الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تفسير سورة العاديات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8384
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: تفسير سورة العاديات   السبت سبتمبر 03, 2016 3:57 am

.::. تفسير سورة العاديات .::.

" والعاديات ضبحاً "
- العاديات: هي الخيل التي تعدو في سبيل الله.
والضَّبْح : صوت أنفاس الخيل عند جريها بسرعة .

وقيل : هي الإبل في الحج ، تعدو من عرفة إلى المزدلفة ، ومن المزدلفة إلى منى.
" ضبحاً " يعني ضباحا، أي تمد أعناقها في السير .

" فالموريات قدحاً "
- الموريات: هي الخيل توري النار بحوافرها إذا سارت في الحجارة .
يعني : والقادحات قدحا يقدحن بحوافرهن .

وقال قتادة: هي الخيل تهيج الحرب ونار العداوة بين فرسانها .

" فالمغيرات صبحاً "
هي الخيل تغير بفرسانها ، على العدو عند الصباح.

" فأثرن به نقعاً "
أي هيجن بمكان سيرهن غبارا.
فالنقع : هو الغبار .

" فوسطن به جمعاً "
أي دخلن به وسط جمع العدو .

" إن الإنسان لربه لكنود "
أي كفور جحود
قال الحسن : يعد البلايا وينسى النعم

" إنه على ذلك لشهيد "
يشهد على نفسه بكفره النعمة

" وإنه لحب الخير "
لأجل حب المال
" لشديد "

" أفلا يعلم إذا بعثر ما في القبور "
أثير وأخرج

" وحصل ما في الصدور "
جمع وأظهر وميز

" إن ربهم بهم يومئذ لخبير "
محيط علمه بهم عالم من أمرهم ما أسروا وأعلنوا

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تفسير سورة العاديات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: استمع الى القران الكريم مباشرة-
انتقل الى: