الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العطــــــــــاء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شاعر جنوبي

avatar

عدد المساهمات : 157
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: العطــــــــــاء   الإثنين نوفمبر 06, 2017 7:18 am

العطاء
******
تاجر الفاكهة لايشعر بطعم العنب كما تشعربه أرملة فقيرة،وضمتك لإبنك الصغير لايشعر بها كما يشعر بها طفل يتيم حُرِم من حنان الأب ، فلنحاول أن نجرِّب عطاء الأحاسيس والمشاعر من حنان، وطيبة ، وتسامح ، وعفو، وابتسامة جميلة على وجوهنا ، فهى اكثر أهمية من عطاء المال ،فلاعذر للفقراء الذين لايملكون المال لينفقوه ،فهذه الصفات الإنسانية الرائعة أعلى مرتبة من عطاء المال.
وجميع الأديان سواء السماوية أو الوضعية كان هدفها الأسمى هو العطاء المعنوى اكثر من المادى ،وقد ضرب الله عز وجل أروع الأمثلة الإنسانية فى العطاء الروحى ،وفى قرآنه العظيم هناك آية أذهلتنى لما بها من سمو ورقى يفوق خيال البشر ،(ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو) ، فيالها من روعة لاحدود لها أن يجعل الله العفو عن المسيئين من أسمى مراتب العطاء والبذل ،ويقول معلم الإنسانية الرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وسلم (ابتسامتك فى وجه أخيك صدقة !!) فهل رأيتم اروع وأعظم وأرقى من هذا بالله عليكم ؟!
أما الديانة المسيحة فهناك الكثير من الآيات الانجلية التى تجلى فيها العطاء فى أبهى صوره، يقول المسيح عليه السلام(مغبوط هو العطاء أكثر من الأخذ)كما يقول عليه السلام فى إنجيل متى موعظة الجبل (من سخرك ميلا فامشى له ميلين ) (أحبوا اعدائكم ، باركوا لاعنيكم ، صلوا لمن أساء اليكم ).فهل رأيتم عطاء بلاحدود كهذه الصورة الرائعة من العطاء؟!
أما فى التوارة فتبرز لنا صورة العطاء الروحى فى ابهى صورها فيقول العهد القديم (طوبى للذى ينظر الى المسكين ، فى يوم الشر ينجيه الرب ) (سفر المزامير 41-1-.)
أما الأديان الوضعية التى وضعها البشر لاتخلو ايضاً من العطاء الروحى ، ففى البوذية مثلاً يقول بوذا (كلمة محبة واحدة خيرٌ من ألف كلمة شريرة فارغة ) وقال ايضاً(لن تُعاقب بسبب غضبك،فغضبك وحده هو العقاب بعينه ) ياله من عطاء فى التسامح والعفو الذى هو الإنفاق بعينه .
فتمثلوا برسولكم الأعظم وسيروا على خطى الأنيياء والصالحين والحكماء ،إعطوا وتسامحوا ،واصفحوا عمن اساء اليكم ،تكونوا فى قمة العظمة الإنسانية ، ولاتكونوا كتاجر الفاكهة الذى لايشعر بحاجةالأرملة الفقيرة الى طعم العنب .


بقلم الأستاذ الشاعر عادل صابر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العطــــــــــاء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى العام-
انتقل الى: