الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ساعات بين الكتب 3

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   السبت نوفمبر 07, 2015 7:09 pm

انظر إلى هاتين الآيتين وتأملهما جيدا :
الآية الأولى :{ إِنَّ ٱلَّذِينَ آمَنُواْ وَٱلَّذِينَ هَادُواْ وَٱلنَّصَارَىٰ وَٱلصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِٱللَّهِ وَٱلْيَوْمِ ٱلآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحاً فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ } البقرة - 62
أما الآية الأخرى فهي: { إِنَّ ٱلَّذِينَ آمَنُواْ وَٱلَّذِينَ هَادُواْ وَٱلصَّابِئُونَ وَٱلنَّصَارَىٰ مَنْ آمَنَ بِٱللَّهِ وَٱلْيَوْمِ ٱلآخِرِ وعَمِلَ صَالِحاً فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ } المائدة - 69
لاحظ أن كلمة الصابئين جاءت منصوبة في الآية الأولى بينما جاءت مرفوعة في الآية الثانية.
- نزلت الأولى في أصحاب سلمان الفارسي رضي الله عنه وأرضاه، حيث ذكر للنبي صلى الله عليه وسلم أنه كان عنده أصحاب وكانوا يصومون ويصلون ويؤمنون بمحمد صلى الله عليه وسلم ، ويشهدون أنه سيبعث نبـياً ، فلـما فرغ سلـمان من ثنائه علـيهم قال له نبـيّ الله صلى الله عليه وسلم: " يا سَلْـمانُ هُمْ مِنْ أهْلِ النّارِ " فـاشتدّ ذلك علـى سلـمان، وعندئذ نزل قوله تعالى: { إنَّ الّذِينَ آمَنُوا وَالّذِينَ هادُوا وَالنّصَارَى والصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِـاللَّهِ وَالـيَوْمِ الآخِرِ } ولذلك جاءت كلمة الصابئين في الآية منصوبة معطوفة على ما قبلها فهي تأخذ نفس الحكم طالما أنهم ماتوا على هذه النية .
- أما الآية الثانية فقد نزلت في الصابئين الذين عاصروا النبي صلى الله عليه وسلم ولم يسلموا ، وماتوا على كفرهم لذلك لم يعطفوا على المؤمنين من أهل الديانات السماوية، وذلك لأن الصابئين أظهر هؤلاء المعدودين ضلالاً وأشدّهم غياً، وما سموا صابئين إلا لأنهم صبأوا عن الأديان كلها أي خرجوا منها ! والله أعلم!
من تفسير الطبري والزمخشري والفخر الرازي



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   السبت نوفمبر 07, 2015 7:11 pm
























هذه بعض الأخطاء الشائعة التي يعرفها البعض ولا يعرفها الكثيرون.ومنها :

ـ يقولون : هذا الكتاب عديم الفائدة
ـ والصواب : هذا الكتاب معدوم الفائدة
جاء في معجم مقاييس اللغة : العين والدال والميم من أصل واحد يدل على فقدان الشيء وذهابه ، وعدم فلان الشيء إذا فقده ، وأعدمه الله تعالى كذا ، أي أفاته ، والعديم الذي لا مال له . وجاء في اللسان ـ أي لسان العرب لابن منظور ـ رجل عديم : لا عقل له
فالعديم هو الذي لا يملك المال وهو الفقير من أعدم أي افتقر . وقد حمل معنى هذه اللفظة من المعنى المادي إلى المعنوي

ـ يقولون : أحنى رأسه خجلاً ، أي عطفه
ـ والصواب : حنى رأسه خجلاً ، لأن معنى أحنى الأب على ابنه ، أي غمره بعطفه وحبه واشفاقه ومن قبيل المجاز نقول حَنَتْ المرأة على أولادها حُنُوّاً ، إذا لم تتزوج بعد وفاة أبيهم

ـ يقولون : تحرّى عن الأمر ، فيعدون الفعل ( تحرّى ) بحرف الجر ( عن ) ـ
والصواب : تحرى الامر
ـ والصواب : ( تحرّى فلانٌ الأمرَ ) ، أي توخاه وطلبه ، ويقال : ( فلان حَرِيٌّ بكذا ) أي خليق وجدير وحقيق وَ ( أحْرِ به ) أي أجدر به )
قال عز وجل (سورة الجن 14) : { فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُوْلَئِكَ تَحَرّواْ رَشَدًا } أي توخوا وعمدوا

ـ يقولون : نسائم الصباح الجميلة
ـ والصواب : نسمات الصباح الجميلة
نسائم على وزن فعائل ومفردة نسيمة على وزن فعيلة مثلها في ذلك مثل صحيفة وطريقة ووديعة
وجمعها صحائف وطرائق وودائع ، أما جمع نسمة فهو نَسَمٌ أو نسمات

ـ يقولون : مجوهرات فلان ـ
ـ والصواب : جواهر فلان
والجوهر على وزن فوعَل وجمعها جواهر على وزن فواعل ، ومثلها في ذلك مثل جورب وجمعها جوارب وجوسق وجمعها جواسق .

ـ يقولون هذا بئر عميق .
ـ والصواب : هذه بئر عميقة ،
لأن كلمة بئر مؤنثة كما جاء في الآية 45 من سورة الحج { وَبِئْرٌ مُعَطَّلَةٌ وَقَصْرٌ مَشِيدٌ } وجمع
بئر آبار وتُصَغَّر على بؤيرة .

ـ يقولون : الفرار ( بفتح الفاء )
ـ والصواب : الفرار ( بكسر الفاء )

تنطق هذه الكلمة ويقصد بها الهروب والصواب الفِرار ـ بكسر الفاء ـ وهذه تعني الهروب ، أما الفَرار بفتح الفاء فتعني الكشف عن أسنان الدابة لمعرفة كم بلغت من السنين . ومن الجدير ذكره أنَّ كل مصدر من المصادر التالية : ( المفَرّ ) ـ بفتح الميم والفاء وتشديد الراء ـ و ( المَفِر ) ـ بفتح الميم وكسر الفاء وتشديد الراء ـ يعني الهروب أيضًا .

ـ يقولون : ملفت للنظر .
ـ والصواب : لافت للنظر .

كثيرًا ما نسمع قول بعضهم : هذا المنظر او الحادث ملفت للنظر . وهذا الاستعمال خطأ . ووجه الصواب أن نقول : لافت ؛ أن فعله لفت ، لا ألفت ، إذ لا يوجد في العربية فعل هو ( ألفت ) ، واسم الفاعل من الثلاثي عادة على وزن ( فاعل ) فنقول : لافت .أما ( ملفت ) فهو اسم الفاعل الرباعي ( ألفت ) مثل ( مكرم ) و ( محسن ) من أكرم و أحسن ، ولا يوجد في العربية ( أفلت ) كما قلنا . ومعنى لفت الشيء . يلفته لفتا : لواه على غير وجهه ، بياء مفتوحة ، لا مضمومة . ولفته عن الشيء : صرفه . قال تعالى على لسان الملأ من قوم فرعون لموسى عليه السلام : ( قالوا أجئتنا لتلفتنا عما وجدنا عليه آباءنا ) .

يقولون {المتواجدون أو المتواجدين} والصحيح الحاضرون والحاضرين
وذلك لأن المتواجد من الوجد ومعناه الحزن

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   السبت نوفمبر 07, 2015 7:13 pm



معانى " دونَ "
قالَ بعضُ النحوييِّن : لدُونَ تسعة ُمعان ٍ : بمعنى قَبْل .. وبمعنى أَمامَ .. وبمعنى وراء.. وبمعنى تحت .. وبمعنى فوق .. وبمعنى الساقط من الناس وغيرهم.. وبمعنى الشريف .. وبمعنى الأَمر .. وبمعنى الوعيد .. وبمعنى الإغراء : * فأََمَّا دون بمعنى " قبل " مثل : دُونَ النهر قِتالٌ .. ودُونَ قتل ِالأَسدِ أَهوالٌ .. أَي : قبل أَنْ تصلَ إلى ذلك . * وأََمَّا دُونَ بمعنى " وراء " مثل : هو أَميرٌ على ما دُون جَيحونَ .. أَي : على ما وراءَه . * وأََمَّا دُونَ بمعنى " تحت " مثل : دونَ قَدَمِك خدُّ عدوّك .. أَي : تحت قدمك . * وأََمَّا دُونَ بمعنى " الشريف " مثل : أنْ تقولَ : إنَّ فلاناً لشريفٌ . فيجيبُ آخرُ فيقولُ : ودُون ذلك .. أَي : فوق ذلك . * وأََمَّا دُونَ بمعنى " الوعيد " مثل : دُونك صراعي . ودونك فتَمرَّسْ بي . * وأََمَّا دُونَ بمعنى " الأَمر" مثل : دونك الدرهمَ .. أَي : خذه . * وأََمَّا دُونَ بمعنى " الإِغراء " مثل : دونك زيداً في حفظه .. أَي : الزمْ زيداً في حفظه .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   السبت نوفمبر 07, 2015 9:25 pm

الإبدال في الكلمات التالية :
1 ـ اطّلع ( الفعل الثلاثي المجرد هو طلع ، فأصلها اطتلع حيثُ أُبدلت التاء طاءً فتصبح ( اططلع ) ، وأدغمت الطاء الأولى في الثانية لسكون الأول ، فالكلمة فيها إبدال وإدغام واجب ) .
2 ـ اطّبع ( الفعل الثلاثي المجرد هو طبع ، فأصلها اطتبع حيثُ أبدلتُ التاء طاءً فتصبح ( اططبع ) ، وأدغمت الطاء الأولى في الثانية لسكون الأول ، فالكلمة فيها إبدال وإدغام واجب ) .
3 ـ ادّرف ( الفعل الثلاثي المجرد هو درف([1]) ، فأصلها ادترف حيثُ أُبدلت التاء دالاً فتصبح ( اددرف ) ، وأدغمت الدال الأولى في الثانية لسكون الأول ، فالكلمة فيها إبدال وإدغام واجب ) .
4 ـ اطّرح ( الفعل الثلاثي المجرد هو طرح ، فأصلها اطترح حيثُ أُبدلت التاء طاءً فتصبح ( اططرح ) ، وأدغمت الطاء الأولى في الثانية لسكون الأول ، فالكلمة فيها إبدال وإدغام واجب ) .
5 ـ ادّهن ( الفعل الثلاثي المجرد هو دهن ، فأصلها ادتهن حيثُ أُبدلت التاء دالاً فتصبح ( اددهن ) ، وأدغمت الدال الأولى في الثانية لسكون الأول ، فالكلمة فيها إبدال وإدغام واجب ) .



جاء في لسان العرب :
يقال رجل أَتيٌّ وأَتاوِيٌّ ،
أي غريب يكون في القوم وليس منهم .
يقال جاءنا أَتاوِيٌّ ، إذا كان غريباً في غير بلاده .



أُغَمِّضُ عَيْنِي عَنْ صَدِيقِي كَأَنَّنِي *** لَدَيْهِ بِمَا يَأْتِي مِنَ الْقُبْحِ جَاهِلُ
وَمَا بِيَ جَهْلٌ غَيْرَ أَنَّ خَلِيقَتِي *** تُطِيقُ احْتِمَالَ الْكُرْهِ فِيمَا أُحَاوِلُ
مَتَى مَا يُرِبْنِي مِفْصَلٌ فَقَطَعْتُهُ *** بَقِيتُ وَمَا لِي فِي نُهُوضِي مُفَاصِلُ
وَلَكِنْ أُدَارِيهِ وَإِنْ صَحَّ شَدَّنِي *** فَإِنْ هُوَ أَعْيَا كَانَ فِيهِ تَحَامُلُ




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   السبت نوفمبر 07, 2015 10:05 pm



الاسم الواقع بعد ( حبذا – لاحبذا ) فيعرب : مبتدأً مؤخراً فقط ويُسمى : المخصوص .
مثل : حبذا التفوق .
وخبره الجملة الفعلية قبله
( حب ) و فاعلها ( ذا )


تلاوة القرآن في الليل نجاة من الغفلة
قال النبي ﷺ: " من قرأ عشر آيات في ليلة لم يكتب من الغافلين" رواه الحاكم وقال الألباني صحيح لغيره.




من أعظم مطالب الدنيا :
أن يكفيك الله همك
ومن أعظم مطالب اﻵخرة :
أن يغفر الله ذنبك
وهما مضمونان ومكفولان بكثرة الصلاة والسلام على المصطفى ﷺ
" إذن تكفى همك ، ويغفر ذنبك "
﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا ﴾



الثلاثة الذين كانوا يحملون اسم محمد قبل رسول الله صل الله عليه وسلم :
1-محمد بن سفيان بن مجاشع جد جد الفرزدق
2-محمد بن أحيحة بن الجلاح
3-محمد بن حمران بن ربيعة


الأفعال التي تنصب مفعولين ليس أصلهما المبتدأ والخبر هي : ( أعطى – سأل – منح – منع – كسى – ألبس )


الاسم المرفوع بعد لولا يعرب مبتدأ خبرُه محذوفٌ وجوباً



إذا حذفت (ال) المنقوص حذفت ياؤه .
نحو : هذا قاض ، مررت بقاض .



اللام في خبر ( إن )تسمى المزحلقة لأنها زُحلقت من الاسم إلى الخبر كراهةاجتماع مؤكدين، مثل: ( إن زيداً لقائمٌ ) .



اسم لا النافية للجنس :
يكون مبنياً في محل نصب إذا كان مفرداً ، مثل قولك :
" لا طالبَ حاضرٌ.


كلمة (مع) تعرب ظرف زمان أو مكان وما بعدها مضافاً إليه إلا إذا نونت بالنصب(معاً) فتعرب حالاً .



(الاسم الواقع بعد حيث) يرفع غالباً على أنه مبتدأ والخبر محذوف نحو: الاسم من حيث التذكير وعدمه قسمان.
بعد حيث مضاف إليه ولكن لابد أن يكون المضاف إليه جملة
لذلك فالاسم بعد حيث لابد أن يكون مرفوعا


لا تثنى بعض الألفاظ الدالة على التوكيد . نحو : (أجمع ، وجمعاء) للاستغناء عنهما في التثنية بلفظ (كلا ، كلتا)



وفيات بعض علماء النحو:
سيبويه: 180هـ
االفارسي: 377 هـ
ابن جنِيّ: 392 هـ


إذا وقع الاسم الجامد بعد ( أيّهـا ) فهو بدل ، وإن كان الاسم الواقع بعد ( أيها ) مشتقاً فهو صفة



الطلب -فعلا وتركا- من الأعلى إلى الأدنى يسمى: أمرًا
ومن الأدنى إلى الأعلى يسمى: دعاءً


بيت جمع المفاعيل الخمسة:
ضَـرَبْـتُ ضَرْباأبَـا عَمْـرو غَـداة أَتَـى
وَسِـرْتُ وَالنيـلَ خَـوْفَــًا مِـنْ عِقَـابِكَ لِـي


ورد لفظ Sadأَسْرَىٰ )
اسم:"مَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَنْ يَكُونَ لَهُ أَسْرَىٰ"
فعل:"سُبْحَانَ ٱلَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا"



“حين يموت من نحبه يموت شئ فينا، هذه هى الحياة، سلسلة طويلة من الموت. يموت الآخرين، فتموت أشياء فى دواخلنا، يموت من نحبهم، فتموت أعضاء من أجسادنا , الإنسان لا ينتظر موته، بل يعيشة، يعيش موت الآخرين داخله، و حين يصل الى موته، يكون قد بتر الكثير من أجزائه، و لم يبق منه إلا القليل.”
إلياس خوري/ باب الشمس



ابن الرومى :
**********
علي بن العباس بن جُريج ،،،، الشاعر العباسى الكبير ،،،،
يذكر في سبب موته أنه كان يغشى مجلس القاسم بن عبيد الله وزير المعتضد العباسي، وكان الوزير يخاف من هجوه وفلتات لسانه بالفحش، فأوعز إلى متولي طعامه أن يقتله بالسم، فأطعمه في مجلس الوزير خشكنانجة مسمومة
[والخُشكنان كلمة فارسية معربة تطلق على ضرب من الطعام من دقيق الحنطة والسكر واللوز والفستق]،
فلما أكلها أحسّ بالسُّم، فقام ليذهب،
فقال له الوزير: إلى أين تذهب؟
فأجابه إلى الموضع الذي بعثتني إليه.
فقال له الوزير: سلِّم على والدي.
فأجابه ابن الرومي: ما طريقي على النار.
وقد حاول الطبيب شفاءه من السم فلم يفلح،
ويقال إنه أخطأ في معالجته فمات بعد أيام، وقال وهو يجود بنفسه:
غلط الطبيب عليّ غلطة مُورد *** عجـزت مـوارده عن الإصـدار
والناس يلحون الطبيب وإنما *** غلط الطبيب إصابة المقدار





مَددْتُ إلى التّوديع كفًّا ضعيفة
وأخرى على الرَّمْضاء فوقَ فؤادي
.
فلا كانَ هذا آخر العَهد مِنكمُ
ولا كانَ ذا التَّوديع آخر زادي



لماذا نصلّي لربِّ الخليقةْ
و يقتلُ فينا الشقيقُ شقيقهْ ؟
و هلْ يقبلُ اللهُ منّا صلاةً
إذا ما عصيناهُ كلَّ دقيقةْ ؟
نصادقُ طولَ الحياةِ الخطايا
فلا باركَ اللهُ تلكَ الصديقةْ
مانع سعيد العتيبة











_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 10:34 am

شَـهـِيْـدة الحب الإلهىّ

تحَـدَّث َالإمامُ الحَـسَـنُ البَـصْـريَّ – رحِمَه اللهُ - عن شَـهـِيْـدة الحب

الإلهىّ الزاهِـدة " رابعة العَـدَويَّة" فقـال :

" إنَّ الذى حـيَّـرَني أنـَّها تنظِـم ُالشِّـعْـرَ الرائِـعَ في مَحَـبةِ اللهِ وهي

لمْ تتـثـقـَّفْ ببيـان ٍ, ولمْ تـَردْ طـَرَفـاً مِنَ القصـائِـد ِعنْ الكِـبـار مِنْ

أعْـيـان ِالبَـلاغةِ ..

فــ ..

كـَيْـفَ انـْهـَلَّ عليها هـَذا الطـُّـوفـان ؟!

و ..

كـَيْـفَ اسْـتطـاعَـتْ أنْ تقـولَ في مُنـاجـاة مَـولاها العَـظِـيم ِ :

-------------------------------------------------------------------

أحـِبـّـُـكَ حُـبَّـيْـن حُــبُ الهَــــوَى وحُــبٌ لأنـّــك أهْــــلٌ لِـذاكـا

فأمَّا الـذي هو حُـبُ الهَــــوَى فشُـغـْلِي بذِكْـركَ عَـمَّن سِـواكـا

وأمَّا الـذي أنـْتَ أهْـــلٌ له فكـَشـْفـُكَ لي الحُـجْــب حتى أراكـا

فما الحَـمْـد ُفي ذا ولا ذاك لي ولكِـنْ لك الحَـمْـد في ذا وذاكـا

---------------------------------------------------------------------

== من كِـتـابِ أشْــواق العــارفِـين .. د.. محمد رجَـب البيُّـومي ==



فوائد لغوية:
الملوان: الليل والنهار. البردان: الغداة والعشي. الحجران: الذهب والفضة. الأسودان: التمر والماء. الأسودان : الليل والحرة. الأسودان : العينان. الأسودان: الحية والعقرب. الأبيضان : اللبن والماء. وقيل غير ذلك.
الغاران : البطن والفرج. يقال للرجل : إنما هو عبد غاريه.
الأجوفان : البطن والفرج. الأصرمان : الذئب والغراب.
المسجدان : مسجد مكة ومسجد المدينة.
الحرمان : مكة والمدينة. الخافقان : المشرق والمغرب.
المصران : الكوفة والبصرة.
العراقان : الكوفة والبصرة.
البصرتان : البصرة والكوفة.
القريتان : مكة والطائف. الهجرتان : هجرة إلى الحبشة وهجرة إلى المدينة.
الأخبثان : البول والغائط. المقشقشتان : سورتا الكافرون والإخلاص. العمران : أبوبكر وعمر. الخبيبان : عبدالله بن الزبير وأخوه مصعب. الأذانان : الأذان والإقامة. العشاءان : المغرب والعشاء.
المزهر في علوم اللغة وأنواعها للسيوطي ج 2 ص 154 -162.





_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 4:23 pm

قال أبو العتاهية:
ستعلم يا ظلوم إذا التقيـنا *** غداً عند الإله من الظلوم
أما والله إنَّ الظُّلم شــؤمٌ *** وما زال المسيء هو الظَّلوم
إلى دياَّن يوم الدّين نمضـي *** وعنـد الله تجتمع الخصوم
ستعلم في الحساب إذا التقينا *** غداً عند الإله من الملوم



عتل بعد ذلك زنيم
العتل الجافي الشديد في كفره . وقال الكلبي والفراء :هو الشديد الخصومة بالباطل . وقيل : إنه الذي يعتل الناس فيجرهم إلى حبس أو عذاب . مأخوذ من العتل وهو الجر ; ومنه قوله تعالى : خذوه فاعتلوه . وفي الصحاح : وعتلت الرجل أعتله وأعتله إذا جذبته جذبا عنيفا . ورجل معتل ( بالكسر ) . وقال يصف فرسا :
نفرعه فرعا ولسنا نعتله
قال ابن السكيت : عتله وعتنه ، باللام والنون جميعا . والعتل الغليظ الجافي . والعتل أيضا : الرمح الغليظ . ورجل عتل ( بالكسر ) بين العتل ; أي سريع إلى الشر . ويقال : لا أنعتل معك ; أي لا أبرح مكاني . وقال عبيد بن عمير : العتل الأكول الشروب القوي الشديد يوضع في الميزان فلا يزن شعيرة ; يدفع الملك من أولئك في جهنم بالدفعة الواحدة سبعين ألفا . وقال علي بن أبي طالب والحسن : العتل الفاحش السيئ الخلق . وقال معمر : هو الفاحش اللئيم . قال الشاعر :
بعتل من الرجال زنيم غير ذي نجدة وغير كريم
[ ص: 216 ] وفي صحيح مسلم عن حارثة بن وهب سمع النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ألا أخبركم بأهل الجنة . قالوا : بلى . قال : كل ضعيف متضعف لو أقسم على الله لأبره . ألا أخبركم بأهل النار . قالوا : بلى . قال : كل عتل جواظ مستكبر . في رواية عنه : كل جواظ زنيم متكبر " . الجواظ : قيل هو الجموع المنوع . وقيل الكثير اللحم المختال في مشيته . وذكر الماوردي عن شهر بن حوشب عن عبد الرحمن بن غنم ، ورواه ابن مسعود أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "لا يدخل الجنة جواظ ولا جعظري ولا العتل الزنيم " . فقال رجل : ما الجواظ وما الجعظري وما العتل الزنيم ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " الجواظ الذي جمع ومنع . والجعظري الغليظ . والعتل الزنيم الشديد الخلق ، الرحيب الجوف ، المصحح الأكول الشروب ، الواجد للطعام ، الظلوم للناس " . وذكره الثعلبي عن شداد بن أوس : " لا يدخل الجنة جواظ ولا جعظري ولا عتل زنيم " . سمعتهن من النبي صلى الله عليه وسلم . قلت : وما الجواظ ؟ قال : الجماع المناع . قلت : وما الجعظري ؟ قال : الفظ الغليظ . قلت : وما العتل الزنيم ؟ قال : الرحيب الجوف ، الوثير الخلق ، الأكول الشروب ، الغشوم الظلوم



قال حكيم : " الكلمة إذا خرجت من القلب ، وقعت في القلب ، وإذا خرجت من اللسان لم تجاوز الآذان



قال ابن البناء:
وكان بعض شيوخنا يقول:
"الفصيح" لثعلب
و "اللمع" لإبن جني
و "المختصر" للخرقي
ما اشتغل بها أحد وفهمها كما ينبغي إلا أفلح وأنجح.




يا راقد الطرف ما للطرف إغفاء .... حدث بذاك فما في الحب إخفاء
إن الليالي والأيام من غـــزلي .... في الحسن والحب أبناء وأنبــاء
إذ كل نافرة في الحب آنســـة .... وكل مائسة في الحي خضــراء
الشاب الظريف



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ذكاء الرد
===

سئل الملك فيصل كي يُحرَج : نرى لحيتك سوداء وشعر رأسك أبيض ؟
فقال : شعر رأسي نبتَ قبل لحيتي بعشرين سنة !

أراد رجل إحراج المتنبي ..
فقال لـه : رأيتك من بعيد فـ ظننتك امـرأةً !!
فقال المتنبي : وأنا رأيتك من بعيد فظننتك رجلًا !

قال وزير بريطانيا السمين تشرشل لبرنارد شو النحيف : من يراك يا شو يظن بأن بريطانيا في أزمة غذاء !
فقال : ومن يراك يعرف سبب الأزمة .

أقبل جحا على قرية فرد عليه أحد أفرادها قائلاً: لم أعرفك يا جحا إلا بحمارك .
فقال جحا : الحمير تعرف بعضها !

رأى رجل امرأةً فقال لها : كم أنتِ جميلة !
فقالت له: ليتك جميل لأبادلك نفس الكلام !
فقال لها : لا بأس اكذبي كما كذبتُ !

التقى الجاحظ بامرأة قبيحة في أحد حوانيت بغداد فقال : " وإذا الوحوش حُشرت " فنظرت إليه المرأة وقالت : " وضرب لنا مثلاً ونسي خلقه "

أكل أعرابي عند أمير وكان شرهاً .. فقال الأمير: ما لك تأكل الخروف كأن أمه نطحتك؟
فرد الأعرابي: وما لك تشفق عليه كأن أمه أرضعتك






_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 4:26 pm

الأسماء الموصولة

الأسماءُ الموصولةُ هي نوعٌ منْ أنواعِ المعارفِ،
كلُّها مبنيةٌ إلاَّ ما كان منها للمثنى، فإنه يُعربُ إعرابَ المثنى،
وتنقسمُ الأسماءُ الموصولةُ إلى قسميْن: خاص. وعام.

فالخاص: هو الذي تكونُ فيهِ للأسماءِ الموصولةِ دلالةٌ
خاصةٌ في الاستعمالِ، وهي:
ـ الذي: للمفرد المذكر.
ـ التي: للمفردة المؤنثة.
ـ اللذان: للمثنى المذكر حالة الرفع.
ـ اللذيْن: للمثنى المذكر في حالتي النصب والجر.
ـ اللتان: للمثنى المؤنث في حالة الرفع.
ـ اللتيْن: للمثنى المؤنث في حالتي النصب والجر.
ـ الذين: لجماعة الذكور.
ـ اللواتي / اللاتي / اللائي: لجماعة الإناث.

أما العام فهو الذي يكون بلفظ واحد للمذكر والمؤنث،
والمفرد والمثنى والجمع، وهذه الأسماءُ هي: (مَنْ / مَا / أي).

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 4:34 pm


حكم المنقوص : إن كان محلى بأل ، أو مضافاً ثبتت ياؤه ، ورفع بضمة مقدرة عليها منع من ظهورها الثقل ، وكذا يجر بكسرة مقدرة . مثال الرفع : الساعي للخير كفاعله . جاء قاضي المدينة . على الباغي تدور الدوائر . وقد تحذف الياء تخفيفاً في حالتي الرفع والجر ؛ لدلالة الكسرة التي قبلها عليها ، فمثال الرفع ( يوم يدع الداع إلى شيء نكر ) ، ومثال الجر ( وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان )

وإن كان المنقوص مجرداً من ( أل ) والإضافة حذفت ياؤه ، وجيء بالتنوين رفعاً وجراً ، وبقيت ياؤه نصباً ، فمثال الرفع ( ولكل قوم هاد ) ، ومثال النصب ( وكفى بربك هادياً ونصيراً ) ،ومثال الجر ( ومن يضلل الله فما له من هاد)

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 4:52 pm

بعد أن نُكب يحيى البرمكي و أولاده و آلَ حالهم إلى ما آل إليه ، من جاهٍ و عزّ و غنىً و سلطان و سطوة إلى القبور أو التّشريد أو السّجون ، و قد اختلفتْ روايات المؤرّخين في حقيقة الأسباب التي أدّتْ إلى نكبة البرامكة ، قال ليحيى بعض بنيه و هم في السّجن و القيود: يا أبتِ ! ، بعدَ الأمر و النّهي و النّعمة صرنا إلى هذا الحال . فقال: ( يا بني ! ، دعوةُ مظلومٍ سرتْ بليلٍ و نحن عنها غافلون و لم يغفل الله عنها !! ) .

ثمّ أنشأَ يقول :

رُبَّ قومٍ قد غَدَو في نعمةٍ

زمناً ، و الدّهر ريانا غَدِقْ

سكتَ الدّهرُ زماناً عنهم

ثم أبكاهم دماً حين نطقْ !






البرامكة هم أسرة فارسية، دخلت الإسلام، و خدموا الدولة العباسية أيام تأسسها سرا، فأصبح خالد بن برمك وزيرا لأبي العباس السفاح، أول الخلفاء العباسيين، و يحي بن خالد البرمكي، هو من ربى هارون الرشيد، و ساعده على تقلد مقالد الخلافة، فكان هارون يحبه و قد أشركه في حكم الدولة العباسية، حتى ذهب حكم البرامكة مذهبا بعيدا صار يهدد شرعية الدولة العباسية، و دام ذلك مدة 17 سنة. و لم يفصح هارون الرشيد على ما فعله بالرامكة، و جاء في معنى قول له حول الموضوع: أن لو عباءته علمت بالسبب لشقها، و عرفت الحادثة في التاريخ الإسلامي "بنكبة البرامكة".



أيّها الغائِبُ عني إنّني
علمَ اللهُ لمشتاقٌ إليكْ
~
فإذا هبّ نسيمٌ طيبٌ
أنا ذاكَ الوقتَ سلمتُ عليكْ




عـــذراً عــلـى الأشــواقِ زادَ حَـرورهـا
والــكــف تــكـتـب لا تُــــلامُ سـطـورهـا

ومــشـاعـري الـعـمـيـاء فيكَ بـريـئـةٌ
من عشقها المنساب فاضَ شعورها

يـالـيـتَ شــعـري لـــم أجــدكَ مـعـاقراً
لــقـصـائـدٍ جـــــارت عــلـيـكَ بــحـورهـا

كــم كـابـدت روحــي هــواهُ ولـم تـزل
لـــــلآنَ يُــلــجـم بــالــغـرامِ ســرورهــا





أفديهِ إنْ حفظَ الهوى أو ضيَّعا

مَلَكَ الفؤادَ فما عسى أنْ أَصنعا

من لم يَذُقْ ظلمَ الحبيب كظلمه

حُلْوَاً فقد جَهِل المحبَّة و ادَّعى !!

يا أيُّها الوجهُ الجميل

تدارك الصَّبْــبَ النَّحيلَ

فقد عفا و تضعضعا

هل في فؤادك رحمةٌ لمتيَّمٍ

ضمَّتْ جوانحُه فؤاداً موجعا

فتِّشْ حشاي فأنتَ فيهِ حاضرٌ

تجدِ الحَسُودَ بضدِّ ما فيه سعى
.
من عينية ابن النبيه






تُخفي الصَّبابةَ وَ الألحاظُ تُبدِيها --- وَ تُظهِرُ الزُّهدَ بينَ الناسِ تَمويها

وَ تَسترُ الحُبَّ كَيما لا يُقالُ صَبا --- شَيخاً فَتُعلِنهُ الأنفاسُ تَنويها

يا عاشِقاً تَلِفَتْ في العِشقِ مُهجتُهُ --- كِتمانُكَ الحُبَّ في الأحشاءِ يُؤذيها

بُحْ بِالهوىٰ وَ اصْحَبِ العُشَّاقَ مُنهَتِكاً --- وَ لا تُطِعْ غيرَ غاويها وَ مُغويها

تُنسب لابن المقرب




إِنّي عَشِقتُ وَهَل في العِشقِ مِن باسِ
ما مَرَّ مِثلُ الهَوى شَيءٌ عَلى راسي
ما لي وَلِلناسِ كَم يَلحَونَني سَفَهاً
ديني لِنَفسي وَدينُ الناسِ لِلناسِ
ما لِلعُداةِ إِذا ما زُرتُ مالِكَتي
كَأَنَّ أَوجُهَهُم تُطلى بِأَنقاسِ
اللَهُ يَعلَمُ ما تَركي زِيارَتَكُم
إِلّا مَخافَةَ أَعدائي وَحُرّاسي
وَلَو قَدِرنا عَلى الإِتيانِ جِئتُكُمُ
سَعياً عَلى الوَجهِ أَو مَشياً عَلى الراسِ
وَقَد قَرَأتُ كِتاباً مِن صَحائِفِكُم
لا يَرحَمُ اللَهُ إِلّا راحِمَ الناسِ

أبو نواس


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 5:13 pm


ابن خلكان :
أحمد بن محمد بن إبراهيم بن أبي بكر بن خلكان يكنى "أبو العباس" مؤرخ وقاض وأديب يعد من اعلام مدينة دمشق, وهو صاحب كتاب وفيات الأعيان وأنباء أبناء الزمان وهو أشهر كتب التراجم العربية، ومن أحسنها ضبطا وإحكاما.
ولد في إربيل سنة 608 هـ/1211 م، وعاش واستقر في دمشق، واقام فيها وكانت حياته حتى وفاته في دمشق، ونبغ في الاحكام والفقه وأصول الدين وعلومه وعرف من اعلام دمشق وشيوخها فولاه الملك الظاهر قضاء الشام، وعزل بعد عشر سنين. تولى التدريس في مدارس دمشق وكان من الاعلام، وتوفى ودفن في سفح جبل قاسيون ب دمشق سنة 681 هـ/1282 م.
أقوال علماء فيه :
قال ابن كثير في البداية 17/588: ابن خلكان قاضي القضاة شمس الدين أبو العباس أحمد بن محمد بن إبراهيم بن أبي بكر بن خلكان الشافعي أحد الأئمة الفضلاء بدمشق والسادة العلماء والصدور الرؤساء وهو أول من جدد في أيامه قضاء القضاة من سائر المذاهب فاشتغلوا بالأحكام بعد ما كانوا نوابا له، وقد كان المنصب بينه وبين ابن الصائغ دولا يعزل هذا تارة ويولى هذا، ويعزل هذا ويولى هذا، وقد درّس ابن خلكان في عدة مدارس لم تجتمع لغيره ولم يبق معه في آخر وقت سوى الأمينية وبيد ابنه كمال الدين موسى النجيبية. توفي ابن خلكان بالمدرسة النجيبية المذكورة بإيوانها يوم السبت آخر النهار في السادس والعشرين من رجب ودفن من الغد بسفح قاسيون عن ثلاث وسبعين سنة، وقد كان ينظم نظما حسنا رائقا وقد كانت محاضرته في غاية الحسن، وله التاريخ المفيد الذي رسم بـ"وفيات الأعيان" من أبدع المصنفات. والله أعلم.
وقال الحافظ الذهبي: كان إماما فاضلا متقنا، عارفا بالمذهب، حسن الفتاوى، جيد القريحة، بصيرا بالعربية، علامة في الأدب والشعر وأيام الناس، كثير الاطلاع، حلو المذاكرة، وافر الحرمة، من سروات الناس، كريما، جوادا، مُمَدّحا، وقد جمع كتابا نفيسا في "وفيات الأعيان".
وقال ابن العماد الحنبلي في شذرات الذهب 7/648: ومن محاسنه أنه كان لا يجسر أحد أن يذكر أحدا عنده بغيبة.

_________________

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 6:31 pm

المشتقات
تعريف الاشتقاق
هو أن يؤخذ من لفظة ما كلمة أو أكثر مع التناسب في المعنى بين اللفظة المشتقة وما أخذ منها ، مع الاختلاف في اللفظ .
مثل : ضرب : يؤخذ منها : ضارب ، مضروب ، ضراب ، ضرب ، يضرب ، انضرب ، مضراب ، مضرب . وما إلى ذلك .
وهذا ما يميز اللغة العربية بأنها لغة اشتقاقية تختلف به عن بعض اللغات الأجنبية الأخرى التي تعرف باللغات الالتصاقية كالإنجليزية التي يمكن تكوين المادة اللغوية فيها عن طريق إلصاق لواحق لإي أول المادة أو في آخرها .
وتشمل المشتقات في اللغة العربية :
اسم الفاعل – اسم المفعول – الصفة المشبهة – اسم التفضيل – اسم الزمان – اسم المكان – اسم الآلة – صيغ التعجب .




لا تحملي همَّ هذا الكونِ يا أملي
فكل ما هو مكتوبٍ لنا آتِ

أعوذ بالله من سعيٍ بلا هدفٍ
ومن مسيرٍ على درب الضلالاتِ

عبد الرحمن العشماوي




رسم الهمزة المتوسطة :
الهمزة المتوسطة , إما أن تكون متوسطة حقيقية , كأن تكون بين حرفين من بنية الكلمة , مثل : سأل , بئر , مؤذٍ . وإما أن تكون شبه متوسطة , مثل : شيئان , ملأى , نشأة .
ومن القواعد العامة لكتابة الهمزة المتوسطة :
الهمزة المتوسطة على الألف :
تُكتب الهمزة المتوسطة على الألف في الحالات التالية :
1. إذا كانت الهمزة المتوسطة مفتوحة بعد فتح : سَألَ , تَتَألّم , مكافَأة .
2. إذا كان الهمزة المتوسطة مفتوحة بعد حرف صحيح ساكن , مثل : فجْأة , مسْألة , (ما عدا ( هيْئَة ))
3. إذا كانت الهمزة المتوسطة ساكنة بعد فتح , مثل : يَاْخذ , مَأْمور , بَدأْتُ , رَأْس , كَأْس .
إذا كانت الهمزة المتوسطة مفتوحة وتقع بعد الف المد , فتكتب قطعة منفردة بعدها , مثل : ساءَل , تساءَل , عباءَة .
إذا كانت الهمزة شبه متوسطة , وتقع بعد حرف انفصال فتكتب قطعة منفردة بعده , مثل : جُزْءان , ضَوءان , جاءا .
الهمزة المتوسطة على واو :
تكتب الهمزة المتوسطة على واو في الحالات الآتية :
1. إذا كانت الهمزة المتوسطة مضمومة بعد ضم , مثل : كُؤُوس , رُؤوس .
2. إذا كانت الهمزة المتوسطة مضمومة بعد فتح , مثل : يَؤُوب , خَطَؤُهم , قَؤُول .
3. إذا كانت الهمزة المتوسطة مضمومة بعد سكون , مثل : تفاؤُل , تشاؤُم , تثاؤُب .
4. إذا كانت الهمزة المتوسطة مفتوحة بعد ضم , مثل : مؤنث , مُؤَجّل , مُؤَازر .
5. إذا كانت الهمزة المتوسطة ساكنة بعد ضم , مثل : مُؤْمن , مُؤْذٍ , يُؤْثر .
الهمزة المتوسطة على نبرة :
تكتب الهمزة المتوسطة على نبرة في الحالات الآتية :
1. إذا كانت الهمزة المتوسطة مكسورة بعد كسر , مثل : متّكِئين , مِئين , تُنْشِئين .
2. إذا كانت الهمزة المتوسطة مكسورة بعد ضمة , مثل : رُئس , وُئدت , سُئلت .
3. إذا كانت الهمزة المتوسطة مكسورة بعد فتحة , مثل : يَئِس , لَئيم , أئمة .
4. إذا كانت الهمزة المتوسطة مكسورة بعد سكون , مثل : سائل , جُزئيّة , أسئلة .
5. إذا كانت الهمزة المتوسطة مفتوحة بعد كسرة , مثل : فِئة , ظمئَِت , دافِئَة , مِِئَة .
6. إذا كانت الهمزة المتوسطة ساكنة بعد كسرة , مثل : بِئْر , بِئْس , مِئْذنة .
7. إذا كانت الهمزة المتوسطة مضمومة بعد كسرة , مثل : سنُقرِئك , بمبادِئِك , بمساوِئِك .




فائدة :
* الأصح حين نضع تنوين النصب أن نضعه قبل الألف وليس على الألف ( حصانـًا وليس حصانا ً)
فتنوين النصب شأنه شأن تنوين الرفع والجر، وشأن الحركات الأخرى (الفتحة والضمة والكسرة)، جميع ذلك يرسم فوق الحرف (أو تحته) ، وذلك لأن الحرف هو المعنِيُّ بالتنوين أو الحركة؛
نحو: (بدرٌ، بدرًا، بدرٍ، بدرُ، بدرَ، بدرِ، سدٌّ، سدًّا، سدٍّ).
- كما أن الألفُ التي تلي الحرفَ المنون بتنوين النصب، إنما جُعلتْ ليُنطق بهذا الحرف المنون مفتوحًا عند الوقف،
لا ليُرسم فوقها تنوين النصب.
مثال ذلك أننا نلفظ كلمة (قَمَرًا) عند الوقف هكذا: (قَمَرَا = قَ – مَ – رَ – ا).



أم المتصلة والمنقطعة
أم على نوعين مُتّصلةٍ ومنقطعة.
فالمتصلةُ هي التي يكونُ ما بعدَها متّصلاً بما قبلَها، ومشاركاً له في الحكم وهي التي تقعُ بعدَ همزةِ الاستفهام أو همزةِ التسويةِ، فالأولُ كقولك "أَعليٌّ في الدار أم خالدٌ؟"، والثاني كقوله تعالى {سواءٌ عليهم أَأَنذَرتَهُم أَم لم تُنذِرهم}. وإنما سُميت متصلةً لأنَّ ما قبلَها وما بعدَها لا يستغنى بأحدهما عن الآخر.
و "أم" المنقطعةُ هي التي تكونُ لقطعِ الكلام الأول واستئناف ما بعدَه. ومعناها الإضرابُ، كقوله تعالى {هل يستوي الأعمى والبصيرُ؟ أم هل تستوي الظُّلماتُ والنُّورُ؟ أم جعلوا للهِ شُرَكاء}. والمعنى "بل جعلوا لله شركاء"، قال الفرَّاءُ "يقولون هل لكَ قِبَلنا حقٌّ؟ أم أنتَ رجلٌ ظالمٌ" يريدون "بل أنت رجلٌ ظالمٌ" وتارة تَتضمَّنُ معَ الإضراب استفهاماً إنكاريّاً، كقوله تعالى {أَم لهُ البناتُ ولكمُ البَنون؟}. ولو قَدَّرت "أم" في هذه الآية للاضراب المحضِ، من غير تَضَمُّنِ معنى الانكار، لزمَ المُحال.



تفصيل القول في أو
أو إن وقعت بعدَ الطَّلب، فهي إمّا للتَّخيير، نحو "تَزوَّجْ هنداً أو أختها"، وإما للاباحة، نحو "جالس العلماءَ أو الزُهّادَ". وإما للاضراب، نحو "إذهبْ إلى دِمَشقَ، أو دَع ذلكَ، فلا تَذهب اليومَ"، أي بَلْ دَعْ ذلك، أُمرتَهُ بالذهاب، ثمَّ عدلتَ عن ذلك.
والفرق بينَ الإباحة والتَّخيير، أن الاباحةَ يجوز فيها الجمعُ بين الشيئين، فإذا قلتَ "جالس العلماءَ أو الزُّهّادَ"، جاز لك الجمعُ بين مجالسةِ الفريقينِ، وجاز أن تُجالسَ فريقاً دُون فريق. وأما التّخييرُ فلا يجوزُ فيه الجمعُ بينهما، لأن الجمعَ بينَ الأختين في عقد النكاح غير جائز.
وإن وقعت "أو" بعد كلامٍ خبريٍّ، فهي إمّا للشّك، كقوله تعالى {قالوا لبِثنا يوماً أو بعَض يومٍ}، وإمّا للابهام، كقوله عزَّ وجل {وإنا وإياكم لَعلَى هُدًى أو في ضلالٍ مُبين}. ومنه قولُ الشاعر
*نَحْنُ أَوْ أَنْتُمُ الأُلى أَلِفُوا الحَقَّ * فُبُعْداً لِلمُبْطِلينَ وَسُحْقا*
وإما للتقسيم، نحو "الكلمةُ أسمٌ أَو فعلٌ أو حرفٌ"، وإِمّا للتّفصيل بعدَ الإجمال، نحو "اختلفَ القومُ فيمن ذهب، فقالوا ذهب سعيدٌ أَو خالدٌ أو عليٌّ". ومنه قولهُ تعالى {قالوا ساحرٌ أو مجنونٌ} أي بعضُهم قال كذا، وبعضهم قال كذا. وإمّا للاضراب بمعنى "بل"، كقوله تعالى {وأرسلناهُ إلى مِئَة ألفٍ، أو يزيدونَ}. أي بل يزيدون، ونحو "ما جاءَ سعيد، أو ما جاء خالدٌ".



(حتي)
حتى العطفُ بها قليلٌ. وشرطُ العطفِ بها أن يكونَ المعطوفُ اسماً ظاهراً، وأن يكون جزءاً من المعطوف عليهِ أو كالجزء منه،وأن يكون أشرفَ من المعطوف عليه أو أخسَّ منه، وأن يكونَ مفرداً لا جملةً، نحو "يموتُ الناسُ حتى الأنبياءُ. غلبكَ الناسُ حتى الصبيانُ. أعجبني عليٌّ حتى ثوبُهُ".
واعلم أنَّ "حتى" تكونُ أيضاً حرف جرّ، كما تقدم. وتكون حرف ابتداء، فما بعدها جملةٌ مُستأنفة، كقول الشاعر
*فَما زالَت الْقَتْلى تَمُجُّ دِماءَها * بِدِجْلَةَ، حَتَّى ماءُ دِجْلَةَ أَشْكَلُ*





_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory





عدل سابقا من قبل الطيب الشنهورى في الإثنين نوفمبر 09, 2015 3:15 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 7:35 pm





فى قوله تعالى يا زَكَرِيَّا إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلَامٍ اسْمُهُ يَحْيَىٰ لَمْ نَجْعَلْ لَهُ مِنْ قَبْلُ سَمِيًّا).
فى هذه الآية حذف دل المقام عليه، وتقديره: فأجب الله دعاءه فنودى (يَا زَكَرِيَّا ) ....الآية .
وقد أوضح جل وعلا فى موضع أخر هذا الذى أجمله هنا، فبين أن الذى ناداه بعض الملائكة. وأن النداء وقع وهو قائم يصلى فى المحراب، وذلك قوله تعالى (فَنَادَتْهُ الْمَلَائِكَةُ وَهُوَ قَائِمٌ يُصَلِّي فِي الْمِحْرَابِ أَنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكَ بِيَحْيَىٰ مُصَدِّقًا بِكَلِمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَسَيِّدًا وَحَصُورًا وَنَبِيًّا مِنَ الصَّالِحِينَ) .


فى قوله تعالى ( آيَتُكَ أَلَّا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلَاثَ لَيَالٍ سَوِيًّا)
معنى سويا أى : سوى الخلق، سليم الجوارح، ما بك من خرس ولا بكم ولا مرض ، ولكنك ممنوع من الكلام على سبيل خرق العادة ، أما ذكر الله تعالى فليس ممنوعا منه بدليل قوله تعالى ( وَاذْكُرْ رَبَّكَ كَثِيرًا وَسَبِّحْ بِالْعَشِيِّ وَالْإِبْكَارِ) .
وقول من قال : إن معنى ( ثلاث ليال سويا ) أى ثلاث ليال متتابعات، غير صواب، بل معناه هو ما قدمناه من كوى إعتقال لسانه عن كلام قومه ليس لعلة ولا مرض حدث به ولكن بقدرة الله تعالى .
وأيضا يدل على معنى كلمة( سويا ) قوله تعالى: ( فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرًا سَوِيًّا) أى : كامل الخلقة وسويها ، ليس به تشوها ولا نقص فى الأعضاء .
فى قوله تعالىSadآيَتُكَ أَلَّا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلَاثَ لَيَالٍ سَوِيًّا) حذف دل المقام عليه وتقديره أيتك ألا تكلم الناس ثلاث ليال وأنت سويا . أى كامل الخلقة ليس بك مرض ولا علة .


فى قوله تعالى ( فخَرَجَ عَلَىٰ قَوْمِهِ مِنَ الْمِحْرَابِ فَأَوْحَىٰ إِلَيْهِمْ أَنْ سَبِّحُوا بُكْرَةً وَعَشِيًّا).
المحراب هو الغرفة و هو أرفع المواضع وأشرف المجالس ،
والمحاريب هى القصور الفسيحة وهى صدور المجالس، وكانوا يتخذون المحاريب فيما ارتفع من الأرض ،
قال وضاح اليمن :
ربة محراب إذا جئتها ......لم ألقها أو أرتقى سلما
ومن هذا المعنى قوله تعالى ( كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ ) ،أى : غرفتها ، وقوله تعالى (وَهَلْ أَتَاكَ نَبَأُ الْخَصْمِ إِذْ تَسَوَّرُوا الْمِحْرَابَ) ،أى تسلقوا سور المجلس الذى يجلس فيه ،
وعلى هذا تفهم معنى المحاريب فى قوله تعالى (يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَاءُ مِنْ مَحَارِيبَ ) أى يبنون له ما يشاء من قصور فسيحة وغرف عديدة لتكون بمثابة سكنا وثكنات عسكرية لجنود سليمان أينما حلوا وأينما إرتحلوا فقد كانوا كثير العدد كما فى قوله (وَحُشِرَ لِسُلَيْمَانَ جُنُودُهُ مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ وَالطَّيْرِ فَهُمْ يُوزَعُونَ) وقوله تعالى ( فَلَنَأْتِيَنَّهُمْ بِجُنُودٍ لَا قِبَلَ لَهُمْ بِهَا) فهؤلاء الجند فى حاجة إلى مسكن ومأوى يأويهم ومأكل ومشرب فبنوا له (َ َجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَاسِيَاتٍ ) . فالجن متقدمون فى عالم البناء والتشييد كما فى قوله تعالى : (وَالشَّيَاطِينَ كُلَّ بَنَّاءٍ وَغَوَّاصٍ).
ما وجه إستفهام زكريا فى قوله (قَالَ رَبِّ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي غُلَامٌ ) مع علمه بقدرة الله تعالى على كل شيء
والجواب فى وجهين :
الأول: أن إستفهام زكريا استفهام استخبار واستعلام ، لأنه لا يعلم هل الله يأتيه بالولد من زوجه العجوز على كبر سنهما على سبيل خرق العادة، أو يأمره بأن يتزوج شابة، أو يردهما شابين ؟ فاستفهم عن الحقيقة ليعلمها، ولا إشكال فى هذا .
الثانى: أن استفهامه استفهام تعجب من كمال قدرة الله تعالى .


قوله تعالىSadفَنَادَتْهُ الْمَلَائِكَةُ )
قال بعض العلماء: أطلق الملائكة وأراد جبريل. ومثل به بعض علماء الأصول للعام المراد به الخصوص قائلا: إنه أراد بعموم الملائكة خصوص جبريل.

قوله تعالى: ( اسْمُهُ يَحْيَىٰ )
يدل على أن الله هو الذى سماه، ولم يكل تسميته إلى أبيه. وفى هذا منقبة عظيمة ليحيى




جاء في لسان العرب :
عَبَسَ الرجل (بفتح العين) من العبوس ، أي قَطَّب مابين عينيه .
عَبِسَ الرجل (بكسر الباء) أي اتسخ .




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 8:13 pm

وليسَ صدٌّّ لذاتِ الخالِ يُمْرِضُنِي … لَكِنَّّما الموتُ عندِي صدُّّ إخواني
إذا رأيتُ ازوِرارا من أخِي ثقةٍ … ضاقت عليَّّ برَحبِ الأرضِ أوطاني
فإنْ صَدَدْتُ بوجهي كي أُكافِئَهُ … فالعينُ غضبَى وقلبي غيرُ غضبانِ




المِسك عند العرب يذكر ويؤنث أما تأنيثه فمنه قول الشاعر:
(لقد عاجلتْني بالسبابِ وثوبُها ... جَدِيدٌ وَمن أثوابها الْمسك تَنْفَحُ). ولم يقل ينفح.



هُنالك َ عند انبثاقِ الشُّروقِ ...
على شَفةِ الضِّفَّةِ الحانيةْ ..!!!
هُنالك عند ارتعادِ الظلامِ ..
من الشَّمعةِ الحُرةِ الباقيةْ ..!!!
هناكَ سَكبتُ وَريدي وَفَـاءً ...
لكي تنتَشي أرضيَ الوانِيةْ ..!!!
لكي تسترِدَّ اخضِرارَ الربيعِ ..
لكَي تستَعيدَ شذى العافيةْ ..!!!
هناكَ انتظرتُكِ كي تُشرقي ...
أيا جنةً بالجَنى دانيةْ ..!!!
فلا تبخَلي باللقاءِ الحَميمِ ...
فمَاليَ حِرصٌ على ثانيةْ ..!!!



الرضا بالله ربًّا يقتضي الرضا بأقداره كلها، وهي منزلة فوق الصبر، يُبصر فيها العبد لطف الله في كل ما يُقضى عليه.



أضاف رجل رجلاً فأطال المقام حتى كرهه. فقال الرجل لامرأته: كيف لنا أن نعلم مقدار مقامه؟. فقالت له: ألقِ بيننا شَرّاً حتى نتحاكم إليه. ففعل. فقالت المرأة للضيف: بالذي يبارك لك في غُدُوِّك غداً أيُّنا أظلم؟.
فقال: والذي يبارك لي في قيامي عندكم شهراً ما أعلم.



خطب معاوية في يوم جمعة فقال: إنما المال مالنا والفيء فيئنا، من شئنا أعطينا, ومن شئنا منعنا، فلم يرد عليه أحد، فلما كانت الجمعة الثانية قال مثل مقالته، فلم يرد عليه أحد، فلما كانت الجمعة الثالثة قال مثل مقالته، فقام إليه رجل ممن شهد المسجد فقال: كلا, بل المال مالنا والفيء فيئنا، من حال بيننا وبينه حاكمناه بأسيافنا، فلما صلى أمر بالرجل فأدخل عليه، فأجلسه معه على السرير، ثم أذن للناس فدخلوا عليه، ثم قال: أيها الناس, إني تكلمت في أول جمعة فلم يرد علي أحد، وفي الثانية فلم يرد علي أحد، فلما كانت الثالثة أحياني هذا أحياه الله، سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: سيأتي قوم يتكلمون, فلا يرد عليهم، يتقاحمون في النار تقاحم القردة ـ فخشيت أن يجعلني الله منهم، فلما رد هذا علي أحياني, أحياه الله، ورجوت أن لا يجعلني الله منهم.



شهد رجل على أبي العتاهية بالزندقة، فحبسه الرشيد منذ غدوِّهِ إلى العصر، وطلبوا شاهدا آخر فلم يجدوا فأطلقه، ثم حبسه ثانية، فدخل بعضهم عليه السجن فسمعوه يقول:
هي الأيّام والعبرُ ... وأمر الله ينتظرُ
أتيأس أن ترى فرجا ... فأين الله والقدرُ؟
فأطلقه الرشيد.








_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 8:56 pm

أَلا هَل لنا من بعد هذا التفرّق
سبيلٌ فيشكو كلّ صبّ بما لقي
وَقد كنت أوقات التزاورِ في الشتا
أبيتُ على جمرٍ من الشوق محرقِ
فَكيفَ وقد أمسيت في حال قطعة
لَقد عجّل المقدور ما كنت أتّقي
تمرُّ الليالي لا أرى البين ينقضي
وَلا الصبر من رقّ التشوّق معتقي
سَقى اللَه أرضاً قد غدت لك منزلاً
بكلّ سكوب هاطل الوبل مغدقِ
" ولاّدة بنت المستكفي "

قيل لغلام: أما يكسوك معلمك. فأجاب: إنَّ معلمي لو كان له بيت مملوء إبَراً وجاء يعقوب ومعه الأنبياء شُفَعاء والملائكة ضُمَناء يستعير منه إبرة ليخيط بها ثوب ابنه يوسف الذي قُدَّ ما أعاره إياها فكيف يكسوني!؟. وقد نظم ذلك مَن قال:
لو أنَّ داركَ أنبتتْ لكَ واحتشتْ ... إِبَراً يضيقُ بها فناء المنزلِ
وأتاك يوسفُ يستعيرك إبرةً ... لِيَخيطَ قَدَّ قميصِهِ لم تفعلِ




ضلَّت ناقة لأعرابي في ليلة مظلمة. فأكثر في طلبها فلم يجدْها. فلما طلع القمر وانبسط نوره وجدها إلى جانبه ببعض الأودية. وقد كان اجتاز بموضعاً مراراً فلم يرَها لشدة الظلام. فرفع رأسه إلى القمر وقال:
ماذا أقول وقولي فيك ذو حَصَرٍ ... وقد كفيتنيَ التفصيل والجُمَلا
إن قلتُ لا زلت مرفوعاً فأنت كذا ... أو قلت زانك ربي فهو قد فَعَلا.



جلس منصور بن عمار بعض مجالسه، فحمد الله وأثنى عليه وقال: إنّي أشهدكم أنّ أبا العتاهية زنديق، فبلغ ذلك أبا العتاهية، فكتب إليه:
إنّ يوم الحساب يومٌ عسيرُ ... ليس للظالمين فيه نصيرُ
فاتخذْ عدةً لمطلعِ القب ... رِ وهولِ الصراطِ يا منصورُ
ووجه بها أبو العتاهية الى منصور، فندم على قوله، وحمد الله وأثنى عليه وقال: أشهدكم أن أبا العتاهية قد اعترف بالموت والبعث، ومن اعترف بذلك فلا يمكن أن يكون زنديقا.


حكوا أنه اصطحب أسد وثعلب وذئب فخرجوا يتصيدون. فصادوا حماراً وأرنباً وظبياً. فقال الأسد للذئب: أقسم بيننا. فقال: الأمر بَيِّن. الحمار للأسد والأرنب للثعلب والظبي لي. فخبطه الأسد فأطاح رأسه. ثم أقبل على الثعلب وقال: ما كان أجهلَ صاحبك بالقسمة!, هات أنت. فقال: يا أبا الحارث الأمر واضح. الحمار لغدائك والظبي لعشائك وتخلل بالأرنب فيما بين ذلك. فقال له الأسد: ما أقضاك!. مَن علَّمك هذا الفقه؟ فقال: رأس الذئب الطائر من جثته.



أتى شاعر المأمون فقال: لقد قلت فيك شعرا. فقال: أنشدنيه. فقال:
حياك رب الناس حياكا ... إذ بجمال الوجه رقّاكا
بغداد من نورك قد أشرقتْ ... وأورق العود بجدواكا
فأطرق المأمون ساعة وقال: يا أعرابي وأنا قد قلت فيك شعراً وأنشد يقول:
حياك رب الناس حياكا ... إنَّ الذي أمَّلْتَ أخطاكا
أتيتَ شخصاً قد خلا كيسهُ ... ولو حوى شيئاً لأعطاكا
فقال يا أمير المؤمنين الشعر بالشعر حرامٌ. فاجعل بينهما شيئاً يستطاب. فضحك المأمون وأمر له بمال.



أقبل أَعْرَابِي يُرِيد رجلا وَبَين يَدي الرجل طبق تين, فَلَمَّا أبْصر الرجل الإعرابي غطى التِّين بكسائه والإعرابي يلاحظه, فَجَلَسَ بَين يَدَيْهِ فَقَالَ لَهُ الرجل: هَل تحسن من الْقُرْآن شَيْئا؟ قَالَ: نعم, قال: فاقرأ, فَقَرَأَ: {وَالزَّيْتُون وطور سينين} قَالَ الرجل: فَأَيْنَ التِّين؟ قَالَ: التِّين تَحت كسائك.


رُوِيَ أنَّ أبا العتاهية مرَّ بدكّان ورّاق فإذا كتابٌ فيه بيتٌ من الشعر
لن ترجعَ الأنفسُ عن غَيِّها ... ما لم يكن منها لها زاجرُ.
فقال: لمن هذا؟ فقيل: لأبي نواس. فقال: وددت أنّه لي بنصف شعري.



خرج أعرابي قد ولاه الحجاج بعض النواحي فأقام بها مدة طويلة. فلما كان في بعض الأيام وَرَدَ عليه أعرابي من حيه. فقدم إليه الطعام وكان إذ ذاك جائعاً فسأله عن أهله وقال: ما حال ابني عمير؟. قال: على ما تحب قد ملأ الأرض والحي رجالاً ونساءً. قال: فما حال أم عمير؟. قال: صالحة أيضاً. قال: فما حال الدار؟. قال: عامرة بأهلها. قال: وكلبنا إيقاع؟. قال: قد ملأ الحي نبحاً. قال: فما حال جملي زريق؟. قال: على ما يسُرُّك. (قال) فالتفت إلى خادمه وقال: ارفع الطعام. فرفعه ولم يشبع الأعرابي. ثم أقبل عليه يسأله وقال: يا مبارك الناصية أعد عليَّ ما ذكرت قال: سل عما بدا لك. قال: فما حال كلبي إيقاع؟. قال: مات. قال: وما الذي أماته؟. قال: اختنق بعظمة من عظام جملك زريق فمات. قال: أو مات جملي زريق؟!. قال: نعم. قال: وما الذي أماته؟. قال: كثرة نقل الماء إلى قبر أم عمير. قال: أو ماتت أم عمير؟. قال: نعم. قال: وما الذي أماتها؟. قال: كثرة بكائها على عمير. قال: أو مات عمير؟. قال: نعم. قال: وما الذي أماته؟. قال: سقطت عليه الدار. قال: أو سقطت الدار؟. قال: نعم. فقام له بالعصا ضارباً. فولى من بين يديه هارباً.



يُروى أنَّ رجلاً كان جاراً لأبي دُلَف ببغداد. فأدركته حاجة وركبه دين فادح حتى أحتاج إلى بيع داره. فساوموه فيها فسمى لهم ألف دينار. فقالوا له: إن دارك تساوي خمسمائة دينار. فقال: أبيع داري بخمسمائة وجوار أبي دُلَف بخمسمائة. فبلغ أبا دُلَف الخبر فأمر بقضاء دينه ووصله وقال: لا تنتقل من جوارنا. فانظر كيف صار الجوار يباع كما يباع العَقار.
وقال الشاعر:
يلومونني أنْ بعتُ بالرُخصِ منزلي ... ولم يعلموا جاراً هناك يُنَغِّصُ
فقلتُ لهم كُفّوا الملامَ فإنّما ... بجيرانها تغلو الديار وترخصُ.


انْفَرد الرشيد وَعِيسَى بن جَعْفَر بن الْمَنْصُور وَالْفضل بن الرّبيع فِي طَرِيق الصَّيْد, فَلَقوا إعرابياً فصيحاً, فولعَ بِهِِ عِيسَى إِلَى أَن قَالَ لَهُ يَا ابْن الزَّانِيَة, فَقَالَ لَهُ: بئْسَمَا قلت, قد وَجب عَلَيْك ردُّهَا أَو الْعِوَض, فارضَ بِهَذَيْنِ المليحين يحكمان بَيْننَا, قَالَ عِيسَى: قد رضيتُ فَقَالَا للأعرابي: خُذ مِنْهُ دانقين عوضا من شتمك, فَقَالَ: هَذَا الحكم؟! قَالَا: نعم, قَالَ: فَهَذَا دِرْهَم خذوه وأمُّكم جَمِيعًا زَانِيَة, وَقد أرجحْتُ لكم بدل مَا وَجب لي عَلَيْكُم, فغلب عَلَيْهِم الضحك وَمَا كَانَ لَهُم سرُور فِي ذَاك النَّهَار إِلَّا حَدِيث الْأَعرَابِي.
قال صاحب المصباح المنير: الدَّانِقُ مُعَرَّبٌ وَهُوَ سُدُسُ دِرْهَمٌ وَهُوَ عِنْدَ الْيُونَانِ حَبَّتَا خُرْنُوبٍ لِأَنَّ الدِّرْهَمَ عِنْدَهُمْ اثْنَتَا عَشْرَةَ حَبَّةَ خُرْنُوبٍ وَالدَّانِقُ الْإِسْلَامِيُّ حَبَّتَا خُرْنُوبٍ وَثُلُثَا حَبَّةِ خُرْنُوبٍ فَإِنَّ الدِّرْهَمَ الْإِسْلَامِيَّ سِتَّ عَشْرَةَ حَبَّةَ خُرْنُوبٍ وَتُفْتَحُ النُّونُ وَتُكْسَرُ وَبَعْضُهُمْ يَقُولُ الْكَسْرُ أَفْصَحُ وَجَمْعُ الْمَكْسُورِ دَوَانِقُ وَجَمْعُ الْمَفْتُوحِ دَوَانِيقُ بِزِيَادَةِ يَاءٍ قَالَهُ الْأَزْهَرِيُّ وَقِيلَ كُلُّ جَمْعٍ عَلَى فَوَاعِلَ وَمَفَاعِلٍ يَجُوزُ أَنْ يُمَدَّ بِالْيَاءِ فَيُقَالَ فَوَاعِيلُ وَمَفَاعِيلُ."


قدِمَ أعرابي من أهل الْبَادِيَة على رجل من أهل الْحَضَر, قَالَ: فأنزله وَكَانَ عِنْده دَجَاج كثير وَله امْرَأَة وابنان وابنتان مِنْهُمَا قَالَ: فَقلت لامرأتي: اشوي لي دجَاجَة وقدميها لنا نتغدى بهَا, فَلَمَّا حضر الْغَدَاء جلسنا جَمِيعًا أَنا وامرأتي وابناي وابنتاي والأعرابي, قَالَ فدفعنا إِلَيْهِ الدَّجَاجَة فَقُلْنَا: اقسمها بَيْننَا, نُرِيد بذلك أَن نضحك مِنْهُ, قَالَ: لَا أحسن الْقِسْمَة فَإِن رَضِيتُمْ بقسمتي قسمت بَيْنكُم, قُلْنَا: فَإنَّا نرضى قَالَ: فَأخذ رَأس الدَّجَاجَة فَقَطعه ثمَّ ناولنيه وَقَالَ: الرَّأْس للرئيس, ثمَّ قطع الجناحين قَالَ: والجناحان للابنين, ثمَّ قطع السَّاقَيْن فَقَالَ: والساقان للابنتين, ثمَّ قطع العَجُزَ وَقَالَ: الْعََجُزُ للعجوز, ثمَّ قَالَ: الزُّور للزائر, فَأخذ الدَّجَاجَة بأسرها.
فَلَمَّا كَانَ من الْغَد قلت لامرأتي: أشوي لنا خمس دجاجات, فَلَمَّا حضر الْغَدَاء قُلْنَا: اقْسمْ بَيْننَا, قَالَ: أظنكم غضبتم من قسمتي أمس, قُلْنَا: لَا لم نغضب فاقسم بَيْننَا, فَقَالَ: شفعا أَو وترا؟ قُلْنَا: وترا, قَالَ: نعم, أَنْت وامرأتك ودجاجة ثَلَاثَة, وَرمى بدجاجة, ثمَّ قَالَ: وابناك ودجاجة ثَلَاثَة, وَرمى الثَّانِيَة, ثمَّ قَالَ: وابنتاك ودجاجة ثَلَاثَة, ثمَّ قَالَ: وَأَنا ودجاجتان ثَلَاثَة, فَأخذ الدجاجتين فرآنا وَنحن نَنْظُر إِلَى دجاجتيه قَالَ: مَا تنْظرُون؟ لَعَلَّكُمْ كرهتم قسمتي الْوتر؟ مَا تَجِيء إِلَّا هَكَذَا, قُلْنَا: فاقسمها شفعا, قَالَ: فقبضهنَّ إِلَيْهِ ثمَّ قَالَ: أَنْت وابناك ودجاجة أَرْبَعَة, وَرمى إِلَيْهِ بدجاجة, والعجوز وابنتاها ودجاجة أَرْبَعَة, وَرمى إلَيْهِنَّ بدجاجة, ثمَّ قَالَ: وَأَنا وَثَلَاث دجاجات أَرْبَعَة, وَضم إِلَيْهِ ثَلَاث دجاجات ثمَّ رفع رَأسه إِلَى السَّمَاء وَقَالَ: الْحَمد لله أَنْت فهَّمْتَها لي.


إنَّ المكارمَ أخلاقٌٌ مطهَّرةٌٌ ... فالدينُ أوَّلُها والعقلُ ثانيها
والعلمُ ثالثُها والحِلمُ رابعُها ... والجودُ خامسُها والعُرفُ ساديها
والبرُّ سابعُها والصبرُ ثامنُها ... والشكرُ تاسعُها واللينُ عاشيها.
والعينُ تعلمُ مِنْ عَيْنَيْ محدِّثِها ... إنْ كان من حزبِها أو من أَعاديها
والنفسُ تعلمُ أنِّي لا أصدِّقُها ... ولستُ أرشُدُ إلا حين أعصيها.
أمير المؤمنين علي بن أبي طالب



نزل بصري على كوفي وكان صديقاً له. فألحَّ عليه في الجلوس وأطال المدة, فقال الكوفي لامرأته: إذا كان يوم غد فإني أقول لضيفنا: كم ذراعا يقفز فأقفز. فإذا قفز فأغلقي الباب خلفه. فلما كان الغد قال الكوفي: كم قفزك يا أبا فلان. قال: جيد. فعرض عليه أن يقفز معه فأجابه. فوثب الكوفي من داره إلى خارج الدار أذرعا. وقال للضيف ثِبْ أنت. فوثب الضيف إلى داخل الدار ذراعين. فقال له وثبت أنا إلى خارج الدار أذرعاً وأنت إلى داخلها ذراعين!!. فقال الضيف: ذراعان في الدار خير من أربع إلى خارجها.



مما يحكى أن أمير المؤمنين هارون الرشيد خرج يوماً من الأيام هو ووزيره جعفر البرمكي وسارا في الصحراء. فرأيا شيخاً متكئاً على حمار له فقال هارون الرشيد لجعفر: اسأل هذا الشيخ من أين هو. فقال له جعفر: من أين جئت. قال: من البصرة. قال له جعفر: وإلى أين سيرك. قال: إلى بغداد. قال له: وما تصنع فيها. قال: ألتمس دواء لعيني. فقال هارون الرشيد: يا جعفر مازحه. فقال: إذا مازحته أسمع منه ما أكره. فقال: بحقي عليك أن تمازحه. فقال جعفر للشيخ: إن وصفت لك دواء ينفعك فما الذي تكافئني به. فقال له: الله تعالى يكافئك عني بما هو خير لك من مكافأتي. فقال: أنصت إلي حتى أصف لك هذا الدواء الذي لا أصفه لأحد غيرك. فقال له: وما هو. فقال جعفر: خذ لك ثلاث أواق من هبوب الريح وثلاث أواق من شعاع الشمس وثلاث أواق من زهر القمر وثلاث أواق من نور السراج. واجمع الجميع وضعها في الريح ثلاثة أشهر. ثم بعد ذلك ضعها في هاون بلا قعر ودقها ثلاثة أشهر. فإذا دققتها فضعها في جفنة مشقوقة وضع الجفنة في الريح ثلاثة أشهر. ثم استعمل هذا الدواء في كل يوم ثلاثة دراهم عند النوم. واستمر على ذلك ثلاثة أشهر فإنك تعافى بإذن الله تعالى. فلما سمع الشيخ كلام جعفر قال: لا عافاك الله يا صاقع الذقن. خذ مني هذه اللطمة مكافأة لك على وصفك هذا الدواء. وبادره بضربة على أم رأسه. فضحك هارون الرشيد حتى استلقى وأمر لذلك الرجل بثلاثة آلاف درهم.





في كتابه ( المذكر والمؤنث ) قال أبو الحسين سعيد بن إبراهيم التستري الكاتب ( ت 361 هـ ) :
قالوا:
كل ما في رأس الإنسان من اسم لا هاء فيه فهو مذكر إلا ثلاثة أحرف؛ العين والأذن والسن ،،، فإن هذه الأسماء مؤنثة ،، وسائره مذكر نحو : الخد والرأس والصدغ والشارب.
ويجوز التذكير والتأنيث في اللسان والقفا والعنق، والعلباء ( عصبة في العنق ) ، والليت صفحة العنق.
وكل ما في باطن جسد الإنسان من اسم لا هاء فيه فهو مذكر، نحو : القلب والفؤاد والطحال والمعي، إلا الكبد فإنها مؤنثة.
وما في الإنسان من المذكر: الصدر والثدي والبطن والظهر والصلب والمرفق والزند والحشى والخصر والعصعص والفروج؛
وجميع أسماء الفرج من الذكر والأنثى مذكر.
وما في بدن الإنسان من المؤنث: الكتف والعضد والذراع والكف واليد والشمال واليمين والورك والفخذ والساق والعقب والرجل والقدم. والأصابع كلها مؤنثة إلا عند بني أسد.




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الأحد نوفمبر 08, 2015 9:45 pm

يا خاضب الشيب بالحناء تستره
سل الإله له ستراً من النارِ
لن يرحل الشيب عن دار يلم بها
حتى يُرَحَّلَ عنها صاحب الدارِ
ابن المعتز




مر عمر رضي الله عنه بمعاذ بن جبل فقال عمر ما قوام هذه الأمة؟ قال معاذ ثلاث وهن المنجيات: الإخلاص وهي الفطرة فطرة الله التي فطر الناس عليها والصلاة وهي الملة والطاعة وهي العصمة فقال عمر صدقت.



قال ﷺ :
"أحب الأعمال إلى الله ﷻ
سرور تدخله على مسلم
أو تكشف عنه كربة
أو تقضي عنه دينا
أو تطرد عنه جوعا".
( صحيح الجامع ١٧٦).



أبو فراس الحمداني :
.
مددْنا علينا الليل والليل راضِعُ ... إلى أنْ تَجَلَّى رأسُه بمَشيبِ
.
ولاحَ لنا ضوءُ الصباح كأنّه ... مبادي نُصولٍ في عِذارِ خَضيبِ
.
ربيع الأبرار للزمخشري ج1 ص66





ذمَّ الدنيا رجلٌ عند علي رضي الله عنه ،
.
فقال علي : الدنيا دار صِدْقٍ لمَنْ صدقَها ، دارُ نَجاةٍ لمن فهمَ عنها ،
.
دارُ غِنىً لمن تزوَّدَ منها ، مَهْبِطُ وحي الله ، ومُصلَّى ملائكتِه ،
.
ومسجدُ أنبيائِه، ومَتْجَرُ أوليائِه .
.
رَجُوا فيها الرحمة ، واكتسبوا فيها الجنة ، فمن ذا الذي يذُمُّها ، وقد آذَنَتْ بِِبَيْنِها ،
.
ونادَتْ بِفِرَاقِها ، ونَعَتْ نفسَها ، وشَبَّهتْ بسرورِها السرور ،
.
وببلَائها البلاء ، ترغيباً وترهيباً .
.
فيا أيُّها الذَامُّ لها ، المُعَلِّلُ نفسَه ، متى خدعَتْكَ الدنيا ؟ ومتى اسْتَذَمَتْ إليك ؟
.
أَبِمَصارعِ آبائِك في البِلَى ، أم بِمَضاجِعِ أمَّهاتِكَ في الثَّرى ؟ .
.
ربيع الأبرار للزمخشري ج1 ص64




وقال سَلْم بنُ قتيبة : الشَّبابُ الصِّحَّة ، والسلطانُ الغنى ،
.
والمروءةُ الصَّبرُ على الرجال .
.
الكامل للمبرد ج2 ص698






وقيل لخُرَيم المُرِّيّ - وهو المُنَبَّزُ بخُرِيمٍ النَّاعم : ما النِّعمة ؟
.
فقال : الأمن ، فإنَّه ليس لخائفٍ عيشٌ ؛ والغنى ، فإنَّه ليس لفقيرٍ عيشٌ ؛
.
والصِّحَّة ، فإنَّه ليس لسقيمٍ عيشٌ .
.
قيل : ثم ماذا ؟
.
قال : لا مزيدَ بعد هذا .
.
الكامل للمبرد ج2 ص698



وخُبِّرْتُ عن رجل من الأنصار قال لابن عبد الرحمن بن عوف : ما تركَ لكَ أبوك ؟
.
قال : تركَ لي مالاً كثيراً ،
.
فقال : ألا أُعَلِمُكَ شيئاً هو خيرُ لكَ ممّا تركَ لكَ أبوك ؟
.
إنّه لا مالَ لعاجز ، ولا ضَيَاعَ على حازم ، والرقيقُ جمالٌ وليسَ بمالٍ ،
.
فعليكَ من المالِ بما يَعُولُكَ ولا تَعُولُه .
.
الكامل للمبرد ج2 ص698




وقيل ليزيد بن معاوية : ما الجود ؟
.
فقال : إعطاءُ المال مَنْ لا تَعْرفُ ، فإنَّه لا يصيرُ إليه حتى يَتَخَطَّى مَنْ تَعْرِف .
.
الكامل للمبرد ج2 ص698



وامتدحَ نُصيبٌ عبدَ الله بنَ جعفر ، فأمرَ له بخيلٍ وإبلٍ وأثاثٍ ودنانير ودراهم ،
.
فقال له رجل : أَمِثلُ هذا الأسود يُعطى مثلَ هذا المال ؟
.
فقال له عبد الله بن جعفر : إنْ كان أسودَ فإنَّ شعرَه لَأبيض ، وإنَّ ثناءَه لَعربيٌّ ،
.
ولقدِ اسْتحقَّ بما قال أكثرَ ممَّا قال ، وهل أعطيناه إلا ثياباً تَبْلى ، ومالاً يفنى ،
.
ومطايا تُنْضى ، وأعطانا مدحاً يُروى ، وثناءً يبقى .
.
الكامل للمبرد ج2 ص697





قال المهلب بن أبي صُفرة :
.
عجبْتُ لمن يشتري المماليك بمالِهِ ، كيف لا يشتري الأحرارَ بمعروفه .
.
الحيوان للجاحظ ج7 ص150




وقال عبد الله بنُ جعفرٍ لرجلٍ يُوصِيه :
.
عليك بصُحبةِ مَنْ إنْ صحِبْتَهُ زَانَك ، وإنْ تركتَه شانَكَ ؛
.
إن سألتَه أعطاك ، وإن تركتَه ابتداك ؛
.
إنْ رأى منك سيِّئة سدَّها ، وإن رأى حسنةً عدّها ؛
.
وإن وَعَدَك لم يُجْرِضْك وإن أُلجِئْتَ إليه لم يرفُضْك .
.
الحيوان للجاحظ ج7 ص150
.
أجرضه : أغصه بريقه بالهم والحزن .




قال المبرد : حدثني عمارة بن عقيل قال ابن أبي حفصة الشاعر :
.
أعلمتَ أنَّ أمير المؤمنين _ يعنى المأمون _ لا يبصرُ الشعر ؟
.
فقلت : من ذا يكون أفرسَ منه وإنَّا لننشدُ أولَ البيتِ فيسبقُ إلى آخره من
.
غير أن يكون سمعه ،
.
قال : فإني أنشدْتُه بيتاً أجدْتُ فيه ، فلم أرهَ تحرَّكَ له ، وهذا البيت فاسمعْه :
.
أضحى إمام الهدى المأمون مشتغلاً ... بالدينِ والناسُ بالدنيا مشاغيلُ
.
فقلتُ له : ما زدْتَه على أنْ جعلتَه عجوزاً في محرابها في يده مِسْبَحة ،
.
فمن يقومُ بأمر الدنيا إذا كان مشغولاً عنها وهو المُطَوَّقُ لها
.
ألا قلتَ كما قال عمُّكَ جريرٌ لعبد العزيز بن الوليد :
.
فلا هو في الدنيا مُضيعٌ نصيبَه ... ولا عرضُ الدنيا عن الدين شاغِلُه
.
الأذكياء لابن الجوزي 71



قالت امرأةٌ لعمران بن حطّان : زعمتَ أنَّك لم تكذبْ في شعر قطُّ ، وقد قلتَ :
.
فهناك مَجْزَأةُ بن ثَو ... رٍ كان أشجعَ من أُسامه
.
أفيكون رجلٌ أشجعَ من الأسد ؟
.
قال : أنا رأيتُ مَجْزَأَةَ فتح مدينةً ، والأسدُ لا يفتح مدينة .
.
المصون في الأدب لأبي أحمد العسكري ص58







_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الإثنين نوفمبر 09, 2015 7:51 am

أَلا هَل لنا من بعد هذا التفرّق
سبيلٌ فيشكو كلّ صبّ بما لقي
وَقد كنت أوقات التزاورِ في الشتا
أبيتُ على جمرٍ من الشوق محرقِ
فَكيفَ وقد أمسيت في حال قطعة
لَقد عجّل المقدور ما كنت أتّقي
تمرُّ الليالي لا أرى البين ينقضي
وَلا الصبر من رقّ التشوّق معتقي
سَقى اللَه أرضاً قد غدت لك منزلاً
بكلّ سكوب هاطل الوبل مغدقِ
" ولاّدة بنت المستكفي "






تصغير كلمة إبراهيم
(أُبَيْرِه) هذا عند المبرد ، و(بُرَيْهِم) عند سيبويه ، و(بُرَيْه) عند آخرين..
من أغراض التصغير : التدليل مثل "يا بُني - يا أُخي"



ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﻌﻮﺫﺗﻴﻦ
( ﺍﻟﻔﻠﻖ ﻭﺍﻟﻨﺎﺱ ) ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ
ﺳﻮﺭﺓ "ﺍﻟﻔﻠﻖ" اﺳﺘﻌﺎﺫﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ :
ﺍﻟﻠﻴﻞ ﺇﺫﺍ ﺃﻇﻠﻢ ، ﺍﻟﻘﻤﺮ ﺇﺫﺍ ﻏﺎﺏ ،
ﻭﻫﺬﺍﻥ ﺍﻟﻮﻗﺘﺎﻥ ﻣﻈﻨﺔ ﻛﺜﺮﺓ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﻭﺍﻟﺴﺎﺣﺮﺍﺕ ﺍﻟﻼ‌ﺗﻲ ﻳﻨﻔﺨﻦ ﻓﻲ ﻋﻘﺪ ﺍﻟﺴﺤﺮ ﻭﺍﻟﺤﺴﺪ .
ﺳﻮﺭﺓ "ﺍﻟﻨﺎﺱ" ، اﺳﺘﻌﺎﺫﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ :
ﻣﻦ ﺍﻟﻮﺳﻮﺍﺱ ﻭﻫﻮ ﺍﻟﻘﺮﻳﻦ ، ﻭﺍﻟﻨﻔﺲ ﺍﻷ‌ﻣﺎﺭﺓ ﺑﺎﻟﺴﻮﺀ ﺇﺫﺍ ﻏﻔﻞ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ .
ﻭﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﺃﺷﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ؛
ﻓﺎﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﻣﻤﻜﻦ ﺗﺒﺘﻌﺪ ﻋﻨﻬﺎ ، ﻭﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﻣﻼ‌ﺯﻣﺔ ﻻ‌ ﺗﻨﻔﻚ ﻋﻨﻚ ﺃﺑﺪﺍً .
ﻟﺬﻟﻚ ﻧﺴﺘﻌﻴﺬ ﻣﺮﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﻠﻖ ﻭﺛﻼ‌ﺙ ﻣﺮﺍﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﺎﺱ ،
ﻓﺄﻧﺖ ﺗﻘﻮﻝ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﻠﻖ
( ﻗﻞ ﺃﻋﻮﺫ ﺑﺮﺏ ﺍﻟﻔﻠﻖ )
ﺛﻢ ﺗﺬﻛﺮ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﺎﺫ ﻣﻨﻪ ،
ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺗﻘﻮﻝ
( ﻗﻞ ﺃﻋﻮﺫﺑﺮﺏ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻣﻠﻚ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺇﻟﻪ ﺍﻟﻨﺎﺱ ) ﺛﻢ ﺗﺬﻛﺮ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﺎﺫ ﻣﻨﻪ .
ﻓﻤﻦ ﻳﻘﺮﺃ ﺍﻟﻤﻌﻮﺫﺗﻴﻦ ﻳُﻮﻗﻰ ﺑﺈﺫﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﺸﺮﻭﺭ ﺍﻟﺨﺎﺭﺟﻴﺔ ﻭﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ .
ﻭﻣﻦ ﻋﺮﻑ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﺗﺒﻴﻦ ﻟﻪ ﺳﺒﺐ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻔﻀﺎﺋﻞ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺣﺸﺪﺕ ﻟﻠﻤﻌﻮﺫﺗﻴﻦ .




قال تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ ۚ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَن يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ ۖ وَإِن يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لَّا يَسْتَنقِذُوهُ مِنْهُ ۚ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوبُ). سورة الحج الآية ٧٣
إن الأصنام والأنداد التي تعبدونها من دون الله لن تقدر مجتمعة على خَلْق ذبابة واحدة، فكيف بخلق ما هو أكبر؟ ولا تقدر أن تستخلص ما يسلبه الذباب منها، فهل بعد ذلك مِن عَجْز؟ فهما ضعيفان معاً: ضَعُفَ الطالب الذي هو المعبود من دون الله أن يستنقذ ما أخذه الذباب منه, وضَعُفَ المطلوب الذي هو الذباب، فكيف تُتَّخذ هذه الأصنام والأنداد آلهة, وهي بهذا الهوان؟



مِنْ إعْجاز ِالرَّسْم ِالقُرآنىّ للكَلِماتِ
القُرآنُ الكَريْمُ كتابٌ مُعْجـِزٌ بكُلِّ المقاييْس ِ ، ومِنْ أوْجهِ إعْجازهِ ..

تناسُـبُ الألفاظِ والحُـروفِ والأصْواتِ مع مَوضُوع ِالآياتِ ..

ومِنْ ذلكَ مانراهُ مِنْ تناسُـب ٍفى كِتابةِ كَلِمةِ :

( طغى ) بالألِفِ الليِّنةِ <<رَمْزاً لطـُغـْيان ِالبَشَر ِ ..

و ..

( طغا ) بألِفِ المَـدِّ << رَمْزاً لطـُغـْيان ِالماء ِوارْتِفاعِهِ ..

* جاءَتْ كَلِمة ُ( طغا ) مَرَّة ًواحِـدَة ًفي القُرآن ِ الكَريْم ِ كلِّهِ ، وذلكَ

في سُـورَة ِ" الحـاقـَّة " ، حيْنما تكلَّم َالقُرآنُ عنْ طُغْيان ِالمَاءِ الذي أغْرَقَ

قـَوْمَ نُوح ٍ - عليْهِ السَّلامُ - فتأتي حُروفُ الكَلِمةِ لترْسم َصُورًة ًلارْتِفاع ِالماءِ

وطُغْـيانِهِ إلى أعْلى بما يتناسَـبُ معَ ارْتِفاع ِحَـرْفِ المَـدِّ ( الألِف ) ..

قالَ تعَالى فى سُـورَةِ " الحـاقـَّة ":

{ إِنَّا لَمَّا طَغَى الْمَاءُ حَمَلْنَاكُمْ فِي الْجَارِيَةِ } .. أى : عَلا وارْتفَعَ ..

* أمَّا كَلِمة ( طغى ) بالألِفِ الليِّنةِ ، والتى جاءَ أخِـرُها على شكل ِحَـرفِ

( ى ) الياءِ المُمْتدِّ فإنَّها ترسم ُ طُغْياناً يَمْتـَدُّ في جَميْع ِالاتجـاهاتِ بما

يتناسَـبُ معَ طُغْيان ِالظـالِميْنَ مِنْ أمْثـالِ فِرْعَونَ ..

قالَ تعَالى فى سُـورَة ِ " طـه ":

{ اذْهَبَا إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰ } .

حَقـَّاً ..

إنَّ النـَّاظِـرَ في أسلُوبِ وكَلِمات ِوحُـروفِ القُرآن ِالكَريْم ليقِفُ أمامَ

حَـديْقة ٍ زَهْـراءَ .. و جَـنَّـة ٍفيْحَــاءَ !!

فسُـبْحـانَ مَنْ أنـْزَلَهُ قُرآناً عَرَبيَّـاً .



لتسهيل معرفة بدايات السور في القرآن الكريم :
من دقة القرآن الكريم تلك الخماسيات
التي تشمل الفئات السبع التالية:
في افتاحيات السور :
الفئة الأولى :
خمس سور مفتتحة بالتحميد :
الفاتحة ، الأنعام ، الكهف ، سبأ ، فاطر ،
وكلها مكية.
الفئة الثانية:
خمس سور مفتتحة بالتسبيح :
الحديد ، الحشر ، الصف ، الجمعة ، التغابن،.
وكلها مدنية.
الفئة الثالثة:
خمس سور مفتتحة بألف لام راء :
يونس ، هود ، يوسف ، إبراهيم ، الحجر ،
وكلها مكية.
الفئة الرابعة:
خمس سور مفتتحة بالنداء :
النساء ، المائدة ، الحج ، الحجرات ، الممتحنة،
وكلها مدنية.
الفئة الخامسة :
خمس سور مفتتحة بنداء الرسول ﷺ :
الأحزاب ، الطلاق ، التحريم ، المزمل، المدثر ،
وكلها مكية.
الفئة السادسة :
خمس سور مفتتحة بالإستفهام :
الإنسان ، الغاشية ، الشرح ، الفيل ، الماعون ،.
وكلها مكية.
الفئة السابعة:
خمس سور مفتتحة بالأمر :
الجن ، الكافرون ، الإخلاص ، الفلق ، الناس،.
و كلها مكية...


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عَطْفُ البيان

تَعريفُه

هو التَّابعُ الجَامِدُ المُشبِه للصِّفَة في إيضَاحِ مَتْبُوعِه إن كان مَعْرِفةً ، وتَخْصِيصِه إن كانَ نَكِرَةً بنَفْسِه ، لا بمَعنىً في مَتبُوعه ، ولا في سَبَبِه ، وبهَذا خَرَجَ النَّعتُ ، ولا يجبُ فيه أن يَكونَ أوضحَ مِن مَتْبُوعِهِ ، بل يجوزُ أن يَكُونَ مَسَاوِياً أو أقلَّ ، والتَّوضِيحُ حِينَئِذٍ باجْتمَاعِهما ، نحو : قال أبو بكر عَتِيقٌ.
مواضعه

(1) اللَّقَبُ بعد الاسم ، نحو : عليٌّ زينُ العَابدين.

(2) الاسمُ بعد الكُنية ، نحو : أَقسَمَ بالله أَبو حَفصٍ عُمر.

(3) الظَّاهرُ المُحَلَّى بـ "أل" بعد اسمِ الإشارة ، نحو : هذا الكِتاب جَيِّدٌ.

(4) المَوصُوف بعد الصفةِ ، نحو : الكَليمُ مُوسى.

(5) التَّفسيرُ بعد المُفسَّر ، نحو : العَسْجَد أي الذَّهبُ.
تَبعيَّته لما قَبْله
يَتْبَع "عَطفُ البَيانِ" مَتْبوعَةُ بواحدٍ مِن النَّصبِ أو الرَّفعِ أو الكَسرِ ، وواحِدٍ من الإفراد أو التَّثْنِيةِ أو الجَمعِ ، ووَاحِدٍ من التَذكيرِ أو التأنيث ، ووَاحِدٍ من التَّعْريفِ أو التنكير ، فيكونان مَعْرفَتَينِ كما تقدَّم ، ونكرَتَينِ كـ "لبستُ ثَوباً مِعْطَفاً" ، ومنه قوله تعالى: (أَو كَفَّارةٌ طَعَامُ مَساكِينَ) فيمن نون كَفَّارة.

- كُلُّ ما صَلَح أن يكونَ "عَطْفَ بَيَان" صَلَح أن يكُونَ "بدَلَ كُلّ" إلاّ في مسألتين :

أ- ما لا يَستَغني التركيبُ عنه ، ومِنْ صُورِ ذلك قولك : هِنْدٌ قامَ زيدٌ أخوها ، فـ (أخوها) يتَعيَّنُ أن يكونُ عَطْفَ بيان على زَيد ، ولا يجوزُ أن يكونَ بَدلاً منه ، لأنه لا يَصحُّ الاستِغناءُ عنه : لاشتِمَالِه على ضَميرٍ رَابِطٍ للجملَةِ الوَاقِعَةِ خَبَراً لـ هِند ، فَوَجَبَ أن يُعربَ (أَخُوها) عَطفَ بَيَانٍ لا بَدَلاً ؛ لأنَّ البَدَل على نِيَّةِ تَكرارِ العَامِل ، فكأنَّه مِن جُملةٍ أُخرى ، فَتَخلُو الجمْلَةُ المُخبِرُ بها عن رَارِبِطٍ.

ب- ما لا يَصلُح حلولُه محل الأول ، ومن صُورِه :

- أن يكُونَ عطفُ البيانِ مُفْرَداً مَعْرفةً مُعْرَباً والمَتْبُوع مَنادىً ، ومِنه قول طالب بن أبي طالب:
أَيَا أخَوَينا عبدَ شمسٍ ونَوفَلاً أعِيذُكُما باللّهِ أن تُحْدِثا حَربا

(عبد شمس ونوفلا) يتعين كونهما معطوفين عطف بيان على أخوينا ، ويمتنع فيهما البدلية لأنهما -على تقدير البدلية- يحلان محل (أخوينَا) ، فيكون التقدير : "يا عبد شمس ونَوفَلا" بالنصب، وذلك لا يجوز لأن المنادَى إذا عُطِف عليه اسمٌ مجرد من "أل" وجبَ أن يُعطَى ما يَستَحقُّه لو كان منادى ، و "نوفل" لو كان منادى لقيل "يانوفلُ" بالضم لا "يانوفلا" بالنصب.

- أو يكون "عطفُ البيان" بـ "أل" و "المَتْبُوعُ" مُنَادىً خَالياً منها ، نحو: "يا مُحمدُ المَهدي" ، أو يَكُون عَطْفُ البَيَانِ خَالياً من أَلْ و المَتْبُوعِ بـ "أل" قد أضيفَ إليه صِفَة بـ "أل"نحو : "أنا النَّاصِحُ الرجلِ محمدٍ" ، ومنه قول المرَّار الأَسَدي:
أنَا ابنُ التَّاركِ البَكرِيِّ بِشْرٍ عليه الطَّيرُ تَرْقُبُهُ وُقُوعا

(أراد ببشر: بشر بن عمرو ، المعنى: أنا ابن الذي ترك بِشْراً مُثخَناً بالجراح، يعالِجُ طُلُوع الرُّوح فالطير واقفَةٌ تَرْقَبُ مَوتَهُ لِتأْكلَ منه لأنها لا تَقَعُ عليه ما دامَ حيَّا).

لأن الصفةَ المقرونةَ بأل كـ "النَّاصح" و "التارك" لا تضاف إلا لما فيه "أل" ، أو يُضافُ اسم التَّفضيل إلى عامِّ أُتبع بقِسمَيه نحو : محمَّدٌ أفضَلُ النّاس الرِّجالِ والنِّساءِ ، فاسمُ التَّفضِيلِ بعضُ ما يُضافُ إليه ، فيلزم على البَدَل كونُ محمَّدٍ بعضَ النِّساءِ.
اختلاف عَطْفِ البَيَان عن البدل

يَخَتَلِفُ بأمُورٍ منها أن :

(1) عَطْفَ البَيَان لا يَكُونُ إلاَّ بالمَعَارِفِ.

(2) عطفَ البَيَان في تَقْدِيرِ جُمْلةٍ واحِدَةٍ، والبَدَلُ في تَقْدِيرِ جُمْلَتَيْن على الأصح.

(3) المُعْتَمد في البَدَل الثَّاني، والأول تَوْطِئةٌ له.

(4) عَطْفُ البَيَان يُشتَرط مطابَقَتُه لما قَبْله في التَّعْرِيفِ بخلافِ البدل.

(5) عَطْفَ البَيَان لا يَكُونُ مُضْمَراً ولا تابِعاً لِمُضْمَر، لأنه من الجَوَامِدِ نَظِيرُ النعت.

(6) أنه لا يَكُونُ جُمْلةً، ولا تابِعاً لجُمْلةٍ، بِخِلافِ البَدَل.

(7) لا يَكونُ فِعْلاً تَابِعاً لفعل بخلاف البدل.

(Cool لا يكونُ عَطفُ البيان بلفظ الأَوَّل ، ويجوزُ في البَدَل.

(9) لَيْس في عَطْفِ البَيَان نِيَّةُ إحْلالِه مَحَلَّ الأول ، بِخلاَف البَدَل.

(من النحاة من لم يثبت عطف البيان، بل جعله من البدل المطابق).



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ























_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الإثنين نوفمبر 09, 2015 8:42 am

معاني بعض أسماء أعلام العرب:
المبرد : الذي أضعفه المرض
النعمان : الدم
حنبل : القصير ضخم البطن
خالد : شيخ أبطأ عنه الشيب
شاهين : طير يشبه الصقر
عثمان : فرخ الحبارى
عقبة : آخر من مات من القبيلة
عكرمة : أنثى الحمام
مصعب : الحصان الذي لم يدرب ولم يعلم فصار صعبا
نواس : نسيج العنكبوت
هند : مائة أو أكثر من الجمال
حرفان لا يجتمعان في كلمة عربية
هما حرفا الجيم والقاف لا يجتمعان سويا في كلمة من كلام العرب وإنما كلها كلمات معربة
مثل :
الجردقة : الرغيف
الجوسق : القصر
المنجنيق : من آلات الحرب
الجوقة : الجماعة من الناس





رعى الله الأحبة حيث حلّوا .. لهم في القلب مرتحل وحلُّ
خيول الشوق مسرجةٌ إليهم .. تبارت حيثما ساروا وحلوا



الفرق بين الظلم والهضم
الهضم : هو نقصان بعض الحق.
الظلم : يكون في الحق كله.
قال الله تعالى:
{ فلا يخاف ظُلما ولا هضما }



الفرق بين مُهمّة بضم الحرف الأول وكسر ما قبل الآخرومَهمّة بفتح الأول وفتح ما قبل الآخر الأولى اسم فاعل لحقته التاء من أهمه الأمر مُهِمة ومن حيث المعنى هو صفةتحول إلى اسم معنى يدل على الأمر الشديد والنازلة والمصيبة والجمع مُهمّات
أما مَهَمَة بفتح الأول والثاني فهي من حيث الصيغة مصدر ميمي للفعل هَمّ_يهُم اللازم والمتعدي.هم بالأمر:نواه وعزم عليه وهمه الأمر أهمه مصدر ميمي للثلاثي اللازم والمتعدي ويجمع على مَهام و مَهمات بفتح الأول والثاني وهي من حيث المعنى تحولت إلى اسم معنى للدلالة على الأمر الجدير بالعزم والأمر الشاغل.




قال ابن البناء:
وكان بعض شيوخنا يقول:
"الفصيح" لثعلب
و "اللمع" لإبن جني
و "المختصر" للخرقي
ما اشتغل بها أحد وفهمها كما ينبغي إلا أفلح وأنجح.



يا راقد الطرف ما للطرف إغفاء .... حدث بذاك فما في الحب إخفاء
إن الليالي والأيام من غـــزلي .... في الحسن والحب أبناء وأنبــاء
إذ كل نافرة في الحب آنســـة .... وكل مائسة في الحي خضــراء


" إِنَّ اللهَ لا يَنَامُ، وَلا يَنْبَغِي لَهُ أَنْ يَنَامَ
يَخْفِضُ الْقِسْطَ وَيَرْفَعُهُ
يُرْفَعُ إِلَيْهِ عَمَلُ اللَّيْلِ قَبْلَ عَمَلِ النَّهَارِ ، وَعَمَلُ النَّهَارِ قَبْلَ عَمَلِ اللَّيْلِ
حِجَابُهُ النُّورُ
لَوْ كَشَفَه لأَحْرَقَتْ سُبُحَاتُ وَجْهِهِ مَا انْتَهَى إِلَيْهِ بَصَرُهُ مِنْ خَلْقِهِ ".




تحذف الهمزة من كلمة ( اسم) بشروط :
أ) أن تذكر البسملة كاملة .
ب) ألايذكر متعلقها قبلها أو بعدها .
ج) أن يكون حرف الجر هو الباء دون غيره.
د) أن يكون المضاف إليه هو لفظ الجلالة دون سواه. نحو :
بسم الله الرحمن الرحيم .
أما إذا اختل شرط من هذه الشروط الأربعة فلا تحذف نحو:
- أتبرك باسم الله الرحمن الرحيم
- باسم الله الرحمن الرحيم أفتتح حديثي
- باسم الله
- {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ}
- {سَبِّح اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى}
- على اسم الله نبدأ حياتنا وأعمالنا)
( الْكَافِي في الإِمْلاءِ وَالتّرْقِيم)






_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الإثنين نوفمبر 09, 2015 8:43 am







{{يافُلُ}}
اصطلاحاً::يافلان من الأسماء الملازمة للنداء {فلُ} بمعنى :رجل :و{فُلةُ}بمعنى :امرأة .أي {يافلان.ويافلانة}وتكون {فلُ}منادى مبنيّاً على الضم في محل نصب .ومنهم من يعتبر أن{فلُ}غير مختص بالنداء.
الفعل (جعل) يتعدّى إلى مفعول واحد إذا كان بمعنى أحدَثَ وأنشَأ ، نحو قوله تعالى: (الحَمْدُ للهِ الّذيْ خَلقَ السمٰواتِ والأرضَ وجعل الظّلماتِ والنُّور ) .
ويتعدّى إلى مفعولين إذا كان بمعنى صيَّرَ ، نحو قوله تعالى: ( وجعلوا الملائكةَ الّذينَ هم عبادُ الرَّحمنِ إناثاً )
.
.

قال الحريريُّ في قصيدةٍ له :
يَا خَـاطِـبَ الدُّنْيَـا الدَّنِيَّــةِ إنَّهَـا .... شَرَكُ الرَّدَى وقَرَارَةُ الأكْدَارِ
دَارٌ مَتَى مَا أضْحَكَتْ فِي يَوْمِهَا .... أبْكَتْ غَدَاً بُعْدَاً لَهَا مِنْ دَارِ
غَارَاتُهَــا مَا تَنْقِضِــي وأسِيْـرُها .... لاَ يُفْتَدَى بِجَلاَئِلِ الأخْطَـارِ
فإنَّ هذه الأبيات يمكن قراءتها بهذه الصورة :
يَا خَاطبَ الدُّنيا الدَّنيِّـ .... ـةِ إنَّها شركُ الرَّدى
دارٌ متى ما أضحكـتْ .... في يومِها أبكتْ غَدَا
غاراتُهــا ما تنقضــي .... وأسِيْـرُهَا لا يُفْتَـدَى
ويسمَّى ذلك في علم البلاغة ( التشريع ) وهو بناء البيت على قافيتين يصحُّ المعنى عند الوقوف على أيّ واحدةٍ منهما ،،



حرف التاء :-
تنقسم التاء إلى
1 - اﻟﺘﺎء اﻟﻤﺮﺑﻮﻃﺔ مثل :- فاطمة ، مكة ، تلميذة ، كريمة ، مدرسة
قاعدتها :-
ﻫﻲ اﻟﺘﺎء اﻟﺘﻲ ﺗﻠﻔﻆ " ﻫﺎء " ﺳﺎﻛﻨﺔ ﻋﻨﺪ اﻟﻮﻗﻒ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺑﺎﻟﺴﻜﻮﻥ. ﻭﺗﻘﺮﺃ ﺗﺎء ﻣﻊ اﻟﺤﺮﻛﺎﺕ اﻟﺜﻼﺙ: اﻟﻔﺘﺢ، ﻭاﻟﻀﻢ، ﻭاﻟﻜﺴﺮ. ﻭﺗﻜﺘﺐ ﻫﻜﺬا " ﺓ "، " ـﺓ ".
ﻣﻮاﺿﻊ اﻟﺘﺎء اﻟﻤﺮﺑﻮﻃﺔ
أ ـ ﺗﻜﺘﺐ اﻟﺘﺎء اﻟﻤﺮﺑﻮﻃﺔ ﺑﻬﺬﻳﻦ اﻟﺸﻜﻠﻴﻦ " ﺓ " " ـﺓ " ﻓﻲ ﺁﺧﺮ اﻻﺳﻢ اﻟﻤﻔﺮﺩ اﻟﻤﺆﻧﺚ. ﻣﺜﻞ: ﻋﺎﺋﺸﺔ ـ ﺷﺠﺮﺓ ـ ﻣﻜﺔ.
ب ـ ﻓﻲ ﺁﺧﺮ ﺟﻤﻊ اﻟﺘﻜﺴﻴﺮ اﻟﺬﻱ ﻻ ﻳﻠﺤﻖ ﻣﻔﺮﺩﻩ اﻟﺘﺎء اﻟﻤﻔﺘﻮﺣﺔ. ﻣﺜﻞ: ﻋﺮاﺓ ـ ﺳﻌﺎﺓ ﻗﻀﺎﺓ ـ ﻫﺪاﺓ.
ج ـ ﺁﺧﺮ ﺑﻌﺾ اﻷﻋﻼﻡ اﻟﻤﺬﻛﺮﺓ. ﻣﺜﻞ: ﻣﻌﺎﻭﻳﺔ ـ ﻋﺒﻴﺪﺓ ـ ﻋﻤﻴﺮﺓ ﺣﻤﺰﺓ ـ ﺃﺳﺎﻣﺔ ـ ﻋﻄﻴﺔ.
د ـ ﺁﺧﺮ ﺑﻌﺾ اﻷﺳﻤﺎء اﻷﻋﺠﻤﻴﺔ. ﻣﺜﻞ: اﻹﺳﻜﻨﺪﺭﻳﺔ ـ اﻹﺑﺮاﻫﻴﻤﻴﺔ ـ ﺳﻮﻣﻄﺮﺓ ـ ﺃﻓﺮﻳﻘﻴﺔ ـ ﺃﻧﻘﺮﺓ ـ اﻟﺒﻴﺰﻧﻄﻴﺔ ـ اﻟﺮﻭﻣﻴﺔ ـ اﻟﻴﻮﻧﺎﻧﻴﺔ.
ه ـ ﺑﻌﺾ اﻟﻜﻠﻤﺎﺕ اﻟﺘﻲ ﻳﺠﻮﺯ ﻓﻲ اﻟﻮﻗﻒ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺃﻥ ﺗﻜﺘﺐ ﺑﺎﻟﺘﺎء اﻟﻤﺮﺑﻮﻃﺔ ﺃﻭ اﻟﻤﻔﺘﻮﺣﺔ. ﻣﺜﻞ: ﺛﻤﺔ ـ ﻭﺛﻤﺖ، ﻭﻻﺓ ـ ﻭﻻﺕ.
---------------------------------------
2 - اﻟﺘاء اﻟﻤﻔﺘﻮﺣﺔ " اﻟﻤﺒﺴﻮﻃﺔ " مثل :-
ﺳﺎﻓﺮﺕ ، ﺑﻴﺖ ، ﻣﻌﻠﻤﺎﺕ ، ﺑﺎﺕ ، ﺃﺑﻴات ، ﻧﺤّﺎﺕ
قﺎﻋدتها :-
: ﻫﻲ اﻟﺘﻲ ﻧﻘﺮﺅﻫﺎ ﺗﺎءً ﻣﻊ اﻟﺤﺮﻛﺎﺕ اﻟﺜﻼﺙ: اﻟﻔﺘﺤﺔ، ﻭاﻟﻀﻤﺔ، ﻭاﻟﻜﺴﺮﺓ، ﻭﺗﺒﻘﻰ ﻋﻠﻰ ﺣﺎﻟﻬﺎ ﺇﺫا ﻭﻗﻔﻨﺎ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺑﺎﻟﺴﻜﻮﻥ، ﻭﺗﻜﺘﺐ ﻫﻜﺬا " ﺗ ". ﻣﻮاﺿﻊ اﻟﺘﺎء اﻟﻤﻔﺘﻮﺣﺔ
أ ـ ﺇﺫا ﺟﺎءﺕ ﻓﻲ ﺁﺧﺮ اﻟﻔﻌﻞ ﺳﻮاء ﺃﻛﺎﻧﺖ ﻣﻦ ﺃﺻﻠﻪ. ﻣﺜﻞ: ﺑﺎﺕ ـ ﻣﺎﺕ. ﺃﻡ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺎء اﻟﺘﺄﻧﻴﺚ اﻟﺴﺎﻛﻨﺔ. ﻣﺜﻞ: ﻛﺘﺒﺖْ ـ ﺟﻠﺴﺖْ ـ ﺃﻛﻠﺖْ. ﺃﻡ ﺗﺎء اﻟﻔﺎﻋﻞ. ﻣﺜﻞ: ﺳﺎﻓﺮﺕُ ـ ﺟﻠﺴﺖَ ـ ﺭﺳﻤﺖِ.
ب ـ ﻓﻲ ﺁﺧﺮ ﺟﻤﻊ اﻟﻤﺆﻧﺚ اﻟﺴﺎﻟﻢ. ﻣﺜﻞ: اﻟﻤﻌﻠﻤﺎﺕ ـ اﻟﻄﺎﻟﺒﺎﺕ ـ اﻟﻔﺎﻃﻤﺎﺕ.
ج ـ ﻓﻲ ﺁﺧﺮ اﻻﺳﻢ اﻟﺜﻼﺛﻲ اﻟﺴﺎﻛﻦ اﻟﻮﺳﻂ ﻭﺟﻤﻌﻪ. ﻣﺜﻞ: ﺑﻴﺖ ـ ﺃﺑﻴﺎﺕ، ﻗﻮﺕ ـ ﺃﻗﻮاﺕ، ﺣﻮﺕ ـ ﺃﺣﻮاﺕ، ﺻﻮﺕ ـ ﺃﺻﻮاﺕ، ﻣﻴﺖ ـ ﺃﻣﻮاﺕ.
د ـ ﻓﻲ ﺁﺧﺮ اﻻﺳﻢ اﻟﻤﻔﺮﺩ اﻟﻤﺬﻛﺮ. ﻣﺜﻞ: ﻧﺤّﺎﺕ ـ ﺣﻮّاﺕ ـ ﻋﺘﻠﻴﺖ* ـ ﻋﺼﻤﺖ ـ ﺟﻮﺩﺕ ـ ﺭﻓﻌﺖ ـ ﺭﺃﻓﺖ.
ه ـ ﻓﻲ ﺁﺧﺮ ﺑﻌﺾ اﻟﺤﺮﻭﻑ. ﻣﺜﻞ: ﻟﻴﺖ ـ ﻻﺕ ـ ﺛُﻤّﺖ ـ ﺛَﻤّﺖ ـ ﺭﺑّﺖ ـ ﻟﻌﻠّﺖ.
و ـ ﻓﻲ ﺁﺧﺮ اﻟﻀﻤﻴﺮ اﻟﻤﻨﻔﺼﻞ ﻟﻠﻤﻔﺮﺩ ﻭاﻟﻤﻔﺮﺩﺓ اﻟﻤﺨﺎﻃﺒﻴﻦ. ﻣﺜﻞ: ﺃﻧﺖَ، ﺃﻧﺖِ.
كتاب : قاموس الإملاء

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الإثنين نوفمبر 09, 2015 8:48 am

كلمة ( غير )
عُلماءُ اللغةِ ( ا لأصُوليين ) لا يُوافقون على مُحاولاتِ تعريفِ كلمةِ ( غير ) بـ (ال) التعريفِ ،
وما ذلك إلا لعَِدم جَدْوى تعريْفِها ..
فهى مِنَ الكلماتِ المُوغِلة في الإبهام ِوالتنكير ..
ولا فائدة تُرْجى مِنْ تعريفها أنَّها نكرة ٌوسَتظلُ مُحتفظةً بتنكيرها حتى وإنْ اتَّصلَتْ
- وهذا خطأ كما سيلى بيانُه - بـــ ( ال التعريف ).
و العَرَبُ لم يسبقْ أنْ اسْتَخْدَمتْها بهذا الشَّكلِ من قبل ..
بل إنِّها التزمَتْ إضافة (غير) إلى ما بعدها ..
سواءَ أكانَ اسْماً نكرةً أم اسْماً مُعرَّفاً بـ (ال ) أم ضميراً متَّصِلاً ..
فكلمةُ (غير) تمتازُ بكَوْنها مِنَ الألفاظِ المُلازمة للإضافة مِثْلها في ذلك مثل :
( كل – بعض – جميع ....... )
أما بالنسبةِ لدُخولِ (ال ) التعريفِ عليها كقوْلنا :
( الغَير ) فهو مُصْطلَحٍ شاعَ استخدامُه مُؤخَّراً بمعنى ( الآخرين ) أو ( الطرف الآخر ) ،
والذين أباحُوه مِنَ النحويين المُتحرِّرين ..
يحْذفون المُضاف إلي ( غير ) ويعوِّضون عنه بـ ( ال ) التعريفِ فى أوَّل الكلِمة
وهذا- كما قُلْنا - لا يجوزُ فى اللُّغةِ العربيةِ الفصيحة ِ.
إن ْكانَتْ هناك حاجة ٌ ماسَّةٌ لاستخدامِ هذا المصْطلحِ الحديثِ وخاصّةُ في المواضيع القانونية ،
فلا مانِعَ مِنْ اعْتباره استثناءاً وحيْداً لدُخول (ال ) التعريف على ( غير ) .
فينبغي إذَنْ إبعادُ ( غير ) بصورةٍ نهائيَّة ٍحازمَةٍ وقطعيَّة عن (ال) التعريف في كافة الأحْوالِ
والظُّروف الأخْرى.


(اليتيم) من فقد أباه فقط، أمَّا (العجِيّ) فهو من فقد أمّه فقط، وأمّا (اللطيم) فهو من فقد أبويه معاً


















فــــائـــــدة نحويــــــة
إذا أردْتَ أنْ تفرِّقَ بينَ همزةِ القطْعِ و ألفِ الوَصْلِ ..
قُم ْبوضعِ حرفِ ( الفاء ) أو ( الواو ) قبلَ الكلِمةِ المُرادِ معرفةِ نوعِ هَمْزتِها ..
وانْطِِقْ الكلِمةَ ..... فإذا ...
* نُطِقَتْ الهمزةُ كانَتْ هَمْزةَ قطع ٍ ..
* وإذا اخْتَفَتْ في النُّطقِ كانتْ هَمْزةَ وصْل ٍ ..
مِـثـــــال :
( و ) + إذا = ( هَمْزةُ قطْع ٍ ) .. فالهَمْزةُ مَنْطوقةٌ
" ( وَإِذَا ) الْموْءُدَةُ سُئِلَتْ بِأىِّ ذَنبٍ قُتِلَتْ "
--------------------------------------
( ف ) + إمساك = ( هَمْزةُ قطْع ٍ ) .. فالهَمْزةُ مَنْطوقةٌ .
" ( فإِمْسَاكٌ ) بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَانٍ "
---------------------------------------
( و ) + اتقوا = ( هَمْزةُ وصْلٍ ) .. فالهَمْزةُ غيْرُ مَنْطوقَةٍ .
" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اصْبِرُواْ وَصَابِرُواْ وَرَابِطُواْ ( وَاتَّقُواْ ) اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ "
---------------------------------------------------------------------
( ف ) + اكتب = ( هَمْزةُ وصْلٍ ) .. فالهَمْزةُ غيْرُ مَنْطوقَةٍ .
" رَبَّنَا آمَنَّا بِمَا أَنْزَلْتَ وَاتَّبَعْنَا الرَّسُولَ ( فَاكْتُبْنَا ) مَعَ الشَّاهِدِينَ "

































أهم الصور التي يأتي عليها البدل المطابق

يسمى البدل المطابق باسم بدل الكل من الكل:
وفيه يتساوى البدل مع المبدل منه ويجوز أن يحل محله مثل: أحبُّ النبيَّ محمداً (صلى الله عليه وسلم) فالنيَّ:=المبدل منه،و (محمداً) = بدل مطابق (بدل كل من كل) منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
اسم إشارة + معرف بأل بدل كل من كل مثل: قرأت هذه القصة
** ** إلا إذا كان اسم الإشارة منادى فما بعده نعت واجب الرفع إذا كان اسم الإشارة وصلة لنداء ما بعده مثل: يا هذا الرجل.
أما إذا كان اسم الإشارة غير وُصْلة (أي:هو المقصود بالنداء) جاز فيما بعده الرفع والنصب فالرفع اتباعاً للضم المقدر في اسم الإشارة؛ لأنه مبني قبل النداء، والنصب اتباعاً لمحل المنادى لأن محله النصب على أنه مفعول به لفعل محذوف تقديره:أدعو نابت "يا" منابه.
لقب أو وظيفة أو وصف + اسم الشخص بدل كل من كل
الرئيس أحمد \ الطبيب أحمد \ الصديق أبو بكر \ الفاروق عمر عادل
إجمال + تفصيل (مبدوء بنفس كلمة الإجمال) بدل كل من كل
(كلمة تطابق ما قبلها في الدلالة على المعنى وهي عادة ما تكون من نفس حروف المبدل منه)
مثل قوله تعالى: "اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت" عليهم" فصراط: بدل مطابق منصوب وعلامة نصبه الفتحة
وقوله: "لنسفعاً بالناصية ناصية كاذبة (ناصية بدل مطابق مجرور ) .
اسماً بعد أي التفسيرية مثل: هذا رجلٌ أي رجل.
إذا تقدم البدل على المبدل منه في البدل المطابق يعرب الثاني نعت مثل: القائد خالد= بدل كل من كل
فإذا تقدم البدل فقلت خالد القائد فالقائد = نعت


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الإثنين نوفمبر 09, 2015 9:08 am

حر ومذهب كل حر مذهب..ما كنت بالغاوي ولا المتعصب
يأبى فؤادي أن يميل إلى الأذى..حبّ الأذية من طباع العقرب
حسب المسيء شعوره ومقاله..في سرّه : يا ليتني لم أذنب
إني إذا نزل البلاء بصاحبي..دافعت عنه بناجذي وبمخلبي
"إيليا أبو ماضي"



(ولا تقبلوا العلم من المغرورين المرخصين فيجهلوكم دين الله ، ويفرقوا بينكم وبين الله تعالى ، ألا تأخذوا دينكم إلا من أهل الورع والاحتياط فهو أسلم لكم ، من احتاط سلم ونجا فيمن نجا..!)
"القائد :عقبة بن نافع،يوصي أبناءه قبيل رحيله"



فلو مرت سيوف القهر من حلقي
ولو دسوا جحيم الكون في عرقي
فلن تقوى على حقي
لأن الحق من أحداقنا يسطع
فلن نركع
"صبحي ياسين"



خبرتكم فوجدت الجبن آيتكم .. حتى الشجاع غدا بالجبن مسحورا
من علم الصفوة الأبطال غفلتهم .. كأنهم ما أعزوا الحق والنورا
كأنهم حالفوا الجبار وائتمروا .. بما أراد وما ردوه مدحورا
"أحمد زكي أبوشادي"


عَـلَى قَـدرِ أَهـلِ العَـزمِ تَأتِي العَزائِمُ .. وتَــأتِي عَـلَى قَـدرِ الكِـرامِ المَكـارِم
وتَعظُـم فـي عَيـنِ الصّغِـيرِ صِغارُها .. وتَصغُـر فـي عَيـنِ العَظِيـمِ العَظـائِمُ
" أبو الطيب المتنبي "



أغار عليك من قلبي وعيني.. ومنك ومن زمانك والمكان
ولو أني جعلتك في عيوني.. إلى اليوم القيامة ما كفاني
"حفصة بنت الركوني"


ملّ المقام فكم أعـــاشــــر أمــــــةً ..أمرت بغير صلاحها أمراؤها
ظلموا الرعية واستجازوا كـيدها ..فعدو مصالحها وهم أجراؤها
"أبوالعلاء المعري"


(حكى أحد الحكماء فقال:قلت لغلام صغير السـن من أولاد العـرب :
أيعـجبك أن يكون لك خمسمائة ألف درهم وتكـون أحمقا ؟
فقال الغلام : لا والله .
قلت : ولماذا ؟
قال الغلام : أخاف أن يجني عليَ حمقي جناية تذهب بمالي ويبقى عليَ حمقي .!).



لا القدس أنساها ولا تنساني.. أغصانها في القلب والأبدان
ملأت فؤادي من مفاتنها التي .. ستظل طول العمر في الوجدان
سحرت قلوب الطامعين فبدّلوا .. نوّار عينيها بشوك كيان
"عبد الناصر النادي"




لعينيها.. مدينتي التي سُجِنت
لمسجدها لأقصاها.. لحرمتها التي انتهكت
لخطو محمد فيها لما حملت، وما حفظت
وفوق جبينها المشجوج آي الله قد طُمِست
"هارون هاشم رشيد"



لَقِيَ غلامٌ مِنَ العَرَبِ أبا_العلاء_المعرِّي الشاعِرَ المشهور، فقالَ لهُ: مَنْ أنتَ، يا شيخُ؟
فقالَ أبو_العلاء:
أنا أبو العلاء المعرِّي، شاعرُكم المعروفُ!
فقالَ الغلامُ:
أهلا بالشَّاعِرِ الفَحْلِ، ألستَ أنتَ القائلَ في شَعْرِكَ:
وإنِّي – وإنْ كنتُ الأخيرَ زمانُهُ :: لآتٍ بما لمْ تَسْتَطِعْهُ الأوائلُ؟
فقال أبو العلاء:
بلى، أنا الذي قلتُ هذا، ولكنْ لماذا تسألُ؟
فردَّ الغلامُ:
قَوْلٌ طَيِّبٌ، وثِقَةٌ بالنَّفْسِ، وإعلانُ الكفايةِ والقُدْرَةِ، ولكنَّ الأوائلَ قد وضعوا تسعةً وعشرينَ حرفًا للهجاءِ، فهل لكَ أنْ تزيدَ عليها حَرْفًا واحدًا؟
فسكتَ أبو العلاء!




لا تُخفِ ما فعلت بك الأشواقُ .. واشرح هواك فكلنا عشاقُ
قد كان يخفى الحبُّ لولا دمعك .. الجاري ولولا قلبك الخفّاقُ
فعسى يعينك من شكوت له الهوى .. في حمله، فالعاشقون رفاقُ
لا تجزعنَّ فلست أوّلَ مُغرمٍ .. فتكت به الوجنات والأحداقُ
فاصبر على هجر الحبيب فربما .. عاد الوصال، وللهوى أخلاقُ
" شمس الدين التلمساني"

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الإثنين نوفمبر 09, 2015 3:23 pm

مِنْ طـَرائِفِ اللحْـن ِعندَ العَـرَبِ

قـالَ الخليفة ُالوليْدُ بنُ عبْدِالمَلِكِ لغـُلامِهِ :
( ياغـُلامُ ادعُ لي صـالِحُ ) ..
فنـادَى الغـُـلامُ :
( ياصـالِحاً ) ..
فقـالَ الوليْـدُ :
( وَيْحـكَ ، أنـْقِصْ مِنْ صـالِحِـكَ ألِـفـَاً ) ..
فقـالَ ابنُ عَمِّهِ عُمَرُ بنُ عبْدِالعَـزيْز ِ- وقـدْ كانَ جالِسًا :
( وأنتَ يا أميْرَنا ، زدْ في صـالِحِِـكَ ألِـفـَاً ) .." انتهى " ..
------------------------------------------------------
إذا تأمَّلـْنا هذا الحِـوارَ السَّابقَ فسَـنجـدُ فيْهِ :
* قـَوْل َ الوليْـدِ للغـُـلام ِ :
( أنـْقِصْ مِنْ صـالِحِـكَ ألِـفـَاً ) ، وهو صَـوابٌ ..
لأنَّ الغـُـلامَ حيْنَ نادَى قـالَ :
( ياصـالِحاً ) ، وهـذا خَطـأ ، والصَّـوابُ أنْ يقـَولَ : " ياصـالحُ " ..
لأنَّ "صـالح "عَـلـَم ٌغيرُ مضاف ٍ، ولذا فإنـَّهُ ..
يُبْنى على الضَّـمِّ فى مَحَـلِّ نَصْـبٍ حـالَ النـِّـداءِ عليْهِ .
* أمَّا قـَولَ عُمَرُ بنُ عبْدِالعَـزيْز للوليْـْدِ :
( زدْ في صـالِحِِـكَ ألِـفـَاً ) ، فلأنـَّهُ – أى الوليْـدَ – قـالَ :
( ياغـُلامُ ادْعُ لي صـالِح ) ، وهـذا خَطـأ ، والصَّـوابُ أنْ يقـَولَ :
" ادْعُ لي صـالِحاً " .. بالنـَصْـب ِعلى المَفعُــوليَّة ِ.
------------------------------------------------------
------------------------------------------------------




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الإثنين نوفمبر 09, 2015 4:51 pm

قال الشاعر :
علم العدو بما لقيت فرق لي *** ورأى الحسود بليتي فرثى لي
يا من برى جسمي بطول صدوده *** هلا سمحت ولو بوعد وصال
قد كنت أطمع فيك لو عاقبتني *** بصدود عتب لا صدود ملال




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الإثنين نوفمبر 09, 2015 4:59 pm

من الفنون البلاغية الجميلة في علم المعاني فنّ الالتفات الذي يؤدي إلى إيحاءات كثيرة ولطائف وأسرار جمّة تحتاج إلى ذوق رفيع وحس شفاف ،وهذا الفنّ -كما عبر العلامة ابن الأثير - يسمى شجاعة العربية لأن الشجاعة هي الإقدام وذلك أن الرجل الشجاع يركب ما لا يستطيعه غيره ويتورد ما لا يتورده سواه ، وكذلك هو الالتفات في الكلام فإن اللغة العربية تختص به دون غيرها من اللغات . (انتهى) ...ولسنا هنا بصدد إثبات وجود هذا الفن في اللغات الأخرى من عدمه ... وجميل ما عبّر به الدكتور محمد أبو موسى عن هذا الفن معلقا على كلام ابن الأثير ،يقول: " إنك ترى الكلام بهذا الفن يلتفت ههنا وههنا وكأن الأسلوب يتحرك ويتلفت " انتهى .فما معنى الالتفات في الأسلوب البليغ ؟ عرّف البلاغيون الالتفات بعدة تعريفات ولهم في ذلك مذهبان : مذهب الجمهور ،ومذهب السكاكي ،وسنأخذ -هنا- بقول الجمهور ،يقولون : إنه التعبير عن معنى بطريق من الطرق الثلاثة بعد التعبير عنه بطريق آخر منها ،والطرق الثلاثة هي :التكلم والخطاب والغيبة . ولكي نبسط العبارة فنجعلها أكثر سهولة نقول : هو الانتقال من ضمير المتكلم إلى ضمير المخاطب أو الغيبة ،ومن ضمير المخاطب إلى ضمير التكلم أو الغيبة ، وذلك في سياق واحد. وقد زخر القرآن الكريم بأمثلة كثيرة على هذا الفن البديع وقف عندها البلاغيون وقفة تأمل فخرجوا بإيحاءات وأسرار لطيفة تخدم المعنى وتجلّي الصورة ،ومثال على ذلك قوله تعالى في سورة يونس : "...حتى إذا كنتم في الفلك وجرين بهم بريح طيبة وفرحوا بها جاءتها ريح عاصف وجاءهم الموج من كل مكان وظنوا أنهم أحيط بهم دعوا الله مخلصين له الدين لئن أنجيتنا من هذه لنكوننّ من الشاكرين "حين نتأمل الآية في مطلعها نجد فعل الخطاب (كنتم) وبعده جاء فعلٌ انحرف بالسياق من الخطاب إلى الغيبة وهو الفعل (وجرين بهم) فلِمَ لم يقل القرآن وجرين بكم) ليتناسب وفعل الخطاب قبله (كنتم) ؟! المخاطَبون في الآية هم الذين إذا أنجاهم الله من هول البحر والموج بغوا في الأرض بغير الحق وعادوا إلى عهدهم السابق من الانحراف والبغي والفساد والشرك بالله ،وهذا فعل شنيع عجيب يستحق صاحبه التشهير والعتاب والتوبيخ ،فالعدول من الخطاب إلى الغيبة فيه امتهان لهؤلاء وتحقير لهم لأنهم كانوا في مقام الخطاب حين كانوا في الفلك في مقام الشهود والوجود ،ولمّا جرت بهم الريح ذهبوا بعيدا عن مقام الخطاب فلاءم حالهم حال الغيبة فصارت قصتهم تُروى لغيرهم ،كمن يروي قصةً أحداثها قد مضت وأشخاصها غائبة ...هذا ما ألفت إليه بعض البلاغيين في الآية ،وأضيف هنا فأقول : لقد توالت الأفعال المرتبطة بحالة الغيبة بعد الفعل (جرين بهم) نحو: جاءتها،جاءهم،أحيط بهم، وذلك للإمعان في حالة البعد المعنوي الذي كانوا فيه حين داهمت الريح الفلك ،والجميل أن نقف هنا عند الفعلين (جاءتها) و(جاءهم) ...ففي الأول جاء ضمير الغيبة لغير العاقل ،وفي الثاني جاء لجمع العاقل ...في الفعل الأول (جاءتها) الضمير (الهاء)يعود على الريح الطيبة التي فرحوا بها ،وليس على الفلك كما يتوهم بعضهم ،وهنا يشير القرآن إلى ذهاب الريح بالريح مع الفارق الكبير بين الريحين ومع أن المتأثر بالريح هي الفلك إلا أن عود الضمير في فعل الريح على الريح هو إثباتٌ للتأثير في المؤثر ،ومن آثار الريح هو هيجان البحر فترتفع أمواجه وتتلاطم ويكون في ذلك رعب وخوف لمن هم في الفلك ؛ولذا قال الله تعالى في الفعل الثاني (فجاءهم الموج) بضمير الغيبة العائد على العاقل ليصور الحالة الرهيبة التي وقعوا فيها فينشدون إلى الله المنقذ ويخلصون في الدعاء لأنهم وقعوا في مأزق شديد إلا أن واقعهم غير ذلك ولذا استحقوا العذاب ....اللهم سدد أفهامنا للغوص في معاني كتابك العزيز ...
د.علي إبراهيم البراهيم

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 3   الإثنين نوفمبر 09, 2015 5:49 pm

(قصيدة غزلية) تضمنت موضوعات في النحو العربي :
***************************************
(ارفع) فؤادي يا حبيب خشوعا ** و(انصب) عيوني في هواك خضوعا

واكتب ب(أسلوب التعجب) قصة ** عنا و(سكِّن) خـــــــــافقا وضلوعا

هذا (نداء) الحب يغسل ظلمة الـ ** (نفي) العقيم و(يصرف الممنوعا)

أنعش ب(أسماء) الغرام شبابنا ** وامسح ب(أفعال) الوصال دموعــا

واحذف حروف (الجزم) واستبدل بها ** (عطفا) وفجر حبنا ينبوعـــــا

سأكون (متصلا) سأصبح تارة ** (حالا) وأغدو (سالما مجموعـــــا)

وأصير (توكيدا) و(ظرفا) للزما ** ن مع المكان إذا تشاء جميعــــــــا

لو صرت (مبتدأ) لصرت أنا إذن ** (خبرا) بقربك لا يطيق رجوعــــــا

فاجعل (ضمير) الشوق عنوانا لنا ** وارسم بحبر غرامنا التوقيعـــا

سأظل أعشق فيك (إعراب) الهوى ** ومن الجمال (بلاغة) و(بديعا)

وتظل (تمييزا) وجملة عاشق ** وسط الفؤاد و(فاعـــــلا) مـــرفوعا




وليسَ صدٌّّ لذاتِ الخالِ يُمْرِضُنِي … لَكِنَّّما الموتُ عندِي صدُّّ إخواني
إذا رأيتُ ازوِرارا من أخِي ثقةٍ … ضاقت عليَّّ برَحبِ الأرضِ أوطاني
فإنْ صَدَدْتُ بوجهي كي أُكافِئَهُ … فالعينُ غضبَى وقلبي غيرُ غضبانِ




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ساعات بين الكتب 3
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 7انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى العام-
انتقل الى: