين مع أنه ورد بالتعريف نحو : تمرون الديار أى: على الديار ولعدم ما يتعلق به الخافض فى هذا الكلام المذكور فيه هذان اللفظان ولأن إسقاط الخافض لا يقتضى النصب بل المقتضى له إنما هو العامل الذى يتعلق به الجار لكن منع من ظهور وجود الجار فإذا زال الحرف ظهر النصب فإذا لم يكن فى الكلام فعل ولا شبهه لم يجز النصب عند حذف الجار لعدم المقتضى وبهذا تعلم خطأ الكوفى :ما زيد قائما _إن قائما منصوب بنزع الخافض
واما ما يقع فى بعض التراكيب من ظهور الجار فى قولهم :الإعراب فى اللغة وفى الاصطلاح
فالجار متعلق بأعنى مقدرة والجملة معترضة بين المبتدأ والخبر .
وقول بعضهم :إنهما منصوبان على التمييز مردودلعدم وجود المفرد المبهم المحتاج إلى التفسير .
وقول بعضهم :إنهما منصوبان على المفعولية المطلقة غير ظاهر فى لغة وإن صح فى (اصطلاحا)بتقدير أن يقال :تغيير الآخر لعامل اصطلحوا عليه اصطلاحا
وقول بعضهم:إنهما مفعولان لأجله فمردود لانتفاء مصدرية (لغة) وشرط نصب المفعول لأجله المفعولية
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لا يلزم إذا وجدت فعلا مزيدًا فيه –مثلا- أن يكون له فعل مجرد عن هذه الزيادة، بل قد يجيء المزيد من غير أن يجيء المجرد بنفسه معناه أو مقارب، أو يكون استعمال المزيد أكثر من استعمال المجرد، ولذلك أمثلة كثيرة، منها: [أقسم، ألفى، أفاض، أناس، أقلَّ، أناب، أفلح] وكذلك: [اشتمل، ارتجل، افتقر، اشتد، استلم، ناول، عاقب، عافاه، ذكّى] فإنهم لم يستعملوا لأكثر هذه الأفعال فعلًا مجردًا، وما استعلموه نادر.
العلامة محمد محيي الدين عبد الحميد.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أَرى البَينَ يَشكوهُ المُحِبونَ كُلُّهُم
فَيا رَبُّ قَرِّب دارَ كُلِّ حَبيبِ

كَتَبتُ كِتابي ما أُقيمُ حُروفَهُ
لِشِدَّةِ إِعوالي وَطولِ نَحيبي

أَخُطُّ وَأَمحو ما خَطَطتُ بِعَبرَةٍ
تَسُحُّ عَلى القرطاسِ سَحَّ غُروبِ

سَأَحفَظُ ما قَد كانَ بَيني وَبَينَكُم
وَأَرعاكُمُ في مَشهَدي وَمَغيبي

وَإِنّي لَأَستَهدي الرِياحَ سَلامَكُم
إِذا أَقبَلَت مِن نَحوِكُم بِهُبوبِ

وَأَسأَلُها حَملَ السَلامِ إِلَيكُمُ
فَإِن هِيَ يَوماً بَلَّغَت فَأَجيبي

وَأَنتِ مِنَ الدُنيا نَصيبي فَإِن أَمُت
فَلَيتَكِ مِن حورِ الجِنانِ نَصيبي

العباس_بن_الأحنف

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
( مسوغات الابتداء بالنكرة )
*********************
الأصل في المبتدأ أن يكون معرفة وفي بعض المواضع قد يأتي نكرة ولكن بشروط وضعها النحويون وهى :
1_أن يتقدم الخبر على المبتدأ وهو ظرف أو جار ومجرور ومنه قوله تعالى :" على أبصارهم غشاوة ", ومنه قوله تعالى: " لكل نبأ مستقر " .وقوله تعالى " ولدينا مزيد "
2_ أن يتقدم على النكرة استفهام وذلك مثل قوله تعالى : " أإله مع الله " فتقدم همزة الاستفهام مسوغ مجيئها نكرة ., وشبه الجملة في محل رفع خبر.
3_ أن يتقدم على النكرة نفي , وذلك مثل قوله تعالى : " وما من إله إلا إله واحد " , فتقدم النفي "ما" على النكرة "إله" سوّغ وقوعها مبتدأ وهو مجرور لفظا مرفوع محلا والخبر لفظ " إله" الثاني .
4_ أن يكون لفظ النكرة دالا على الدعاء , ومن ذلك قوله تعالى :"سلام على نوح في العالمين " , ومنه قوله تعالى :"ويل للمطففين "
5_ أن يكون لفظ النكرة موصوفا , وذلك مثل قوله تعالى :" رسول من الله يتلو صحفا مطهرة " , فالمبتدأ "رسول" وهو نكرة موصوفة بقوله تعالى :"من الله" وهو ما سوّغ الابتداء بها ., والخبر الجملة الفعلية "يتلو صحفا". , ومنه قوله تعالى :" ولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن ولأمة مؤمنة خير من مشركة ولو أعجبتكم ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمن ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو أعجبكم ". , فكلمة "أمة" نكرة جاءت موصوفة بـ "مؤمنة" وهو ما سوّغ الابتداء بها ., وكذلك قوله " ولعبد " فقد وقعت النكرة عبد مبتدأ لكونها موصوفة بـ مؤمن , وقوله "خير" هو المبتدأ.
6_أن تكون النكرة مضافة : قد تأتي النكرة مضافة وهذه الإضافة هي ما سوّغ الابتداء بها , وذلك مثل قولنا " عملُ برٍ يزين " . فقد أضيفت النكرة "عمل" إلى كلمة "بر" وهذه الإضافة هي التي سوغت الابتداء بها .
7_ أن تكون النكرة شرطا : وذلك مثل قوله تعالى "من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها " , فـ " من "اسم شرط جازم نكرة في محل رفع مبتدأ , والدلالة على الشرطية سوغت الابتداء به .
8_ أن تكون النكرة جوابا : فإذا قلنا : من المخلص ؟ فنجيب بقولنا "رجل" , فالنكرة قد وقعت مبتدأ لكونها جوابا عن استفهام , والخبر محذوف تقديره "نجح " .
9_أن تكون النكرة عامّة : فالدلالة على العموم هو مسوّغ الابتداء بالنكرة نحو قولنا " كلٌ يموت " فالموت أمرٌ لا بد منه سيذوقه الناس جميعا .فالنكرة " كل" وقعت مبتدأ خبره الجملة الفعلية " يموت".
10_ أن يقصد بها التنويع : وذلك كقول الشاعر
فأقبلت زحفا على الركبتين = فثوب لبثت وثوب أجرُ
فالنكرة "ثوب" جاءت دالة على التنويع لذلك ساغ الابتداء بها , وجملة " لبست" في محل رفع خبر المبتدأ , و"ثوب أجر" كذلك .
11_ أن يكون فيها معنى التعجّب : ومن ذلك قوله تعالى : " قتل الإنسان ما أكفره " فـ " ما " نكرة دالة على التعجّب وهذا هو مسوّغ الابتداء بها وجملة "أكفره" في محل رفع خبر .
12_أن تكون مصغرة : فالتصغير أحيانا قد يفيد معنى الوصف كما في قولنا "أسيد في الحديقة" فالمعنى أسد صغير في الحديقة .
13_أن تكون خلفا من موصوف : قد يحذف الموصوف وتخلفه النكرة نحو " مؤمن خير من كافر" فالموصوف محذوف تقديره "رجل" فالمعنى رجل مؤمن خير من كافر" فحذف الموصوف "رجل" وخلفته الصفة "مؤمن" .
14_أن تكون النكرة في معنى المحصور : ومن ذلك قولنا " شئٌ جاء بك " فالتقدير ما جاء بك إلا شئ " فكون النكرة "شئ" جاءت في معنى المحصور ساغ الابتداء بها .
15_أن يقع قبلها واو الحال : ومن ذلك قول الشاعر سرينا ونجم قد أضاء فمذ بدا = محياك أخفى ضوءه كل شارق .
فـ "نجم" نكرة وقعت مبتدأ لكونها مسبوقة بواو الحال .
16_ أن تكون معطوفة على معرفة : ومن ذلك قولنا "مصطفى ورجل قائمان" , فقد عطفت النكرة "رجل" على المعرفة "مصطفى" وهذا ما سوّغ الابتداء بها .
17_أن تكون معطوفة على وصف : ومن ذلك قولنا : جعفريٌ ورجل في الدار " فقد عطفت النكرة "رجل" على "جعفري" وهو وصف لموصوف محذوف تقديره "شاب" فالمعنى "شاب جعفري ورجل في الدار " , فالعطف على الموصوف المحذوف سوّغ الابتداء بها .
18_أن يعطف عليها موصوف : ومن ذلك قولنا "رجل وزوجة صالحة في الدار " , فقد وقعت النكرة "رجل" مبتدأ للعطف عليها بموصوف هو "زوجة" والوصف "صالحة" .
19_أن تكون مبهمة : ومن ذلك قول امرئ القيس : مرسعة بين أرساغه = به عسم ينبغي أرنبا , فقد وقعت "مرسعة" مبتدأ مع أنها نكرة والذي سوّغ الابتداء بها هو الإبهام .
20_أن تقع بعد "لولا" كقول الشاعر لولا اصطبار لأودي كل ذي مقة = لما استقلت مطاياهن للظعن .
21_أن تقع بعد فـــــاء الجزاء : من ذلك قول العرب : "إن ذهب عير فعير في الرباط" .
22_أن تدخل على النكرة لام الابتداء : من ذلك قولنا "لرجل قائم"
23_ أن تقع بعد كم الخبرية : وذلك كقول الفرزدق كم عمة لك يا جرير وخالة = فدعاء قد حلت عليّ عشاري

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأحد سبتمبر 20, 2015 10:53 am

( الشائع ) : بادر إلى السفر . و(الصواب) : بادر للسفر.
(الشائع) : ينبغى عليك الحضور .. و ( الصواب ) : ينبغى لك الحضور .. كما فى ( للشمسُ ينبغى لها أن تدرك القمر .
( الشائع ) : عن بكرة أبيهم .. و ( الصواب ) : على بكرة أبيهم .
( الشائع ) : تتلمذ على يد فلان .. و( الصواب ) : تتلمذ لفلان . أى صار تلميذاً له .
( الشائع ) : أثر عليه .. و( الصواب ) : أثر فيه .
( الشائع ) : أخذه على أخطائه ... و( الصواب ) . : أخذه بأخطائه .
( الشائع ) : يؤدى له حقه .... و ( الصواب ) : يؤدى إليه حقه . (الإستدلال ) : إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها .
( الشائع ) : أُذن له فى السفر .... و( الصواب ) أُذن له بالسفر .. كما فى ( وأُذنت لها وحُقت ).

وهنا سؤال مهم يجب أن يُطرح : ماهى أسباب انتشار حروف الجر فى اللغة ؟
يرجع ذلك إلى : ـ
* صلة حروف الجر بالأسماء التى تمثل حوالى ستين بالمائة من مقردات اللغة المستخدمة
* كثرة حروف الجر .
* كثرة معانى حروف الجر.
* التوسع فى استعمالها ليحل بعضها محل بعض .
* التضمين . الذى يُكسب الفعل معنى جديد .
* استعمالها مع الأفعال اللازمة .
* الربط والإحكام بين عناصر الجملة .
وأكثر حروف الجر انتشاراً من بين العشرين حرفاً( فى ـ الباء ـ مِن ـ عن ـ اللام ـ على ـ إلى ـ الكاف)
وحروف الجر لاينوب بعضها عن بعض قياساً . فكلٍ منها يستقل بمعناه ولكن الأمر هو توافق الحرف مع معنى الفعل ( التضمين) ليعطى معنىً آخر .
*فى تراكيب الجملة يكون الأسم أكثر انتشاراً يليه الحرف ثم الفعل . ووجد أن كل عشر كلمات تستخدمها فى الكتابة توجد ستة أسماء وثلاثة أحرف وفعل واحد .
والقولُ الشائع أن حروف الجر تنوب عن بعضها قولٌ خاطئ لأن الفعل يحدد مضمون الجملة والحرف يساعده فى ذلك .
وحرف الجر يكون بمعناه فى موضع دون موضع على حسب الأحوال الداعية إليه والمسوغة له


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأحد سبتمبر 20, 2015 12:10 pm

إذا عايَنْتَ مِنْ عُودٍ دُخانا..ً فأوشِكْ أنْ تُعايِنَ منهُ نارا
ويأبى اللَّهُ إنْ أبَتِ الأعادي.. لِناصرِ دِينهِ إلاَّ انتصِارا
وما كبُرَتْ عليكَ اُمورُ مجدٍ.. إذا أصْدَقْتَها الهممَ الكِبارا
وما هممُ الفَتى إلاَّ غُصُونٌ.. تَكونُ لها مَطالِبُهُ ثِمارا
"ابن الخياط"


هنيئا لأرباب النعيم نعيمهم:

----------------------------
حكى الأصمعي فقال : بينما كنت أسير في بادية الحجاز إذ مررت بحجر كتب عليه هذا البيت :
أيا معشر العشّاق بالله خبـّروا ** اذا حلّ عشق بالفتى كيف يصنع ؟
فكتب الأصمعي تحت هذا البيت :
يداوي هواه ثم يكتم سـّره ** ويخشع في كل الأمور ويخضع
ثم عاد في اليوم التالي الى المكان نفسه ،فوجد تحت هذا البيت بيتا آخر يقول :
وكيف يداوي والهوى قاتل الفتى ** وفي كل يوم قلبه يتقطـّع
فكتب الأصمعي :
اذا لم يجد صبرا لكتمان سره ** فليس له سوى الموت ينفع ؟
قال الأصمعي : فعدت في اليوم الثالث الى الصخرة ،فوجدت شابا ملقى تحت تلك الصخرة ،وقد فارق الحياة ، وكتب في رقعة من جلد هذين البيتين :
سمعنا أطعنا ثم متنا فبلغوا سلامي** الى كل من كان للوصل يمنع
هنيئا لأرباب النعيم نعيمهم ** وللعاشق المسكين ما يتجـرّع



وَكانَ فُؤادي خالِياً قَبلَ حُبِّكُم وَكانَ بِذِكرِ الخَلقِ يَلهو وَيَمزحُ
فَلَمّا دَعا داعي هَواكُم أَجابَه .. فَلَستُ أَراهُ عَن وِصالِكَ يَبرَحُ
فَإِن شِئتَ واصِلهُ وَإِن شِئتَ بِالجَفا .. فَلَستُ أَرى قَلبي لِغَيرِكَ يَصلُحُ
الحلاج"


الماء في ناظري والنار في كبدي ..إن شئت فاغترفي أو شئت فاقتبسي
تلذ عيني وقلبي منك في ألم ..فالقلب في مأتم والعين في عُرُسُ
"الشريف الرضي"


أَتَيناكُم وَقَد كُنّا غِضابا * نُصالِحُكُم وَما نَبغي العِتابا
وَقَد كُنّا اِجتَنَبناكُم فَعُدنا * إِلَيكُم حينَ لَم نُطِقِ اِجتِنابا
"العباس بن الأحنف"

غرسوا فأكلنا ونغرس فيأكلون
مر "كسرى" يوما بفلاح طاعن في السن يغرس شجرة زيتون ويبذل جهداً فوق طاقته،فقال له: ويحك، أتأمل أن تأكل من هذهالشجرة وأنت شيخ هرم ؟!
فرد العجوزعليه قائلا وهو يتصبب عرقاً : ياسيدي غرسوا فأكلنا ونغرس فيأكلون ،فأُعجب كسرى لـِجوابه وأمر له بجائزة،ثم قال الشيخ : إن الغرس يثمر مرة في العام ولكن يبدو أن غرسي يثمر مرتين في العام . فأمر له كسرى بجائزة ثانية على جواب شكره المميز!


وكنت وعدتني يا قلب أني ..إذا ما تبت عن ليلى تتوب
و ها أنا تائب عن حب ليلى.. فما لك كلما ذكرت تذوب
"قيس بن الملوح"


لِـكُلِّ شَـيءٍ إِذا مـا تَمّ نُقصانُ .. فَـلا يُـغَرَّ بِـطيبِ العَيشِ إِنسانُ
هِـيَ الأُمُـورُ كَما شاهَدتُها دُوَلٌ .. مَـن سَـرّهُ زَمَـن سـاءَتهُ أَزمانُ
وَهَـذِهِ الـدارُ لا تُبقي عَلى أَحَدٍ .. وَلا يَـدُومُ عَـلى حـالٍ لَها شانُ
"أبوالبقاء الرندي"



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأحد سبتمبر 20, 2015 2:41 pm

لشاعر العباسى أسامة بن منقذ

بِنفسي قريبُ الدارِ، والهجرُ دُونهَ

بِنفسي قريبُ الدارِ، والهجرُ دُونهَ وبُعدُ التَّقَالِي غيرُ بعدَ السَّباسِبِ
أراهُ مكانَ الشَّمسِ بُعداً، وبينَنَا كما بينَ عينٍ في التداني وحاجبِ
وهل نَافعي قُربٌ، ومِن دُون قلبِه نوًى قذفٌ أعيتْ ظهورَ الركائبِ
تَجنَّى لِيَ الذَّنبَ الذي ما جَنيته ولا هُو مغفورُ بِعذْرَة تَائب
وملَّ، فلو أهدى إليّ خياله بَدا لِيَ منه في الكَرى وجهُ عاتب
وضَنَّ؛ فلو أنَّ النسيمَ يُطيعهُ لجنَّبني بردَ الصبا والجنائبِ
إذا رجَعتْ باليأِسِ منهَ مَطامعي علقتُ بأذيال الظنونِ الكواذبِ
وأعجبُ ما خبِّرتُه من صبابتي بِه، والهَوى ما زالَ جَمَّ العَجائِب
حَنِينِي إلى مَن خِلبُ قَلبي دارُه وشَوقي إلى مَن لَيس عَنّي بغائب

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأحد سبتمبر 20, 2015 5:28 pm

تبـدي في الســواد فقلت بـــــدرا
تجلــى في الظــلام على العبـــاد
.
فقلت لـه: عبــرت و لم تســـــلم
و أشمـت الحســــود مع الأعـــادي
.
تبارك من …. كسا …خديك …وردا
مــدى الأيــــام دام بـــلا نفــــاذِ
.
فقال: نعم ….كســـاني الله حسنـا
و يخلــق ما يشــاء بــــلا عنــــاد
.
فثوبــي مثل شعــري مثـل حظـي
ســـوادٌ فــــي ســوادٍ فـــي ســـوادٍ


من جميل الشعر وجميل المعاني لمحمد إقبال..
إذا الإيــمان ضاع فلا أمان *** و لا دنيا لــمن لم يحي دينا
ومن رضي الحياة بغير دين *** فقد جعــــل الفناء لها قرينـا
وفـــي التـوحيد للـهمم اتحاد *** ولن تــــبنـوا العلا متفرقينا


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأحد سبتمبر 20, 2015 8:03 pm

لمحة من حياة معن بن زائدة من أكرم العرب وأجودهم :

معن بن زائدة معن بن زائدة أمير العرب أبو الوليد الشيباني ، مــن أكـرم و أجود الـناس . كان من أمراء متولي العراقين يزيد بن عمر بن هبيرة ، فلما تملك آل العباس جَدَّ المنصورُ في طلبه، وجعل لمن يحمله إليه مالاً. فاضطرر لشدّة الطلب إلى أن تعرّض للشمس حتى لوحت وجهه، وخَفَّـفت عارضه، ولبس جبـّة صوف، وركب جملاً، وخرج متوجهًا إلى البادية ليقيم بها، فاختفى معن مدة ، والطلب عليه حثيث ، فلما كان يوم خروج الريوندية والخراسانية على المنصور ، وحمي القتال ، وحار المنصور في أمره ، ظهر معن ، وقاتل الريوندية فكان النصر على يده ، وهو مقنع في الحديد ، فقال المنصور : ويحك ، من تكون ؟ فكشف لثامه ، وقال : أنا طلبتك معن . فسر به ، وقدمه وعظمه ، ثم ولاه اليمن وغيرها . ولمعن أخبار في السخاء ، وفي البأس والشجاعة ، وله نظم جيد .
نســبه :• هو معن بن زائدة بن عبد الله بن مطر بن شريك بن عمرو بن قيس بن شراحيـل بن مرة بن همام بن مرة بن ذهـل بن شيـبان بن ثـعلبة بن عكابة بن صعب بن علي بن بكر بن وائل .وخاله هو الزنديق الدجال ابن أبي العوجاء الذي قتله الخليفة الهادي لزندقته وتحريفه للدين, حيث من يقول بدسه الأحاديث المفتراة وتحليله الحرام وتحريمه الحلال ويقول صومتكم وفطرتكم كيف أشاء.


كرم معن بن زائدة :• عرف عن معن بن زائدة القائد العربي الشهير أنه من أوسع الناس حلما و صفحا و عفوا عن زلات الناس . فعندما ولاه أبو جعفر المنصور على اليمن .تذاكر جماعة فيما بينهم أخبار معن وحلمه وسعة صدره وكرمه وبالغو في ذلك وكان من بينهم أعرابي قد أخذ على نفسه أن يغضبه فأنكروا عليه ذلك ووعدوه بمائة بعير إن أغضب معن وفعل ذلك .فعمد الأعرابي إلى بعير فسلخه وارتدى جلده وجعل ظاهره باطن و باطنه ظاهر و دخل على معن ولم يسلم فلم يعره معن انتباهه فأنشأ الرجل يقول:أتذكر إذ لحافك جلد شاة : وإذ نعلاك من جلد البعير

قال معن أذكره ولا أنساه و الحمد لله.

فقال الأعرابي:فسبحان الذي أعطاك ملكا : وعلمك الجلوس على السريرفقال معن إن الله يعز من يشاء ويذل من يشاء.

فقال الأعرابي:فلست مسلما ما عشت دهرا : على معن بتسليم الأميرفقال معن السلام سنة يا أخا العرب.

فقال الأعرابي:سأرحل عن بلاد أنت فيها : ولو جار الزمان على الفقيرفقال معن إن جاورتنا فمرحبا بالإقامة وإن جاوزتنا فمصحوبا بالسلامة

فقال الأعرابي:فجد لي يا ابن ناقصة بمال : فإني قد عزمت على المسيرفقال معن أعطوه ألف دينار تخفف عنه مشاق الأسفار فأخذها وقال:

قليل ما أتيت به و إني : لأطمع منك في المال الكثير

فثن قد آتاك الملك عفوا : بلا رأي و لا عقل منيرفقال معن أعطوه ألفا ثانية ليكون عنا راضيا فتقدم الأعرابي إليه

وقال: سألت الله أن يبقيك دهرا : فما لك في البرية من نظيرِ

فمنك الجود و الإفضال حقا : وفيض يديك كالبحر الغزيرفقال معن أعطيناه لهجونا ألفين أعطوه لمديحنا أربعة فقال الأعرابي بأبي أيها الأمير ونفسي أنت نسيج وحدك في الحلم ونادرة دهرك في الجود فقد كنت في صفاتك بين مصدق و مكذب فلما بلوتك صغر الخُبر الخَبر وأذهب ضعف الشك قوة اليقين وما بعثني على مافعلت إلا مائة بعير جعلت لي على إغضابك فقال له الأمير لا تثريب عليك فوصى له بمائتي بعير مائة للرهان ومائة له فانصرف الأعرابي داعيا له ذاكرا بهباته معجبا بأناته


وفـــاته :• قُـتِـل غـيلـةً سنـة 768 م .

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال تعالى:
((إن المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات والقانتين والقانتات والصادقين والصادقات والصابرين والصابرات والخاشعين والخاشعات والمتصدقين والمتصدقات والصائمين والصائمات والحافظين فروجهم والحافظات والذاكرين الله كثيراً والذاكرات أعد الله لهم مغفرة وأجراً عظيماً))
هناك صفة واحدة وردت معها كلمة (كثيراً)، فلم يقل سبحانه والمتصدقين كثيراً ولا الصائمين كثيرا!!!
لكنه قال:- (والذاكرين الله كثيراً).
وعندما أوصى الله نبيه زكريا عليه السلام قال:
(واذكر ربك كثيراً وسبح بالعشي والإبكار)
ونبي الله موسى عليه السلام كان مدركاً لحقيقة هذا الكنز فقال:-
(كي نسبحك كثيراً ونذكرك كثيراً).
وقد أمرنا الله تعالى بذلك فقال:
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا، وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلا)
وعلى العكس، فإن من صفات المنافقين أنهم (لا يذكرون الله إلا قليلاً).
وحتى في موطن الذهول حين لقاء العدو في الحرب: ورد الأمر بكثرة الذكر
(يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله كثيراً لعلكم تفلحون).
الله ... الله بكثرة الذكر
عبادة ﻻ تحتاج وضوء ولا إتجاه لقبلة ولا مال وﻻ جهد وﻻ وقت محدد ولا حتى بذل وعطاء.
ولكن تحتاج إلى توفيق من الله، جاهد نفسك على الذكر وقد يكون صعبا في المراحل اﻷولى ولكن ثق بأنك ستتلذذ به بعد فترة

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فى قوله تعالى فى سورة الكهف( وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا).
وفى الإسراء قوله تعالى (ُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا)
كلمة( أجرا ) فى الآية الأولى معناها الجنة ولذا قال: (ماكثين فيه ) أى خالدين فيه بلا انقطاع .وبدلالة آيات أخرى كقوله تعالى ( وأما الذين سعدوا ففى الجنة خالدين فيها مادامت السموات والأرض إلا ما شاء ربك عطاء غير مجذوذ) أى غير مقطوع ، وقوله ‏‎frown‎‏ رمز تعبيري إن هذا لرزقنا ما له من نفاد) أى ماله من انقطاع وانتهاء، وقوله: ( والأخرة خير وأبقى )
أما فى الآية الثانية فكلمة ( أجرا ) معناها الجزاء والثواب .


(ۜ * قَيِّمًا لِيُنْذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِنْ لَدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنْذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا)
فى أول هذه السورة الكريمة كرر تعالى الإنذار، فحذف فى الموضع الأول مفعول الإنذار الأول، وحذف فى الثانى مفعول الإنذار الثانى،
فصار المذكور دليلا على المحذوف فى الموضعين .
وتقدير المفعول الأول المحذوف فى الموضع الأول: لينذر الذين كفروا بأسا شديدا من لدنه.
وتقدير المفعول الثانى المحذوف فى الموضع الثانى: وينذر الذين قالوا اتخذ الله ولدا بأسا شديدا من لدنه.

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأحد سبتمبر 20, 2015 9:30 pm

أوزان الاسم الثلاثيّ المتفق عليها عشرة:

(فَعْل) بفتح فسكون كسَهْم وسَهْل. (فَعَل) بفتحتين كقَمَر وبطل. (فَعِل) بفتح فكسر ككَتِف وحَذِر. (فَعُل) بفتح فضم كعَضُد ويقُظ. (فِعْل) بكسر فسكون كحِمْل ونِكْس. (فِعَل) بكسر ففتح كعِنَب وزِيَم: أي متفرق. (فِعِل) بكسرتين كإبِل وبِلِز أي ضخمة وهذا الوزن قليل حتى ادعى سيبويه أنه لم يرد منه إلاَّ إبل. (فُعْل) بضم فسكون كقُفْل وحُلْو (فُعَل) بضم ففتح كصُرَد وحُطَم. (فُعُل) بضمتين كعُنُق، وناقة سُرُح: أي سريعة.

وكانت القسمة العقلية تقتضي اثني عشر وزناً لأن حركات الفاء ثلاثة وهي الفتح والضم والكسر ويجري ذلك في العين أيضاً ويزيد السكون والثلاثة في الأربعة باثني عشر، يَقِلُّ (فُعِل) بضم فكسر كَدُئِل: اسم لدويبة أو اسم جنس لأن هذا الوزن قصد تخصيصه بالفعل المبني للمجهول.

وأما (فِعُل) بكسر فضم فغير موجود، وذلك لعسر الانتقال من كسر إلى ضم، ويجاب عن قراءة بعضهم: {وَالسّمَآءِ ذَاتِ الْحِبُكِ} (الذاريات: 7)، بكسر فضم، بأنه من تداخل اللغتين في جزأي الكلمة إذ يقال حُبُك بضمتين، وحِبِك بكسرتين فالكسر في الفاء من الثانية والضم في العين من الأولى، وقيل كسرت الحاء إتباعاً لكسرة تاء «ذات».

ثم إن بعض هذه الأوزان قد يُخفَّف فنحو: كَتِف، يخفَّف بإسكان العين فقط، أو به مع كسر الفاء وإذا كان ثانيه حرف حلق خفف أيضاً مع هذين بكسرتين فيكون فيه أربع لغات كفخذ ومثل الاسم في ذلك الفعل كشهد ونحو: عَضُد وإبِل وعُنُق، يخفَّف بإسكان العين.
‫#‏شذا_العرف_في_فن_الصرف‬

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الإثنين سبتمبر 21, 2015 7:24 am

شعر "جميل بن معمر"
أصلي فأبكي في الصلاة لذكرها***لي الويل مـما يكتب الملكـان
ضمنت لها أن لا أهيم بغيـرها***وقد وثقت مني بغيـر ضمـان
ألا يا عباد الله قوموا لتسمعـوا***خصومة معشوقين يـختصمان
وفي كل عام يستجـدان مـرة***عتابا وهجرا ثـم يصطلحـان



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الإثنين سبتمبر 21, 2015 3:04 pm

رموز القاموس المحيط

م = معروف / ع = موضع / ج = جمع / هـ = قرية / د = بلد

وما فيه من رمز فخمسة أحرف ** فميم لمعروف وعين لموضعِ

وجيــم لجمــع ثم هـاء لقـــريـة ** وللبلد الدال التي أهملت فعِ


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


أيذكرني وأنساه ....وليس الحب إلّاه
وهل للقلب من احد ...اذا ما الذنب أضناه
بصمت الليل يحفظني ...ويرعاني بعيناه
رحيم ليس يتركني ...اذا ما قلت اوّاه
هو الله هو الله ...وما للروح الّاه

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ما لِلقُبورِ كَأَنَّما لا ساكِنٌ
فيها وَقَد حَوَتِ العُصورَ الماضِيَه

طَوَتِ المَلايِّنِ الكَثيرَةَ قَبلَنا
وَلَسَوفَ تَطوينا وَتَبقى خالِيَه

أَينَ المَها وَعُيونُها وَفُتونُها
أَينَ الجَبابِرُ وَالمُلوكُ العاتِيَه

إِنَّ الحَياةَ قَصيدَةٌ أَعمارُنا
أَبياتُها وَالمَوتُ فيها القافِيَه

مَتِّع لِحاظَكَ في النُجومِ وَحُسنِها
فَلَسَوفَ تَمضي وَالكَواكِبُ باقِيَه

إيليا أبو ماضي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

خنافسُ الأرض تجـري في أعِنَّتِها * * * وسـابحُ الخيل مربوطٌ إلى الوتـدِ
وأكرمُ الأُسْدِ محبـوسٌ ومُضطهدٌ * * * وأحقرُ الدودِ يسعى غير مضطهـدِ
وأتفهُ الناس يقضي في مصالحهمْ * * * حكمَ الرويبضـةِ المذكورِ في السنَدِ
فكم شجاعٍ أضـاع الناسُ هيبتَهُ * * * وكمْ جبانٍ مُهـابٍ هيبـةَ الأسَدِ
وكم فصيحٍ أمات الجهلُ حُجَّتَهُ * * * وكم صفيقٍ لهُ الأسـماعُ في رَغَدِ
وكم كريمٍ غدا في غير موضعـهِ * * * وكم وضيعٍ غدا في أرفعِ الجُــدَد
دار الزمان على الإنسان و انقلبت * * * كل الموازين و اختلت بمستند

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يا مصرُ أنتِ الأُمُّ.. يا أُمّي اسْمَعي
منْ كثْرَة الأشواق ضاقتْ أضلـُعي

ما كلُّ هذا النيلِ نهرٌ واحدٌ
فلقد وهبتُُ النيلَ مَجْرى أدْمُعي

لو باحتِ الأهْرامُ بالحبِّ النقيْ
لعَلِمْتِ أنَّ القلبَ لمْ يرحلَْ معي

إبنُ المَهاجرِ غارقٌ في حزنِهِ
منذُ احتضنتُ الأرضَ غابَ توجُّعي

شَعَّتْ على ثغـْر الأحبّةِ بَسْمَةٌ
خِلْتُ النجومَ تـساقطتْ بتـَسَرُّعِ

يا أمَّ دُنيا.. هل صحيحٌ ما أرى؟
هل تسمعُ البلدانُ صوتَ تضرّعي؟

مدّي اليدينِ إلى الحبيبِ ترفـُّقاً
من ليسَ يأتي المجدَ.. ليْسَ بمُبْدعِ

ها قد سكبْتُ الحبَّ عِطْرَ قصيدةٍ
فتنعّمي بالحُبِّ، ثمَّ تدلّلي..

الشمسُ غابتْ والعروبةُ أظلمتْ
من أين يأتي النورُ إن لمْ تسطعي؟

أنتِ القوِيّةُ.. إنْ تطفـَّلَ حاقدٌ
فالنّسرُ يحمي الأرضَ كي تتربَّعي

إنّي أحبّكِ.. قلتُها متشرّداً
واليومَ جئتُ أقولُها بتخشّعِ

كوني كما أنتِ احْتِضانَ أُمومَةٍ
مَنْ يجمعُ الأبناءَ.. إن لمْ تجمَعي؟

الشاعر اللبناني
شربل بعيني

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تخنث هذا الزمان ودبت***خنافيس هيبي تشع الرذيلة
ونافس آدم حواءه ***دلالا وغنجا وذبح فضيلة
ومن لم يصن حرمات البلاد. ويذر النفايات قد خان جيله

مفدي زكرياء..( الجزائر )

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال سعيد الجريري : قلت للحسن: يا أبا سعيد، الرجل يذنب ثم يتوب ثم يذنب ثم يتوب ثم يذنب ثم يتوب ثم يذنب ثم يتوب حتى متى؟
قال: ما أعلم هذا إلا من أخلاق المؤمنين!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شيَّد رجل من المسلمين دارًا كبيرة فسيحة، فجمَّلها وأبهاها وحسَّنها، وبعد بُرهة من الزمن تعكَّرتْ حياتُه في تلك الدار، فعاف حُسنَها، وكَرِه سُكْناها، وتمنى كل خلاص منها، فلما عرَضَها للبيع بأرخص الأثمان، وأبخس الأسعار، وتمَّت البيعة بسعر زهيد، لامه الناسُ والعذَّال، فأجابهم بقوله:

يَلُومُونَنِي أَنْ بِعْتُ بِالرُّخْصِ مَنْزِلِي
وَمَا عَلِمُوا جَارًا هُنَاك يُنَغِّصُ

فَقُلْتُ لَهُمْ كُفُّوا المَلاَمَ فَإِنَّهَا
بِجِيرَانِهَا تَغْلُو الدِّيَارُ وَتَرْخُصُ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الإثنين سبتمبر 21, 2015 9:59 pm

يقولون فى النظر :
ـــــــــــــــــــــــــــــ
• إذا نظر الإنسان إلى الشيء بمجامع عينه، قيل: رَمَقَهُ.
• فإن نظر إليه من جانب أذنه، قيل: لَحَظَهُ.
• فإن نظر إليه بعجلة، قيل: لَمَحَهُ.
• فإن رماه ببصر مع حِدة نظر، قيل: حَدَجَهُ بطرفه.
• فإن نظر إليه بشدة وحِدَّة، قيل: أرْشَقَهُ، وأسَفَّ النظر إليه.
• فإن نظر إليه نظر المتعجب منه، والكاره له، والمبغض إياه، قيل: شَفَنَه، وشفن إليه.
• فإن أعاره لحظ العداوة، قيل: نظر إليه شزرًا.
• فإن نظر إليه بعين المحبة، قيل: نظر إليه نظرة ذي "عَلَقٍ".
• فإن نظر إليه نظر المستثبت، قيل: توضَّحَه.
• فإن نظر إليه واضعًا يده على حاجبه، مستظلاًّ بها من الشمس؛ ليستبين المنظور إليه، قيل: استكَفَّه، واستوضحه، واستشرفه.
• فإن نشر الثوب ورفعه؛ لينظر إلى صفاقته، أو سخافته، أو يرى عوارًا إن كان به، قيل: استشفَّه.
• فإن نظر إلى الشيء كاللمحة ثم خفي عنه، قيل: لاحَهُ، لَوْحَةً.
• فإن نظر إلى جميع ما في المكان حتى يعرفه، قيل: نفضه نفضًا.
• فإن نظر في كتاب أو حساب؛ ليُهذبه، أو ليستكشف صِحَّته وسقمه، قيل: تصفَّحه.
• فإن فتح جميع عينيه لشِدَّة النظر، قيل: حَدَّق.
• فإن لألأهُما قيل: بَرَّق عينيه.
• فإن انقلب حملاق عينيه، قيل: حمْلَقَ.
• فإن غاب سوادُ عينيه من الفزع، قيل: برِق بصره.
• فإن فتح عَيْن مُفَزَّعٍ أوْ مهدَّدٍ، قيل: حَمَّجَ.
• فإن كسر عينيه في النظر، قيل: دَنْقَسَ، وطَرْفَشَ.
• فإن نظر إلى أفق الهلال ليلته ليراه قيل: تَبصَّرَه.
• فإن أتبع الشيء بصره، قيل: أَثْأَرَهُ بَصَرَهُ.

اللغة العربية عظمة وثراء وخلود
صلاح جاد سلام
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

بكاء لغوي :
------------
قال أبو المطرف المخزومي عند استيلاء الروم على بلنسية،
:«بالله أيّ نحو ننحو، أو مسطور نثبت أو نمحو؛ وقد حذف الأصل والزّائد، وذهبت الصّلة والعائد؛ وباب التعجّب طال، وحال اليأس لا تخشى الانتقال؛ وذهبت علامة الرّفع، وفقدت نون الجمع؛ والمعتلّ أعدى الصّحيح والمثلّث أردى الفصيح؛ وامتنعت الجموع من الصّرف، وأمنت زيادتها من الحذف؛ ومالت قواعد الملّة، وصرنا جمع القلّة؛ وظهرت علامة الخفض، وجاء بدل الكلّ من البعض» .
...........................
الإحاطة في أخبار غرناطة، للسان الدين الخطيب
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مرِضَ الحبيبُ فعُدْتُهُ فمرِضْتُ مِن خوفي عليهِ
فأتى الحبيبُ يزورني فبَرِئْتُ مِن نَظرِي إليهِ
ـأبو نواس
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فن الرد
يقول أحد دهاة العرب
ماغلبني إلا جارية، كانت تحمل طبقا مغطى
فسألتها: ماذا بالطبق؟
فقالت: ولم غطيناه إذن؟
يقول: فأحرجتني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لقد أحسن من قال :
لـو لم تكُنْ أمُّ اللغـاتِ هيَ المُنى= لكسرتُ أقلامي وعِفتُ مِدادي
لغـةٌ إذا وقعـتْ عـلى أسماعِنا= كانتْ لنا برداً على الأكبادِ
سـتظلُّ رابطـةً تؤلّـفُ بيننا=فهيَ الرجـاءُ لناطـقٍ بالضّادِ
وتقاربُ الأرواحِ ليـسَ يضـيرهُ= بينَ الديارِ تباعـدُ الأجسـادِ
أفما رأيـتَ الشمسَ وهيَ بعيدةٌ= تُهـدي الشُّعاعَ لأنجُدٍ و وَهادِ
أنا كيفَ سرتُ أرى الأنامَ أحبّتي= والقـومَ قومي والبلادَ بلادي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺬﻫﺒﻲ-ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ-:

[ ﻓَﺈﻥ ﻣﻦ ﻃﻠﺐ ﺍﻟﻌﻠﻢَ ﻟﻶ‌ﺧﺮﺓ: ﻛﺴﺮَﻩ ﻋﻠﻤُﻪ، ﻭﺧﺸﻊ ﻗﻠﺒُﻪ، ﻭﺍﺳﺘﻜﺎﻧَﺖ ﻧﻔﺴُﻪ، ﻭﻛﺎﻥ ﻋﻠﻰ ﻧَﻔﺴِﻪ ﺑﺎﻟﻤﺮﺻَﺎﺩ ]

كتاب ﺍﻟﻜﺒﺎﺋﺮ (ﺹ: 79 )

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تفسير (يمن)
اليمين: أصله الجارحة.
وقوله: (إنكم كنتم تأتوننا عن اليمين) أي: عن الناحية التي كان منها الحق، فتصرفوننا عنها.
وقوله: (لأخذنا منه باليمين) أي: منعناه ودفعناه. فعبر عن ذلك الأخذ باليمين كقولك: خذ بيمين فلان عن تعاطي الهجاء، وقيل: معناه بأشرف جوارحه وأشرف أحواله،
وقوله جل ذكره: (وأصحاب اليمين) أي: أصحاب السعادات والميامن، وذلك على حسب تعارف الناس في العبارة عن الميامن باليمين، وعن المشائم بالشمال.

واستعير اليمين للتيمن والسعادة، وعلى ذلك (وأما إن كان من أصحاب اليمين * فسلام لك من أصحاب اليمين) .

واليمين في الحلف مستعار من اليد اعتبارا بما يفعله المعاهد والمحالف وغيره. قال تعالى: (أم لكم أيمان علينا بالغة إلى يوم القيامة) ،
(وأقسموا بالله جهد أيمانهم) ، (لا يؤاخذكم الله باللغو في أيمانكم) ، (وإن نكثوا أيمانهم من بعد عهدهم)، (إنهم لا أيمان لهم) .

ومولى اليمين: هو من بينك وبينه معاهدة، وقولهم: ملك يميني أنفذ وأبلغ من قولهم: في يدي، ولهذا قال تعالى: (مما ملكت أيمانكم) .

ومن اليمين: تنوول اليمن، يقال: هو ميمون النقيبة. أي: مبارك، والميمنة: ناحية اليمين.

وترد (يمن ) على عشرة أوجه:
فوجه منها: اليمين يعني: القوة, قوله تعالى في سورة الصافات {فراغ عليهم ضربا باليمين} يعني: بقوة.

والوجه الثاني: اليمين: الحلف، قوله تعالى في سورة البقرة {لا يؤاخذكم الله بالغو في أيمانكم} ، وكقوله تعالى في سورة النور {وأقسموا بالله جهد أيمانهم} يعني: حلفهم.

والوجه الثالث: الإيمان يعني: العهود, فذلك قوله تعالى في سورة القلم {أم لكم أيمان علينا بالغة} يعني: عهودا يقول: ألكم عهود؟ وكقوله تعالى في سورة براءة {وإن نكثوا أيمانهم من بعد عهدهم} يعني: عهودهم، مثلها في سورة النحل {ولا تتخذوا أيمانكم} يعني: عهودكم.

والوجه الرابع: الأيمان يعني: الأيدي اليمنى, قوله تعالى في سورة التحريم {نورهم يسعى بين أيديهم وبأيمانهم} يعني: بأيمانهم الكتب, وكقوله تعالى {فأما من أوتي كتابه بيمينه} مثلها في سورة طه {وما تلك بيمينك يا موسى} أي: بيدك اليمنى.

والوجه الخامس: اليمين: الملك, قوله تعالى في سورة الأحزاب {وما ملكت أيمانهم}.

والوجه السادس: اليمين يعني: الدين، قوله تعالى في سورة الصافات {قالوا إنكم كنتم تأتوننا عن اليمين} أي: من قبل الدين, أي: تغروننا عن الدين فتملكوننا, وكقوله تعالى في سورة الأعراف {ثم لأتينهم من بين أيديهم ومن خلفهم وعن أيمانهم} يعني: أشبه عليهم دينهم.

والوجه السابع: اليمين: الجنة، قوله تعالى في سورة الواقعة {وأصحاب اليمين} يعني: أهل الجنة (ما أصحاب اليمين), وقوله تعالى في سورة المدثر {كل نفس بما كسبت رهينة إلا أصحاب اليمين} ما أهل الجنة.

والوجه الثامن: اليمين: هو الجانب الأيمن من الشيء، قوله تعالى في سورة سأل سائل {عن اليمين وعن الشمال عزين} يعني: جانب اليمين حلقا حلقا, وكقوله تعالى في سورة ق {عن اليمين وعن الشمال قعيد}.

والوجه التاسع: اليمين: الحجة. قوله تعالى في سورة الحاقة {لأخذنا منه باليمين} يعني: بالحجة والحق على قول بعض المفسرين.

والوجه العاشر: الأيمن : المبارك , قوله تعالي ( وناديناه من جانب الطور الأيمن وقربناه نجيا ) أى: الطور المبارك ,وقوله تعالى ( فلما أتاها نودى من شاطئ الواد الأيمن فى البقعة المباركة من الشجرة ) أى : الواد المبارك

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الإثنين سبتمبر 21, 2015 10:02 pm

في هدأة الليل تطوي الروح غربتها ** ويبحر القلب لاهم ولاكدرُ

ماقيمة الليل لولا سجدة سكنت ** ماقيمة الليل لولا الآي والسور

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

﴿وإذا السماء كشطت﴾
[التكوير: ١١]
وإذا السماء نُزِعت كما يُنْزَع الجلد عن الشاة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال النبي عليه الصلاة والسلام : القضاة ثلاثة ، . قاض في الجنة وقاضيان في النار ، أما الذي في الجنة فرجل علم الحق فقال به وأما اللذان في النار فرجل عرف الحق فقضى بخلافه ورجل قضى للناس على جهل )
دخل أحد القضاة في صباح يوم على الخليفة المهدي العباسي طالبا مقابلته ، فأذن له فدخل.. وبعدما سلم ، قال له الخليفة :
أحسب أن هذا الوقت ، هو وقت جلوسك للقضاء ، فماذا وراءك؟ قال القاضي : نعم يا أمير المؤمنين . كنت في مجلس القضاء ، فرفعته ، وجئت إليك الساعة لتعفيني من القضاء.. فقال الخليفة متعجبًا : كيف ؟! ومن للقضاء غيرك ؟ نحن والخاصة والعامة يثقون في نزاهتك.. قال القاضي : من أجل ذلك بالله عليك يا أمير المؤمنين أن تقبل عذري ، وترفع عني الحرج، وتقلني من القضاء.. وتحت إصرار القاضي قال الخليفة : لا بد وأن هناك شيئا ما ، فأطلعني على حقيقة الأمر حتى أعينك على ما تريد.. قال له : بالأمس حضر إلي متخاصِمان ، كلاهما يدعي على الآخر ثم أُذِّنَ لصلاة الظهر فرفعت الجلسة وقلت لهما : إلي في جلسة الغد.. فانصرفا، وخرجت من مجلس القضاء وذهبت إلى المسجد وصليت الظهر في جماعة.. وبعد انتهاء الصلاة ، عدت إلى داري.. تناولت طعام الغداء واسترحت حتى إُذِّنَ لصلاة العصر، فقمت وتوضأت وصليت والحمد لله.. ثم سمعت طرقا على باب الدار، فخرجت الجارية وفتحت الباب ووقفت تتكلم ثم دخلت إلي فسألتها : ما الخبر يا جارية؟ ماذا هناك؟ قالت : رجل بالباب يحمل إلينا طبقًا من البلح الرُطَب. وأنا يا أمير المؤمنين كما تعلم اشتهر عني أني أحب الرُطَب.. فقلت لها : صفيه لي.. فأخذت تصفه بملابسه وهندامه وشكله فعرفت من وصفها أنه أحد المتخاصمين الذَين كانا أمامي في مجلس القضاء بالأمس فقلت لها : ردي هديته عليه أي ، لا تقبلي منه شيئا واصرفيه واشكريه.. ففعلت الجارية ما أمرتها به.. وذهب الرجل إلى حال سبيله.. فلما دخلا إلي اليوم في مجلس القضاء ، ووقفا أمامي ، والله يا أمير المءمنين ما استويا في نظري مع أني رددت الطبق ولم أقبله..قال له الخليفة : إذن ، عرفت صاحبه.. قال القاضي : نعم عرفته من وصف الجارية له بالأمس.. فقلت في نفسي : هذا هو الذي فكر فِيَّ وعرف أني أحب الرُطَب ، فأحضر لي طبقا منه وكذا وكذا ، فمالت نفسي إليه وأخذها الهوى. إذن ، أنا لا أصلح للقضاء، فاعفني يا أمير المؤمنين.. فأعفاه المهدي من القضاء..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ما لِلقُبورِ كَأَنَّما لا ساكِنٌ
فيها وَقَد حَوَتِ العُصورَ الماضِيَه

طَوَتِ المَلايِّنِ الكَثيرَةَ قَبلَنا
وَلَسَوفَ تَطوينا وَتَبقى خالِيَه

أَينَ المَها وَعُيونُها وَفُتونُها
أَينَ الجَبابِرُ وَالمُلوكُ العاتِيَه

إِنَّ الحَياةَ قَصيدَةٌ أَعمارُنا
أَبياتُها وَالمَوتُ فيها القافِيَه

مَتِّع لِحاظَكَ في النُجومِ وَحُسنِها
فَلَسَوفَ تَمضي وَالكَواكِبُ باقِيَه

إيليا أبو ماضي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الثلاثاء سبتمبر 22, 2015 7:39 pm

أَبكي الذينَ أذَاقُوني مَوَدَّتَهم
حتى إذا أيقظوني في الهوى رقدوا

واستنهضوني فلما قُمْتُ منتصبا
بثقْل ما حَمَّلوني وُدَّهم قَعدُوا

لأخرجن من الدنيا وحبهمُ
بين الجَوانح لم يشعر به أحد

ألْقَيْتُ بيني وبين الْحُزن معرفة ً
لا تنقضي أبداً أو ينقضي الأبد

بشار_بن_برد

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فضل يوم عرفة
لما ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنّه قال عن صوم يوم عرفة: «أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده» (رواه مسلم).
المجلد: السلسلة الصحيحة
رقم الحديث: 1503
الحديث: “ أفضل ما قلت أنا و النبيون عشية عرفة : لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك و له الحمد , و هو على كل شيء قدير “ .
قال الألباني في “ السلسلة الصحيحة “ 4 / 7
المجلد: السلسلة الصحيحة - مختصرة
رقم الحديث: 2551
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما من يوم اكثر من أن يعتق الله فيه عبدا من النار من يوم عرفة وإنه ليدنو ثم يباهي بهم الملائكة فيقول ما أراد هؤلاء ) السلسلة الصحيحة

دعاء يوم عرفة:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
خيرُ الدُّعاءِ يومُ عرفةَ ، و خيرُ ما قلتُ أنا و النَّبيون من قبلي : لا إله إلا اللهُ وحده لاشريك له ، له الملكُ ، وله الحمدُ ، و هو على كلِّ شيءٍ قديرٌ.
صحيح الجامع 3274
ننصح أحبتنا بالاكثار من الدعاء غدا - يوم عرفة - إن شاء الله.
ولعظيم فضل الدعاء في هذا اليوم
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الفصاحة والذكاء ، تنجي صاحبها من غدر الحاكم الظالم ، وتعينه على مجاوزة البأساء والضراء:
( حوار بين الحجاج وبين غلام قمة في البلاغة )
قال الحجاج : أخبرني عمن خُلق من الخشب ؟ والذي حُفظ بالخشب ؟ والذي هلك بالخشب ؟
فقال الغلام : الذي خلق من الخشب هي الحية خلقت من عصا موسى عليه السلام؛؛ والذي حفظ بالخشب نوح عليه السلام؛؛ والذي هلك بالخشب زكريا عليه السلام.
.
فقال الحجاج : فأخبرني عن أنهار الجنة وعددها ؟
فقال الغلام : أنهار الجنة كثيرة لا يعلم عددها إلا الله تعالى كما قال في كتابه العزيز فيها انهار من ماء غير آسن وأنهار من لبن لم يتغير طعمه وأنهار من خمر لذة للشاربين وأنهار من عسل مصفى... وكلها تجري في محل واحد لا يختلط بعضها ببعض ويوجد نظيره في الدنيا وهو في رأس بني آدم طعم عينه مالح وطعم أذنه مر وطعم فمه عذب .
فقال الحجاج : إن أهل الجنة يأكلون ويشربون ولا يتغوطون فهل يوجد مثلهم في الدنيا ؟
فقال الغلام : الجنين في بطن أمه يأكل ويشرب ولا يتغوط.
فقال الحجاج : فما أول قطرة من دم
فقال الغلام : هي حيض حواء.
فقال الحجاج : فأخبرني عن العقل ؟ والإيمان ؟ والحياء ؟ والسخاء ؟ والشجاعة ؟ والكرم؟
فقال الغلام : إن الله قسم العقل عشرة أقسام جعل تسعة في الرجال وواحداً في النساء ؛؛والإيمان عشرة تسعة في اليمن وواحداً في بقية الدنيا؛؛ والحياء عشرة تسعة في النساء وواحداً في الرجال؛؛ والسخاء عشرة تسعة في الرجال وواحداً في النساء؛؛ والشجاعة والكرم عشرة تسعة في العرب وواحداً في بقية العالم؛؛
فقال الحجاج : فأخبرني ما يجب على المسلم في السنة مرة ؟
فقال الغلام : صيام رمضان.
فقال الحجاج : وما يجب في العمر مرة ؟
فقال الغلام : الحج إلى بيت الله الحرام من استطاع إليه سبيلا .
فقال الحجاج : فأخبرني عن أقرب شيء إليك ؟
فقال الغلام : الآخرة .
ثم قال الحجاج: سبحان الله يأتي الحكمة من يشاء من عباده ما رأيت صبياً أتاه الله العلم والعقل والذكاء مثل هذا الغلام.
فقال الغلام : أنا أهل لذلك.
فقال الحجاج : فمن أحق الناس بالخلافة ؟
فقال الغلام : الذي يعفو ويصفح ويعدل بين الناس.
فقال الحجاج : فأخبرني عن النساء ؟
فقال الغلام : أتسألني عن النساء وأنا صغير لم أطـّلع بعد على أحوالهن و رغائبهن ومعاشرتهن ولكني سأذكر لك المشهور من أمورهن؛؛ فبنت العشر سنين من الحور العين؛؛ وبنت العشرين نزهة للناظرين؛؛ وبنت الثلاثين جنة نعيم ؛؛وبنت الأربعين شحم ولين؛؛ وبنت الخمسين بنات وبنين؛؛ وبنت الستين ما بها فائدة للسائلين؛؛ وبنت السبعين عجوز في الغابرين؛؛ وبنت التسعين شيطان رجيم؛؛ وبنت المائة من أصحاب الجحيم.
فضحك الحجاج وقال:أي النساء أحسن؟
فقال الغلام : ذات الدلال الكامل والجمال الوافر والنطق الفصيح التي يرتاح لها قلب وعقل رجل
فقال الحجاج : أخبرني يا غلام عن أجود بيت قالته العرب في الكرم ؟
فقال الغلام : هو بيت حاتم طي.
حيث يقول:ـــ
وأكرم الضيف حتما حين يطرقني ** قبل العيال على عسر و إيسار*
فقال الحجاج : أحسنت يا غلام وأجملت وقد غمرتنا ببحر علمك فوجب علينا إكرامك ثم أمر له بألف دينار وكسوة حسنة
و جارية وسيف وفرس.
وقال الحجاج في نفسه : إن أخذ الفرس نجا وإن أخذ غيرها قتلته فلما قدمها له
ثم قال الحجاج : خذ ما تريد يا غلام فغمزته الجارية.
وقالت : خذني أنا خير من الجميع فضحك الغلام وقال ليس لي بك حاجة وأنشد يقول :ـــ
و قــرقعــت اللجان بـــرأس حــمراً ... أحــــب إليّ مــما تــغــمـزني
أخـاف إذا وقعــت عــــلى فراشــي ... وطالت علتي لا تصحبينـــي
أخـــاف إذا وقــعــنا فــي مضـــيـق ... وجار الدهر بي لا تنصريني
أخـــاف إذا فـقــدت المــال عــندي ... تــمــيلي للخصام وتهجريني
فأجابته الجارية تقول :ــ
معاذ الله أفـــعــــل مـــا تــــقــول... ولو قطعت شمالي مع يميني
وأكتم سر زوجــي فــي ضميري ... وأقـــنع باليسير وما يــجيني
إذا عاشـــرتني وعرفت طـــبعي ... ستــعــلم أنـــني خــير القرين
فقال الحجاج : ويلك ألا تستحين تغمزينه وتجاوبينه بالشعر.
فقال الغلام : إن كنت تخيرني فإنني أختار الفرس أما إن كنت ابن حلال فتعطيني الجميع.
فقال الحجاج : خذهم لا بارك الله لك فيهم.
فقال الغلام : قبلتهم لا أخلف الله عليك غيرهم ولا جمعني بك مرة أخرى.
ثم قال الغلام : من أين أخرج يا حجاج ؟
فأجابه الحجاج : أخرج من ذاك الباب فهو باب السلام.
فقال الجلساء للحجاج : هذا جلف من أجلاف العرب أتى إليك وسبك وأخذ مالك فتدله على باب السلام ولم تدله على باب النقمة والعذاب ؟
فقال الحجاج : إنه استشارني والمستشار مؤتمن..
وخرج الغلام من بين يدي الحجاج سالماً غانماً بفضل ذكائه وفهمه ومعرفته وحسن إطلاعه...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فمن كان ذا عقل ، ولم يك ذا غنى
يكون كذي رجل، وليست له نعلُ
ومن كان ذا مال، ولم يك ذا حجا
يكون كذي نعل، وليست له رجلُ
ــــــــــــــــــــــــــــ
تقول العرب :-
-------------- "أنا مَئِقٌ وأنتَ تَئِقٌ فلا نَتَّفِقُ "
المئق : المغضَب المغتاظ.
والتئق : الذي لا يحتمل شيئا .
***العقد الفريد
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
كُنْ لَيِّنًا لِلجَارِ وَاحْفَظْ حَقَّهُ
كَرَمًا وَلاَ تَكُ لِلمُجَاوِرِ عَقْرَبَا

احْفَظْ أَمَانَتَهُ وَكُنْ عِزًّا لَهُ
أَبَدًا وَعَمَّا سَاءَهُ مُتَجَنِّبَا
ــــــــــــــــــــــــــــــ
عَنْ مُحَمَّد بْن نافع، قَالَ : كَانَ أَبُو نواس لي صديقا فوقعت بيني وبينه هجرة فِي آخر عمره ، ثُمَّ بلغني وفاته فتضاعف عَلِيّ الحزن ، فبينا أَنَا بين النائم واليقظان إِذَا أَنَا بِهِ , فقلت : أبا نواس ؟ فَقَالَ : لات حِينَ كنية ، قلت : الْحَسَن بْن هانئ ؟ قَالَ : نعم ، قلت : ما فعل اللَّه عَزَّ وَجَلَّ بك ؟ قَالَ : غفر لي بأبيات قلتها هِيَ تحت ثني الوسادة ، فأتيت أهله ، فلما أحسوا بي أجهشوا بالبكاء ، فقلت لهم : هل قَالَ أخي شعرا قبل موته ؟ قَالُوا : لا نعلم إلا أَنَّهُ دعا بدواة وقرطاس فكتب شيئا لا ندري ما هُوَ ، قلت : ائذنوا لي أدخل ، قَالَ : فدخلت إِلَى مرقَدَه فَإِذَا ثيابِهِ لم تحرك بعد ، فرفعت وسادة لم أر شيئا ، ثُمَّ رفعت أخرى فَإِذَا برقعة فيها مكتوب :
يا رب إن عظمت ذنوبي كثرة فلقَدْ علمت بأن عفوك أعظم
إن كَانَ لا يرجوك إلا محسن فمن الَّذِي يدعو ويرجو المجرم ؟
أدعوك ربي كما أمرت تضرعا فَإِذَا رددت يدي فماذا يرحم ؟
ما لي إِلَيْكَ وسيلة إلا الرجا وجميل عفوك ثُمَّ أني مسلم .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من بلاغة القرآن :
قال تعالى :"
(قُلْ لِمَنْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ قُلْ لِلَّهِ ۚ كَتَبَ عَلَىٰ نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ ۚ لَيَجْمَعَنَّكُمْ إِلَىٰ يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَا رَيْبَ فِيهِ ۚ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ فَهُمْ لَا يُؤْمِنُونَ)
[سورة اﻷنعام 12]
(قل لمن ما في السموات والأرض )
هذا كلام مستأنف ،مسوق لتبكيت الكفار هو أسلوب استفهام غرضه البلاغي توبيخ الكفار على كفرهم وعجزهم عن التأمل والاستبصار في ملكوت الله وبديع صنعه
(قل لله كتب على نفسه الرحمة ) كلام مستأنف، مسوق ليبدأ الرسول صلى الله عليه وسلم بالجواب الذي ليس ثمة جواب غيره .
وجملة (كتب على نفسه الرحمة ) مستأنفة ؛لأنها مستقلة عما قبلها ،غير مندرجة في سلك القول .
(ليجمعنكم إلى يوم القيامة لا ريب فيه ) اللام جواب للقسم المحذوف المفهوم من قوله ( كتب على نفسه ) كأنه أقسم على ذلك
وقوله ( الذين خسروا أنفسهم فهم لا يؤمنون ) يجوز في الذين النصب على الذم
في محل نصب حال أو على الرفع مبتدأ وتكون هنا مستأنفة، مسوقة لبيان سبب خسرانهم. و خبره (فهم لا يؤمنون ) وجيء بالفاء في قوله ( فهم ) لما في الموصول من رائحة الشرط
إيثار الجملة الاسمية في قوله (فهم لا يؤمنون )لإفادة دوام النفي واستمراره
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الثلاثاء سبتمبر 22, 2015 8:15 pm

قال أكثم بن صيفي حكيم العرب :
الرزق مقسوم ،،،والحريص محروم ،،،والدهر ذو ألوان،،،،، ولكل زمان إخوان ،،،ورجال الشدة قليل،،،،وبعض اليأس خير من الطلب إلى الناس،،،،،خذلان الجار لؤم،،،،فمن كافأ بالثناء فقد أبلغ في الجزاء،،،،ومن أدل على الرجال بغير فضل مقت،،،،، لأنه لا وفاء لمن ليس له حياء ،،،، ومن تعدى الحق ضاقت به مذاهبه،،،وليس من القوة التورط في الهوة

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في جوار الله
عن الزهري، قال: أخبرني عروة بن الزبير، أن عائشة رضي الله عنها، قالت: لم أعقل أبوي قط إلا وهما يدينان الدين، ولم يمر علينا يوم إلا يأتينا فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم طرفي النهار، بكرة وعشية، فلما ابتلي المسلمون، خرج أبو بكر مهاجرا قبل الحبشة، حتى إذا بلغ برك الغماد لقيه ابن الدغنة، وهو سيد القارة، فقال: أين تريد يا أبا بكر؟ فقال أبو بكر: أخرجني قومي، فأنا أريد أن أسيح في الأرض، فأعبد ربي، قال ابن الدغنة: إن مثلك لا يخرج ولا يخرج، فإنك تكسب المعدوم، وتصل الرحم، وتحمل الكل، وتقري الضيف، وتعين على نوائب الحق، وأنا لك جار، فارجع فاعبد ربك ببلادك، فارتحل ابن الدغنة، فرجع مع أبي بكر، فطاف في أشراف كفار قريش، فقال لهم: إن أبا بكر لا يخرج مثله ولا يخرج، أتخرجون رجلا يكسب المعدوم، ويصل الرحم، ويحمل الكل، ويقري الضيف، ويعين على نوائب الحق، فأنفذت قريش جوار ابن الدغنة، وآمنوا أبا بكر، وقالوا لابن الدغنة: مر أبا بكر، فليعبد ربه في داره، فليصل، وليقرأ ما شاء، ولا يؤذينا بذلك، ولا يستعلن به، فإنا قد خشينا أن يفتن أبناءنا ونساءنا، قال ذلك ابن الدغنة لأبي بكر، فطفق أبو بكر يعبد ربه في داره، ولا يستعلن بالصلاة، ولا القراءة في غير داره، ثم بدا لأبي بكر، فابتنى مسجدا بفناء داره وبرز، فكان يصلي فيه، ويقرأ القرآن، فيتقصف عليه نساء المشركين وأبناؤهم، يعجبون وينظرون إليه، وكان أبو بكر رجلا بكاء، لا يملك دمعه حين يقرأ القرآن، فأفزع ذلك أشراف قريش من المشركين، فأرسلوا إلى ابن الدغنة، فقدم عليهم فقالوا له: إنا كنا أجرنا أبا بكر على أن يعبد ربه في داره، وإنه جاوز ذلك، فابتنى مسجدا بفناء داره، وأعلن الصلاة والقراءة، وقد خشينا أن يفتن أبناءنا ونساءنا، فأته، فإن أحب أن يقتصر على أن يعبد ربه في داره فعل، وإن أبى إلا أن يعلن ذلك، فسله أن يرد إليك ذمتك، فإنا كرهنا أن نخفرك، ولسنا مقرين لأبي بكر الاستعلان، قالت عائشة: فأتى ابن الدغنة أبا بكر، فقال: قد علمت الذي عقدت لك عليه، فإما أن تقتصر على ذلك، وإما أن ترد إلي ذمتي، فإني لا أحب أن تسمع العرب، أني أخفرت في رجل عقدت له، قال أبو بكر: إني أرد إليك جوارك، وأرضى بجوار الله ورسول الله صلى الله عليه وسلم.. رواه البخاري.

ـــــــــــــــــــــــــــ

‫المعلوم‬ و ‫‏المجهول‬ :
ينقسم الفعل باعتبار فاعله إلى معلوم ومجهول. فالفعل #المعلوم ما ذُكر فاعِلهُ في الكلام نحو "مصَّرَ المنصورُ بغداد".
وإذا اتصل بالماضي الثلاثيّ المجرّد المعلوم - الذي قبل آخره ألفٌ - ضميرُ رفعٍ متحركٌ، فإن كان من باب (فَعَلَ يَفْعلُ) - نحو "سامَ يَسومُ، ورام يرومُ، وقاد يقُودُ" ضُم أوله، نحو سُمْتُه الأمر، ورُمْتُ الخير، وقُدْتُ الجيش".
وإن كان من باب (فعل يفعِلُ) - نحو "باع يبيعُ وجاء يجيء، وضامَ يضيمُ". أو من باب (فعل يفعلُ) - نحو "نال ينالُ، وخاف يخافُ" - كُسِرَ أَولهُ، نحو "بِعتُهُ، وجِئتُهُ، وضِمت الخائنَ، ونِلْتُ الخير وخِفْتُ الله".
والفعلُ المجهول ما لم يُذكر فاعله في الكلام بل كان محذوفاً لغرضٍ من الأغراض إما للايجاز، اعتماداً على ذكاء السامع، وإما للعلم به، وإما للجهل به، وإما للخوف عليه، وإما للخوف منه، وإما لتحقيره؛ فتُكْرِمُ لسانك عنه، وإما لتعظيمه تشريفاً له فتكرمُه أن يُذكر، إن فعل ما لا ينبغي لمثله أن يفعله، وإما لإبهامه على السامع.


‫‏ما ينوب عن الفاعل‬ :
وينوبُ عن الفاعل بعد حذفه * المفعولُ به، صريحاً، مثل "يُكرَم المجتهدُ"، أو * غير صريح، مثل "أَحسنْ فيحسَن إليك"، أو * الظَرفُ، مثل "سُكِنَت الدارُ وسُهرتِ الليلةُ"، أو * المصدرُ، مثل "سِير سيرٌ طويل".
(ولنيابة الظرف والمصدر عن الفاعل شروط ستراها في الجزء الثاني، في "مبحث نائب الفاعل" ان شاء الله).
ولا يُبنى المجهولُ إلا من الفعل المتعدي بنفسه، مثل "يُكرَم المجتهدُ"، أَو بغيره، مثل يُرْفَقُ بالضعيف".
وقد يُبنى من اللازم، إن كان نائبُ الفاعل مصدراً نحو "سُهر سهرٌ طويلٌ" أو ظرفاً، مثل "صيم رمضانُ".


‫‏بناء المعلوم للمجهول‬ :
متى حُذفَ الفاعلُ من الكلام وجب أن تتغيّر صورة الفعل المعلوم.
فإن كان ماضياً يُكسر ما قبل آخره، ويُضم كل مُتحرك قبله، فتقولُ كسر وأَكرم وتعلم واستغفر. "كُسِر واكرِمَ وتُعلِّمَ واسْتُغْفِرَ"
وإن كان مضارعاً يُضمّ اوَّلهُ، ويُفتح ما قبلَ آخره، فتقول في يَكسِرُ ويُكرِمُ ويَتعلمُ ويَستغفِرُ "يُكسَرُ ويُكرَمُ ويُتعلَّمُ ويستغفَرُ".
أما فعلُ الأمرِ فلا يكونُ مجهولاً أبداً.
‫بناء‬ ما قبل آخره حرف علة للمجهول
إذا أُريدَ بناءُ الماضي - الذي قبلَ آخره ألفٌ - للمجهول (إن لم يكن سُداسيّاً) تُقلبُ ألفه ياءً، ويُكسَرُ كلُّ متحرَّكٍ قبلَها، فتقولُ في باعَ وقال "بِيع وقيلَ"، وفي ابتاعَ واقتادَ واجتاحَ "ابتِيعَ واقتيدَ واجْتِيحَ"؛ والأصل "يُبِيعَ وقُوِلَ وابتِيعَ واقتُوِدَ واجتُوِح".
فإِن كان على ستة أحرفٍ - مثل استتابَ واستماحَ - تُقلَب ألِفُه ياءً، وتُضَمّ همزتُه وثالثُه، ويُكسَر ما قبلَ الياءِ، فتقول "أَستُتيبَ وأُستُميحَ".
وإن اتصلَ بنحو "سِيمَ ورِيمَ وقِيدَ" من كل ماضٍ مجهول ثلاثيٍّ أجوفَ - ضميرُ رفعٍ متحركٌ، فإن كان يُضَمُّ أوَّلُه في المعلوم نحو "سُمتُه الأمرَ، ورُمتُ الخيرَ، وقُدْتُ الجيشَ" كُسِرَ في المجهول، كيلا يَلتبسَ معلوم الفعل بمجهوله، فتقولُ "سِمتُ الأمر، ورِمتُ بخيرٍ، وقِدتُ للقضاءِ".
وإن كان يُكسَرُ أَوَّله في المعلوم - نحو "بعته الفرَسَ وضمتُه، ونِلته بمعروفٍ" ضُمَّ في المجهول، فتقول "بُعت الفرَسَ، وضُمت، ونُلْتُ بمعروفٍ".
وإذا أريد بناءُ المضارع - الذي قبلَ آخرِه حرفُ مدٍّ - للمجهول، يُقلَب حرفُ المدِّ ألفا، فتقول في يقولُ ويبيعُ "يُقالُ ويُباعُ"، وفي يستطيعُ ويَستتيبُ يُستطاعُ ويُستتابُ".

جامع الدروس العربية

للغلاييني

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الثلاثاء سبتمبر 22, 2015 9:09 pm

وإذا رأيتك والكلام لآلئٌ ..
تؤمٌ، فبكر في النظام وثيبُ
فكأن قسًّا في عكاظ يخطبُ ..
وكأن ليلى الأخيلية تندبُ
وكثير عزة يوم بينٍ ينسبُ ..
وابن المقفع في اليتيمة يسهبُ
تكسو الوقار، وتستخف موقرًا ..
طورًا، وتبكي سامعين وتطربُ
( أبو تمام )

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تفسير (يوم)
اليوم يعبر به عن وقت طلوع الشمس إلى غروبها. وقد يعبر به عن مدة من الزمان أي مدة كانت.
قال تعالى: (إن الذين تولوا منكم يوم التقى الجمعان)، (وألقوا إلى الله يومئذ السلم)،وقال (أنفقوا مما رزقناكم من قبل أن يأتي يوم)
وقوله عز وجل: (وذكرهم بأيام الله) فإضافة الأيام إلى الله تعالى تشريف لأمرها لما أفاض الله عليهم من نعمه فيها.
وقوله عز وجل: (قل أئنكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين) الآية .
ويركب يوم مع (إذ) فيقال: يومئذ نحو قوله عز وجل: (فذلك يومئذ يوم عسير) وربما يعرب ويبنى، وإذا بني فللإضافة إلى إذ.
ويرد ( يوم ) على عدة أوجه:
فوجه منها: يوم يعني: الأيام الستة التي خلق الله فيهن الدنيا، قوله تعال في سورة السجدة {قل أئنكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين} وقوله تعالى في سورة يونس {الله الذي خلق السماوات والأرض في ستة أيام} وكقوله تعالى في سورة السجدة {الله الذي خلق السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام}).
والوجه الثاني: يوم يعني: يوما من أيام الدنيا، قوله تعالى في سورة السجدة {يدبر الأمر من السماء إلى الأرض ثم يعرج إليه في يوم} من أيام الدنيا {كان مقداره ألف سنة مما تعدون} يعني: مقدار نزول جبريل وصعوده إلى السماء ألف سنة مما تعدون بغير جبريل.
والوجه الثالث: يوم يعني: يوم القيامة قوله تعالى في سورة يس {فاليوم لا تظلم نفس شيئا} يعني: في الآخرة، وقال تعالى فيها {إن أصحاب الجنة اليوم في شغل فاكهون} يعني: في الآخرة وقال {اليوم نختم على أفواههم} يعني: يوم القيامة، وقال تعالى في سورة الأنبياء {ونضع الموازين القسط ليوم القيامة} وقال تعالى في سورة حم المؤمن {اليوم تجزى كل نفس بما كسبت} يعني: في الآخرة .
والوجه الرابع: يوم يعني: حين، فذلك قوله تعالى في سورة مريم ليحيى {وسلام عليه يوم ولد ويوم يموت ويوم يبعث حيا} يعني: حين مثلها في قصة عيسى {والسلام علي يوم ولدت ويوم أموت ويوم أبعث حيا} يعني: حين ولدت وقال تعالى في سورة النحل {يوم ظعنكم ويوم إقامتكم} يعني: حين ظعنكم وحين إقامتكم، وقال في سورة الأنعام {وآتوا حقه يوم حصاده} يعني: حين حصاده.
والوجه الخامس: يوم يعني: يوم غلبت الروم على فارس, قوله تعالى في سورة الروم {ويومئذ يفرح المؤمنون بنصر الله} ويقال يوم الحديبية يفرح المؤمنون بنصر الله.
والوجه السادس: يوم يعني: حين طلوع الشمس من مغربها، قوله تعالى في سورة الأنعام {يوم يأتي بعض آيات ربك} .

ـــــــــــــــــــــ

تزوج رجل من همدان بنت عمه ، وكان محباً لها ، فلم يلبث أن ضرب عليه البعث إلى أذربيجان ، فأصاب بها خيرا واستفاد جارية تسمى حبابة ، وفرساً يقال له الورد.
فلما قفل القوم امتنع من القفول وقال أخشى أن امرأتي تمنع علي جاريتي، وإني لمشغوف بها، ثم قال :
ألا لا أبالي اليوم ما صنعت هند ...
إذا بقيت عندي حبابة والورد
شديد مناط المنكبين إذا جرى ...
وبيضاء مثل الريم زينها العقد
فسمعت بذلك المرأة فكتبت إليه :
ألا فاقْرهُ مني السلام قل له ...
غَنينا بفتيان غطارفة مُردِ
إذا شاء منهم ناشئ مد كفه ...
إلى كفل ريان أو كاعب نهدِ
فأرسل لنا منك السراح فإنه ...
مُنانا ولا ندعو لك الله بالردِّ
إذا رجع الجند الذي أنت فيهم ...
فزادك رب الناس بُعداً إلى بُعدِ
فلما وصل إليه الكتاب باع الجارية وبادر إليها فرآها معتكفة في مصلاها فقال:
ما فعلت؟ فقالت :
معاذ الله أن أركب محرما ولكني أردت أذيقك
طعم الغيرة كما أذقتني
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الثلاثاء سبتمبر 22, 2015 10:00 pm

قاتل صخر بن الشريد -أخو الخنساء- و أصابه جرح , فمرض من ذلك فطال مرضه و عاده قومه , و كانوا إذا سألوا زوجته سُلمى عنه , قالت : [لا هو حي فيرجى و لا ميت فينسى] . و صخر يسمع كلامها هذا و شقّ عليه ما يسمع , و إذا قالوا لأمه كيف صخر اليوم ؟ قالت : [أصبح صالحا بنعمة الله] -مع أنه على فراش موته- , فلمّا أفاق صخر من علّته بعض الإفاقة قال : ناولوني سيفي لأنظر كيف قوتي -و أراد أن يقتلها جزاءً لها- فلم يستطع بسبب شدة المرض و قال صخر أبيات أكثر من رائعة و خرجت لنا هذه الأبيات من واقع تجربة مريرة أليمة , يقول صخر بن الشريد :
أرى أمّ صخر ما تجفّ دموعها
وملّت سليمى مضجعي ومكاني
وما كنت أخشى أن أكون جنازة
عليك ومن يغترّ بالحدثان
فأيّ امرئ ساوى بأمّ حليلة
فلا عــاش إلا فـــي أذًى و هـــــوانِ
أهمّ بأمر الحزم لو استطيعه
وقد حيل بين العير والنزوان
لعمري لقد ايقظت من كان نائما
وأسمعت من كانت له أذنان


ــــــــــــــــــــــــــــــــ


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب   الأربعاء سبتمبر 23, 2015 7:43 am

البرطمة

(البرطم) في اللغة هو الشفة
و (فلان مبرطم) أي غاضب

ورد في لسان العرب :
تقول: رأيته مبرطما، وما أدري ما الذي برطمه.
والبرطمة: الانتفاخ من الغضب.
ويقال للرجل: قد برطم.
برطمة: إذا غضب.
ورجل برطام: الضخم الشفة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

زدني بفرطِ الحبِّ فيكَ تحيُّراً (1) وارحمْ حشى ً (2) بلظى هواكَ تسعَّرا

وإذا سألتكَ أنْ أراكَ حقيقة ً (3)فاسمَحْ، ولا تجعلْ جوابي لن تَرَى (4)

يا قلبُ! أنتَ وعدتَني في حُبّهمْ صبراً فحاذرْ أنْ تضيقَ (5) وتضجرا (6)

إنّ الغَرامَ هوَ الحَياة ، فَمُتْ بِهِ صَبّاً(7)، فحقّكَ أن تَموتَ، وتُعذَرَا

قُل لِلّذِينَ تقدّمُوا قَبْلي، ومَن بَعْدي، ومَن أضحى لأشجاني يَرَى (Cool

عني(9 ) خذوا، وبيَ اقْتدوا، وليَ اسْمعوا، وتحدَّثوا بصبابتي بينَ الورى

ولقدْ خلوتُ معَ الحبيبِ وبيننا سِرٌّ(10) أرَقّ مِنَ النّسيمِ، إذا سرَى

وأباحَ طرفي نظرة ً (11)) أمَّلتهـــا فغدوتُ معروفاً(12) وكنتُ منكَّراً

فدهشتُ بينَ جمالهِ وجـلالهِ وغدا لسانُ الحالِ عني مخبرا

فأدِرْ لِحاظَكَ في مَحاسِن وَجْهِهِ، تَلْقَى(13) جَميعَ الحُسْنِ، فيهِ، مُصَوَّرا(14)
********************************************
1- لك فيها اثنان المغعولية والتمييز وعندي الأول مقدم

2-مفعول به منصوب علامته قدرت للتعذر

3- جاز لك في "حقيقة" الحالية والنصب على نزع خافض والحالية مقدمة والمصدر المؤول مفعول ثان للفعل سأل.

4- جملة فعلية يجوز لك عدها بدلا من"جوابي" ومفعول تجعل الثاني مقدر أي حاصلا. ويجوز لك نصبها مفعولا ثانيا.

5- مصدر مؤول منصوب على نزع خافض

6- مضارع معطوف على الفعل المنصوب لا محل له ,الفع للإطلاق

7- حال منصوبة وعلامتها الفتحة وتجوز النائبية والأول أولى

8- مضارع مرفوع علامته التعذر رفع بالتجر وفاعله مستتر والجملة خبر أضحى في محل نصب

9- شبه جملة تعلق بمحذوف حال مقدمة عامله الفعل خذوا

10-جملة اسمية في محل نصب حال

11-مفعول به منصوب وعلامته الفتحة

12- حبر غدا منصوب بمعنى صار

13-مضارع مرفوع استئنافا وجاز لك الرفع والجزم فيه جواب الطلب والرفع هنا للوزن

14- حال منصوبة وعلامتها الفتحة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ما العمرُ إلا ليلة ٌ كان الصباح لها جبينه
بات الغرامُ بديننا فيها كما بتنا ندينه
بين الرقيب وبيننا وادٍ تباعدُه حزونُه
تغتابه ونقول : لا بَقِي الرقيبُ ولا عيونُه

يا ناعماً رقدت جُفونُه مضناك لا تهدا شجونه
حملَ الهوى لك كلَّه إن لم تعنه فمنْ يعينه؟
عُدْ مُنعِماً، أَو لا تَعُدْ أَوْدَعْتَ سرَّكَ مَن يصُونُه
بيني وبيكَ في الهوى سببٌ سيجمعنا متينه


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ساعات بين الكتب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 10انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7, 8, 9, 10  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى العام-
انتقل الى: