الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المنفرجــة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: المنفرجــة    السبت أبريل 30, 2016 10:07 am

من قصيدة المنفرجة لــيوسف بن محمد بن يوسف التوزري التلمساني أو أبو الفضل
المعرف بابن النحوي التوزري نسبة إلى توزر مسقط رأسه في الجنوب التونسي.
اشتدّي أزمةُ تنفرجي *** قد آذَنَ لَيلُكِ بالبَلَجِ
وظلام الليل له سُرُجٌ *** حتى يغشاه أبو السُّرُج
وسَحابُ الخَيرِ لَهُ مطرٌ *** فإذا جاء الإبَّانُ تَجِي
وفَوائِدُ مولانا جُمَلٌ *** لشُروح الأنفسِ و المُهَجِ
ولها أَرَجٌ مُحْيٍ أبدا *** فَاقْصِد مَحْيَا ذَاكَ الأرَجِ
فَلَرُبَّتمَا فَاضَ المَحْيَا *** ببُحورِ المَوْجِ من اللُّجَجِ
والخَلْقُ جَميعًا في يدِهِ *** فَذَوُ سَعَةٍ و ذَوُ حَرَجِ
ونُزولُهُمُ و طُلوعُهُمُ *** فإلى دَرَكٍ و على دَرَجٍ
ومعايشُهُم و عَواقِبُهُم *** ليستْ في المَشْيِ على عِوَجِ
حِكَمٌ نُسِجَتْ بِيَدٍ حَكَمَتْ *** ثم انتسجَتْ بالمُنْتَسِجِ
فإذا اقْتَصَدَتْ ثم انْعَرَجَتْ *** فبمُقْتَصِدٍ و بمُنْعَرِجِ
شَهِدَتْ بعجائِبها حُجَجٌ *** قامت بالأمرِ على الحُجَجِ
ورِضًا بقضاء الله حِجَا *** فعلى مَرْكوزَتِها فَعُجِ
ويقول فيها....
ومعاصِي اللهِ سَمَاجَتُهَا *** تَزدانُ لذي الخُلُقِ السَّمِج
ولِطاعَتِه و صَبَاحَتِها *** أنوارُ صبَاحٍ مُنْبَلِجِ
من يخْطو بحُورَ الخُلْدِ بِها *** يَظفر بالحُور و بالفَنَجِ
فكُنِ المَرْضِيَ لهَا بتُقاً *** تَرْضَاهُ غَداً و تَكونَ نَجِ
واتْلُ القرآنَ بقَلْبٍ ذِي *** حُزنٍ و بصَوتٍ فيه شَجِ
وصلاةُ الليلِ مسافَتُها *** فاذهَبْ فيها بالفَهْمِ و جِ
وتأمَّلَها و معانِيها *** تَأتِي الفِردوسَ و تَبْتَهجِ
إلى أن يقول..
و خِيارُ الخَلْقِ هُدَاتُهُمُ *** و سِوَاهُمْ من هَمَجِ الهَمَجِ
فإذا كنت المِقْدَامَ فَلا *** تَجْزَعْ في الحَربِ من الرَّهَجِ
وإذا أبْصَرْتَ مَنَارَ هُدَى *** فاظْهَر فَرْدًا فَوْقَ الثَّبَجِ
وإذا اشْتَاقَت نفسٌ وَجَدَت *** ألَمًا بالشَّوقِ المُعْتَلِجِ
وثَنَايَا الحَسْنا ضَاحِكةً *** و تَمَامُ الضَّحْكِ على الفَلَجِ
وغِيابُ الأسْرارِ اجْتَمَعَتْ *** بأمانَتِها تحت السُّرُجِ
والرِّفْقُ يدوم لصاحِبهِ *** و الخَرْقُ يَصِير إلى الهَرَجِ
صَلَواتُ اللهِ على المَهْدِي *** الهادي الناس إلى النَّهْجِ
ثم يذكر الخلفاء والصحابة ويترضى عنهم ويختم بــ
وارحَم يا أكْرَمَ مَنْ رحِمَا *** عَبْدًا عن بابِكَ لَمْ يَعُجِ
واخْتِمْ عمَلِي بخَواتِمِها *** لِأكون غدًا في الحَشْرِ نَجِ
لَكِنِّي بجُودِكَ مُعْتَرِفٌ *** فاقْبَلْ بمَعَاذِرِي حِجَجِ
وإذَا بك ضَاقَ الأمْرُ فَقُلْ *** اشْتَدِّي أزْمَةُ تَنْفَرِجِ

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المنفرجــة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: منتدى الشـــــــــــعر والقصه القصيرة-
انتقل الى: