الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مِنْ وَصَايا سُفْيانَ الثّوْرِيّ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي
avatar

عدد المساهمات : 8784
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: مِنْ وَصَايا سُفْيانَ الثّوْرِيّ   الأحد أبريل 29, 2018 12:17 pm

مِنْ وَصَايا سُفْيانَ الثّوْرِيّ :

جاءَ فِي "حِلْيَة الأوْلِياء" لأبِي نعيْم الأَصْبَهَانِي (المُتَوَفَّى 430هـ) :
عَنْ مُبارَك أبي حَمّادٍ قالَ :
سَمِعْتُ سُفْيان االثّوْرِيّ- رَحمَهُ اللهُ يَقُولُ لِعَلِيّ بنِ الحَسَنِ السُّلَيْمِيِّ :
* إيَّاكَ وَما يُفْسِدُ عَليْكَ عَمَلَكَ وَقَلبَكَ ، فإنَّما يُفْسِدُ عَليْكَ قلْبَكَ مُجالَسَةُ ُأهْلِ الدُّنْيا ،
وَأهْلِ الحِرْصِ ، وَإخْوانِ الشَّياطِيْن الذيْنَ يُنْفِقُونَ أمْوالَهُم فِي غَيْر ِطاعَةِ اللهِ .
******
* إيَّاكَ وَما يُفْسِدُ عَليْكَ دِيْنَكَ ، فإنَّما يُفْسِدُ عَليْكَ دِيْنَكَ مُجالَسَةُ ُذَوِي الألْسُنِ المُكْثِرِيْنَ
لِلكَلام ِ.
******
* إيَّاكَ وَما يُفْسِدُ عَليْكَ مَعِيْشَتَكَ ، فإنَّما يُفْسِدُ عَليْكَ مَعِيْشَتَكَ أهْلُ الحِرْصِ وَأهْلُ
الشَّهَواتِ
.
******
* إيَّاكَ وَمُجالَسَةَ َأهْلِ الجَفاءِ ، وَلا تَصْحَبْ إلَّا مُؤمِنَاً, وَلا يَأكُلُ طَعامَكَ إلَّا تَقِيٌّ , وَلا
تَصْحَبِ الفاجِرَ , وَلا تُجالِسْهُ , وَلا تُجالِسْ مَنْ يُجالِسُهُ ، وَلا تُؤاكِلْهُ ، وَلا تُؤاكلْ مَنْ
يُؤاكِلُهُ ، وَلا تُحِبَّ مَنْ يُحِبُّهُ , وَلا تُفْشِ إلَيْهِ سِرَّكَ ، وَلا تَتَبَسَّمْ فِي وَجْهِهِ ، وَلا
تُوَسِّعْ لَهُ فِي مَجْلِسِكَ فإنْ فَعَلْتَ شَيْئاً مِنْ ذلِكَ فقدْ قَطَعْتَ عُرَى الإسْلام ِ...
******
* إيَّاكَ وَأبْوابَ السُّلْطانِ ، وَأبْوابَ مَنْ يأتِي أبْوابَهُمْ ، وَأبْوابَ مَنْ يَهْوَى هَواهُمْ ، فإنَّ
فِتْنَتَهُمْ مِثلُ فِتَنِ الدَّجَّال ِ..فإنْ جاءَكَ مِنْهُم أحدٌ فانْظُرْ إلَيْهِ بوَجْهٍ مُكْفَهِرٍ , وَلا تُبَاْلِ
مِنْهُم شَيْئاً فيَرَوْنَ أنَّهُمْ عَلَى الحَقِّ , فتَكُونَ مِنْ أعْوانِهِم , فإنَّهم لا يُخَالِطُونَ أحَداً إلا
دَنَّسُوهُ .
******
* إيَّاكَ وَالمَعْصِيَةَ َفتَسْتَحِقَّ سَخَط َاللهِ ، وَاعْلَمْ أنَّهُ لَمْ يَكُنْ أحَدٌ أكْرَمَ عَلَى اللهِ مِنْ آدَمَ -
عَلَيْهِ السَّلامُ - جَبَلَ اللهُ تُرْبَتَهُ بِيَدِهِ ، وَنَفَخَ فِيْهِ مِنْ رُوْحِهِ ، وَأكْرَمَهُ بسِجُودِ مَلائِكَتِهِ ،
وَأَسْكَنَهُ جَنَّتهُ ، فأخْرَجَهُ مِنْها بذَنْبٍ وَاحِدٍ ..
******
* إيَّاكَ وَالخُصُوماتَ وَالجِدالَ وَالمِراءَ فإنَّك تَصِيْرُ ظَلُوماً خَوَّاناً أثِيْماً ، وَإيَّاكَ وَالحِدَّة َ
وَالغَضَبَ فإنَّهُما يَجُرَّان إلَى الفُجُورِ، وَالفُجُورُ يَجُرُّ إلَى النَّارِ .. وَعَليْكَ بالصِّدْقِ فِي
المَواطِنِ كُلِّها ، فإنَّ الصِّدْقَ يَجُرُّ إلَى الجَنَّةِ.وَإيَّاك وَالكَذِبَ وَالخَيَانَة َوَمًجالَسَةِ
أصْحابِها ، فإنّها وِزْرٌ كُلُّها ..وَعَليْكَ بالزُّهْدِ يُبَصِّرُكَ اللهُ عَوْراتَ الدُّنْيا ، وَعَليْكَ
بالوَرَع ِيُخَفِّفُ اللهُ حِسابَكَ ، وَدَعْ كَثِيْراً مِمّا يُرِيْبُك إلَى ما لا يُرِيْبُكَ تَكُنْ سَلِيْماً ،
وَادْفَعَ الشَّكَّ باليَقِيْنِ يَسْلَمْ لَكَ دِيْنُكَ .
******
* يا أخِي إنّما دِيْنُكَ لَحْمُكَ وَدَمُكَ ، وَابْكِ عَلَى نفْسِكَ وَارْحَمْها فإنْ أنْتَ لَمْ تَرْحَمْها لَمْ
تُرْحَمْ ، وَلْيَكُنْ جَلِيْسُكَ مَنْ يُزَهِّدُكَ فِي الدُّنْيا وَيُرَغِّبُكَ فِي الآخِرَةِ .
******
* يا أخِي لا تَدَعْ أيَّامَك وَلَيالِيْكَ وَساعاتَكَ تَمُرُّعَليْكَ باطِلاً ، وَقدِّمْ مِنْ نَفْسِكَ لِنَفْسِكَ
لِيَوْمِ العَطَشِ ، فإنَّك لا تُرْوَى يَوْمَ القِيامَةِ إلّا بِرَضا مِنَ الرَّحْمَن ِ، وَلا تُدْرِكُ
رِضْوانَهُ إلّا بطاعَتِكَ .. وَعَلَيْكَ بالسَّخاء تَسْتُرِالعَوَراتَ، وَيخَفِّفِ اللهُ عَلَيْكَ الحِسابَ
وَالأهْوالَ .. وَعَلَيْكَ بِكَثْرَةِ المَعْروفِ يُؤنِسْكَ اللهُ فِي قَبْرِكَ ، وَاجْتَنِبِ المَحارِمَ كُلَّها
تَجِدْ حَلاوة َالإيْمانِ .
******
* وَاعْلَمْ يا أخِي أنَّ اللهَ تَعالَى لا يُدْخِلُ أحَداً الجَنَّةَ بالمَعاصِي ، فاتَّقِ اللهَ , وَاجْتَنِبِ
المَعاصِيَ وَأهْلَها ، فإنَّ أهْلَ المَعاصِي اسْتَوْجَبُوا مِنَ اللهِ النِّقْمَةَ .
******
* كُنْ مَبْذولاً بمالِكَ وَنَفْسِكَ لإخْوانِكَ ، وَلا تَغُشَّهُم فِي السِّرِّ وَالعَلانِيَةِ ، وَأَبْغِضِ
الجُهَّالَ وَمُجالَسَتَهُمْ ، وَالفُجَّارَ وَمُصُاحَبَتَهُم ، فإنَّهُ لا يَنْجْو مَنْ جاوَرَهُمْ إلَّا مَنْ عَصَمَ
اللهُ .
******
* إذا كُنْتَ مَعَ النَّاسِ فعَلَيْكَ بكَثْرَةِ التَّبَسُّمِ وَالبَشاشَةِ ، وَإذا خَلَوْتَ بِنَفْسِكَ فعَلَيْكَ بكَثْرَةِ
البُكاءِ .. وَإيَّاكَ وَخُشُوعَ النِّفاقِ , وَأنْ تُظْهِرَعَلَى وَجْهِكَ خُشُوعاً لَيْسَ فِي قَلْبِكَ ،
وَأكْثِرْمِنَ النَوافِلِ تُقرِّبْكَ إلَى اللهِ .
******
* أقَل دُخُولَ الأسْوقِ فإنَّ فِيْها ذِئَابٌ عَلَيْها ثِيَابٌ ، وَفِيْها مَرَدَة ٌوَشَياطِيْنٌ مِنَ الجِنِّ
وَالإنْسِ ، وَإنَّكَ لا تَرَى فِيْها إلَّا مْنْكَراً .. وَإذا دَخَلْتَها فقَدْ لَزَمكَ الأمْرُبالمَعْروفِ
وَالنَّهْي عَنِ المُنْكَرِ .. وَلاتَجْلِسْ فِيْها ، وَقمْ عَلَى طَرَفِها وَقُلْ :
( أشْهَدُ أنَّ لا إلَهَ إلا اللهَ وَحْدَهُ لا شَرِيْكَ لَهُ ، لَهُ المَلْكُ وَلَهُ الحَمْدُ يُحْي وَيُمِيْتُ ، بِيَدِهِ
الخَيْرُ وَهُوعَلَى كُلِّ شَيءٍ قَدِيْرٌ، وَلا حَوْلَ وَلا قُوَّة َإلِّا باللهِ العَلِيّ العَظِيْمِ) ..
******
* كُنْ مِثلَ الأُتْرُجَّةِ , طيِّبَةِ الرِّيْحِ ِ, طيِّبَةِ الطَّعْمِ , وِلا تُنازِعْ أهْلَ الدُّنْيا فِي دُنْياهم
تَكُنْ مُحَبَّباً إلَى النَّاسِ ..ثُمَّ عَلَيْكَ بأدَبِ حسن الخلق ، فإَّنَّهُ حِلْيَةٌ ووَقارٌ، وَإذا أحْبَبْتَ
أخاكَ فِي اللهِ فابْذُلْ لَهُ نَفْسَكَ وَمالَك ،وَانْصَحْ لِكُلّ مُؤمِن ٍإذا سَألَكَ فِي أمْرِ دِيْنِهِ ، وَلا
تَكْتُمَنَّ أحَداً مِنَ النَّصِيْحَةِ شَيْئاً إذا شاوَرَكَ فِيْما كانَ للهِ فِيْهِ رِضا .
.
وَإيَّاكَ أنْ تَخُونَ مُؤمِناً ، فمَنْ خانَ مُؤمِناً فقدْ خانَ اللهَ وَرَسُولِهِ ..
******
* كُنْ طاهِرَالقلْبِ نَقِيَّ الجَسَدِ مِنَ الذنُوبِ وَالخَطايا ، نَقِيَّ اليَدَيْنِ مِنَ المَظالِم ِ، سَلِيْمَ
القَلْبِ مِنَ الغِشِّ وَالخِيانَةِ ، خالِي البَطْنِ مِنَ الحَرامِ ، فإنَّهُ لا يَدْخُل الجَنَّةِ لَحْمٌ نَبَتَ
مِنْ سُحْتٍ .وَأكْثِرْ ذِكْرَالمَوْتِ ، وَأكْثِرِالاسْتِغْفارَ مِمَّا قدْ سَلَفَ مِنْ ذُنُوبِكَ ، وَسَلِ اللهَ
السَّلامَة َلِما بَقي مِنْ عُمْرِكَ .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مِنْ وَصَايا سُفْيانَ الثّوْرِيّ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: