الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ساعات بين الكتب 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 3:08 pm

اسم الفاعل - كما يقول النحاة - يدل على الحدث والحدوث وفاعله .
ويقصدون بالحدوث ما يقابل الثبوت أي التغيّر وعدم الملازمة ، ولكنه يقع وسطا بين الفعل الذي يدل على التجدد والحدوث ، والصفة المشبهة التي تدل على الثبوت والدوام ، فكلمة ( قائم ) أدوم وأثبت من قولي ( قام ) ولكن ثبوتها ليس كثبوت كلمة (طويل) و(قصير ) اللتين هما صفتان مشبهتان ، فالقيام يمكن تغييره وتجدده ولكن الطول والقصر ثابتان لا يتجددان .
***وعلى هذا الأساس فلنتأمل قوله تعالى مخاطبا حبيبه المصطفى ص :
( فلعلّك تارك بعض ما يوحى إليك وضائق به صدرك ) إذ لم يأت من صفتي الترك والضيق لا بصيغة الماضي (ترك) و (ضاق) فيدل على ثبات ذلك في الماضي، ولا بالصفة المشبهة ( ترِك ) و ( ضيّق) فيدل ذلك على الثبوت والدوام المستمرين ، وباعتبار أن الضيق والترك كانا عارضين للنبي ص وليس هما من صفاته - ونقصد ب (عارض) هنا ما يناسب المقام ولنلتفت إلى بداية الآية ( فلعلّك ) التي هي للترجي - ولذلك جاء باسم الفاعل ليعبر عن المعنى بأدق تعبير ...
د.علي إبراهيم البراهيم


مقتطفات لغوية نادرة من " كنوز العرب في اللغة والفن والأدب " لأحمد تيمور ( ت 1348 هـ )
• بُهل بن بهلان : يُقال لمجهول النسب، كما يُقال " هيّان بن بيَّان " للمجهول شخصاً ونسباً .
• الحَشورة : العجوز المتظرِّفة البخيلة .
• الكِشْك : طعام معروف، ولعلّ عربيّته المضيرة، وأهل الحجاز يطلقون عليه المَضير .
• كُلْ واشْكُرْ : اسم حلوى، وقد قُدِّم بمكة للسلطان قايتباي، فأكل منه وقال : أكلنا وشكرنا !
• الهريسة : مأخوذ من هرس القمح، ويظهر أنها كانت تُعمَل من القمح المهروس .
• آلُو : فاكهة، ذكرها ابن بطوطة في رحلته .
• عيون البقر : ضربٌ من العنب أسود كبير مدحرج غير صادق الحلاوة، ويُطلَق على نوع من الإجاص في فلسطين .
• العذراء : دُرَّة لم تُثقَب .
• الخُدري : الحمار الأسود .
• أبو قلمون : ثوب رومي يتلوَّن ألواناً .
• سجنجل : ماء الذهب


قصة مثل
---------- أبصر من زرقاء اليمامة
زرقاء اليمامة امرأة مشهورة بحدّة البصر (قوّة النظر)، وكانت تعيش في منطقة اليمامة.
كانت لقوة بصرها-سبحان الله-تبصر الشعرة البيضاء في اللبن، وتستطيع أن ترى الشخص المسافر على بعد ثلاثة أيام (أي من مسافة 100 ميل تقريبا).
وكانت تنذر قومها من الجيوش إذا غزتهم (أي إذا أرادوا أن يهجموا على قبيلتها)
فلا يأتيهم جيش إلا وقد استعدوا له ..
وذات مرة أراد العدو أن يهجم على قبيلتها، وقد سمع بقدرة زرقاء اليمامة على الإبصار الشديد، فعمل حيلة حتى يزحف على قومها دون أن تشعر هذه المرأة، قطع العدوُّ شجرا أمسكوه أمامهم بأيديهم وساروا.
ونظرت الزرقاء فقالت: إني أرى الشجر قد أقبل إليكم .
فقال قومها-وقد سبق القدر- : لقد خرفت، وضعف عقلك، وذهب بصرك
فكذبوها .
وفي الصباح هجم عليهم العدو ...
وقتلوا زرقاء وقوّروا عينيها، فوجدوهما غارقتين في الإثمد من كثرة ما كانت تكتحل به، لذلك صار هذا المثل يضرب لكل من كان بصره حادا: أبصر من زرقاء اليمامة .
د/ مبروك رمضان
المصدر : مجلة الأسرة العدد 175



((المرفوعات من الأفعال))
ب- المرفوعات من الأفعال الفعل المضارع فقط
إذا نظرنا إلى الأفعال في اللغة العربية لوجدنا أن الفعل المضارع فقط هو الفعل المعرب ، أما الماضي والأمر فمبنيان .
*الماضي يبنى كما ينطق : مثل ضـربَ- ضـربَا - ضربَتْ - ضربْتُ - ضربْنَ- ضربُوا ، فكل من الأول والثاني والثالث مبني - كما ينطق - على الفتح ، والرابع والخامس مبنيان على السكون ، أما السادس فمبني على الضم .
*والأمـر: يبنى على ما يجزم به مضارعه ، فيبنى على السـكون ، نحو: اضربْ ، اضربْن ، أو حذف حرف العلة ، نحو: اسع - ارم ، أو حذف النون ، نحو :اسعيا - ارموا - ارمي .
*والمضارع : ما لم يسبق بناصب أو جازم فيرفع بالضمة ، نحو: المسلم يكرمُ ضيفه ، أو بثبوت النون ، وذلك في الأفعال الخمسـة ، وهي : كل مضـارع اتصلت به ألف الاثنين أو واو الجماعة أو ياء المخاطبة نحو : هما يلعبان ، وهم يلعبون ، وأنت تلعبين .




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 3:09 pm

*دُونَ*
1-تكون ظرفاً للمكان منصوباً:
-بمعنى(أمامَ)،نحو Sadسارَ الأميرُ دونَ الجماعةِ).
-بمعنى(فوقَ)،نحوSadالسماءُ دونَكَ).
-بمعنى(تحتَ)،نحوSadدونَ قدمك بساطٌ).
-بمعنى(خلفَ)،نحوSadجلس الوزيرُ دونَ الأميرِ).
-بمعنى(غيرَ)،كقوله تعالىSadويغفر ما دونَ ذلك).
2-تكون اسم فعل أمر بمعنى(خُذْ) فتوصل بكاف الخطاب،نحوSadدُونَكَ الكتابَ)أي:خُذْهُ.

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 3:29 pm

فـائِدة لـُغـَـويَّة
لأزلِـىّ >>> الذى لابـِــداية َله ُ.
----------
الأبَـــدِىّ >>> الذى لانِهــاية َلهُ .
----------
الأمَــدى >>> مابيْنَ بـِـداية ٍونِهــاية ٍ.
----------
السَّـرْمَـدِى >>> الذى لا بـِــداية َ له ُولا نِهــاية َ.
-------------
ولكَـلمة ِ " سَـرْمَـدِي" مُرادِفــاتٌ كثيْرَة ٌ.. مِثـْل :
( أَبَـدِيّ - أَزَلـِِيّ - بــاقٍ - ثـابِت - خـالِـد - دائِـم - - مُسْـتـَمِـرّ -
سَـرْمَـد - لا نِهـايَة َلَهُ ) .
ومِنْ أضْــدادِها :
( فـانِ ٍ- زّائِـل , مُضْـمَحِـلّ – مُتَـَــلاش ٍ - بــائِـد – مُـنـْْقـَـرِض –
مُنـْـدَثِـر – غــابـِرٌ , مـائِتٌ , هــالِكٌ , آنِـيٌّ ) .




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 3:53 pm

أصل ملائِكة
**********
من "مشكل إعراب أحاديث الأربعين النووية وتصريفها" للدكتور مؤمن بن صبري غنام
فيها أقوال:
********
1- ذهب الخليل والكسائي وتَبِعهما أبو عُبيد إلى أنّ الملائكة واحدها (مَلَك)، مُخَفف من (مَلأَك)، والأصل: مَأْلَك، فقدموا اللام وأخروا الهمزة، فقالوا: مَلأَك، وهو مفْعَل من الأَلُوك، وهو الرسالة، واجتمعوا على حذف همزته كما حذفوها من (يَرى)، وقد يتمونه في الشعر خاصَّة، قال:
فَلَسْتُ ِلإنْسِيٍّ ولكن ِلمَلأَكٍ ... تَبارَك من فَوْقِ السَّموات مُرْسِلُهْ
ولمّا جمعوه ردُّوا همزته فقالوا: مَلائكة.
*
*
واختار أبو العلاء المعري مذهب الخليل والكسائي، فقال: "أصل ملك: مَأْلَك، وإنما أُخذ من الألوكة، وهي الرسالة، ثم قُلب، ويدلنا على ذلك قولهم: الملائكة في الجمع؛ لأن الجموع ترد الأشياء إلى أُصولها"، ثم بيّن أن وزنه المصير إليه: مَعَل، والميم زائدة، ووزن ملائكة: مَعَافِلة؛ لأنها مقلوبة عن مَآِلكة.
واختار ابن جني هذا المذهب ، وتبعه السخاوي أيضًا.
*
*
*
2- وذهب ابن السكيت والمازني وتبعهما ابن السراج إلى أنّ أصل (مَلَك): مَلأَك، نُقِلت حركة الهمزة إلى اللام ثم حُذِفَت الهمزة.
*
*
*
*
3- وذهب أبو عُبيدة إلى أنّ (مَلَك): فَعَل، ميمه أصلية من الملك، وهو القوة، ولا حذف فيه، وجمعه فَعَائلة شذوذًا، كأنهم توهموا أنه مَلاك على وزن فَعال، وقد جمعوا فَعالاً المذكر والمؤنث على فَعَائل قليلاً.
*
*
*
4- وذهب ابن كِيسان إلى أنه (فَعْأَل) من المِلك، قال الرضي: "وهو اشتقاقٌ بعيد، وفَعْأَل قليلٌ لا يُرتكب مثله إلا لظهور الاشتقاق كما في شَمْأَل".

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 3:55 pm

بناء الفعل الأمر :
*************
أ- يبني الأمر على السكون إذا :-
************************
1- لم يتصل به ضمير ( يا بني ، اجتهدْ في دراستك وابذلْ الجهد وابتعدْ عن أصدقاء السوء )فعل أمر مبني على السكون
.
2- اتصلت به نون النسوة ( يا مسلمات ، اعملْن الخير واطعْن الله و
واسعيْن في طاعة الله ) فعل أمر مبني على السكون لاتصاله بنون النسوة ونون النسوة ضمير في محل رفع فاعل
*
*
ب- يبني الفعل الأمر على حذف حرف العلة :
**********************************
* إذا كان معتل للآخر ب ( الواو - الألف - الياء )
ادعُ إلى سبيل ربك بالحكمة وارجُ التوفيق من ربك
اسعَ في الخير و اخشَ الله سرا وعلانية
وآتِ ذا القربى حقه - اعطِ كل ذي حق حقه
فعل أمر مبني على حذف حرف العلة
*
*
ج - يبني الأمر على حذف النون إذا :
****************************
1- اتصلت به واو الجماعة
يا مصريون ، حافظوا على بلادكم واتحدوا في مواجهة قوي الشر
فعل أمر مبني على حذف النون واو الجماعة ضمير مبني في محل رفع فاعل
2- اتصلت ألف الاثنين
أيها الصديقان ، تعاونا على وابذلا الجهد لنصرة الحق وابتعدا عن الشر
فعل أمر مبني على حذف النون وألف الاثنين ضمير مبني في محل رفع فاعل
3- اتصلت به ياء المخاطبة
يا هند ، اطيعي والديك واحرصي على رضاهما واعملي غلى سغادتهما
فعل أمر مبني على حذف النون وياء المخاطبة ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل .
*
*
د ـ البناء على الفتح :
*****************
إذا اتصلت بآخره نون التوكيد مثل(اذكرن الله فى كل وقت)

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 3:59 pm

إعراب وا عمراه :
************
وا : حرف نداء وندبة ، مبني على السكون لا محل له من الإعراب
*
عمراه
****
عمر : منادى مندوب ، مبني على الضم المقدر منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة ، الألف : ألف الندبة ، حرف مبني على السكون لا محل له من الإعراب ، والهاء : هاء السكت ، حرف مبني على السكون لا محل له من الإعراب .






_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 3:59 pm

استعمالات حرف الباء :
******************
ثانياً : تأتي الباء حرف جر زائد ، وتزاد في المواضع الآتية :
***********************************************
1 ـ تزاد في فاعل كفى غالباً :
***********************
نحو قوله تعالى ( وكفى بالله شهيداً ).
وقوله تعالى ( كفى بالله وكيلاً ) .
*
*
2 ـ في مفعول كفى ، وعلم ، وعرف ، ولقي ، ومد :
****************************************
. كقول المتنبي :
كفى بك داء أن ترى الموت شافيا وحسب المنايا أن يكن أمانيا
.ومنه قوله تعالى ( ولا تلقوا بأيدكم إلى التهلكة )
*
*
3 ـ في فاعل فعل التعجب مع صيغة " أفعل به " :
***************************************
. كقوله تعالى ( أسمع بهم وأبصر )
. ومنه قول ابن زيدون :
أكرم بولادة ذخر المدخر لو ميزت بين بيطار وعطار
*
*
4 ـ وتزاد في كلمة ( حسب ) :
************************
.نحو : بحسبك درهم .
** كما تزاد في المبتدأ بعد إذا الفجائية :
. نحو : خرجت فإذا بأخيك بالباب .
فالباء في ( بأخيك ) زائدة وأخيك مجرورة لفظاً مرفوعة محلاً لأنها مبتدأ ، وبالباب جار ومجرور متعلقان بمحذوف خبر المبتدأ .
*
*
5 ـ تزاد في خبر ليس ، وما المشبه بها :
*******************************
. كقوله تعالى ( وأن الله ليس بظلام للعبيد )
. ومنه قول الشاعر :
ولست بصائم رمضان يوما ولست بآكل لحم الأضاحي
. ومثال زيادتها في خبر ما المشبهة بليس
قوله تعالى ( وما أنت بمعجزين في الأرض ) .
. ومنه قول الشاعر :
ما كثرة الخيل العتاق بزائدي شرفاً ولا عدد السوام الضافي
*
*
6 ـ تزاد في التوكيد بالنفس والعين :
***************************
نحو : جاء القائد بنفسه / ونحو : وصافحت الرئيس بعينه .
*
*
7 ـ تزاد في الحال المنفي عاملها :
***************************
.نحو : ما رجعت بخائب .
.ومنه قول الشاعر :
. فما رجعت بخائبة ركاب حكيم بن المسيب منتهاها
*
*
8 ـ وتزاد في خبر كان المنفي :
*************************
كقول الأعشى :
وإن مدت الأيدي إلى الزاد لم أكن بأعجلهم إذ أشجع القوم أعجل

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 4:02 pm

مواضع كسر همزة إن :
******************
كسر ھمزة " إنّ " وفتحھا .
تكسر ھمزة إن وجوبا في كل موضع يمتنع فيھ تأويلھا مع اسمھا وخبرھا بمصدر ، ذلك في المواضع الآتية:
*
*
1 في ابتداء الكلام حقيقة ، أو حكماً " أي الواقعة بعد ألا الاستفتاحية :
******************************************************
.مثال الأول قوله تعالى : { إ نّا أعطيناك الكوثر } .
.وقوله تعالى : { إنك أنت العليم الحكيم } .
.ومثال الثاني قوله تعالى : { ألا إنّ أولياء الله لا خوف عليھم } .
.وقوله تعالى : { كلا إنّ الإنسانَ ليطغى } .
**وفي ابتداء جملة " إنّ " الواقعة بعد النداء .
كقوله تعالى : { قالوا يا أيھا العزيزُ إنّ له أباً } .
*
*
2 في صدر جملة الصلة :
*******************
نحو : انتصر الذي إنّه مخلص، وجاء الذي إنّه عاقل .
ومنه قوله تعالى { وآتيناه من الكنوز ما إنّ مفاتَحه لتنوء بالعصبة أولي القوة } *
*
3 بعد القول :
**********
نحو قوله تعالى : { وقال إنّي معكم } .
وقوله تعالى : { قال إنّي عبدُ الله } .
*
*
4 أن تقع في صدر الجملة المستأنفة :
*****************************
نحو : يحسبون أني مقصرٌ في عملي إنھم لمخطئون/ وزعم أحمد أنه متفوق إنه لكاذب .
*
*
5 في جواب القسم :
*****************
ويكثر في ذلك اقتران خبرھا باللام .
نحو : والله إنك لصادق .
ومنه قوله تعالى : { ويحلفون باللهِ إنھم لمعكم }
وقوله تعالى : { فلا أقسم بربَّ المشارق والمغارب إنا لقادرون } .
وقوله تعالى : { والعصر إنّ الإنسانَ لفي خسر } .
*
*
6 إذا اتصل خبرھا بلام الابتداء / ولو سبقھا فعل من أخوات ظن :
*************************************************
أي " جاءت بعد فعل قلبي علق باللام "
نحو : علمت إنّ أخاك لمحسن .
وقوله تعالى : { قد نعلم إنه ليحزنك الذي يقولون } .
وقوله تعالى : { والله يعلم إنھم لكاذبون }
*
ومن قول الشاعر :
ألم تر إني وابن أسود ليلة لنسري إلى نارين يعلو سناھا.
وقد كسرت الھمزة في الشواھد السابقة ونظائرھا ؛ لأن اللام إذا وليت الظن والعلم علقت الفعل عن العمل . فالفعل علم في الآيات السابقة لم يعمل في إنّ ومعموليھا لاتصال خبرھا بلام لابتداء ، لذا كسرت ھمزتھا ، فإن ومعموليھا في ھذا الموضع لم تؤول بمصدر كما ھو الحال عند فتح همزتها .
عند فتح ھمزتھا .
*
** والشاھد في البيت قوله :
ألم تر إني ... لنسري . حيث كسرة ھمزة " إن " مع الفعل القلبي " تر " الذي علق عن العمل لاتصال خبر إن بلام الابتداء المزحلقة .
7 أن تقع في صدر جملة الحال مقرونة بالواو ، أو غير مقرونة :
***********************************************
مثال الأول : زرته وإني لذو أمل في شفائه .
قوله تعالى : { كما أخرجك ربك من بيتك بالحق وإنّ فريقا من المؤمنين لكارھون } .
ومثال النوع الثاني قوله تعالى : { إلا إنھم ليأكلون الطعام } .
*
*
8 أن تقع مع معموليھا في موقع الخبر عن اسم ذات :
*****************************************
نحو : الرجل إنه قادم .
قوله تعالى : { إن الذين آمنوا والذين ھادوا والصابئين والنصارى والمجوس والذين أشركوا إن الله يفصل بينھم }
*
*
9 أن تقع بعد أدوات الجواب :
**********************
نحو (كلاّ، ولا ، وأجل، ونعم، وبلى، وإيْ) .
نحو قولنا: نعم إنّي حاضر .
قوله تعالى : { كلا إنّ الإنسانَ ليطغى } .
قوله تعالى : { كلا إنھا كلمةٌ ھو قائلھا } .
وھذه الجمل ھي من مواضع الابتداء أيضاً.
*
*
10 أن تقع بعد إذ :
***************
نحو : وصلت إذ إنّ أباك يستقل العربة .
*
* أو بعد حتى الابتدائية . نحو : غادر الطلاب المدرسة حتى إن المدرسين غادروھا .
*
* أو بعد حيث . نحو : جلست حيث إنك جالس . لأن مثل ھذه الأدوات تضاف إلى الجمل

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 4:14 pm

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال أقبلت مع النبي صلى الله عليه وسلم فسمع رجلا يقرأ قل هو الله أحد الله الصمد فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم وجبت قلت وما وجبت؟ قال الجنة
رواه الترمذي
------------------------
و عن أنس رضي الله عنه أن رجلا قال : يا رسول الله إني أحب هذه السورة ( قل هو الله أحد ) فقال صلى الله عليه وسلم : ( إن حبك إياها يدخلك الجنة ) رواه الترمذي وصححه الألباني
-----------------------
عن أبي الدرداء عن النبي صلى الله عليه وسلم :
أيعجز أحدكم أن يقرأ في ليلة ثلث القرآن؟
قالوا وكيف يقرأ ثلث القرآن؟
قال:صلى الله عليه وسلم
قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن
رواه مسلم

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 6:09 pm

اللاَّمات
هي لامُ الجرِّ، نحو "الحمدُ للهِ".
ولامُ الأمر، كقوله تعالى {لِيُنفقْ ذو سَعةٍ من سَعتهِ}.
ولامُ الابتداءِ، نحو "لَدِرهمٌ حَلالٌ خيرٌ من ألفِ دِرهمٍ حرامٍ".
ولامُ البُعد، وهي التي تلحقُ أسماءَ الإشارةِ، للدَّلالةِ على البُعد أو توكيدهِ نحو "ذلكَ وذلِكُما وذلكم وذلكُنَّ".
ولامُ الجواب، وهي التي تقعُ في جواب "لو ولولا"، نحو "لو اجتهدتَ لأكرمتُكَ. لولا الدينُ لهَلكَ النّاسُ"، أو في جواب القَسم، كقوله تعالى {تاللهِ لأكيدَنَّ أصنامكم}.
واللام المُوَطَّئَةُ للقسم، وهي التي تدخلُ على أداةِ شرطٍ للدلالة على أن الجوابَ بعدَها إنما هو جوابٌ لقسمٍ مُقدَّرٍ قبلَها، لا جواب الشرطِ، نحو" "لَئِنْ قُمتَ بواجباتِكَ لأكرمتُكَ". وجوابُ القسم قائمٌ مَقامَ جوابِ الشرط ومُغنٍ عنهُ.


المرفوعات من الأسماء
المبتدأ و الخبر : نحو : الفلاحُ نشيطٌ
اسم كان و كاد و أخواتهما :نحو :أصبح الفلاحُ قويا
خبر إن وأخواتها ولا النافية للجنس : نحو : إن محمدا نشيطٌ ، ولا طالب مهملٌ .
الفاعل : نحو: ضَرَبَ الضابطُ اللصَ .
نائب الفاعل : نحو :ضُرِبَ اللصُ
توابع المرفوع : النعت - التوكيد - البدل - العطف .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 9:25 pm

كـلانـا علـيلٌ فـلا تجــزعـي
ودمـعـكِ تســبـقـه أدمـعـي

وإن كان بين ضلوعك نــارٌ
فنارُ الصبابة في أضلعي

وإن كان نجم هنـائك غاب
فـنجم هـنائيَ لـم يــطـلـعِ

ابراهيم ناجي



قصة هجرة صهيب الرومي رضي الله عنه وأرضاه، يوم خرج متخفياً من مكة قاصداً المدينة فلحقه كفار قريش واستطاعوا أن يصلوا إليه: "جئتنا صعلوكاً حقيراً لا مال لك وتخرج من بيننا وقد كثر مالك والله لا يكون ذلك"، وكان صهيب رامياً وكانت كنانته مليئة بالأسهم فقال: "والله لن تصلوا إلي حتى لا يكون سهم من كنانتي إلا في واحد منكم، فهل لكم في شيء خير"؟ قالوا: "وما هو"، قال: "أرأيتم إن تركت لكم مالي أكنتم تاركي؟" قالوا: "نعم"، فدلهم على موضع ماله كم كان حزن صهيب على ماله؟ عندما قدم صهيب قال صلى الله عليه وسلم :ربح البيع أبا يحيى، ربح البيع أبا يحيى»، "أنزل الله عز وجل: {وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ} [البقرة:207]".



فَإِذَا ظَفِرْتَ بِذِي الْوَفَا *** ءِ فَحُطَّ رَحْلَكَ فِي رِحَابِهْ
فَأَخُوكَ مَنْ إِنْ غَابَ عَنْ *** كَ رَعَى وِدَادَكَ فِي غِيَابِهْ
وَإِذَا أَصَابَكَ مَا يَسُو *** ءُ رَأَى مُصَابَكَ مِنْ مُصَابِهْ
وَتَرَاهُ يَيْجَعُ إِنْ شَكَوَ *** تَ كَأَنَّ مَا بِكَ بَعْضُ مَا بِهْ
" معروف الرصافي "


تَجَنَّبْ صَدِيقَ السُّوءِ وَاصْرِمْ حِبَالَهُ *** وَإِنْ لَمْ تَجِدْ عَنْهُ مَحِيصًا فَدَارِهِ
وَأَحْبِبْ حَبيبَ الصِّدْقِ وَاحْذَرْ مِرَاءَهُ *** تَنَلْ مِنْهُ صَفْوَ الْوُدِّ مَا لَمْ تُمَارِهِ


ذُكر الظلم في مجلس ابن عباس ، فقال كعب :
.
إني لا أجِدُ في كتاب اللّه المنزّل أنَّ الظلم يُخْرِبُ الديار .
.
فقال ابن عباس : أنا أُوْجِدَكَهُ في القرآن ،
.
قال اللّه عزَّ وجلَّ : " فتلك بيوتهم خاويةٌ بما ظلموا " .
.
عيون الأخبار لابن قتيبة ج1 ص76



قيل في إخلاف الوعد:
.
يا واعِداً أخلفَ في وعدهِ
ما الخُلفُ من سيرَةِ أهل الوَفا

ماكانَ ما أَظهَرتَ مِن وُدِّنا
إِلا سِراجاً لاحَ ثُمَ اِنطَفا



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الثلاثاء أكتوبر 20, 2015 7:56 am

فضل الاستغفار

قال تعالى: (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا). سورة نوح.

والاستغفار هو : طلب محو الذنوب.
من فوائد الاستغفار
١- إنزال المطر.
٢-إعطاء الولد
٣- يطرد الشيطان.
٤- يرضي الرحمن.
٥- يزيل الهم والغم.
٦- يجلب البسط والسرور
.٧- ينير الوجه
٨- يجلب الرزق .
٩-يمح الخطايا
.١٠- يشرح الصدر.
١١- ويزدكم قوة إلى قوتكم، بكثرة ذرياتكم وتتابع النِّعم عليكم.
١٢- حياة طيبة.
١٣- رغد من العيش.
وفي الحديث: طوبى لمن وجد في صحيفته استغفارا كثيرا.



قـالَ اللهُ تعـالى في سُـورَة ِ"الإسْـراء " :
{ وقُلْ لعِـبـادي يقـُولـُوا الَّتي هيَ أحْسَـنُ إنَّ الشَّـيْطانَ يَنـْزَغُ بيْنَـَهُم
إنَّ الشَّـيْطانَ كانَ للإنسَانِ عَـدوّاً مُبيْناً }
الإعْـراب :
----------
{ وقُلْ لعِـبـادي يقـُولـُوا الَّتي هيَ أحْسَـنُ }..
-----------------------------------------------------
- ( الواو ) حرف استئناف مبنى لا محل له من الإعراب .
- ( قُلْ) فعل أمر مبنى على السكون لأنه صحيح الأخر ..
والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره "أنت" مبنى في محل رفع ..
والجملة استئنافيّة لا محلّ لها من الإعراب .. ومقول القول لــ ( قل)
محذوف أي : ( ما تريد قوله ) .
- ( لعِـبـادي ) " اللام " حرف جر مبنى لا محل له من الإعراب ..
و" عباد" اسم مجرور بــ " اللام " وعلامة جره الكسرة الظاهرة ، ومضاف ..
و" الياء " ضمير متصل مبنى في محل جر مضاف إليه .. وشبه الجملة
من الجار والمجرور متعلق بالفعل " قل ".
- ( يقـُولـُوا ) فعل مضارع مجزوم في جواب الطلب ، وعلامة جزمه
حذف النون لأنه من الأفعال الخمسة .. و" واو الجماعة" ضمير متصل
مبنى في محل رفع فاعل .. والجملة الفعلية لا محلّ لها من الإعراب
واقعة في جواب شرط مقدّر غير مقترنة بالفاء ، أي:
( إن تطلب منهم يقولوا... ) ..
- ( التي ) اسم موصول مبنيّ في محلّ نصب مفعول به .
- ( هيَ ) ضمير بارز منفصل مبنيّ في محلّ رفع مبتدأ .
- ( أحْسَـنُ) خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة .
وجملة (هي أحسن...) صلة الموصول لا محلّ لها من الإعراب .
{ إنَّ الشَّـيْطانَ يَنـْزَغُ بيْنَـَهُم }..
--------------------------------------
-
- (إنَّ) حرف ناسخ مشبّه بالفعل .
- ( الشَّـيْطانَ ) اسم إنّ منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .
- ( يَنـْزَغُ ) فعل مضارع مرفوع لأنه لم يسبقه ناصب ولا جازم وعلامة رفعه
الضمة الظاهرة لأنه صحيح الأخر .. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره
"هو" مبنى في محل رفع .. والجملة الفعلية في محلّ رفع خبر "إنّ" .
- ( بيْنَـَهُم) " بين" ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة ..
و"هم " ضمير متصل مبنى في محل جر مضاف إليه ..
وشبه الجملة من الظرف والمضاف إليه متعلّق بالفعل (ينزغ) .
*جملة (إنّ الشيطان ينزغ ..) تعليلية لــ (يقولوا) لا محلّ لها من الإعراب .
{ إنَّ الشَّـيْطانَ كانَ للإنسَانِ عَـدوّاً مُبيْناً }..
---------------------------------------------------
- (إنَّ الشَّـيْطانَ) مثل الأولى .
- ( كانَ) فعل ماض ناسخ ناقص مبنى على الفتح .. واسمه ضمير
مستتر جوازاً تقديره "هو" مبنى في محل رفع .
- ( للإنسَانِ) " اللام " حرف جر مبنى لا محل له من الإعراب ..
و " الإنسان " اسم مجرور بــ "اللام " وعلامة جره الكسرة الظاهرة ..
وشبه الجملة من الجار والمجرور متعلق بــ ( عدوّا ) .
- ( عَـدوّاً ) خبر كان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .
- ( مُبيْناً ) نعت لــ (عدوّا) منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .
* جملة (كان للإنسان ...) في محلّ رفع خبر" إنّ " .
* جملة (إنّ الشيطان كان...) تعليلية لــ ( ينزغ) لا محلّ لها من الإعراب .





اللاَّمات
هي لامُ الجرِّ، نحو "الحمدُ للهِ".
ولامُ الأمر، كقوله تعالى {لِيُنفقْ ذو سَعةٍ من سَعتهِ}.
ولامُ الابتداءِ، نحو "لَدِرهمٌ حَلالٌ خيرٌ من ألفِ دِرهمٍ حرامٍ".
ولامُ البُعد، وهي التي تلحقُ أسماءَ الإشارةِ، للدَّلالةِ على البُعد أو توكيدهِ نحو "ذلكَ وذلِكُما وذلكم وذلكُنَّ".
ولامُ الجواب، وهي التي تقعُ في جواب "لو ولولا"، نحو "لو اجتهدتَ لأكرمتُكَ. لولا الدينُ لهَلكَ النّاسُ"، أو في جواب القَسم، كقوله تعالى {تاللهِ لأكيدَنَّ أصنامكم}.
واللام المُوَطَّئَةُ للقسم، وهي التي تدخلُ على أداةِ شرطٍ للدلالة على أن الجوابَ بعدَها إنما هو جوابٌ لقسمٍ مُقدَّرٍ قبلَها، لا جواب الشرطِ، نحو" "لَئِنْ قُمتَ بواجباتِكَ لأكرمتُكَ". وجوابُ القسم قائمٌ مَقامَ جوابِ الشرط ومُغنٍ عنهُ.



من أبيات الإمام الشافعي
إِنَّ لـلهِ عِـبَاداً فـُـطـَنَا *
طَلَّقُوا الدُّنْيَا وخَافـُوا الفِتَنَــا
نَـظَروا فيـهَا فَلَمَّا عَلِمـُوا *
أَنـَّهَا لَـيْسَتْ لِحـَيٍّ وَطَـنَا
جَعـَلُوها لُجـَّةً واتّـَخَذُوا *
صَالِحَ الأَعمـالِ فيها سـُفُنـا


إذا رُمت أن تحيا سليماً من الرَّدى *
ودينك موفور وعرضك صيّـن ُ
فلا ينطق منك اللِّسان بسـوأة ٍ *
فكلُّلك سوءات وللناس ألسُـنُ
وعيناك إن أبدت إليك معائبـاً *
فدعها ، وقل يا عين للناس أعيـن


*** أولاً: الإعراب:
(بسم) جار ومجرور متعلق بمحذوف خبر. والمبتدأ محذوف تقديره: ابتدائي.
(اللّه) لفظ الجلالة مضاف إليه مجرور وعلامة الجر الكسرة.
(الرحمن) نعت للفظ الجلالة تبعه في الجر.
(الرحيم) نعت ثان للفظ الجلالة تبعه في الجر.

*** ثانياً: الصرف:
(اسم) فيه إبدال، أصله سمو، حذف حرف العلة وهو لام الكلمة وأبدل عنه همزة الوصل. ودليل الواو جمعه على أسماء وأسامي، وتصغيره سميّ. والأصل أسماو وأسامو وسموي، فجرى فيها الإعلال بالقلب.
(اللّه).. أصله الإلاه، نقلت حركة الهمزة إلى لام التعريف ثم سكنت وحذفت الألف الأولى لالتقاء الساكنين وأدغمت اللام في اللام الثانية..
وحذفت الألف بعد اللام الثانية لكثرة الاستعمال. فالإله مصدر من أله يأله إذا عبد، والمصدر في موضع المفعول أي المعبود.
(الرحمن) صفة مشتقة من صيغ المبالغة، وزنه فعلان من فعل رحم يرحم باب فرح.
(الرحيم) صفة مشتقة من صيغ المبالغة، أو صفة مشبهة باسم الفاعل وزنه فعيل من فعل رحم يرحم.

*** ثالثا: البلاغة:
1- التكرير: لقد كرّر اللّه سبحانه وتعالى ذكر الرحمن الرحيم لأن الرحمة هي الإنعام على المحتاج وقد ذكر المنعم دون المنعم عليهم فأعادها مع ذكرهم وقال: (ربّ العالمين الرحمن) بهم أجمعين.
2- قدم سبحانه الرحمن على الرحيم مع أن الرحمن أبلغ من الرحيم، ومن عادة العرب في صفات المدح الترقي في الأدنى إلى الأعلى كقولهم: فلان عالم نحرير. وذلك لأنه اسم خاص باللّه تعالى كلفظ (اللّه) ولأنه لما قال: (الرحمن) تناول جلائل النعم وعظائمها وأصولها، وأردفه (الرحيم) كتتمة والرديف ليتناول ما دقّ منها ولطف.
وما هو من جلائل النعم وعظائمها وأصولها أحق بالتقديم مما يدل على دقائقها وفروعها. وافراد الوصفين الشريفين بالذكر لتحريك سلسلة الرحمة.
فباسم اللّه تعالى تتم معاني الأشياء ومن مشكاة بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ تشرق على صفحات الأكوان أنوار البهاء.

المصدر/
كتاب: الجدول في إعراب القرآن




لا يعرف كوعه من بوعه
*****************
يُقال في المثل (هذا لا يعرف كوعه من بوعه) دليلا على جهله بالأمور وعدم قدرته وعجزه على التمييز بينها.
وما هنا نود أن نوضح الفرق بين الكوع والبوع .
الكوع :هو العظم الذي يلي إبهام اليد من الكف ,وجـمـعها أَكـْوَاع
والكرسوع : طـرف الـزَّنـد الـذي يـلـي الـخـِنـصـر (الإصبع الصغير)، و هـو الـنـاتـئ عـنـد الـرُّسـْغ, وكـُرْسـُوع الـقـدم مَـفـْـصـِلـهـا مـن الـسـاق وجـمعها كـراسـيـع"
أما البوع : فهو العظم الذي يلي إصبع الإبهام في القدم من جهتها.
وهناك اعتقاد خاطئ متعارف عليه بين الناس وهو أن الكـوع هو المِرفَــــق وهذا ليس بالصحيح
وخير شاهد على قولنا البيتين الآتيين الذي أورد جميع هذه الأجزاء من الجسم
وعظم يلي الإبهام كـوعٌ وما يلـي لخنصره الكرسوع والرسغ ما وسط
وعظم يلي إبهـام رجـل ملقــــب ببوعٍ فخذ بالعلم واحذر من الغلــط





د.مصطفى محمود - الإسلام السياسي
في الغرب ليسوا ضد الإسلام كدين لا مانع عندهم أن نصلي ونصوم ونحج ونقضي ليلنا ونهارنا في التعبد والدعاء و أن تكون لنا الآخرة كلها فهذا أمر لا يفكرون فيه ولكن خصومتهم وعداءهم هي للإسلام الآخر الذي ينازعهم السلطة في توجيه العالم وبنائه على مثاليات وقيم أخرى الذي ينازعهم الدنيا الذي يريد أن ينهض بالعلم والاختراع والتكنولوجيا ولكن لغايات أخرى غير التسلط والغزو والعدوان والسيطرة الإسلام الذي يتجاوز الإصلاح الفردي إلى الإصلاح الاجتماعي والإصلاح الحضاري والتغيير الكوني .. هنا لا مساومة.. وإنما حرب ضروس .. هنا سوف يطلق الكل عليك الرصاص .. وقد يأتيك الرصاص من داخل بلدك الإسلامي نفسه .


أربعةٌ وأربعة!!!
~~~~~~~~
يقول الشيخ محمد متولي الشعراوي رحمه الله:
عجبتُ لأربع يغفلون عن أربع:
1 - عجبتُ لمن ابتُـلى ( بغم ) ، كيف يغفل عن قول: {لا إلهَ إلاّ أنتَ سُبحانكَ إني كنتُ من الظالمين} * والله يقول بعدها: {فاستجبنا لهُ ونجيناهُ من الغم}
2 - عجبتُ لمن ابتُـلى (بضرّ)، كيف يغفل عن قول: {ربي إني مسّنيَ الضرُ وأنتَ أرحمُ الراحمين} *والله يقول بعدها: {فاستجبنا له وكشفنا ما به من ضر}
3 -عجبتُ لمن ابتُـلى (بخوفٍ)، كيف يغفل عن قول: {حسبي الله ونعم الوكيل} * والله يقول بعدها: {فانقلبوا بنعمةٍ من اللهِ وفضلٍ لم يمسسهم سوء}
4 - عجبتُ لمن ابتُـلى (بمكرِ الناس)، كيف يغفل عن قول: {وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ} * والله يقول بعدها: {فوقاهُ اللهُ سيئاتِ ما مكروا}




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الثلاثاء أكتوبر 20, 2015 4:08 pm

قل ولا تقل
قل: الثبات في الحرب؛ ولا تقل: الصمود في الحرب.
قل:اعتزل العرش؛ ولا تقل: تنازل عن العرش.
قل:هؤلاء السُّيّاح متهمون؛ ولا تقل: هؤلاء السُّوّاح متهمون.
قل:هذا رجل رُجْعي؛ وﻻ تقل: رَجْعي.
قل: الجنود المُرْتَزِقة، والجنود المرتزِقون، وهؤلاء المرتزِقة، وهؤلاء المرتزِقون؛ ولا تقل: المرتزَقة ولا المرتزَقون؛ بهذا المعنى.
قل: دحرنا جيش العدو، فجيش العدو مدحور؛ ولا تقل: اندحر جيش العدو، فهو مندحر؛ وذلك إذا كان هزْمه وكسْره ناشئين عن خسرانه في الحرب.



وردت لفظة "استوى" في القرآن بمعانٍ :
1/العلو: (الرَّحْمَٰنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَىٰ).. [سورة طه 5]
2/ النضج: (وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَاسْتَوَىٰ).. [سورة القصص 14]
3/ التماثل: (قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الْأَعْمَىٰ وَالْبَصِيرُ ۚ ).. [سورة اﻷنعام 50]
4/ الثبات: (وَقُضِيَ الْأَمْرُ وَاسْتَوَتْ عَلَى الْجُودِيِّ ۖ ).. [سورة هود 44]



فضائل وفوائد الصدقة
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد:
قال الله تعالى آمرًا نبيه صلى الله عليه وسلم:
{قُل لِّعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُواْ يُقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَيُنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلانِيَةً مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خِلاَلٌ} [سورة إبراهيم: 31].
ويقول جل وعلا: {وَأَنفِقُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ...} [سورة البقرة: 195].
وقال سبحانه: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاكُم} [سورة البقرة: 254].
وقال سبحانه: {ياأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَنفِقُواْ مِن طَيِّبَاتِ مَا كَسَبْتُمْ} [سورة البقرة: 267].
وقال سبحانه: {فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَأَنفِقُوا خَيْراً لِّأَنفُسِكُمْ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ} [سورة التغابن: 16].
أولًا: أنّها تطفىء غضب الله سبحانه وتعالى كما في قوله صلى الله عليه وسلم: «إن صدقة السر تطفىء غضب الرب تبارك وتعالى» [صحيح الترغيب].
ثانيًا: أنّها تمحو الخطيئة، وتذهب نارها كما في قوله صلى الله عليه وسلم: «والصدقة تطفىء الخطيئة كما تطفىء الماء النار» [صحيح الترغيب].
ثالثًا: أنّها وقاية من النار كما في قوله صلى الله عليه وسلم: «فاتقوا النّار، ولو بشق تمرة».
رابعًا: أنّ المتصدق في ظل صدقته يوم القيامة كما في حديث عقبة بن عامر رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «كل امرىء في ظل صدقته، حتى يقضى بين الناس». قال يزيد: "فكان أبو مرثد لا يخطئه يوم إلا تصدق فيه بشيء ولو كعكة أو بصلة"، قد ذكر النبي صلى الله عليه وسلم أن من السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: «رجل تصدق بصدقة فأخفاها، حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه» [في الصحيحين].
خامسًا: أنّ في الصدقة دواء للأمراض البدنية كما في قوله صلى الله عليه وسلم: «داووا مرضاكم بالصدقة». يقول ابن شقيق: "سمعت ابن المبارك وسأله رجل: عن قرحةٍ خرجت في ركبته منذ سبع سنين، وقد عالجها بأنواع العلاج، وسأل الأطباء فلم ينتفع به، فقال: اذهب فأحفر بئرًا في مكان حاجة إلى الماء، فإني أرجو أن ينبع هناك عين ويمسك عنك الدم، ففعل الرجل فبرأ". [صحيح الترغيب].
سادسًا: إنّ فيها دواء للأمراض القلبية كما في قوله صلى الله عليه وسلم لمن شكى إليه قسوة قلبه: «إذا إردت تليين قلبك فأطعم المسكين، وامسح على رأس اليتيم» [رواه أحمد].
سابعًا: أنّ الله يدفع بالصدقة أنواعًا من البلاء كما في وصية يحيى عليه السلام لبني إسرائيل: "وآمركم بالصدقة، فإن مثل ذلك رجل أسره العدو فأوثقوا يده إلى عنقه، وقدموه ليضربوا عنقه فقال: أنا أفتدي منكم بالقليل والكثير، ففدى نفسه منهم". [صحيح الجامع] فالصدقة لها تأثير عجيب في دفع أنواع البلاء ولو كانت من فاجرٍ أو ظالمٍ بل من كافر فإنّ الله تعالى يدفع بها أنواعًا من البلاء، وهذا أمر معلوم عند النّاس خاصتهم وعامتهم وأهل الأرض مقرون به لأنّهم قد جربوه.
ثامنًا: أنّ العبد إنّما يصل حقيقة البر بالصدقة كما جاء في قوله تعالى: {لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ} [سورة آل عمران: 92].
تاسعًا: أنّ المنفق يدعو له الملك كل يوم بخلاف الممسك وفي ذلك يقول صلى الله عليه وسلم: «ما من يوم يصبح العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أحدهما: اللهم أعط منفقًا خلفاً، ويقول الآخر: اللهم أعط ممسكًا تلفًا» [في الصحيحين].
عاشرًا: أنّ صاحب الصدقة يبارك له في ماله كما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك بقوله: «ما نقصت صدقة من مال» [في صحيح مسلم].
الحادي عشر: أنّه لا يبقى لصاحب المال من ماله إلاّ ما تصدق به كما في قوله تعالى: {وَمَا تُنفِقُواْ مِنْ خَيْرٍ فَلأنفُسِكُمْ} [سورة البقرة: 272]. ولما سأل النبي صلى الله عليه وسلم عائشة رضي الله عنها عن الشاة التي ذبحوها ما بقى منها: قالت: ما بقى منها إلاّ كتفها. قال: «بقي كلها غير كتفها» [في صحيح مسلم].
الثاني عشر: أن الله يضاعف للمتصدق أجره كما في قوله عز وجل: {إِنَّ الْمُصَّدِّقِينَ وَالْمُصَّدِّقَاتِ وَأَقْرَضُوا اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً يُضَاعَفُ لَهُمْ وَلَهُمْ أَجْرٌ كَرِيمٌ} [سورة الحديد: 18]. وقوله سبحانه: {مَّن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللّهَ قَرْضاً حَسَناً فَيُضَاعِفَهُ لَهُ أَضْعَافاً كَثِيرَةً وَاللّهُ يَقْبِضُ وَيَبْسُطُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ} [سورة البقرة: 245].
الثالث عشر: أنّ صاحبها يدعى من باب خاص من أبواب الجنة يقال له باب الصدقة كما في حديث أبي هريرة رضي الله عنه أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من أنفق زوجين في سبيل الله، نودي في الجنة يا عبد الله، هذا خير: فمن كان من أهل الصلاة دُعي من باب الصلاة، ومن كان من أهل الجهاد دُعي من باب الجهاد، ومن كان من أهل الصدقة دُعي من باب الصدقة، ومن كان من أهل الصيام دُعي من باب الريان». قال أبو بكر: يا رسول الله، ما على من دُعي من تلك الأبواب من ضرورة فهل يُدعى أحد من تلك الأبواب كلها: قال: «نعم وأرجو أن تكون منهم» [في الصحيحين].
الرابع عشر: أنّها متى ما اجتمعت مع الصيام واتباع الجنازة وعيادة المريض في يوم واحد إلاّ أوجب ذلك لصاحبه الجنة كما في حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من أصبح منكم اليوم صائما؟» قال أبو بكر: أنا. قال: «فمن تبع منكم اليوم جنازة؟». قال أبو بكر: أنا. قال: «فمن عاد منكم اليوم مريضا؟». قال أبو بكر: أنا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ما اجتمعت في امرىء إلاّ دخل الجنة» [رواه مسلم].
الخامس عشر: أنّ فيها انشراح الصدر، وراحة القلب وطمأنينته، فإن النبي صلى الله عليه وسلم ضرب مثل البخيل والمنفق كمثل رجلين عليهما جبتان من حديد من ثدييهما إلى تراقيهما فأما المنفق فلا ينفق إلا اتسعت أو فرت على جلده حتى يخفى أثره، وأما البخيل فلا يريد أن ينفق شيئا إلا لزقت كل حلقة مكانها فهو يوسعها ولا تتسع. [في الصحيحين] "فالمتصدق كلما تصدق بصدقة انشرح لها قلبه، وانفسح بها صدره، فهو بمنزلة اتساع تلك الجبة عليه، فكلمَّا تصدَّق اتسع وانفسح وانشرح، وقوي فرحه، وعظم سروره، ولو لم يكن في الصَّدقة إلاّ هذه الفائدة وحدها لكان العبدُ حقيقيا بالاستكثار منها والمبادرة إليها وقد قال تعالى: {وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ المُفْلِحُونَ} [سورة الحشر: 9].
السادس عشر: أنَّ المنفق إذا كان من العلماء فهو بأفضل المنازل عند الله كما في قوله صلى الله عليه وسلم: «إنَّما الدنيا لأربعة نفر: عبد رزقه الله مالًا وعلمًا فهو يتقي فيه ربه ويصل فيه رحمه، ويعلم لله فيه حقًا فهذا بأفضل المنازل.. ».
السابع عشر: أنَّ النبَّي صلى الله عليه وسلم جعل الغنى مع الإنفاق بمنزلة القرآن مع القيام به، وذلك في قوله صلى الله عليه وسلم: «لا حسد إلاّ في اثنين: رجلٌ آتاه الله القرآن فهو يقوم به آناء الليل والنهار، ورجل آتاه الله مالًا فهو ينفقه آناء الليل والنهار»، فكيف إذا وفق الله عبده إلى الجمع بين ذلك كله؟ نسأل الله الكريم من فضله.
الثامن عشر: أنَّ العبد موفٍ بالعهد الذي بينه وبين الله ومتممٌ للصفقة التي عقدها معه متى ما بذل نفسه وماله في سبيل الله يشير إلى ذلك قوله جل وعلا: {إِنَّ اللهَ اشْتَرَى مِنَ المُؤمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَ لَهُمُ الْجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِى سَبِيلِ اللهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقتَلُونَ وَعداً عَلَيْهِ حَقّاً فِى التَّورَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالقُرءَانِ وَمَنْ أَوفَى بِعَهدِهِ مِنَ اللهِ فَاستَبشِرُواْ بِبَيعِكُمُ الَّذِى بَايَعتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الفَوزُ العَظِيمُ} [سورة التوبة: 111].

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الثلاثاء أكتوبر 20, 2015 6:25 pm

و ما أنا عن تحصيل دنيا بعاجزٍ .. و لكن أرى تحصيلها بالدنيّة
و إن طاوعتني رقّة الحال مرةً .. أبت فعلها أخلاق نفسٍ أبيّةِ
" أبو العباس المقّري"


(قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « سيكون بعدي أمراء، فمن دخل عليهم فصدقهم بكذبهم، وأعانهم على ظلمهم، فليس مني، ولست منه، وليس بوارد علي الحوض، ومن لم يدخل عليهم، ولم يعنهم على ظلمهم، ولم يصدقهم بكذبهم، فهو مني، وأنا منه، وهو وارد علي الحوض.).
"أخرجه الترمذي وصححه، والنسائي والحاكم وصححه"


أَغْبَرَ آفَاقُ السَّمَاءِ وَكُوِّرَتْ شَمْسُ النَّهَارِ وَأَظْلَمَ الْعَصْرَانِ
وَالأَرْضُ مِنْ بَعْدِ النَّبِيِّ حَزِينَةٌ أَسَفًا عَلَيْهِ كَثِيرَةُ الرَّجْفَانِ
فَلْتَبْكِهِ شَرْقُ الْبِلادِ وَغَرْبُهَا وَلْتَبْكِهِ مِصْرُ وَكُلُّ يَمَانِ
وَلْيَبْكِهِ الطُّورُ الْمُبَارَكُ جَوُّهُ وَالْبَيْتُ ذُو الأَسْتَارِ وَالأَرْكَانِ
نَفْسِي فِدَاؤُكَ وَسِّدُوهُ وِسَادَةَ الْوَسْنَانِ
"السيدة فَاطِمَةَ رضي الله عنها تَرْثِي النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ"


(ما أسرَّ أحد سريرة إلا أبداها الله تعالى على صفحات وجهه، وفلتات لسانه).
"أمير المؤمنين: عثمان بن عفان-رضي الله عنه"


(عاملوا الله - عز وجل - بالصدق في السر؛ فإن الرفيع من رفعه الله، وإذا أحب الله عبداً أسكن محبته في قلوب العباد).
" الفضيل بن عياض"


رأيت الذنوب تميت القلوب *** وقد يورث الذل إدمانها
وترك الذنوب حياة القلوب *** وخير لنفسك عصيانها
وهل بدل الدين غير الملوك *** وأحبار سوءٍ ورهبانها
"ابن المبارك"



(بينما كان جحا يسير في الطريق يرافقه ولده الغصن ، مرت جنازة إلى جوارهما ،و كانت فيها امرأة تبكي مخاطبة زوجها الميت قائلة :الآن يذهبون بك إلى بيت لا فراش فيه ولا غطاء ولا خبز ولا ماء ..!
فقال الغصن ابن جحا : يا أبي .. إلى بيتنا والله يذهبون به!).


أقـــولُ وَقَـــد أَرسَــلـتُ أَوَّلَ نَـظـرَةٍ..وَلَـم أَرَ مَن أَهوى قَريباً إِلى جَنبي
لَئِن كُنتُ أَخليتُ المَكانَ الَّذي أَرى..فَـهَيهاتَ أَن يَـخلو مَكانُكَ مِن قَلبي
وَكُـنـتُ أَظَـنَّ الـشَوقَ لِـلبُعدِ وَحـدَهُ..وَلَـم أَدرِ أَنَّ الـشَوقَ لِلبُعدِ وَالقُربِ
خَلا مِنكَ قَلبي وَاِمتَلا مِنكَ خاطِري.. كَـأَنَّكَ مِـن عَـيني نَـقَلتَ إِلـى قَـلبي
"الشريف الرضي"


كيف تقول الشعر..؟
=========
(ينما كان النبي -صلى الله عليه وسلم- جالسا مع أصحابه ،أقبل الشاعر عبد الله بن رواحة-رضي الله عنه-، فسأله النبي -صلى الله عليه وسلم-: “كيف تقول الشعر إذا أردت أن تقول”؟
فأجاب عبد الله: “أنظر في ذاك ثم أقول”.. ومضى على البديهة ينشد:
يا هاشم الخير إن الله فضلكم..على البرية فضلا ما له غير
إني تفرست فيك الخير أعرفه..فراسة خالفتهم في الذي نظروا
ولو سألت أو استنصرت بعضهم ..في حلِّ أمرك ما ردوا ولا نصروا
فثبت الله ما آتاك من حسن.. تثبيت موسى ونصرا كالذي نصروا).



نامَت نَواطيرُ مِصرٍ عَن ثَعالِبِها" .. "فَقَد بَشِمنَ وَما تَفنى العَناقيدُ
العَبدُ لَيسَ لِحُرٍّ صالِحٍ بِأَخٍ" .. "لَو أَنَّهُ في ثِيابِ الحُرِّ مَولودُ
لا تَشتَرِ العَبدَ إِلّا وَالعَصا مَعَهُ" .. "إِنَّ العَبيدَ لَأَنجاسٌ مَناكيدُ
"أبوالطيب المتنبي"


تتراءى خيبر فوق سماء القدس
من يفتح خيبر ثانية يرث الفردوس
يا يوسف طال الصمت، انطق:
والليل إذا يغشى..
"أبو السعود إسلام"


(النعيم لا يدرك بالنعيم، وبحسب ركوب الأهوال واحتمال المشاق تكون الفرحة واللذة، فلا فرحة لمن لا همَّ له، ولا لذة لمن لا صبر له، ولا نعيم لمن لا شقاء له، ولا راحة لمن لا تعب له).
"ابن القيم"



أعيش على بقاياكم
وتقتاتون من وجعي
أداوي جرحكم بالملح
أصرخ في ضمائركم
ورغم الملح في جرحي
ورغم المرّ في حلقي
ورغم الآهة الكبرى
صدى صوتي هو الباقي
" هالة إسماعيل"



إذا رأيت ذوي ظلم فقل لهم .. ستندمون وحاذر أن تساكنهم
كمن مثلهم في الورى كانوا جبابرة .. فأصبحوا لا ترى الا مساكنهم
"أبوالوفاء العبدلي"


======
(بينما جحا راجع من السوق يقود حمارا ربطه بحبل طويل ويجره خلفه.. جاء لصان من خلفه واتفقا على سرقته ، قام أحدهما بفك الحمار من الحبل وسرقه واختفي به ، بينما قام الثاني بربط نفسه مكان الحمار..! وبينما جحا يلتفت خلفه، قال اللص الثاني : لا تعجب يا رجل فأنا الحمار وقد أعادني الله إنسانا ببركتك كما كنت بعد أن مسخت حمارا لعصياني أمي ودعائها علي..!
فقال له جحا وهو (يفكه من الحبل ليطلقه ): بارك الله لك توبتك، أوصيك بطاعة أمك ولا تعصيها مرة أخرى وإياك أن تعود لما كنت عليه..!
وذهب جحا للسوق ليشتري حمارا غيره فرأى الحمار نفسه في يد الدلال .. اقترب جحا من الحمار وهمس في أذنه قائلا له :
لن تنفعك بركتي بعد مسخك مرتين ، ولن أشتريك بهذا العصيان .!).



كفي القتال وفكي قيـد أسـراكِ.. يكفيك ما فعلتْ بالناس عيناكِ
كلت لحاظـك مما قـد فتكت بنا.. فمن ترى في دمِ العشاق أفتاكِ
كملتْ أوصاف حسنٍ غير ناقصةٍ ..لو أن حسنكِ مقرون بحسناكِ
""صفي الدين الحلي"


إذا الـمـرء لايــرعـاك الا تـكــلـفـا .. فـدعـه ولا تــكثـر علـيـه التأسـفـا
ففي الناس أبدال وفي الترك راحة.. وفي القلب صبر للحبيب ولو جفـا
فـما كـل من تهـواه يـهــواك قـلبـه.. ولا كل من صافيته لك قـد صــفـا
"الشافعي"


ألا إنّما الإخْوانُ عِنْدَ الحَقائِقِ، ولا خيرَ في ودِّ الصديقِ المُماذِقِ
لَعَمْرُكَ ما شيءٌ مِنَ العَيشِ كلّهِ، أقرَّ لعيني من صديقٍ موافقِ
وكلُّ صديقٍ ليسَ في اللهِ ودُّهُ فإنّي بهِ، في وُدّهِ، غَيرُ وَاثِقِ
أُحِبُّ أخاً في اللّهِ ما صَحّ دينُهُ، وَأُفْرِشُهُ ما يَشتَهي مِنْ خَلائِقِ
وَأرْغَبُ عَمّا فيهِ ذُلُّ دَنِيّة ٍ، وَأعْلَمُ أنّ اللّهَ، ما عِشتُ، رَازِقي
صَفيَّ، منَ الإخوانِ، كُلُّ مُوافِقٍ صبورٍ على ما نابَهُ من بوائِقِ
"أبوالعتاهية"


دكتور جمال حمدان يفضح أكاذيب الصهاينة:
====================

قامت العقيدة الصهيونية على الأكاذيب والمغالطات التاريخية التي فضحها المفكر الدكتورجمال حمدان صاحب السبق في فضح أكذوبة أن اليهود الحاليين هم أحفاد بني إسرائيل الذين خرجوا من فلسطين خلال حقب ما قبل الميلاد، واثبت في كتابه "اليهود أنثروبولوجيا" الصادر في عام 1967، بالأدلة العملية أن اليهود المعاصرين الذين يدعون أنهم ينتمون إلى فلسطين ليسوا هم أحفاد اليهود الذين خرجوا من فلسطين قبل الميلاد، وإنما ينتمي هؤلاء إلى إمبراطورية "الخزر التترية" التي قامت بين "بحر قزوين" و"البحر الأسود"، واعتنقت اليهودية في القرن الثامن الميلادي، وهو ما أكده بعد ذلك بعشر سنوات "آرثر كويستلر" مؤلف كتاب القبيلة الثالثة عشرة الذي صدر عام 1976.
وكان د. جمال حمدان سباقا في هدم المقولات الإنثروبولوجية التي تعد أهم أسس المشروع الصهيوني، حيث أثبت ان إسرائيل - كدولة - ظاهرة استعمارية صرفة، قامت على اغتصاب غزاة أجانب لأرض لا علاقة لهم بها دينياً أو تاريخياً أو جنسياً، مشيرا إلى ان هناك "يهوديين" في التاريخ، قدامى ومحدثين، ليس بينهما أي صلة أنثروبولوجية، ذلك أن يهود "فلسطين التوراة " تعرضوا بعد الخروج لظاهرتين أساسيتين طوال 20 قرناً من الشتات في المهجر: خروج أعداد ضخمة منهم بالتحول إلى غير اليهودية، ودخول أفواج لا تقل ضخامة في اليهودية من كل أجناس المهجر، وأقترن هذا بتزاوج واختلاط دموي بعيد المدى، انتهى بالجسم الأساسي من اليهود المحدثين إلى أن يكونوا شيئاً مختلفاً كلية عن اليهود القدامى.


(حَطَمْتُ اليَراعَ فلا تَعْجَبِي.).
الشاعر الراحل: حافظ إبراهيم
==============
حَطَمْتُ اليَراعَ فلا تَعْجَبِي..وعِفتُ البَيانَ فلا تَعتُبي
فما أنتِ يا مصرُ دارَ الأديبِ..ولا أنتِ بالبَلَدِ الطَّيِّبِ
(وكم ذا بمصرَ من المضحكاتِ)..كما قال فيها (أبوالطيِّب)
أمورٌ تمرُّ وعيشٌ يُمِرُّ..ونحن من اللَّهو فى ملعبِ
وشعب يفرُّ من الصالحاتِ..فرارَ السَّليم من الأجربِ
وصُحْف تطنُّ طنينَ الذُّبابِ..وأخرى تشنُّ على الأقرب
وهذا يلوذ بقصر الأميرِ..ويدعو إلى ظِلِّه الأرحبِ
وهذا يلوذ بقصر السَّفيرِ..ويُطنِب فى وِرده الأعذب
وهذا يصيحُ مع الصائحينَ..على غير قصدٍ ولا مأربِ
فيا أمّةً ضاقَ عن وصفها..جَنانُ المفوَّهِ والأَخْطَبِ
تضيعُ الحقيقةُ ما بيننا..ويَصلى البريءُ مع المذنب
ويُهضَمُ فينا الإمام الحكيمُ..ويُكْرَم فينا الجهولُ الغَبِي
على الشَّرق منِّى سلامُ الودود..وإنْ طأطأ الشَّرقُ للمغرب
لقد كان خِصباً بجدب الزّمانِ..فأجدبَ فى الزَّمن المُخْصِب!



أدعو إلى هجرها قلبي فيتبعني.. حتى إذا قلت هذا صادق نزعا
وزادني كَلَفاً في الحبِّ أن مُنِعَتْ..أحبُّ شيءٍ إلى الإِنسان ما مُنِعا
""قيس بن الملوح"


إذا رأيـتَ الظـالم مُـستمراً فـي ظُـلمه، فاعرف أنَ نهـايتهُ مَـحتومة .
وإذا رأيـتَ المَـظلومَ مُـستمراً فـي مُـقاومته، فاعرف أن إنـتصارهُ مَـحتوم .
"الإمام علي بن أبي طالب"


يا رب لولا أنت ما اهتدينا..ولا تصدَّقنا ولا صلينا
فأنزلن سكينة علينا.. وثبت الأقدام إن لاقينا
إن الذين قد بغوا علينا..إذا أرادوا فتنة أبينا
"شهيد مؤته:عبدالله بن رواحة"






سقطت ذراعك فالتقطها
واضــرب عدوك .. لا مفر ُّ
وسقطت قربك ، فالتقطني
واضرب عدوك بي .. فأنت الآن حــر ُّ
حــــر ٌّ …… وحــــر ُّ
قتلاك أو جرحاك فيك ذخيرة ٌ
فاضرب بها . اضرب عدوك .. لا مفرُّ
أشـــلاؤنا أسماؤنا
حاصـر حصـارك بالجنون ِ …. وبالجنون ِ ….. وبالجنون ْ
ذهب الذين تحبهم ذهبوا
فإما أن تكون أو لا تكون
ســــقط القناع عن القناع عن القناع
ســـقط القنـاع
ولا أحد ْ
إلاك في هذا المدى المفتوح للأعداء والنسيان
فاجعل كل ّ متراس ٍ بلد
لا ……… لا أحـــد ْ
سقط القناع :
عرب ٌ أطاعوا رومهم
عربٌ وباعوا روحهم
عرب ٌ…. وضاعوا
"محمود درويش"



ويحك، يا قلبي ما أغفلك! تعشق من يعشق أن يقتلك؟
وأنت يا طرفي أوقعتني،ويحك يا طرفي ما لي ولك؟
قد كان من حقِّ بكائي على تبتُّلى بالحُبِّ أن يشغلك.
حتى توصلت لقتلي، فلا كنت ولا كان الذي أرسلك!
"أبو عبد الله بن الحجاج"


إن الكريم إذا تمكن من أذى * جاءته أخلاق الكرام فأقـــلعا
وترى اللئيم إذا تمكن من أذى * يطغى فلا يبقي لصلح موضعا
"شعر:الإمام الشافعي"




أقول لهم في ساعة الدفن خففوا .. عليّ ولا تلقوا الصخور على قبري
ألم يكف همٌ في الحياة حملته .. فأحمل بعد الموت صخراً على صخر
"أمير الشعراء-أحمد شوقي"


(قيل للخليفة العادل عمر بن عبد العزيز وهو على فراش الموت : إنك أفقرت أولادك ولم تترك لهم شيئاً, فاستدعى أولاده، فنظر إليهم ودمعت عيناه وبكى وقال: بنفسي الفتية الذين تركتهم فقراء لا شيء لهم , بل بحمد الله قد تركتهم بخير , إن وليي الله الذي نزل الكتاب وهو يتولى الصالحين ..! ومات عمر بن عبد العزيز وله (12) ولدا و (6) بنات ، ولم يترك لهم إلا 21ديناراً .
و أما الخليفة هشام بن عبد الملك الذي انهمك في جمع المال واشتهر بالبخل وترك (11) ولداً ورث كل منهم لنفسه مليون دينارا ..ولم يفتقر أبناء عمر بن عبد العزيز بعده فقد جازاه الله بالخير في ولده, وحدث أن تبرع أحدهم في يوم واحد بمائة فرس في سبيل الله! ..بينما شوهد بعض أولاد هشام بن عبد الملك بعد انهيار الدولة الأموية كان يقف أمام المسجد يتسول من الناس ويتصدقون عليه!).



يقول لك الطبيب دواك عندي .. إذا ما جسّ كفك و الذراعا
و لو علم الطبيب دواء داءٍ .. يردُّ الموت ما قاسى النزاعا
"عنترة بن شداد"


ولما تلاقينا على سفح رامة ** وجدت بنان العامرية أحمرا
فقلت خضبت الكف بعد فراقنا ** فقالت معاذ الله ذلك ما جرى
ولكنني لما وجدتك راحلا ** بكيت دما حتى بللت به الثرى
مسحت بأطراف البنان مدامعي ** فصار خضابا باليدين كما ترى
"قيس بن الملوح"

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 5:16 am

الفرق ُبيْنَ التحَـسُّسُِ والتجَـسُّسُ ..
التحَـسُّسُِ والتجَـسُّسُ ..
فـَرْقٌ كبيْرٌ بينهُما .. فـَرْقٌ بحَجْـم الفـَرْق ِبيْنَ الخـَطـَأ والصَّـوابِ ..
وبيْنَ العَـمَل ِالصَّـالِـح ِ والطـَّالِـح ِ .. بيْنَ الخـَيْر ِوالشـَّرِّ ..
* فالتجَـسُّسُ >>> هو مِعْـرفة ُأسْـرار ِالنـَّاس ِبالشَّـرِّ ..
-----------------
أى البحْـثُ خفية ًعَنْ عِيُوب النـَّاس ِ، وقدْ نهَى اللهُ تعَـالى عَن ِ
البَحْثِ عن ِالمَسْـتـُور ِمِنْ أمُـور النـَّاس ِوتـَتـَبُّع ِعَـوَراتِهم .
ووَجْهُ النـَّهْي عَـنهُ أنـَّهُ ضَـرْبٌ الظـَّن ِّ والكَـيْـد ِ والتـَّطـَلـُّع ِ
على العَــوَراتِ التى سَـتـَرَها اللهُ .
و التجَـسُّسُ مُشْـتـَقٌّ مِنَ الجَـسِّ ، ومنهُ سُـمِّي الْجَـاسُـوسُ
جـاسُـوسـاً .. قـالَ اللهُ تعـالى فى سُـورَةِ " الحُجُـرات" :
{ وَلَا تَجَـسَّـسُـوْا .. } .
وقدْ قـالَ الطـَّبَـريُّ فى تفسِـيْـرهِ :
( وَقَوْلهُ : " وَلَا تَجَسَّسُوا " يَقُولُ : وَلَا يَتَتَبَّع بَعْضكُمْ عَوْرَة بَعْض ,
وَلَا يَبْحَث عَنْ سَرَائِره , يبْتَغِي بذلك الظـُّهُورَ على عِيُوبهِ ، ولكنْ
اقنَعُوا بما ظهَرَ لكُم مِنْ أمْره ِ، لَا عَلَى مَا لَا تَعْلَمُونَهُ مِنْ سَرَائِره ) .
* أمَّا التحَـسُّسُِ >>> فهو تـَتـَبُّـع ُأخـْبـار ِالنـَّاس ِبالخـَيْـر ِ..
-------------------
وَقَدْ ذهَـبَ فريْقٌ مِنَ العُـلمـاءِ إلى أنـَّهُ لافـَرْقَ بيْنَ التجَسُّـس
التحَسُّـس ِ ..
وذهَـبَ فريْقٌ آخر أنـَّهُ قدْ يُسْتَعْمَل كُلّ مِنْهُمَا فِي الشَّرّ كَمَا ثَبَتَ
فِي الصَّحِيح أَنَّ رَسُول اللَّه - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - قَالَ :
" لَا تَجَسَّسُوا وَلَا تَحَسَّسُوا وَلَا تَنَافَسُوا وَلَا تَحَاسَدُوا وَلَا تَبَاغَضُوا
وَلَا تَدَابَرُوا وَكُونُوا عِبَاد اللَّه إِخْوَانًا " رَوَاهُ الْبُخَارِيّ وَمُسْلِم .
ولكنَّ الثـَّابتَ أنَّ التجَسُّـسَ فى الشَـرِّ، والتحَسُّـسَ فى الخـَيْـر ِ..
قـالَ الإمـامُ القـُرْطـُبيّ – رَحِـمَه ُاللهُ - فى تفسِـيْرهِ :
( التجَسُّـسُ بالجـيْم ِهو البَحْـثُ ، ومِنهُ قِـيْـلَ : رَجُـلٌ جـاسُـوسٌ ،
إذا كانَ يبحَـثُ عَن ِالأمُـور ، والتحَـسُّـسُ هو ما أدْرَكَهُ الإنسانُ
ببعْـض ِحَـواسِـه ِ) .
وقـالَ الحـافِظ ُابنُ كَـثيْر – رَحِـمَه ُاللهُ - فى تفسِـيْرهِ :
( التجَـسُّـسُ غـالبـاً يُطـْلـَقُ في الشَّـرِّ و منهُ الجـاسُـوسُ وَأَمَّا
التَّحَـسُّـس فَيَكُـونُ غَـالـِبـاً فِي الْخَـيْر، كَمَا قَـالَ – عَـزَّوَجَلَّ –
إِخْـبَـارًا عَنْ يَعْـقـُوب أَنـَّهُ قَـالَ :
{ يَا بَنِيَّ اِذْهَـبُوا فَتَحَسَّسُوا مِنْ يُوسُف وَأَخِيهِ وَلَا تَيْأَسُوا مِنْ
رَوْح اللّهِ إِنَّهُ لاَ يَيْأَسُ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ} يُـوسُـف .




لا تَصْحَبِ الْكَسْلانَ فِي حَاجَاتِهِ *** كَمْ صَالحٍ بِفَسَادِ آخَرَ يَفْسُدُ
عَدْوَى الْبَلِيدِ إِلَى الْجَلِيدِ سَرِيعَةٌ *** وَالْجَمْرُ يُوضَعُ فِي الرَّمَادِ فَيَخْمُدُ



(العُلُوج) كلمة دارجة صحيحة في معاجم اللغة، وهي جمع علج وتعني : الحمار والغليظ الشديد والرجل الكافر من العَجَم.



ودخل كُثَيِّرُ على عبد الملك بن مروان رحمه الله ،
.
فقال : أأنتَ كُثيِّرُ عَزَّة ؟
.
فقال : نعم ،
.
قال : أنْ تَسْمَعَ بالمُعِيْدِيِّ خيرٌ من أنْ تَراه ؛
.
فقال : يا أميرَ المؤمنين ، كلٌّ عند محلّه رَحْبُ الفِناء ، شامخُ البناء ،
.
عَالي السَّناءِ ، ثمّ أنشأ يقول : الوافر :
.
تَرَى الرجلَ النَّحيفَ فتَزْدَرِيه ... وفي أثوابه أسَد هَصُورُ
.
وَيُعْجِبُك الطَّرِيرُ إذا تراهُ ... فيُخْلِف ظنَّك الرجلُ الطريرُ
.
بُغَاثُ الطَّيرِ أطولُها رِقاباً ... ولم تَطُلِ البُزاة ولا الصُّقور
.
خَشاشُ الطَّيرِ أكثرُها فِراخاً ... وأمُّ الصَّقْر مِقْلاتٌ نَزُورُ
.
ضِعافُ الأُسْدِ أكثرُها زَئِيراً ... وأصْرَمُها اللَّواتي لا تَزيرُ
.
وقد عَظُمَ البعيرُ بغير لُبٍّ ... فلم يستَغْنِ بالعِظَم البعيرُ
.
يُنَوَّخُ ثم يُضْرَبُ بالهَراوَى ... فلا عُرْفٌ لديه ولا نكيرُ
.
يُقَوِّدُه الصَّبيُّ بكلِّ أرْضٍ ... وينْحَرُه على التُّرْبِ الصغير
.
فما عِظَمُ الرجال لهم بزَيْنٍ ... ولكنْ زَيْنهُمْ كَرَمٌ وخِيرُ
.
فقال عبد الملك : لله درُّه ! ما أفْصحَ لسانَه ، وأضْبَطَ جَنانَه ،
.
وأَطْولَ عِنانَه ؛ إنّي لأحْسَبُه كما وصَفَ نفسَه .
.
أمالي القالي ج1 ص46




إن الصيغة الأساس التي تدل على اسم المفعول في اللغة هي (مَفْعُول) للمأخوذ من الثلاثي ، أو على صيغة المضارع المبني للمجهول بإبدال حرف المضارعة ميما مضمومة وفتح ما قبل الآخر ، وقال النحاة إن هناك صيغا أخرى تدل على المفعول من غير الصيغتين السابقتين نحو ( فعيل) كقولنا : جريح بمعنى مجروح ، ونحو (فعيلة) كذبيحة بمعنى مذبوح ، غير أنّ هناك من فرّق بين المعنيين وأشار إلى اختصاص كل صيغة بمعنى لا يحصل في الأخرى ، وهذا ما نلمسه حين نتأمل كلمتي (رسول) و (مُرسَل) في القرآن الكريم ...أشار النحاة إلى صيغ أخرى تدل على المفعول نحو ( فَعُول) ك( رسول) بمعنى مرسَل ، فهل هذا منسجم مع تعبيرات وسياقات القرآن الكريم ؟!
***وردت الكلمتان كثيرا في القرآن وبشكل يصعب حصره هنا والمتأمل فيهما يجد أنهما لا يتفقان تماما في المعنى إذ إن إحداهما تعمّ الأخرى وتشملها، قالقرآن حين يريد الإشارة إلى حدث الرسالة التي هي سفارة بينه سبحانه وخلقه وهو ما نسميه (الحدث)، والاختيار لشخص معيّن اختصه الله بها وهو (الحدوث) ، وشخص الرسول نفسه وهو ( ذات المفعول) يأتي التعبير بلفظ (رسول) ، أما إذا شملت اللفظة هذه المعاني وغيرها بمعنى اشتراك الرسل وغيرهم في معنى الرسالة فتأتي لفظة ( مرسَل) سواء أكانت بصيغة المفرد أو الجمع ، إذ نجد أن الله أطلق على الملائكة الذين جاؤوا لإبراهيم ع كلمة ( مرسلون) فقال : ( فما خطبكم أيها المرسلون) ، وأطلق على الرياح ( مرسلات) في قوله ( والمرسلات عرفا ...) ، وأطلق على من بعثتهم بلقيس بالهدايا إلى نبي الله سليمان (مرسلون) فقال الله على لسانها : ( وإني مرسلة إليهم بهدية فناظرة بم يرجع المرسلون) وهكذا ... فمن الصعب أن نقول إن كلمتي (رسول) و (مرسل) تتحدان في في الدلالة !
إن في صيغ اللغة دلالات عميقة وأسرارا خفية تحتاج إلى تأمل ونظر دقيق لا يكشفها إلا النظر في كتاب الله العزيز ....رزقنا الله وإياكم حسن التدبر في آياته .
د.علي إبراهيم البراهيم




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 8:15 am

ﺫﺍ ﺟﺌﺘُﻬﺎ ﺻﺪَّﺕْ ﺣَﻴﺎﺀً ﺑﻮﺟﻬِﻬﺎ *** ﻓﺘﻬﺠﺮﻧﻲ ﻫﺠﺮﺍً ﺃَﻟﺬَّ ﻣﻦَ ﺍﻟﻮﺻْﻞ
.
ﻭﺇﻥْ ﺣﻜﻤﺖْ ﺟﺎﺭَﺕْ ﻋﻠﻲَّ ﺑﺤُﻜﻤﻬﺎ *** ﻭﻟﻜﻦَّ ﺫﺍﻙ ﺍﻟﺠﻮﺭَ ﺃﺷﻬﻰ ﻣﻦَ ﺍﻟﻌَﺪﻝِ
.
ﻛﺘﻤﺖُ ﺍﻟﻬﻮﻯ ﺟﻬﺪﻱ ﻓﺠﺮَّﺩﻩُ ﺍﻷ‌ﺳﻰ *** ﺑﻤﺎﺀِ ﺍﻟﺒُﻜﺎ، ﻫﺬﺍ ﻳﺨُﻂُّ ﻭﺫﺍ ﻳُﻤﻠﻲ
.
ابن عبد ربه




ﺃﻧﺖِ ﺩﺍﺋﻲ ﻭﻓﻲ ﻳﺪﻳﻚِ ﺩﻭﺍﺋﻲ *** ﻳﺎ ﺷﻔﺎﺋﻲ ﻣﻦَ ﺍﻟﺠﻮﻯ ﻭﺑﻼ‌ﺋﻲ
.
ﺃﻧﺖِ ﺩﺍﺋﻲ ﻭﻓﻲ ﻳﺪﻳﻚِ ﺩﻭﺍﺋﻲ *** ﻓﻲ ﻋﻨﺎﺀٍ ، ﺃﻋﻈِﻢ ﺑﻪِ ﻣﻦْ ﻋﻨﺎﺀِ !
.
ﺇﻥَّ ﻗﻠﺒﻲ ﻳُﺤِﺐُّ ﻣَﻦْ ﻻ‌ ﺃُﺳَﻤِّﻲ *** ﻣﺎﺕَ ﺻﺒﺮﻱ ﺑﻪِ ﻭﻣﺎﺕَ ﻋﺰﺍﺋﻲ !
.
ﻛﻴﻒَ ﻻ‌ ، ﻛﻴﻒَ ﺃﻥْ ﺃﻟﺬَّ ﺑﻌﻴﺶِ ؟ *** ﺃﻥْ ﺗﻌﻴﺸﻮﺍ ﻭﺃﻥْ ﺃﻣﻮﺕَ ﺑﺪﺍﺋﻲ ؟
.
ﺃَﻳُّﻬﺎ ﺍﻟﻼ‌َّﺋِﻤﻮﻥَ ﻣﺎﺫﺍ ﻋَﻠَﻴْﻜﻢْ *** ﺇﻧﻤﺎ ﺍﻟﻤﻴﺖُ ﻣﻴﺖُ ﺍﻷ‌ﺣﻴﺎﺀِ
ابن عبد ربه




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 9:48 am

قوله تعالىSadوَكَلْبُهُمْ بَاسِطٌ ذِرَاعَيْهِ بِالْوَصِيدِ ) يدل على أن صحبة الأخيار عظيمة الفائدة، فبركتهم شملت كلبهم ، فأصابه ما أصابهم من النوم على تلك الحال، وهذا فائدة صحبة الأخيار ، فإنه صار لهذا الكلب ذكر وخبر وشأن، ولم تضره نجاسته.
ويدل على هذا المعنى قوله صلى الله عليه وسلم لمن قال إنى أحب الله ورسوله: " أنت مع من أحببت" .
ويفهم من ذلك أن صحبة الأشرار فيها ضرر عظيم ، كما بينه الله تعالى فى قوله: (قَالَ قَائِلٌ مِنْهُمْ إِنِّي كَانَ لِي قَرِينٌ) إلى قوله: (قَالَ تَاللَّهِ إِنْ كِدْتَ لَتُرْدِينِ * وَلَوْلَا نِعْمَةُ رَبِّي لَكُنْتُ مِنَ الْمُحْضَرِينَ).



قوله تعالىSadأَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ)
وقوله تعالىSad وَكَلْبُهُمْ بَاسِطٌ ذِرَاعَيْهِ بِالْوَصِيدِ) ، الكلب نسب إلى الصالحين ولم تضره نجاسته وارتفع شأنه ويذكر فى كتاب الله إلى يوم القيامة وذلك لمصاحبته الأخيار ، بينما الأشرار نسبهم الله إلى الفيل إهانة لهم ولا يذكروا إلا بقوله أصحاب الفيل الذى هو أفضل منهم .


قوله تعالىSadوَلَنْ تَجِدَ مِنْ دُونِهِ مُلْتَحَدًا)
أصل الملتحد: مكان الألتحاد وهو الأفتعال، من اللحد بمعنى الميل، ومنه اللحد فى القبر، لأنه ميل فى الحفر، ومنه قوله تعالى (إِنَّ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي آيَاتِنَا لَا يَخْفَوْنَ عَلَيْنَاٌ)، وقوله : (ۖ وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسمَائِهِ ) ،فمعنى اللحد
والإلحاد فى ذلك: الميل عن الحق. والملحد المائل عن دين الحق.
فالملتحد بصيغة اسم المفعول، والمراد به مكان الالتحاد، أى المكان الذى يميل فيه إلى ملجأ أو منجى ينجيه مما يريد الله أن يفعله به.قوله تعالى Sadِ وَلَنْ تَجِدَ مِنْ دُونِهِ مُلْتَحَدًا)
كونه ليس له ملتحد،أى مكان يلجأ إليه تكرر نظيره فى القرآن بعبارات مختلفة، كالمناص، والمحيص، والملجأ، والموئل، والمفر، والوزر، كقوله: ( فَنَادَوْا وَلَاتَ حِينَ مَنَاصٍ)، وقولهSadأُولَٰئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَلَا يَجِدُونَ عَنْهَا مَحِيصًا)، وقوله: (ۚ بَلْ لَهُمْ مَوْعِدٌ لَنْ يَجِدُوا مِنْ دُونِهِ مَوْئِلًا)، وقوله : (يَقُولُ الْإِنْسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ كلا لا وزر) فكل ذلك راجع فى المعنى إلى شيئ واحد، وهو إنتفاء مكان يلجؤون إليه ويعتصمون به.



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 9:50 am

التفريغ في الصفات
===============
استشكل الرضي التفريغ في الصفات، وفي الأحوال، وفي الأخبار فقال في [شرح الكافية:1/217]:
«والوصف، نحو: ما جاءني أحد إلا ظريف... وفيه، وفي خبر المبتدأ نحو: ما زيد إلا قائم، وفي الحال، نحو: ما جاءني زيد إلا راكبا إشكال، لأن المعنى يكون إذن: ما جاءني أحد متصف بصفة إلا بصفة الظرافة وما زيد متصف بصفة إلا بصفة القيام،وما جاءني أحد على حال من الأحوال إلا على حال الركوب».
وهذا محال، لأنه لابد للمتصف بصفة ظرافة من الاتصاف بغيرها، ولو لم يكن إلا التحيز ونحوه، وكذا في الخبر والحال.
وذكر المصنف في حله وجهين: أحدهما: أن القصد بالحصر المبالغة في إثبات الوصف المذكور، حتى كأن ما دونه في حكم العدو.
وثانيهما: أنه نفى لما يمكن انتفاؤه من الوصف المضاد للوصف المثبت لأنه معلوم أن جميع الصفات يستحيل انتفاؤها...».
* * *
الجملة سواء كانت اسمية أم فعلية إذا وقعت بعد النكرة المنفية جاز أن تكون صفة للنكرة، أو حالا منها، فإذا جاءت هذه الجملة بعد (إلا) في الاستثناء المفرغ فالجمهور يعربها حالا، لأن (إلا) الاستثنائية لا تفصل بين الصفة والموصوف، قال الأخفش: لا يفصل بين الموصوف والصفة بإلا، ونحو: ما جاءني إلا راكب تقديره: ما جاءني إلا رجل راكب، وفيه قبح يجعلك الصفة كالاسم.
وقال أبو علي الفارسي: تقول: ما مررت بأحد إلا قائما، فقال حال من أحد، ولا يجوز: إلا قائم، لأن (إلا) لا تعترض بين الصفة والموصوف.
وأجاز الزمخشري الوصفية في هذه الجملة، حتى لو اقترنت بالواو، كما في قوله تعالى: {وَمَا أَهْلَكْنَا مِنْ قَرْيَةٍ إِلَّا وَلَهَا كِتَابٌ مَعْلُومٌ} [15: 4].
وقال: الواو لتأكيد لصوق الصفة بالموصوف، انظر [الكشاف:2/31]، [البحر:5/445].
========================
[دراسات عضيمة: ق1، ج1،ص303]



ودخل كُثَيِّرُ على عبد الملك بن مروان رحمه الله ،
.
فقال : أأنتَ كُثيِّرُ عَزَّة ؟
.
فقال : نعم ،
.
قال : أنْ تَسْمَعَ بالمُعِيْدِيِّ خيرٌ من أنْ تَراه ؛
.
فقال : يا أميرَ المؤمنين ، كلٌّ عند محلّه رَحْبُ الفِناء ، شامخُ البناء ،
.
عَالي السَّناءِ ، ثمّ أنشأ يقول : الوافر :
.
تَرَى الرجلَ النَّحيفَ فتَزْدَرِيه ... وفي أثوابه أسَد هَصُورُ
.
وَيُعْجِبُك الطَّرِيرُ إذا تراهُ ... فيُخْلِف ظنَّك الرجلُ الطريرُ
.
بُغَاثُ الطَّيرِ أطولُها رِقاباً ... ولم تَطُلِ البُزاة ولا الصُّقور
.
خَشاشُ الطَّيرِ أكثرُها فِراخاً ... وأمُّ الصَّقْر مِقْلاتٌ نَزُورُ
.
ضِعافُ الأُسْدِ أكثرُها زَئِيراً ... وأصْرَمُها اللَّواتي لا تَزيرُ
.
وقد عَظُمَ البعيرُ بغير لُبٍّ ... فلم يستَغْنِ بالعِظَم البعيرُ
.
يُنَوَّخُ ثم يُضْرَبُ بالهَراوَى ... فلا عُرْفٌ لديه ولا نكيرُ
.
يُقَوِّدُه الصَّبيُّ بكلِّ أرْضٍ ... وينْحَرُه على التُّرْبِ الصغير
.
فما عِظَمُ الرجال لهم بزَيْنٍ ... ولكنْ زَيْنهُمْ كَرَمٌ وخِيرُ
.
فقال عبد الملك : لله درُّه ! ما أفْصحَ لسانَه ، وأضْبَطَ جَنانَه ،
.
وأَطْولَ عِنانَه ؛ إنّي لأحْسَبُه كما وصَفَ نفسَه .
.
أمالي القالي ج1 ص46
.

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 5:35 pm

شرح حديث ( أربعون خصلة أعلاهن منيحة العنز ... )
الحمد لله
روى الإمام البخاري في " صحيحه " (رقم/2631) ، وقد بوَّب عليه رحمه الله بقوله : باب فضل المنيحة ، وهذا نصه

عنْ حَسَّانَ بْنِ عَطِيَّةَ ، عَنْ أَبِي كَبْشَةَ السَّلُولِيِّ ، سَمِعْتُ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَمْرٍو رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا يَقُولُ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
( أَرْبَعُونَ خَصْلَةً - أَعْلَاهُنَّ مَنِيحَةُ الْعَنْزِ - مَا مِنْ عَامِلٍ يَعْمَلُ بِخَصْلَةٍ مِنْهَا رَجَاءَ ثَوَابِهَا وَتَصْدِيقَ مَوْعُودِهَا إِلَّا أَدْخَلَهُ اللَّهُ بِهَا الْجَنَّةَ )

ومعنى قوله ( منيحة العنز ) : أي : عطية لبن الشاة . كما في " فتح الباري " (1/160)
والمنيحة: هي أن الإنسان يكون عنده غنم وفيها حليب، فيمنحها لفقير يحلبها ويستفيد منها، فإذا انتهى الحليب منها أرجعها إلى صاحبها، فهذا تصدُّق بالمنفعة، وليست تصدقاً بالعين، فالعين باقية على ملك صاحبها، ولكن الذي بذله صاحبها هو منفعتها، وهو الحليب الذي فيها؛ ليسد حاجة الفقير

قوله (إلا أدخله الله تعالى بها الجنة) فالرسول صلى الله عليه وسلم ذكر أربعين خصلة، وذكر أن أعلاها منيحة العنز، وأن ما دونها من الخصال هي أقل منها، وأي واحدة منها يعمل الإنسان بها رجاء ثوابها، وتحصيل موعودها إلا أدخله الله تعالى بها الجنة

ولم يذكر النبي صلى الله عليه وسلم هذه الأربعين وإنما أبهمها وبين أعلاها، مع أن ما دونها أخف وأسهل منها، ولعل ذلك للمصلحة، أي: حتى يحرص الإنسان على فعل كل خصلة من خصال الخير رجاء أن تكون من تلك الأربعين

********************************


عن عبد الله بن عمر قال : مر معاذ بن جبل وهو يبكي فقال : ما يبكيك ؟ قال : حديث سمعته من صاحب هذا القبر يعني النبي صلى الله عليه و سلم : ان أدنا الرياء شرك وأحب العبيد الى الله الأتقياء الأخفياء الذين اذا غابوا لم يفتقدوا واذا شهدوا لم يعرفوا أولئك ائمة الهدى ومصابيح العلم


قوله تعالىSadوَكَلْبُهُمْ بَاسِطٌ ذِرَاعَيْهِ بِالْوَصِيدِ ) يدل على أن صحبة الأخيار عظيمة الفائدة، فبركتهم شملت كلبهم ، فأصابه ما أصابهم من النوم على تلك الحال، وهذا فائدة صحبة الأخيار ، فإنه صار لهذا الكلب ذكر وخبر وشأن، ولم تضره نجاسته.
ويدل على هذا المعنى قوله صلى الله عليه وسلم لمن قال إنى أحب الله ورسوله: " أنت مع من أحببت" .
ويفهم من ذلك أن صحبة الأشرار فيها ضرر عظيم ، كما بينه الله تعالى فى قوله: (قَالَ قَائِلٌ مِنْهُمْ إِنِّي كَانَ لِي قَرِينٌ) إلى قوله: (قَالَ تَاللَّهِ إِنْ كِدْتَ لَتُرْدِينِ * وَلَوْلَا نِعْمَةُ رَبِّي لَكُنْتُ مِنَ الْمُحْضَرِينَ).
وفي بلاغة الآية شيء عجيب (باسط ذراعيه بالوصيد) اولا الكلب يبسط يديه اذا شبع وتهيأ للحراسة والهجوم واذا جاع لف ذيله على خيشومه او بين رجليه ووضع راسه على الارض . وبالوصيد اي بالوسط وعلى حافة الباب فلا يستطيع الغريب الدخول من هيبة الكلب وجلوسه وسط الباب






وردنا من فصيح العامي
••••••• ••••••• ••••••• •••
* كلمة (موص)أو (مصمص)
تقول لشخص ما خذ هالكاس وامصُه يعني: اغسله
وهذه كلمة عربية فصيحة جداً لم تتغير عن معناها أبداً
* فقد جاء في (لسان العرب):
(الموص: الغسل ، ماصه يموصه موصاً: غسلَه ومُصتُ الشيء: غسلتُ)
* وورد في (القاموس المحيط): (ماص ثيابه: غسلها ونقاها)
••••••• ••••••• ••••••• ••••••• ••••••• •••••••
* يقول كثير من عامة العرب اليوم عن المتمسكن الذي يكثر سؤال الناس: (شحَّات) .
و له أصل؛ لكنَّ صوابه بالذال المعجمة: ( شحَّاذ ) .
* قال في القاموس المحيط (1/666) :
(( الشحذ كالمَنْع: السوق الشديد، والغضب، والقشر، والإلحاح في السؤال، وهو ( شحَّاذٌ ) أي: ملحٌّ، ولا تقل: شحات)).
••••••• ••••••• ••••••• ••••••• ••••••• •••••••
* من فصيح العامي قول أهل الحجاز: "هيّا اندُرْ ": أي اخرجْ وتحرك
* وفي لسان العرب:
« ندرَ الشيء يندُر: سقط،وندر النبات: خرج ورقه ».
••••••• ••••••• ••••••• ••••••• ••••••• •••••••
د/ فواز اللعبون




قالـ الذهبـي رحمــه الله -:
✿ يجـب علـى المـرأة لزوجها :
◇ دوام الحياء من زوجها
◇ وغض طرفها قدامه
◇ والطاعة لأمره
◇ والسكوت عند كلامه
◇ والقيام عند قدومه
◇ والابتعاد عن جميع ما يسخطه
◇ والقيام معه عند خروجه
◇ وعرض نفسها عليه عند نومه
◇ وترك الخيانة له في غيبته في فراشه وماله وبيته
◇ وطيب الرائحة
◇ وتعاهد الفم بالسواك
◇ وبالمسك والطيب
◇ ودوام الزينة بحضرته
◇ وتركها الغيبة
◇ وإكرام أهله وأقاربه
◇ وترى القليل منه كثيرا ً.


أرَكائِبَ الأحْبابِ إنّ الأدْمُعَا
تَطِسُ الخُدودَ كما تَطِسْنَ اليرْمَعا

فاعْرِفْنَ مَن حمَلَتْ عليكنّ النّوَى
وامشَينَ هَوْناً في الأزِمّةِ خُضَّعَا

قد كانَ يَمنَعني الحَياءُ منَ البُكَا
فاليَوْمَ يَمْنَعُهُ البُكا أنْ يَمْنَعَا

حتى كأنّ لكُلّ عَظْمٍ رَنّةً
في جِلْدِهِ ولكُلّ عِرْقٍ مَدْمَعَا

وكَفَى بمَن فَضَحَ الجَدايَةَ فاضِحاً
لمُحبّهِ وبمَصْرَعي ذا مَصْرَعَا
المتنبي
(أركائِبَ الأحْباب إنَّ الأدْمُعَا .. تَطِسُ الخُدود كما تَطِسْنَ اليَرْمُعا)
أي أن الدمع يؤثر في الخدود تأثير كُن في اليرمع، وهو الكذان. والكذان نوع من الحجارة فيه رخاوه.
وتطس: تكسر، وليس هناك كسر، إنما بالغ في التأثير، فكنى عنه بالكسر، للتكثير.










_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 5:38 pm


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 5:43 pm

ذُكر الظلم في مجلس ابن عباس ، فقال كعب :
.
إني لا أجِدُ في كتاب اللّه المنزّل أنَّ الظلم يُخْرِبُ الديار .
.
فقال ابن عباس : أنا أُوْجِدَكَهُ في القرآن ،
.
قال اللّه عزَّ وجلَّ : " فتلك بيوتهم خاويةٌ بما ظلموا " .
.
عيون الأخبار لابن قتيبة ج1 ص76

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 8:43 pm




كلمات القرآن هي ٧٧٤٣٩ كلمة
أوسط كلمة فيها هي كلمة (( وليتلطف ))في سورة الكهف ..
اللطف : هو البر والتَّكْرمة والتحَفِّي


قدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة فوجد اليهود يصومون اليوم العاشر من شهر المحرم، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «أنا أحق بموسى منكم فصامه وأمر بصيامه».
وفي حديث ابن عباس ـ رضي الله عنهما ـ المتفق على صحته أن النبي صلى الله عليه وسلم صام يوم عاشوراء وأمر بصيامه، وسئل النبي صلى الله عليه وسلم عن فضل صيامه فقال: «أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله» أخرجه مسلم من حديث أبي قتادة رضي الله عنه.
إلا أنه صلى الله عليه وسلم أمر بعد ذلك بمخالفة اليهود، بأن يصام العاشر ويوماً قبله وهو التاسع، أو يوماً بعده وهو الحادي عشر، فقال صلى الله عليه وسلم: «صوموا يوماً قبله أو يوماً بعده خالفوا اليهود»أخرجه أحمد في المسند.


لا يَحْمِلُ الْحِقْدَ مَنْ تَعْلُو بِهِ الرُّتَبُ *** وَلا يَنَـالُ الْعُلا مَنْ طَبْعُهُ الْغَضَبُ
[عنترة بن شداد]


لا يعجبنّك من يصون ثيابــــــــه *** حذر الغبار وعرضه مبـــــــذول
فلربما افتقر الفتى فرأيتـــــــــه *** دنس الثياب وعرضه مغســــول



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 8:48 pm

*دُونَ*
1-تكون ظرفاً للمكان منصوباً:
-بمعنى(أمامَ)،نحو Sadسارَ الأميرُ دونَ الجماعةِ).
-بمعنى(فوقَ)،نحوSadالسماءُ دونَكَ).
-بمعنى(تحتَ)،نحوSadدونَ قدمك بساطٌ).
-بمعنى(خلفَ)،نحوSadجلس الوزيرُ دونَ الأميرِ).
-بمعنى(غيرَ)،كقوله تعالىSadويغفر ما دونَ ذلك).
2-تكون اسم فعل أمر بمعنى(خُذْ) فتوصل بكاف الخطاب،نحوSadدُونَكَ الكتابَ)أي:خُذْهُ.


قل: الثبات في الحرب؛ ولا تقل: الصمود في الحرب.
قل:اعتزل العرش؛ ولا تقل: تنازل عن العرش.
قل:هؤلاء السُّيّاح متهمون؛ ولا تقل: هؤلاء السُّوّاح متهمون.
قل:هذا رجل رُجْعي؛ ولا تقل: رَجْعي.
قل: الجنود المُرْتَزِقة، والجنود المرتزِقون، وهؤلاء المرتزِقة، وهؤلاء المرتزِقون؛ ولا تقل: المرتزَقة ولا المرتزَقون؛ بهذا المعنى.
قل: دحرنا جيش العدو، فجيش العدو مدحور؛ ولا تقل: اندحر جيش العدو، فهو مندحر؛ وذلك إذا كان هزْمه وكسْره ناشئين عن خسرانه في الحرب.



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 8:58 pm

جحدر بن ربيعة العكلي، كان بطلاً شجاعاً فاتكاً مغيراً شاعراً، قهر أهل اليمامة، وأبادهم، فبلغ ذلك الحجاج بن يوسف، فكتب إلى عامله يوبخه بتغلب جحدر عليه، ويأمر بالتجرد له حتى يقتله، أو يحمله إليه أسيراً، فوجه العامل إليه فتية من بني حنظلة، وجعل لهم جعلاً عظيماً إن هم قتلوا جحدراً أوأتوا به أسيراً، فتوجه الفتية في طلبه حتى إذا كانوا قريباً منه أرسلوا يقولون له: إنهم يريدون الانقطاع إليه والارتفاق به، فوثق بذلك منهم، وسكن إلى قولهم، فبينما هومعهم يوماً إذ وثبوا عليه فشدوه وثاقاً، وقدموا به على العامل، فوجه به إلى الحجاج معهم، فلما قدموا به عليه ومثل بين يديه قال له: أنت جحدر؟ قال: نعم. أصلح الله الأمير. قال: ما جرأك على ما بلغني عنك؟ قال: أصلح الله الأمير: كلب الزمان، وجفوة السلطان وجرأة الجنان. قال: وما بلغ من أمرك. قال: لو ابتلاني الأمير، وجعلني مع الفرسان لرأى مني ما يعجبه، قال: فتعجب الحجاج من ثبات عقله، ومنطقه، ثم قال: يا جحدر إني قاذف بك في حاجر فيه أسد عظيم، فإن قتلك كفانا مؤنتك، وإن قتلته عفونا عنك. قال: أصلح الله الأمير قرب الفرج إن شاء الله تعالى، فأمر به، فصفدوه بالحديد، ثم كتب إلى عامله أن يرتاد له أسداً ويحمله إليه، فتحيل العامل وارتاد له أسداً كان كاسراً خبيثاً قد أفنى عامة المواشي، فتحيلوا حتى أخذوه وصيروه في تابوت وسحبوه على عجل، فلما قدموا به على الحجاج أمر به فألقي في الحاجر ولم يطعم شيئاً ثلاثة أيام حتى جاع واستكلب، ثم أمر بجحدر أن ينزلوه إليه، فأعطوه سيفاً وأنزلوه إليه مقيداً، وأشرف الحجاج والناس حوله ينظرون إلى الأسد ما هو صانع بجحدر، فلما نظر الأسد إلى جحدر نهض ووثب وتمطى وزعق زعقة دويت منها الجبال، وارتاعت أهل الأرض، فشد عليه جحدر، وهو ينشد ويقول:
ليث وليث في مجال ضنك ... كلاهما ذو قوة وسفك
وصولة وبطشة وفتك ... إن يكشف الله قناع الشك
فأنت لي في قبضتي وملكي
ثم دنا منه وضربه بسيفه ففلق هامته، فكبر الناس وأعجب الحجاج ذلك، وقال: لله درك ما أنجبك، ثم أمر به، فأخرج من الحاجز وفك عنه قيوده وقال له: اختر إما أن تقيم معنا فنكرمك، ونقرب من منزلتك وإما أن نأذن لك، فتلحق ببلادك وأهلك على أن تضمن لنا أن لا تحدث بها حدثاً، ولا تؤذي بها أحداً، قال: بل أختار صحبتك أيها الأمير، فجعله من سماره وخواصه، ثم لم يلبث أن ولاه على اليمامة. وكان من أمره ما كان.

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأربعاء أكتوبر 21, 2015 9:09 pm

عن ابن عباس رضى الله عنهما ، أن رسول الله ، صلى الله عليه وسلم ، صام يوم عاشوراء ، وأمر بصيامه . متفق عليه
وعن ابى قتادة ، رضى الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، سئل عن يوم عاشوراء فقال " يكفر السنة الماضية " رواه مسلم .
وعن ابن عباس رضى الله عنهما ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " لئن بقيت الى قابل لأصومن التاسع ". رواه مسلم .



صيام يوم عاشوراء يكفر السنة الماضية لقول النبي صلى الله عليه وسلم : " صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ وَصِيَامُ يَوْمِ عَاشُورَاءَ أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ " رواه مسلم 1162. وهذا من فضل الله علينا أن أعطانا بصيام يوم واحد تكفير ذنوب سنة كاملة والله ذو الفضل العظيم .
وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يتحرى صيام يوم عاشوراء ؛ لما له من المكانة ، فعَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ : مَا رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَتَحَرَّى صِيَامَ يَوْمٍ فَضَّلَهُ عَلَى غَيْرِهِ إِلا هَذَا الْيَوْمَ يَوْمَ عَاشُورَاءَ وَهَذَا الشَّهْرَ يَعْنِي شَهْرَ رَمَضَانَ . " رواه البخاري 1867
ومعنى " يتحرى " أي يقصد صومه لتحصيل ثوابه والرغبة فيه .
وأما سبب صوم النبي صلى الله عليه وسلم ليوم عاشوراء وحث الناس على صومه فهو ما رواه البخاري (1865) عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ قَدِمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمَدِينَةَ فَرَأَى الْيَهُودَ تَصُومُ يَوْمَ عَاشُورَاءَ فَقَالَ مَا هَذَا ؟ قَالُوا : هَذَا يَوْمٌ صَالِحٌ ، هَذَا يَوْمٌ نَجَّى اللَّهُ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ عَدُوِّهِمْ فَصَامَهُ مُوسَى، قَالَ فَأَنَا أَحَقُّ بِمُوسَى مِنْكُمْ فَصَامَهُ وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ "
قوله : ( هذا يوم صالح ) في رواية مسلم " هذا يوم عظيم أنجى الله فيه موسى وقومه وغرّق فرعون وقومه " .
وفي رواية للبخاري " ونحن نصومه تعظيما له " .
قوله : ( وأمر بصيامه ) وفي رواية للبخاري أيضا : " فقال لأصحابه أنتم أحق بموسى منهم فصوموا " .
تكفير الذنوب الحاصل بصيام يوم عاشوراء المراد به الصغائر ، أما الكبائر فتحتاج إلى توبة خاصة .
قال النووي رحمه الله :
يُكَفِّرُ ( صيام يوم عرفة ) كُلَّ الذُّنُوبِ الصَّغَائِرِ , وَتَقْدِيرُهُ يَغْفِرُ ذُنُوبَهُ كُلَّهَا إلا الْكَبَائِرَ .
ثم قال رحمه الله : صَوْمُ يَوْمِ عَرَفَةَ كَفَّارَةُ سَنَتَيْنِ , وَيَوْمُ عَاشُورَاءَ كَفَّارَةُ سَنَةٍ , وَإِذَا وَافَقَ تَأْمِينُهُ تَأْمِينَ الْمَلائِكَةِ غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ ... كُلُّ وَاحِدٍ مِنْ هَذِهِ الْمَذْكُورَاتِ صَالِحٌ لِلتَّكْفِيرِ فَإِنْ وَجَدَ مَا يُكَفِّرُهُ مِنْ الصَّغَائِرِ كَفَّرَهُ , وَإِنْ لَمْ يُصَادِفْ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً كُتِبَتْ بِهِ حَسَنَاتٌ وَرُفِعَتْ لَهُ بِهِ دَرَجَاتٌ , .. وَإِنْ صَادَفَ كَبِيرَةً أَوْ كَبَائِرَ وَلَمْ يُصَادِفْ صَغَائِرَ , رَجَوْنَا أَنْ تُخَفِّفَ مِنْ الْكَبَائِرِ . المجموع شرح المهذب ج6





قال الأعمش : التغافل يطفئ شراً كثيرا .
وقال سفيان : مازال التغافل من شِيَم الكرماء .
و قال الحسن البصري : " ما زال التغافل من فعل الكرام " .
و قال الإمام أحمد : " تسعة أعشار حسن الخلق في التغافل " .
و قال الشاعر :
ليس الغبي بسيد في قومه **** لكن سيد قومه المتغابي
و قال الآخر :
من كان يرجو أن يسود عشيرة **** فعليه بالتقوى ولين الجانب
ويغض طرفا عن إساءة من أساء **** ويحلم عند جهل الصاحب


“الكتاب هو المُعلم الذي يُعلِم بلا عصا ولا كلِمات ولا غضب .. بلا خبز ولا ماء .. إن دنوت منه لا تجده نائما وإن قصدته لا يختبئ منك .. وإن أخطأت لا يوبخك وإذا أظهرت جهلك لا يَسخر منك
”إليزابيث براونينغ”



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ساعات بين الكتب 2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 7انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى العام-
انتقل الى: