الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 في رثاء النبي صلى الله عليه وسلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي
الطيب الشنهورى

عدد المساهمات : 9519
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

في رثاء النبي صلى الله عليه وسلم Empty
مُساهمةموضوع: في رثاء النبي صلى الله عليه وسلم   في رثاء النبي صلى الله عليه وسلم Icon_minitimeالثلاثاء أغسطس 06, 2019 4:40 am

رثى جماعة من الآل والأصحاب النبي صلى الله عليه وسلم مراثي كثيرة:
فمنها: ما روي عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه:
لما رأيت نبينا متجدلا
ضاقت علي بعرضهن الدورُ
فارتاع قلبي عند ذاك لهلكه
والعظم مني ما حييت كسير
أعتيق ويحك إن حبك قد ثوى
وبقيت منفرداً وأنت حسيرُ
يا ليتني من قبل مهلك صاحبي
غيبت في جدث علي صخور
فلتحدثن بدائع من بعده
تعيا بهن حوائج وصدور

ورثته عمته صفية رضي الله عنها بمراثي كثيرة منها هذه الأبيات مختصرة من أبيات طويلة:
فقدت أرضنا هناك نبيا
كان يروى به النبات زكيا
خلقاً عالياً وديناً كريماً
وصراطاً يهدي الأنام سويا
وسراجاً يجلو الظلام منيراً
ونبياً مسدًّداً عربيا
حازماً عازماً كريماً حليماً
عائداً بالنوال براً تقيا
إن يوماً أتى عليك ليوم
كورت شمسه وكانت جليا
فعليك السلام منا ومن
ربك بالروح بكرة وعشيا

وروي عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه لما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم، سمعوا صوتاً ولم يروا شخصاً وهو يقول: السلام عليكم أهل البيت ورحمة الله وبركاته، كل نفس ذائقة الموت، وإنما توفون أجوركم يوم القيامة، وإن في الله عز وجل لعزاء من كل هالك، ودركاً من كل فائت، فبالله فثقوا، وإياه فارجوا، واعلموا أن المصاب من حرم الثواب، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

وبكى أبو سفيان بن الحارث رضي الله عنه (ابن عم النبي صلى الله عليه وسلم) فقال:
أرقت وبات ليلي لا يزول
وليل أخي المصيبة فيه طول
وأسعدني البكاء وذاك فيما
أصيب المسلمون به قليل
فقد عظمت مصيبتنا وجلّت
عشية قيل قد قبض الرسول
فظل الناس منقطعين فيها
كأن الناس ليس لهم حويل
كأن الناس إذ فقدوه عمي
أضر بلبّ حازمهم غليل
وحق لتلك مرزئة علينا
وحق لها تطير لها العقول
وأضحت أرضنا مما عراها
تكاد بنا جوانبها تميل
فقدنا الوحي والتنزيل فينا
يروح به ويغدو جبرئيل
وذاك أحق ما سالت عليه
نفوس الناس أو كادت تسيل
أصبنا بالنبي وقد رزانا
مصيبتنا فمحملها ثقيل
نبي كان يجلو الشك عنا
بما يوحى إليه وما يقول
ويهدينا فلا نخشى ضلالاً
علينا والرسول لنا دليل
يخبرنا بظهر الغيب عما
يكون فلا يخون ولا يحول
فلم نر مثله في الناس حياً
وليس له من الموتى عديل
وفاطمُ إن جزعت فذاك عذر
وإن لم تجزعي فهو السبيل
فعوذي بالعزاء فإن فيه
ثواب الله والفضل الجزيل
وقولي في أبيك ولا تملي
وهل يجزي بفعل أبيك قيل
فقبر أبيك سيد كل قبر
وفيه سيد الناس الرسول
صلاة الله من رب رحيم
عليه لا تحول ولا تزول

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في رثاء النبي صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: منتدى الشـــــــــــعر والقصه القصيرة-
انتقل الى: