الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أنواع الـبشــر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بشرى



عدد المساهمات : 1230
تاريخ التسجيل : 21/12/2011

مُساهمةموضوع: أنواع الـبشــر   السبت فبراير 27, 2016 5:42 pm

ﻳﻘﻮﻝ ﺩ / ﺍﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﺍﻟﻔﻘﻲ :
ﻟﻘﺪ ﺭﺃﻳﺖ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺩﻭﺭﺍﺗﻲ ﻭ ﺍﻧﺘﻘﺎﻟﻲ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺒﻼﺩ ﺃﻥ ﺍﻟﺒﺸﺮ ﺳﺘﺔ ﺃﻧﻮﺍﻉ :
ﺍﻷﻭﻝ :
ﻧﻮﻉ ﻳﻌﻴﺶ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭ ﻻ ﻳﻌﺮﻑ ﻣﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﻳﺪﻩ ، ﻭﻻ ﻳﻌﺮﻑ ﺃﻫﺪﺍﻓﺎ ﻳﺤﻘﻘﻬﺎ ... ﻛﻞ ﻫﺪﻓﻪ ﺃﻥ ﻳﻮﻓﺮ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻭ ﺍﻟﺸﺮﺍﺏ ﻋﻠﻰ ﻗﺪﺭ ﺍﻟﻜﻔﺎﻑ ... ﻭ ﻣﻊ ﺫﻟﻚ ﻻ ﻳﻜﻒ ﻋﻦ ﺍﻟﺸﻜﻮﻯ ﻣﻦ ﺿﻴﻖ ﺍﻟﻌﻴﺶ .
ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ :
ﻧﻮﻉ ﻳﻌﺮﻑ ﻣﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﻳﺪﻩ ، ﻭ ﻟﻜﻦ ﻻ ﻳﻌﺮﻑ ﻛﻴﻒ ﻳﺼﻞ ﺍﻟﻴﻪ ، ﻭ ﻳﻨﺘﻈﺮ ﻣﻦ ﻳﻮﺟﻬﻪ ﻭ ﻳﺄﺧﺬ ﺑﻴﺪﻩ ، ﻭﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺃﻛﺜﺮ ﺷﻘﺎﺀ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﻨﻒ ﺍﻷﻭﻝ .
ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ :
ﻧﻮﻉ ﻳﻌﺮﻑ ﻏﺎﻳﺘﻪ ﻭﻳﻌﺮﻑ ﻭﺳﺎﺋﻞ ﺗﺤﻘﻴﻘﻬﺎ ، ﻭﻟﻜﻨﻪ ﻻ ﻳﺜﻖ ﻓﻲ ﻗﺪﺭﺍﺗﻪ ، ﻳﺒﺪﺃ ﺧﻄﻮﺍﺕ ﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﺷﺊ ﻭﻻ ﻳﺘﻤﻬﺎ ، ﻳﺸﺘﺮﻱ ﻛﺘﺎﺑﺎ ﻭﻻ ﻳﻘﺮﺅﻩ .. ﻭﻫﻜﺬﺍ ﺩﺍﺋﻤﺎ ، ﻻ ﻳﺒﺪﺃ ﻓﻲ ﺧﻄﻮﺍﺕ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ، ﻭ ﺍﻥ ﺑﺪﺃﻫﺎ ﻻ ﻳﻜﻤﻠﻬﺎ .. ﻭ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﻮﻉ ﺃﻛﺜﺮ ﺷﻘﺎﺀ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻮﻋﻴﻦ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﻴﻦ .
ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ :
ﻳﻌﺮﻑ ﻣﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﻳﺪﻩ ، ﻭ ﻳﻌﺮﻑ ﻛﻴﻒ ﻳﺼﻞ ﺍﻟﻴﻪ ، ﻭﺍﺛﻖ ﻓﻲ ﻗﺪﺭﺍﺗﻪ .. ﺍﻻ ﺍﻧﻪ ﻳﺘﺄﺛﺮ ﺑﺎﻵﺧﺮﻳﻦ ، ﻓﻜﻠﻤﺎ ﺍﻧﺠﺰ ﺷﻴﺌﺎ ﺳﻤﻊ ﻟﻤﻦ ﻳﻘﻮﻝ ﻟﻪ : ﻫﺬﺍ ﺍﻻﺳﻠﻮﺏ ﻏﻴﺮ ﻣﻔﻴﺪ ، ﺍﻧﻤﺎ ﻋﻠﻴﻚ ﺃﻥ ﺗﻌﻴﺪ ﻫﺬﺍ ﺍﻻﻣﺮ ﺑﺸﻜﻞ ﺁﺧﺮ ...
ﺍﻟﺨﺎﻣﺲ :
ﻧﻮﻉ ﻳﻌﺮﻑ ﻣﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﻳﺪﻩ ، ﻭﻳﻌﺮﻑ ﻛﻴﻒ ﻳﺼﻞ ﺍﻟﻴﻪ ، ﻭﺍﺛﻖ ﻓﻲ ﻗﺪﺭﺍﺗﻪ ، ﻭﻻ ﻳﺘﺄﺛﺮ ﺑﺂﺭﺍﺀ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ﺍﻻ ﺍﻳﺠﺎﺑﻴﺎ ، ﻭﻳﺤﻘﻖ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ﺍﻟﻤﺎﺩﻱ ﻭ ﺍﻟﻌﻤﻠﻲ ... ﺍﻻ ﺍﻧﻪ ﺑﻌﺪ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ﻳﺼﻴﺒﻪ ﺍﻟﻔﺘﻮﺭ ، ﻭﻳﻬﻤﻞ ﺍﻟﺘﻔﻜﻴﺮ ﺍﻻﺑﺪﺍﻋﻲ ﻭ ﻣﻮﺍﺻﻠﺔ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ..
ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ :
ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﻮﻉ ﻳﻌﺮﻑ ﻫﺪﻓﻪ ، ﻭﻳﻌﺮﻑ ﻭﺳﺎﺋﻞ ﺗﺤﻘﻴﻘﻪ ، ﻭﻳﺜﻖ ﻓﻴﻤﺎ ﺃﻋﻄﺎﻩ ﺍﻟﻠﻪ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ﻭ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻣﻦ ﻣﻮﺍﻫﺐ ﻭ ﻗﺪﺭﺍﺕ ، ﻭ ﻳﺴﻤﻊ ﺍﻵﺭﺍﺀ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ ﻓﻴﺰﻧﻬﺎ ﻭ ﻳﺴﺘﻔﻴﺪ ﻣﻨﻬﺎ ، ﻭﻻ ﻳﻀﻌﻒ ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻟﺘﺤﺪﻳﺎﺕ ﻭ ﺍﻟﻌﻘﺒﺎﺕ ، ﻭﺑﻌﺪﻣﺎ ﻳﺒﺬﻝ ﻛﻞ ﻣﺎ ﻓﻲ ﻭﺳﻌﻪ ، ﻭ ﻳﺄﺧﺬ ﺑﺠﻤﻴﻊ ﺍﻻﺳﺒﺎﺏ ﻳﻌﺰﻡ ﻓﻲ ﻃﺮﻳﻘﻪ ﻣﺘﻮﻛﻼ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ﻭ ﺗﻌﺎﻟﻰ ، ﻭ ﻳﺤﻘﻖ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ﺗﻠﻮ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ، ﻭ ﻻ ﺗﻘﻒ ﻫﻤﺘﻪ ﻋﻨﺪ ﺣﺪ ، ﻣﺘﻤﺜﻼ ﻗﻮﻝ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ :
ﻭ ﺇﻧﻲ ﻭﺇﻥ ﻛﻨﺖ ﺍﻷﺧﻴﺮ ﺯﻣﺎﻧﻪ ﻵﺕ ﺑﻤﺎ ﻟﻢ ﺗﺴﻄﻌﻪ ﺍﻷﻭﺍﺋﻞ
ﻓﺈﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻮﺍﺣﺪ ﻣﻨﺎ ﻳﺮﻳﺪ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ، ﻭ ﻟﻜﻨﻪ ﻳﺼﺤﻮ ﻣﻦ ﻧﻮﻣﻪ ﻣﺘﺄﺧﺮﺍ ، ﻭﻳﺸﻜﻮ ﺩﺍﺋﻤﺎ ﻣﻦ ﺿﻴﺎﻉ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﻭ ﻻ ﻳﻌﺮﻑ ﻛﻴﻒ ﻳﻨﻈﻢ ﻭﻗﺘﻪ ﺑﺸﻜﻞ ﻳﺠﻌﻠﻪ ﻳﺴﺘﻔﻴﺪ ﻣﻦ ﻛﻞ ﻟﺤﻈﺎﺗﻪ ، ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﻣﻊ ﻫﺬﺍ ﻛﻠﻪ ﻳﺮﻳﺪ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ﻓﻜﻴﻒ ﺳﻴﺤﻘﻘﻪ .. ﺳﻴﻔﻘﺪ ﻛﻞ ﺍﺳﺒﺎﺏ ﺍﻟﻨﺠﺎﺡ ﻭﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﻳﺮﻣﻲ ﺃﻋﺬﺍﺭﻩ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﻈﻮﻅ ﺍﻟﻌﻤﻴﺎﺀ .
ﺍﻥ ﺍﻷﻧﻮﺍﻉ ﺍﻟﺨﻤﺴﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ( ﻣﻦ ﺍﻷﻭﻝ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﺨﺎﻣﺲ ) ﻫﻢ ﻗﺘﻠﻰ ﻣﺴﺎﻛﻴﻦ .. ﻗﺘﻠﻬﻢ ﺍﻟﻌﺠﺰ ﻭ ﺍﻟﻔﺘﻮﺭ ﻭ ﺍﻟﻜﺴﻞ ، ﻗﺘﻠﻬﻢ ﺍﻟﺘﺮﺩﺩ ﻭ ﻋﺪﻡ ﺍﻟﺜﻘﺔ ﺑﺎﻟﻨﻔﺲ ، ﻗﺘﻠﻬﻢ ﺿﻌﻒ ﺍﻟﻬﻤﺔ ﻭ ﺍﻟﻄﻤﻮﺡ ﺍﻟﻘﺼﻴﺮ .. ﻓﺎﺣﺬﺭ ﻫﺬﻩ ﺍﻵﻓﺎﺕ ﻭ ﻛﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻮﻉ ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ ، ﻷﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ﻭ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻻ ﻳﻜﺘﺐ ﺍﻟﻔﺸﻞ ﻋﻠﻰ ﺃﺣﺪ :
(ﻭ ﺃﻥ ﻟﻴﺲ ﻟﻠﻺﻧﺴﺎﻥ ﺇﻻ ﻣﺎ ﺳﻌﻰ * ﻭ ﺍﻥ ﺳﻌﻴﻪ ﺳﻮﻑ ﻳﺮﻯ * ﺛﻢ ﻳﺠﺰﺍﻩ ﺍﻟﺠﺰﺍﺀ ﺍﻷﻭﻓﻰ )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أنواع الـبشــر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى العام-
انتقل الى: