الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من نوادر جحا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8384
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: من نوادر جحا   الأربعاء نوفمبر 09, 2011 3:19 pm

من نوادر جحا

..................

1- جحا والخادم :
أعطى جحا خادما له جرة ليملأها من النهر، ثم صفعه على وجهه صفعة شديدة وقال له: إياك أن تكسر الجرة،
فقيل له: لماذا تضربه قبل أن يكسرها ؟
فقال: أردت أن أريه جزاء كسرها حتى يحرص عليها.
................................
2- إهداء الى جحا :
أهدى رجل إلى جحا خاتما بدون فص،
فقال له جحا: أعطاك الله في الجنة بيتا بلا سقف.
...................................................
3- جحا والرجل الذي على وشك الغرق :
رأى جحا رجلا يغرق في البحر فقام ينقذه وبعد أن أخرجه , عاد فألقاه في الماء مرة أخرى
فقال الرجل لماذا ترميني مرة أخرى ؟؟ فقال جحا :عملا بالمثل (اعمل الخير وارمه في البحر).
..........................................
4- جحا والكرة الأرضية :
سأل رجل جحا إذا أصبح الصبح خرج الناس من بيوتهم إلى جهات شتى، فلم لا يذهبون إلى جهة واحدة؟
فقال له: إنما يذهب الناس إلى كل جهة حتى تحفظ الأرض توازنها أما لو ذهبوا في جهة واحد فسيختل توازن الأرض، وتميل وتسقط .
................................
5- جحا والفقير :
كان جحا في الطابق العلوي من منزله ، فطرق بابه رجل ،
فأطل جحا من النافذة فرأى رجلا ،
فقال : ماذا تريد ؟
قال : انزل إلى تحت لأكلمك ، فنزل جحا
فقال الرجل : أنا فقير الحال أريد حسنة يا سيدي .
فاغتاظ جحا منه ولكنه كظم غيظه وقال له : اتبعني .
وصعد جحا الى أعلى البيت والرجل يتـبعه ، فلما وصلا الى الطابق العلوي التفت جحا إلى السائل وقال له : الله يعطيك
فأجابه الفقير : ولماذا لم تقل لي ذلك ونحن تحت ؟
فقال جحا : وأنت لماذا أنزلتني ولم تقل لي وأنا فوق ؟



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory





عدل سابقا من قبل الطيب الشنهورى في السبت ديسمبر 17, 2011 8:49 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8384
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: من نوادر جحا   الإثنين ديسمبر 05, 2011 8:06 pm



في طفولة جحا :
وهو صغير ذهبت أمه إلى عرس وتركته في المنزل بعدما أوصته أن يحفظ الباب جلس جحا حتى العصر , ولما لم تعد أمه قام وخلع الباب وحمله على ظهره وذهب به إلى أمه،فلما رأته صرخت: ويحك ما هذا؟ فقال لها : أوصيتني أن أحفظ الباب وها أنا أحمله إليك لتحفظيه بعد أن حفظته جيداً .

- جحا وحماره :
كان جحا راكبا حماره حينما مرَ ببعض القوم وأراد أحدهم أن يمزح معه فقال له : ـ
يا جحا لقد عرفت حمارك ولم أعرفك
فقال جحا : هذا طبيعي لأن الحمير تعرف بعضها .

جحا و الثعبان :
ذهب بعضهم إلى جحا وقالوا له ( رأينا ثعبانا قد دخل إلى غرفة زوجتك )
فقال لهم ( وماذا عليكم ؟ اتركوه فهو يستحق كل ما سيصير إليه لأنه دخل غرفتها ).

والد جحا الميت :
مات والده فقيل له: اذهب واشتر الكفن فقال: والله إني أخاف أن أذهب وأشتري الكفن فتفوتني الصلاة عليه.

جحا و البط :
رأى جحا يوما سربا من البط قريبا من شاطئ بحيرة فحاول أن يلتقط من هذه الطيور شيئا فلم يستطع لأنها أسرعت بالفرار من أمامه وكان معه قطعة من الخبز فراح يغمسها بالماء ويأكلها فمر به أحدهم وقال له: هنيئاً لك ما تأكله فما هذا؟
فقال جحا : هو حساء البط فإذا فاتك البط فاستفد من مرقه.

جحا والإوز :
واعد جحا الحاكم أن يذيقه إوزة من طهي زوجته وقرر أن يفي بوعده، فأوصى زوجته أن تعد أكبر إوزة عندهم، وأن تحسن طهيها وتحميرها، لعل الحاكم يعطي له منحة من منحه الكثيرة
وبعد أن انتهت زوجته من إعداد الإوزة، حملها إلى قصر الحاكم، وفي طريقة جاع فأكل أحد فخذي الإوزة
وعندما وصل إلى القصر، وقدمها بين يدي الحاكم، قال له الحاكم متضايقا:
ما هذا يا جحا؟! أين رجل الإوزة؟!
فقال له: كل الإوز في بلدتنا برجل واحدة، وإن لم تصدقني فتعال وانظر من نافذة القصر إلى الإوز الذي على شاطئ البحيرة.
فنظر فإذا سرب من الإوز قائم على رجل واحدة كعادة الإوز في وقت الراحة.
فأرسل أحد الجنود إلى سرب الإوز، وهو يحمل العصا، ففزع الإوز، وجرى إلى الماء على رجليه.
فقال الحاكم: ما قولك الآن؟
فقال جحا: لو هجم أحد جنودك على إنسان بهذه العصا لجرى على أربع فما بالك بالإوز؟.

جحا وزوجته الحولاء :
تزوج جحا من امرأة حولاء ترى الشيء شيئين ، فلما حان موعد الغداء أتى برغيفين ، فرأتهما أربعة ، ثم أتى بالإناء فوضعه أمامها ، فقالت له : ما تصنع بإناءين و أربعة أرغفة ؟
يكفي إناء واحد و رغيفان . ففرح جحا و قال : يا لها من نعمة ! و جلس يأكل معها ، فرمته بإناء بما فيه من الطعام و قالت له : هل أنا فاجرة حتى تأتي برجل آخر معك لينظر إلي ؟ فقال جحا : يا حبيبتي , أبصري كل شيء اثنين إلا أنا




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من نوادر جحا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى العام-
انتقل الى: