الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من اروع القصص الإسلامية المؤثرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
عبد الرحمن



عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الأربعاء يناير 09, 2013 4:32 pm

النفس تبكى على الدنيا وقد علمت **
أن السلامة فيها, ترك ما فيها

لا دار للمرء بعد الموت يسكنها
إلا التي كان قبل الموت يبنيها

فان بناها بخير طاب مسكنها
وان بناها بشر, خاب بانيها

أين الملوك التى كانت مسلطنه
حتى سقاها بكأس الموت ساقيها

أموالنا: لذوى الميراث نجمعها
ودورنا: لخراب الدهر نبنيها

كم من مدائن في الآفاق قد بليت
أمست خرابا, وافنى الموت أهليها

لا تأسفن على الدنيا وزينتها
فالموت لا شك يفنينا ويفنيها

واعمل لدار غدا رضوان خازنها
والجار أحمد والرحمن ناشيها

قصورها ذهب والمسك طينتها
والزعفران حشيش نابت فيها

من يشترى الدار في الفردوس يعمرها
بركعة في ظلام الليل يحيها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو علي



عدد المساهمات : 296
تاريخ التسجيل : 21/12/2011

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الخميس يناير 10, 2013 5:27 pm

دﺧﻞ ﺭﺟﻞ ﻋﻠﻰ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﺍﻟﺤﺴﻦ ﺍﻟﺒﺼﺮﻱ
ﻓﻘﺎﻝ: ﻳﺎ ﺇﻣﺎﻡ لي زرع وﺇﻥ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ﻻ ﺗﻤﻄﺮ؟
ﻓﻘﺎﻝ: ﺍﺳﺘﻐﻔﺮ ﺍﻟﻠﻪ، ﺛﻢ ﺩﺧﻞ ﺭﺟﻞ ﺁﺧﺮ
ﻓﻘﺎﻝ: ﺇﻥ ﺯﻭﺟﺘﻲ ﻻ ﺗﻨﺠﺐ؟
ﻓﻘﺎﻝ:
ﺍﺳﺘﻐﻔﺮ ﺍﻟﻠﻪ، ﺛﻢ ﺩﺧﻞ ﺛﺎﻟﺚ ﻓﻘﺎﻝ: ﺇﻧﻲ
ﺃﺷﻜﻮ ﺍﻟﻔﻘﺮ؟
ﻓﻘﺎﻝ:
ﺍﺳﺘﻐﻔﺮ ﺍﻟﻠﻪ،
ﻗﺎﻝ ﺃﺣﺪ ﺍﻟﺠﺎﻟﺴﻴﻦ
ﻋﺠﺒﻨﺎ ﻟﻚ ﻳﺎ ﺇﻣﺎﻡ ﺃﻛﻠﻤﺎ ﺩﺧﻞ ﻋﻠﻴﻚ ﺭﺟﻞ
ﻳﺴﺄﻟﻚ ﺣﺎﺟﺔ ﺗﻘﻮﻝ ﻟﻪ ﺍﺳﺘﻐﻔﺮ ﺍﻟﻠﻪ،
ﻗﺎﻝ ﻟﻪ:
ﺃﻟﻢ ﺗﻘﺮﺃ ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ:
﴿ ﻓَﻘُﻠْﺖُ ﺍﺳْﺘَﻐْﻔِﺮُﻭﺍ ﺭَﺑَّﻜُﻢْ ﺇِﻧَّﻪُ ﻛَﺎﻥَ ﻏَﻔَّﺎﺭﺍً *
ﻳُﺮْﺳِﻞِ ﺍﻟﺴَّﻤَﺎﺀَ ﻋَﻠَﻴْﻜُﻢْ ﻣِﺪْﺭَﺍﺭﺍً * ﻭَﻳُﻤْﺪِﺩْﻛُﻢْ
ﺑِﺄَﻣْﻮَﺍﻝٍ ﻭَﺑَﻨِﻴﻦَ ﻭَﻳَﺠْﻌَﻞْ ﻟَﻜُﻢْ ﺟَﻨَّﺎﺕٍ ﻭَﻳَﺠْﻌَﻞْ
ﻟَﻜُﻢْ ﺃَﻧْﻬَﺎﺭﺍً ﴾
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أبو علي



عدد المساهمات : 296
تاريخ التسجيل : 21/12/2011

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الجمعة يناير 11, 2013 6:14 pm

يحكى أن بهلول كان رجلا مجنونا فى عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد ..
ومن طرائف بهلول أنه مرعليه الرشيد يوما وهو جالس على إحدى المقابر ..
فقال له هارون معنفا ”
يا بهلول يا مجنون متى تعقل ؟ “
فركض بهلول وصعد إلى أعلى شجرة ثم نادى على هارون بأعلى صوته ”
ياهارون يا مجنون متى تعقل ؟”
فأتى هارون تحت الشجرة وهو على صهوة حصانه وقال له ” أنا المجنون أم أنت
الذى يجلس على المقابر ”
فقال له بهلول ” بل أنا عاقل ”
قال هارون وكيف ذلك ؟
قال بهلول ”
لأنى عرفت أن هذا زائل
وأشار إلى قصر هارون
وأن هذا باق وأشار إلى القبر ،
فعمرت هذا قبل هذا ،
وأما أنت فإنك قد عمرت هذا ( يقصد قصره ) وخربت هذا ( يعنى القبر ) ..
فتكره أن تنتقل من العمران إلى الخراب
مع أنك تعلم أنه مصيرك لامحال ،
وأردف قائلا ” فقل لي أينا المجنون ؟” ،
فرجف قلب هارون الرشيد من كلمات بهلول وبكى حتى بلل لحيته وهو يقول ” والله إنك لصادق ..”
ثم قال هارون زدنى يا بهلول
فقال بهلول ” يكفيك كتاب الله فالزمه . “
قال هارون ” ألك حاجة فأقضيها ”
قال بهلول: نعم ثلاث حاجات إن قضيتها شكرتك
قال فاطلب ،
قال : ” أن تزيد فى عمري “
قال : “لا اقدر ”
قال : أن تحميني من ملك الموت
قال : لا أقدر
قال :” أن تدخلنى الجنة وتبعدنى عن النار ”
قال : ” لا أقدر “
قال : فاعلم انت مملوك ولست ملك ” ولاحاجة لي عندك

ليت حكام زماننا يعلمون هذا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الخميس يناير 24, 2013 6:09 pm

إنما طيبته العافية

حج الحجاج مرة فمر بين مكة والمدينة فأتي بغدائه فقال لحاجبه: انظر من يأكل معي. فذهب فإذا أعرابي نائم فضربه برجله وقال: أجب الأمير. فقام، فلما دخل على الحجاج قال له: اغسل يديك ثم تغد معي. فقال: إنه دعاني من هو خير منك. فأجبته.
قال: ومن هو؟
قال: الله دعاني إلى الصوم فأجبته.
قال: في هذا الحر الشديد؟
قال: نعم إنما صمت ليوم هو أشد حرا.
قال: فأفطر وصم غدا.
قال: إن ضمنت لي البقاء إلى غد !!
قال: ليس ذلك إليّ.
قال: فكيف تسألني عاجلا بآجل لا تقدر عليه؟
قال: إن طعامنا طعام طيب.
قال: والله لم تطيبه أنت ولا الطباخ، إنما طيبته العافية .




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الجمعة يناير 25, 2013 12:48 pm



ﻛﺎﻥ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺃﺑﻮ ﺣﻨﻴﻔﺔ ﺑﺎﺭﺍ ﺑﻮﺍﻟﺪﻳﻪ، ﻭﻛﺎﻥ ﻳﺪﻋﻮ ﻟﻬﻤﺎ ﻭﻳﺴﺘﻐﻔﺮ ﻟﻬﻤﺎ، ﻭﻳﺘﺼﺪّﻕ ﻛﻞ ﺷﻬﺮ ﺑﻌﺸﺮﻳﻦ ﺩﻳﻨﺎﺭا ﻋﻦ ﻭﺍﻟﺪﻳﻪ، ﻳﻘﻮﻝ ﻋﻦ ﻧﻔﺴﻪ: " ﺭﺑﻤﺎ ﺫﻫﺒﺖُ ﺑﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﻣﺠﻠﺲ ﻋﻤﺮ ﺑﻦ ﺫﺭ، ﻭﺭﺑﻤﺎ ﺃﻣﺮﺗﻨﻲ ﺃﻥ ﺃﺫﻫﺐ ﺇﻟﻴﻪ ﻭﺃﺳﺄﻟﻪ ﻋﻦ ﻣﺴﺄﻟﺔ ﻓﺂﺗﻴﻪ ﻭﺃﺫﻛﺮﻫﺎ ﻟﻪ، ﻭﺃﻗﻮﻝ ﻟﻪ: ﺇﻥ ﺃﻣﻲ ﺃﻣﺮﺗﻨﻲ ﺃﻥ ﺃﺳﺄﻟﻚ ﻋﻦ ﻛﺬﺍ ﻭﻛﺬﺍ، ﻓﻴﻘﻮﻝ: ﺃﻭﻣﺜﻠﻚ ﻳﺴﺄﻟﻨﻲ ﻋﻦ ﻫﺬﺍ ؟! ﻓﺄﻗﻮﻝ: ﻫﻲ ﺃﻣﺮﺗﻨﻲ، ﻓﻴﻘﻮﻝ: ﻛﻴﻒ ﻫﻮ ﺍﻟﺠﻮﺍﺏ ﺣﺘﻰ ﺃﺧﺒﺮﻙ؟ ﻓﺄﺧﺒﺮﻩ ﺍﻟﺠﻮﺍﺏ، ﺛﻢ ﻳﺨﺒﺮﻧﻲ ﺑﻪ، ﻓﺄﺗﻴﻬﺎ ﻭﺃﺧﺒﺮﻫﺎ ﺑﺎﻟﺠﻮﺍﺏ، ﻭﻓﻲ ﻣﺮﺓ ﺍﺳﺘﻔﺘﺘﻨﻲ ﺃﻣﻲ ﻋﻦ ﺷﻲﺀ، ﻓﺄﻓﺘﻴﺘﻬﺎ ﻓﻠﻢ ﺗﻘﺒل فتياي ، ﻭﻗﺎﻟﺖ: ﻻ‌ ﺃﻗﺒﻞ ﺇﻻ‌ ﺑﻘﻮﻝ ﺯﺭﻋﺔ ﺍﻟﻮﺍﻋﻆ، ﻓﺠﺌﺖ ﺑﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﺯﺭﻋﺔ ﻭﻗﻠﺖ ﻟﻪ: ﺇﻥ ﺃﻣﻲ ﺗﺴﺘﻔﺘﻴﻚ ﻓﻲ ﻛﺬﺍ ﻭﻛﺬﺍ، ﻓﻘﺎﻝ: ﺃﻧﺖ ﺃﻋﻠﻢ ﻭﺃﻓﻘﻪ، ﻓﺄﻓﺘﻬﺎ. ﻓﻘﻠﺖ: ﺃﻓﺘﻴﺘﻬﺎ ﺑﻜﺬﺍ، ﻓﻘﺎﻝ ﺯﺭﻋﺔ: ﺍﻟﻘﻮﻝ ﻣﺎ ﻗﺎﻝ ﺃﺑﻮ ﺣﻨﻴﻔﺔ. ﻓﺮﺿﻴﺖ ﻭﺍﻧﺼﺮﻓﺖ ".



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الأحد يناير 27, 2013 12:48 pm



دخل أبو العتاهية على الرشيد حين بنى قصره، وزخرف مجلسه، واجتمع إليه خواصه،

فقال له: صف لنا ما نحن فيه من الدنيا
فقال:
عش ما بدا لك آمناً : في ظلّ شاهقة القصور

فقال الرشيد: أحسنت، ثم ماذا؟

فقال:
يسعى إليك بما اشتهيـ : ـت لدى الرواح وفي البكور

فقال: حسن، ثم ماذا؟

فقال:
فإذا النفوس تقعقعت : في ضيق حشرجة الصدور
فهناك تعلم موقناً : ما كنت إلاّ في غرور

فبكى الرشيد بكاء شديداً حتى رُحِم، فقال له الفضل بن يحيى: بعث إليك أمير المؤمنين لتسره فأحزنته،
فقال له الرشيد: دعه فإنه رآنا في عمى فكره أن يزيدنا عمى .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الجمعة فبراير 01, 2013 5:54 am

روح من النور :

قبل إسلامه ،أعطى كفار قريش الشاعر حسان بن ثابت مبلغاً من المال ليهجوَ النبي -صلى الله عليه و سلم-فوقف حسان على ربوة
ينتظر قدوم النبي لينظر إلى صفةٍ من صفاته فيهجوه بها،و مرّ الحبيب المصطفى -صلى الله عليه و سلم- مرّ جميل الشيم , مرّ مصباح الظلم ،فلما رأه حسان رجع إلى قريش فرد لهم المال و قال:
هذا مالكم ليس لي فيه حاجه ،و أما هذا الذي أردتم أن أهجوهُ
اللهم إني أشهدك أني أشهد أنه رسول الله،فقالوا ما دهاك ما لهذا أرسالناك ،فأجابهم بقوله :
لما رأيت أنواره سطعت : وضعت من خيفتي كفي على بصري
خوفاً على بصري من حسن صورته : فلست أنظره إلا على قدري
روحٌ من النور في جسم من القمر : كحليةٍ نسجت من الأنجم الزهر

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مصطفى



عدد المساهمات : 232
تاريخ التسجيل : 23/12/2011

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الجمعة فبراير 08, 2013 9:39 am

أحـب الصالحيـن ولسـت منهم
لعلـي أن أنـال بـهـم شفـاعـة
وأكـره مـن تجارتـه المعاصـي
ولـو كنـا سـواء فـي البضاعـة

الامام الشافعى

فرد عليه الأمام أحمد
تحب الصالحين وانت منهم
ومنكم سوف يلقون الشفاعة
وتكره من تجارته المعاصي
وقاك الله من شر البضاعة

فرد الشيخ زيد بن محمد بن هادي على الإمام أحمد فقال :

و من قال الامام اره حقا .... و من كالشافعي علما و طاعه
و يليت النساء يلدن يوما .... كمثل الشافعي في كل ساعه
شجاع ماجد حبر كريم .... عظيم الزهد حليته القناعه
و في شتى العلوم له اطلاع .... كذا الاخلاق اسوة الجماعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: لو دامت لغيرك ما وصلت إليك   الأحد فبراير 17, 2013 9:14 am


لو دامت لغيرك ما وصلت إليك

قال محمد بن غسان صاحب الكوفة وقاضيها: دخلت على أمي في يوم عيد أضحى، فرأيت عندها عجوزا في أطمار رثة، وإذا لها بيان ولسان، فقلت لأمي: من هذه؟ فقالت: خالتك عانية أم جعفر بن يحيى البرمكي، وزير هارون الرشيد، فسلمت عليها، وسلمت علي، فسألتها عن حالها، وقلت لها: صيّرك الدهر إلى ما أرى!.
قالت: نعم يا بنيّ، إنما كنا في عوار ارتجعها الدّهر منا.
فقلت لها : حدّثيني ببعض شأنك.
قالت: خذ جملة، وقس على ذلك. لقد مضى عليّ عيد في مثل هذا منذ ثلاث سنين، وعلى رأسي أربعمائة وصيفة، وأنا أزعم أن ابني عاق، وقد كان بعث إليّ برسم الضاحي ألف رأس من الغنم، وثلاثمائة رأس من البقر، دون ما يتبع ذلك من الزينة واللباس، وقد جئتكم اليوم أطلب جلدي شاتين أجعل إحداهما شعارا، والآخر دثارا، تعني غطاء بليل.
قال: فغمّني ذلك من قولها، وكربني ما رأيت من حالها، وأبكاني والله قولها، فوهبت لها دنانير كانت عندي.

قلت : سبحان من لا يزول ملكه
اللهم يا محول الحال حول حالنا لأحسن حال

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمة



عدد المساهمات : 1358
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الأحد فبراير 17, 2013 3:45 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمة



عدد المساهمات : 1358
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الجمعة فبراير 22, 2013 7:52 am

قصة ابكت الكثيرين من قرأها
....

روي انه كان هناك احد الصالحين اسمه عبدالله ابن المبارك كان يحج سنه ويجاهد في سبيل الله سنه اخرى في السنه التي حج بها خرج وودع اهله وذهب ليحج وفي طريقه رأى امرأه تخرج من التراب دجاجه ميته

فوقف عندها فقال لها ما بالك يا أمة الله قالت له امضي ياعبدالله دع الخلق للخالق فلله في خلقه شوون قال والله لن ابرح مكاني حتى تقولي لي عن حالك فقالت وما انك قد حلفت فأني امرأه لاربع ابناء مات ابوهم وهم صغار فطرقت الابواب فلم اجد وراء الابواب رحمه فاضطررنا من اكل الميته

فأخرج لها العشره ألاف التي سوف يحج بها فاعطاها لها فقال يا رب اني لن احج هذه السنه وعاد إلى بيته

فنام وخرج له في المنام رجل ابيض يتلألأ النور من جبينه فقال له السلام عليك يا عبد الله الم تعرفني يا عبدالله انا محمد رسول الله حبيبك في الدنيا وشفيعك في الاخره

انقذك الله من كل شده كما انقذت بناتي من هذا الكرب اتعلم يا عبدالله لقد كتب الله للذين حجو ثواب حجه وكتب لك ثواب سبعين حجه

سبحانك ربي ما أعظمك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمة



عدد المساهمات : 1358
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الإثنين فبراير 25, 2013 5:49 pm



قصة مؤثرة جدا جداجدا ارجو قرائتها


عافية صديقي حفيدة سمية رضي الله عنها
آهٍ ثم آهٍ رب وامعتصماه انطلقت ملأ أفواه الصبايا اليُتَّمِ هذه الصرخات كانت تجدي في ذلك العصر أما الآن لما ضُرِب على أمتنا الوهن حق فينا ما لجرحٍ بميتٍ إيلامُ .
عافية إحدى نسائنا اللاتي يصرخن و الملايين منهن فلا مجيب عافية امرأة مؤمنة عفيفة تفوقت علمياً حتى برزت في تخصص نادر فهي طبية متخصصة في علم الأعصاب عادت إلى باكستان بعدما تخرجت من جامعة أمريكية لتخدم بلادها وأمتها الإسلامية عاشت في بيت علم فأمها و أختها طبيبتان كانت حياتها حياة هادئة تزوجت من الدكتور أمجد ورزقت منه ثلاثة أولاد لكن زواجها لم يستمر طويلاً عملت في مدينة راولبندي وفي أيام الصيف سافرت إلى كراتشي هي وأولادها لزيارة أمها وأختها فقضت وقت استجمام و سرور و مرح مع عائلتها وعند العودة إلى راولبندي بدأت قصة المأساة و المعاناة
ركبت سيارة أجرة متجهة إلى المطار و لكن لم تصل إلى المطار انقطعت أخبارها و ذهبت فرحة الأيام الجميلة التي قضتها مع أمها حتى أولادها الثلاثة أكبرهم عمره أربع سنوات و أصغرهم لم يبلغ الشهر حينما بدأ البحث عنها قيل لهم الصمت من قبل الاستخبارات الباكستانية بعد مدة لم تستطع الأم الصبر فأعادت السؤال فاتصل بها وزير الداخلية السابق فيصل صالح حيات ووُعدت بعودتها و أبنائها قريباً ولكن مضت خمس سنوات لم يعرف عنها شيء
إذ هي في سجن بجرام الأفغاني مجهولة الهوية لا تُعرف إلا برقم 650حتى لا يعرفها أحد لم تكن هي الوحيدة التي اختطفت و بيعت بل هناك العديد و لكنهم رجال فهي المرأة الوحيدة في هذا السجن ذكر ( معظم بيك ) الذي اختطف من قبل الأمريكان أنه كان يسمع صرخات مؤلمة يومياً من امرأة في السجن ثم نقل إلى غوانتنامو وهذه الصرخات تتردد في أذنيه حتى أُفرج عنه فألف كتاباً ذكر فيه حياة الظلم و التعذيب التي كانت في هذه السجون ولم ينسى تلك الصرخات فَدَوَّنها في كتابه
وصل الكتاب إلى يد الصحفية البريطانية ( يون رولي ) التي أسلمت مؤخراً فشد انتباهها قصة السجينة 650 فبادرت بالبحث عن هوية هذه السجينة فتوصلت إلى أن هذه السجينة 650 هي هي عافية صديقي بعد ذلك عُرف أنها تعرضت لشتى أنواع العذاب بل اُعتدي عليها جنسياً عدة مرات من قبل الأمريكان و أيضاً أُخذت بعض أعضائها بعد هذا العذاب أُصيبت بأمراض نفسية خطيرة حتى فقدت الذاكرة
لما ثارت قضية الدكتورة عافية رُميت باتهامات كاذبة محاولة نسف مكتب الحاكم الإقليمي في غزنة و محاولة قتل ضباط أمريكيين في أفغانستان
لم يهتم الإعلام الباكستاني بقضية عافية و لا غيرها- كعادة إعلامنا في المنطقة الإسلامية أفراد الأمة الإسلامية آخر ما يهتم به لكن أخبار أهل الفن و الرقص و المجون والسخافات و الرياضة أولاً بأول – إلا بعد أن ظهرت للعالم في إحدى محاكم الظلم ( نيويورك ) للمحاكمة فقد كانت هزيلة ضعيفة تنزف دماً لا تستطيع الوقوف تقول أختها أنها ربما تفقد حياتها قريباً
من العجيب أن دولة الظلم تزعم بعد مرور خمس سنوات من السجن و التعذيب أنها تنتمي إلى تنظيم القاعدة لِمَ لم تُرمَ بهذه التهمة قبل ذلك..
صبراً يا آل صديقي صبراً يا أهل الإسلام ليكن لنا في الأنبياء و الأصحاب قدوة فإن الفجر قد أسفر ..


منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمة



عدد المساهمات : 1358
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الإثنين فبراير 25, 2013 5:50 pm

دروس في الحب

جلس رسول الله صلى الله عليه وسلم
مع اصحابه رضي الله ؏ُـنهم

وسألهم مبتدأ

أبي بكر

ماذا تحب من الدنيا ؟
فقال ابي بكر ( رضي الله عنه)
أحب من الدنيا ثلاث

الجلوس بين يديك
والنظر اليك
وإنفاق مالي عليك

وانت يا عمر ؟

قال احب ثلاث :

امر بالمعروف ولو كان سرا
ونهي عن المنكر ولو كان جهرا
وقول الحق ولو كان مرا

وانت يا عثمان ؟
قال احب ثلاث

اطعام الطعام
وافشاء السلام
والصلاة باليل والناس نيام

وانت يا علي ؟

قال احب ثلاث:

اكرام الضيف
والصوم بالصيف
وضرب العدو بالسيف

ثم سأل أبا ذر الغفاري:
وأنت يا أبا ذر:
ماذا تحب في الدنيا ؟

قال أحب في الدنيا ثلاث
الجــوع
المــرض
والمــوت

فقال له النبي (صلى الله عليه وسلم)
ولم؟؟؟!!

فقال أبو ذر

أحب الجوع ليرق قلبي
وأحب المرض ليخف ذنبي
وأحب الموت لألقى ربي

فقال النبي (صلى الله عليه وسلم)
حبب إلى من دنياكم ثلاث

الطـيب
والنساء
وجعلت قرة عيني في الصلاة

وحينئذ تنزل جبريل عليه السلام
وأقرأهم السلام وقال:
وانأ أحب من دنياكم ثلاث

تبليغ الرسالة
وأداء الأمانة
وحب المساكين

ثم صعد إلى السماء
وتنزل مرة أخرى؛ وقال :
الله عز وجل يقرؤكم السلام
ويقول: انه يحب من دنياكم ثلاث

لساناً ذاكراً
و قلباً خاشعاً
و جسداً على البلاءِ صابراً

سبحان الله وبحمده ،،،
سبحان الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمة



عدد المساهمات : 1358
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الثلاثاء مارس 05, 2013 7:07 am

لا تظلموا
.....................

قصه يرويها الشيخ محمد العريفي

صاحبي كان مشهوراً بقراءة الرقية الشرعية على المصابين بالأمراض النفسية .. وربما قرأها على المصابين بالسحر والعين .. قال لي :
...
جاءني يوماً أحد كبار التجار .. يشكو ألماً شديداً في يده اليسرى .. كان واضحاً أن الألم شديد .. وجه شاحب .. وعينان زائغتان .. جلس بين يدي بكل كلفة ثم قال : يا شيخ اقرأ علي !! قلت : مم تشكو ؟! قال : ألم شديد .. لا أعرف سببه .. راجعت الأطباء .. المستشفيات .. التحاليل .. كل شيء سليم .. لا أدري ما أصابني .. لعلها عين سبقت إليَّ .. قرأت عليه الرقية .. ودعوت له .. وجاءني في اليوم الثاني وقرأت ودعوت .. واليوم الثالث كذلك .. والرابع .. وطالت الأيام .. والمرض لا يزداد إلا شدة .. فصارحته يوماً : يا فلان .. قد يكون ما أصابك بسبب دعوة من مظلوم آذيته في ماله أو نفسه أو عرضه .. أو .. فتغير وجهه وصرخ بي : أظلم !! أظلم ماذا .. أنا رجل شريف .. أنا .. أنا .. هدأت من غضبه .. واعتذرت .. ثم خرج

.. جاءني بعد عشرة أيام .. فإذا هو في صحة تامة .. أصرّ على أن يقبل رأسي ويدي .. ثم قال : أنت والله سبب شفائي بعد توفيق الله .. قلت : كيف .. والقراءة لم تنفع معك ..

قال : لما خرجت من عندك جعل الألم يزداد .. وجعلت كلماتك ترن في أذني .. نعم قد أكون ظلمت أحداً أو آذيته .. فتذكرت أني لما أردت أن أبني قصري .. كان هناك أرض ملاصقة له فأردت شراءها لأجعلها حديقة للقصر .. وكانت الأرض ملكاً لأيتام وأمهم .. أرسلت إليها أطلب شراء الأرض .. فرفضت .. وقالت : وماذا أفعل بالمال إذا بعتها .. بل دعوا الأرض على حالها .. حتى يكبر الأولاد ثم يتصرفون بها .. حاولت إقناعها .. أغريتها بالمال .. فأبت .. لكن الأرض كانت مهمة بالنسبة إليّ .. قلت : فماذا فعلت ؟

قال : أخذت الأرض - بطرقي الخاصة - .. واستخرجت لها إذن بناء من الجهات المختصة – أيضاً بطرقي الخاصة - .. وبنيتها .. قلت : والمرأة ؟ والأيتام ؟ بلغها الخبر .. فكانت تأتي وتنظر إلى العمال يشتغلون في أرضها .. وتسبهم وتبكي .. وهم يظنونها مجنونة .. فلا يلتفتون إليها .. وأذكر أنها كانت ترفع يديها وتدعو وهي تبكي .. ومنذ ذلك الحين بدأت في يدي آلام لا أنام منها في الليل .. ولا أرتاح في النهار .. قلت : طيب .. وماذا فعلت لها ؟ قال : ذهبت إليها .. واعتذرت منها .. وبكيت .. وأعطيتها أرضاً في موقع آخر أحسن من الأرض الأولى .. فرضيت ودعت لي واستغفرت .. وخرجت من عندها .. ولجأت إلى الله بالدعاء وطلب المغفرة .. حتى بدأ الألم يتلاشى شيئاً فشيئاً .. حتى زال ولله الحمد .. انتهت القصة ..

ولا أعني بإيرادي لها أن كل مرض يقع فهو عقوبة من الله لعبده .. كلا فلقد مرض النبيون والصالحون .. ولكن الذي أعنيه أن المرض يخرج الله به من العبد الكبر والعجب والفخر .. فلو دامت للعبد جميع أحواله .. مال .. جاه .. صحة .. أولاد .. لتجاوز وطغى .. ونسي المبدأ والمنتهى .. ولكن الله يسلط عليه الأمراض والأسقام .. فيجوع كرهاً ويمرض كرهاً .. ولا يملك لنفسه نفعاً ولا ضراً .. ولا موتاً ولا حياة ولا نشوراً ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الثلاثاء مارس 12, 2013 6:37 am

قال الحافظ ابن رجب الحنبلي في شرح حديث "يتبع الميت ثلاث": دخلتِ امرأةٌ على عائشةَ قد شُلَّت يدُها فقالت: يا أمَّ المؤمنين، بِتُّ البارحةَ صحيحةُ اليدِ فأصبحْتُ شَلَّاءَ! قالت عائشةُ: وما ذاك؟ قال: كان لي أبوانِ مُوسرانِ، كان أبي يعطي الزكاةَ ويُقري الضيفَ ويعطي السائلَ ولا يَحقِرْ من الخيرِ شيئًا إلا فعله، وكانت أمي امرأةً بخيلةً مُمسكةً، لا تصنع في مالِها خيرًا، فمات أبي ثم ماتت أمي بعده بشهرَين، فرأيتُ البارحةَ في منامي أبي وعليه ثوبانِ أصْفران، بين يدَيه نهرٌ جارٍ، قلتُ : يا أبَهْ ما هذا؟ قال : يا بنيةُ، من يعمل في هذه الدنيا خيرًا يرَه، هذا أعطانيه اللهُ تعالى. قلتُ: فما فعلتْ أمي؟ قال: وقد ماتت أمُّك؟ قلتُ: نعم، قال : هيهاتَ! عُدِلت عنَّا، فاذهبي فالتمِسيها ذاتَ الشِّمالِ ، فمِلْتُ عن شمالي، فإذا أنا بأمي قائمةً عريانةً مُتَّزِرَةً بخِرقةٍ، بيدِها شُحيمةٌ تنادي: والهْفا، واحسرَتاه، واعطَشاه. فإذا بلغها الجهدُ دلكتْ تلك الشُّحَيمةُ براحتِها ثم لحسَتْها، وإذا بين يدَيها نهرٌ جارٍ، قلتُ: يا أماه ما لك تنادِين العطشَ، وبين يدَيك نهرٌ جارٍ؟ قالت : لا أُترَكُ أن أشربَ منه. قلتُ : أفلا أسقِيك؟ قالت: وددتُ أنكِ فعلتِ، فغرفتُ لها غُرفةً فسقَيتُها، فلما شربت نادى مُنادٍ من ذاتِ اليمينِ: ألا من سقى هذه المرأةَ شُلَّت يمينُه -مرتين – فأصبحْتُ شلَّاءَ اليمينِ، لا أستطيعُ أن أعملَ بيميني. قالت لها عائشةُ: وعرفتِ الخِرقةَ؟ قالت: نعم يا أمَّ المؤمنين، وهي التي رأيتُها عليها، ما رأيتُ أمي تصدَّقتْ بشيءٍ قطُّ، إلا أنَّ أبي نحر ذاتَ يومٍ ثورًا، فجاء سائلٌ فعمِدتْ أمي إلى عظمٍ عليه شُحَيمةٌ فناولَتْه إياه، وما رأيتُها تصدَّقت بشيءٍ إلا أنَّ سائلًا جاء يسأل، فعمِدت أمي إلى خِرقةٍ فناولتْها إياه. فكبَّرتْ عائشةُ –رضى اللهُ عنها– وقالت: صدق اللهُ وبلَّغَ رسولُه صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ. وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرَّا يَرَهُ. أخرجه الحافظ أبو موسى المديني في كتابه الترغيب والترهيب عن طريق أبي الشيخ الأصبهاني الحافظ ، وحسنه الحافظ ابن رجب الحنبلي في "يتبع الميت ثلاث" (2/429).

منقول ... منتديات مشكاة

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بشرى



عدد المساهمات : 1232
تاريخ التسجيل : 21/12/2011

مُساهمةموضوع: رد: من اروع القصص الإسلامية المؤثرة    الخميس مارس 21, 2013 10:19 pm

من روائع القصص عن الأم فى الإسلام

يروى أنه في زمن النبى عليه أفضل الصلاة والسلام شاب يسمى علقمة وكان كثير الاجتهاد في طاعة الله في الصلاة والصوم والصدقة فمرض واشتد مرضه فأرسلت امرأته إلى رسول الله أن زوجي علقمة في النزع فأردت أن أعلمك يا رسول الله بحاله، فأرسل النبي صلى الله عليه وسلم عمارا وصهيبا وبلالا وقال : امضوا إليه ولقنوه الشهادة، فمضوا عليه ودخلوا عليه فوجدوه فى النزع فجعلوا يلقنونه لا إله إلا الله ولسانه لا ينطق بها فأرسلوا إلى النبي صلى الله عليه وسلم يخبرونه أنه لا ينطق لسانه بالشهادة، فقال صلى الله عليه وسلم : هل من أبويه أحد حي ؟؟

قيل : يا رسول الله أم كبيرة بالسن.

فأرسل إليها رسول الله وقال الرسول : قل لها إن قدرت على المسير إلى رسول الله وإلا فقري في المنزل حتى يأتيك.

فجاء إليها الرسول فأخبرها بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت : نفسي له الفداء أنا أحق بإتيانه، فتوكأت على عصا وأتت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسلمت فرد عليها السلام وقال لها : يا أم علقمة كيف كان حال ولدك علقمة ؟؟

قالت : يا رسول الله كثير الصلاة وكثير الصيام وكثير الصدقة.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : فما حالك ؟

قالت : يا رسول الله أنا عليه ساخطة.

قال : ولم ؟

قالت : يا رسول الله يؤثر علي زوجته ويعصينى.


فقال رسول الله : إن سخط أم علقمة حجب لسان علقمة من الشهادة، ثم


قال : يا بلال انطلق واجمع لى حطبا كثيرا.


قالت : يا رسول الله وما تصنع به ؟


قال : احرقه بالنار بين يديك.


قالت : يا رسول الله لا يحتمل قلبي أن تحرق ولدي بالنار بين يدي.


قال : يا أم علقمة عذاب الله أشد وأبقى، فإن سرك أن يغفر الله فارضي عنه فوالذي نفسي بيده لا ينتفع علقمة بصلاته ولا بصدقته ما دمت عليه ساخطة.


فقالت : يا رسول الله إنى أشهد الله تعالى وملائكته ومن حضرنى من المسلمين أنى رضيت عن ولدي علقمة.


فقال رسول الله : انطلق يا بلال إليه فانظر هل يستطيع أن يقول لاإله إلا الله أم لا ؟ فلعل أم علقمة تكلمت بما ليس في قلبها حياء مني فانطلق بلال فسمع علقمة من داخل الدار يقول لاإله إلا الله.


فدخل بلال وقال : يا هؤلاء إن سخط أم علقمة حجب لسانه عن الشهادة وإن رضاها أطلق لسانه.


ثم مات علقمة من يومه فحضر رسول الله فأمر بغسله وكفنه ثم صلى عليه وحضر دفنه، ثم قام على شفير قبره فقال : يا معشر المهاجرين والأنصار من فضل زوجته على أمه فعليه لعنة الله وملائكته والناس أجمعين.


لا يقبل الله منه صرفاً ولا عدلاً إلا أن يتوب إلى الله عزوجل ويحسن إليها ويطلب رضاها فرضى الله فى رضاها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من اروع القصص الإسلامية المؤثرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: