الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 مشاكسة وردٌّ على ردّ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي
الطيب الشنهورى

عدد المساهمات : 9519
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مشاكسة وردٌّ على ردّ Empty
مُساهمةموضوع: مشاكسة وردٌّ على ردّ   مشاكسة وردٌّ على ردّ Icon_minitimeالإثنين يونيو 03, 2019 10:40 am

مشاكسة وردٌّ على ردّ

نظم الشاعر أبو إسحاق الغزي بيتـاً شعرياً بشكل سؤال:
مالي أرى الشمع يبكي في مواقده
من حرقـة النار أم من فرقة العسلِ ؟
فأعلنت إحدى الصحف عن جائزة لمن يستطيع الإجابة عن هذا السؤال الوارد في بيت الشعر.
أجاب بعض الشعراء :
أن السبب هو الألم من حرقة النار ، وأجاب آخرون أن السبب هو فرقة الشمع للعسل ... الخ
ولكنَّ أحداً لم يحصل على الجائزة.
وما إنْ بلغ الخبر الشاعر صالح طه حتى أجاب بقوله:
من لم تجانسْه فاحذر أن تجالسَه
ما ضرَّ بالشـمعِ إلا صحبة الفتـلِ
وفاز بالجائزة ... على ذمة من نقل هذا الكلام الذي لم يتسن لي تدقيقه
"منقول بتصرف.. "
فقلت رداً على صالح طه فيما أحسبه تطفلاً على الكبار وعقوقاً لهم،.. يشفع لي أنني أزج بنفسي بين الزهور وأقتفي روائحها الطيبة :
ما ضرَّتِ الشمعَ قَطعاً صحبةُ الفتلِ
لمّا غدا بسناها مضربَ المثلِ
إذ قِيلَ : ذابَ لأجل النورِ يرسلُهُ
للآخرينَ..، فأضحى الشمعُ كالبطلِ
ليس التجانسُ شرطاً في معاشرةٍ
لولا القماشُ،.. لبانت سَوأةُ الرجلِ
والكحلُ صخرٌ يشقُّ العينَ مِرودُه
حتى يَبِينَ بهاءُ الحسنِ في المقلِ
أمّا الحديدُ.. فمضروبٌ بمطرقةٍ
من الحديدِ ، وذا مِن ذاكَ لم يزلِ
فاضل أصفر

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مشاكسة وردٌّ على ردّ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: منتدى الشـــــــــــعر والقصه القصيرة-
انتقل الى: