الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ساعات بين الكتب 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: ساعات بين الكتب 2   الجمعة أكتوبر 16, 2015 6:15 pm




سُئل الشَّيخُ الإمَامُ ابنُ تيمية

عنْ ( الصَّبرُ الجميلُ ) و ( الصَّفحُ الجميلُ ) و( الهَجـْرُ الجميل ُ) .

فأجابَ ـ رحِمَه اللّه :
الهَجـْرُ الجميلُ : هجْـرٌ بلا أذى

والصَّفحُ الجميلُ : صفح ٌ بلا عِـتابٍ
والصَّبرُ الجميلُ : صبرٌ بلا شكْوى




قـالَ يعقوبُ ـ عليه السَّلام ـ : { إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ } معَ قولِه : { فَصَبْرٌ جَمِيلٌ وَاللَّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ } فالشَّكوى إلى اللّه لا تـُنافي الصَّبرَ الجميلَ ،

ويُرْوَي عَنْ موسى ـ عليه السلام ـ أنه كانَ يقـولُ : (اللهُـمَّ لكَ الحَمـْدُ، وإليكَ المُشتكَى ، وأنتَ المُستعانُ ، وبكَ المُستغاثُ وعليكَ التـُّكْلانُ )




ومِنْ دُعَـاءِ النبيّ - صلى الله عليه وسلم - :
( اللّهُـمَّ إليك أشْكو ضَعـْفَ قـُوَّتي ، وقـِلّة حـِيلتي، وهوانِي على النـّاس ِ، أنتَ ربُّ المُستضْعـَفينَ وأنتَ ربِّي ، إلي مَنْ تـَكِلـُنِي؟ إلى بعـِيْـدٍ يتجَـهَّمَنِي ؟ أمْ إلى عَـدِوٍّ ملـَّكـْتَه أمْري؟ إنْ لمْ يكُنْ بكَ غضَبٌ عليَّ فلا أبَالي، غيْرَ أنَّ عـافـِيتكْ هي أوسَعُ لي أعـُوذ ُبنـور وجْـهـِكَ الـذي أشْرَقـَتْ له الظـُّلـُماتُ ، وصَلـُحَ عليه أمْرُ الـدنيا والآخِـرَة ِ، أنْ ينـْزلَ بي سخطـُكَ ، أو يحـُلَّ علي غضَبـُك، لك العـُتـْبي حتى ترْضى )


وكانَ عُمَرُ بنُ الخطـَّابِ ـ رضِي اللّه عـَنه ـ يقـْرأ في صـلاة ِالفجـْر قوله  - تعالى - في سورة يُوسُفَ : { إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ } .. ويبكي حتى يُسمَعَ نشِـيْجـِه مِنْ آخـِر الصُّـفـُوفِ
فهذه الشَّكوى إلى الخالق  تختلفُ عَنْ الشَّكوي إلى المَخـْلـُوق ِ !



قــُرئ على الإمام ِ أحمـدَ في مَـرَض ِ مَـوتِـه أنَّ طـاووسًا كـَرهَ أنـِينَ المَـريـْض ِ، وقال إنـَّه شَكْـوى ، فما أنَّ الإمام ُ حتى مَـاتَ . وذلك أنَّ المُشتكِي طـالـِبٌ بلسان ِالحَـال ِ : إمـَّا إزالـَةِ ما يَضُرَّه ُ .. أو حُـصول ِما ينفعَـه ُ.. والعـَبْـدُ مأمـُورٌ أنْ يسألَ ربَّه دُونَ خـَلـْقـِه ، كما قـال - تعالى - في سورة  الشَّرح : { فَإِذَا فَرَغْتَ فَانصَبْ وَإِلَى رَبِّكَ فَارْغَبْ }
وقـالَ - صلى الله عليه وسلم - لابْن ِ عبـّاس – رضي الله عنهما - : ( إذا سألـْتَ فاسألْ اللّهَ ، وإذا استعـَنْتَ فاستعـِنْ باللّهِ ) .





رأيتُ أَقَلَّ الناسِ هَمَّا أشدَّهُم
قُنُوعاً وأرْضاهُم بِمَا هُو فيـهِ
ولا خيرَ فيمن ظلَّ يَبغى لنفْسِه
من الخيـرِ مـالا يبتغـى لأخيـه
'' أبو العتاهية ''

























_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory





عدل سابقا من قبل الطيب الشنهورى في الإثنين نوفمبر 02, 2015 8:35 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الجمعة أكتوبر 16, 2015 8:33 pm

عــزفَ الشبابُ عــن الزواجِ فلامَهمْ ** قَــومٌ، وقالُــوا: إنهــم سـفهَــاءُ
حَاشَا الشباب مِن العُزوفِ ولو دَرَى ** أهــلُ الملاَمَــةِ نالَهُــم إغضَــاءُ
غَلَتِ المُهـورُ وفِــي الفــؤادِ لُبانَـــةُ ُ ** وعلَى النفُوسِ غضَاضَةٌ وحَيـاءُ
ومَطــالِبٍ قَصمَــت ظهــورَ شبابِنَــا ** فتقاسمَتــهُ وبات َمنهـــا الــدَّاءُ
لاَ خاتَــمٌ يكفِــي ولــو مِــن فِضَّـــةٍ ** لاَ مصحَفٌ يُجــدِي ولا الإســرَاءُ
مَا عَــادَتِ الأخلاقُ تكفِــي وحدَهَا ** هَــذا كـــلامٌ قالَـــهُ الشــعَرَاءُ!!
وَيح الشَّبَابِ وكــلُ شَــيءٍ ضِـــدُّهُ ** ولــه مــن القلبِ الشفيقِ رثَاءُ



أذكار النوم
1-"يجمع كفيه ثم ينفث فيهما فيقرأ:بسم الله الرحمن الرحيم{ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ*اللَّهُ الصَّمَدُ*لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ*وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَدٌ} بسم الله الرحمن الرحيم{قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ*مِن شَرِّ مَا خَلَقَ*وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ*وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ } بسم الله الرحمن الرحيم{ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ * مَلِكِ النَّاسِ * إِلَهِ النَّاسِ *مِن شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ * الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ * مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ }ثم يمسح بهما ما استطاع من جسده يبدأ بهما على رأسه ووجهه وما أقبل من جسده" ( يفعل ذلك ثلاث مرات )
2-{ اللّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ }
3- باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه إن أمسكت نفسي فارحمها، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين"
4- "اللهم خَلَقْتَ نفسي وأنت تتوفَّاها لك مماتها ومَحْياها، إن أحييتها فاحفظها وإن أمتها فاغفر لها، اللهم إني أسألك العافية".
5- "اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك"( ثلاث مرات)
6- " باسمِكَ اللهم أموت أحيا "
7- " سبحان الله ( ثلاثاً وثلاثين ) والحمد لله ( ثلاثاً وثلاثين )والله أكبر(أربعاً وثلاثين )
8- "اللهم ربَّ السموات السبع،ورب العرش العظيم،ربنا ورب كل شيء، فالق الحب والنوى، ومُنزل التوراة والإنجيل والقرآن ، أعوذ بك من شر كل ذي شر أنت آخذٌ بناصيته،اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء،وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقض عنا الدَّيْنَ وأغننا من الفقر"
9-- "الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وكفانا وآوانا فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي"
10- "اللهم فاطر السموات والأرض، رب كل شيء ومليكه أشهد أن لا إله إلا أنت أعوذ بك من شر نفسي، ومن شر الشيطان وشركه وأن أقترف على نفسي سوءًا أو أجرَّه إلى مسلم"
11-قراءة {تبارك الذي بيده الملك}
12-ﻻ إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير وﻻ حول ولا قوة إلا بالله سبحان الله والحمد لله وﻻ اله إلا الله والله اكبر
13 - أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق
15 - اللهم إني أعوذ بوجهك الكريم وكلماتك التامة من شر ما أنت آخذٌ بناصيته اللهم أنت تكشف المغرم والمأثم اللهم ﻻ يهزم جندك وﻻ يخلف وعدك وﻻ ينفع ذا الجد منك الجد سبحانك اللهم وبحمدك
17 - بسم الله وضعت جنبي اللهم اغفر لي ذنبي وأخسئ شيطاني وفك رهاني واجعلني في الندى الأعلى
18 – الحمد لله الذي كفاني وآواني وأطعمني وسقاني والذي من على فأفضل والذي أعطاني فأجزل الحمد لله على كل حال أللهم رب كل شيء ومليكه وإله كل شيء أعوذ بك من النار
19 - اللهم إني أسألك رؤيا صالحة صادقة غير كاذبة نافعة غير ضارة
20- اللهم أسلمت نفسي إليك، ووجهت وجهي إليك وفوضت أمري إليك وألجأت ظهري إليك رغبةً ورهبة إليك، لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك، آمنت بكتابك الذي أنزلت ونبيك الذي أرسلت



(الفاء) فعل أمر من الفعل (وفى، يفي، فِ)، ويكون مبنيًا على حذف حرف العلة.
مثل: فِ الإبريق ماء.
ومثل: ف بوعدك.
ملاحظة:
* يجوز اقتران (الفاء) بجواب الشرط إذا كان فعلاً مضارعًا، صالحًا للشرط، عاريًا من الحروف، ويكون الفعل حينئذ مرفوعًا.
الشاهد في قوله تعالى:
عَفَا اللّهُ عَمَّا سَلَف وَمَنْ عَادَ فَيَنتَقِمُ اللّهُ مِنْهُ وَاللّهُ عَزِيزٌ ذُو انْتِقَامٍ المائدة:
فقد اتصلت (الفاء) بالفعل على تقدير ضمير بعدها، محله الرفع على الابتداء، وجملة الفعل بعده في محل رفع خبره.
والتقدير: ومن عاد فهو ينتقم الله منه.
* وإذا كان الفعل ماضيًا متصرفًا مجردًا من الحروف، أي لم يسبقه حرف من الحروف المختصة بالدخول على الفعل الماضي مثل (قد) لا يحق اقترانه بالفاء.
مثل: إن قام الضيف قام الحاضرون.
* ولكن هناك نوع من الأفعال الماضية يجب اقترانه بالفاء، وذلك إذا كان ماضيًا لفظًا ومعنى.
الشاهد في قوله تعالى:
قَالَ هِيَ رَاوَدَتْنِي عَن نَّفْسِي وَشَهِدَ شَاهِدٌ مِّنْ أَهْلِهَا إِن كَانَ قَمِيصُهُ قُدَّ مِن قُبُلٍ فَصَدَقَتْ وَهُوَ مِنَ الكَاذِبِينَ
فقد دخلت (الفاء) على الفعل بتقدير (قد) المحذوفة، أي فقد صدقت.
* وهناك نوع ثالث يجوز اقترانه بـ (الفاء) إذا كان مستقبلاً، ويقصد به وعد أو وعيد.
الشاهد في قوله تعالى:
وَمَن جَاء بِالسَّيِّئَةِ فَكُبَّتْ وُجُوهُهُمْ فِي النَّارِ هَلْ تُجْزَوْنَ إِلَّا مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ. النمل:
‫#‏تلحق‬ (الفاء) (إذا) الفجائية.
مثل: خرجت فإذا صديقي بالباب.


إذا كشفَ الزَّمانُ لك القِناعا
ومَدَّ إليْكَ صَرْفُ الدَّهر باعا

فلا تخشَ المنية َ والتقيها
ودافع ما استطعتَ لها دفاعاً

ولو عرَفَ الطَّبيبُ دواءَ داء
يَرُدّ المَوْتَ ما قَاسَى النّزَاعا

أقمنا بالذوابل سُوق حربٍ
وصيَّرنا النفوس لها متاعا

حصاني كانَ دلاّل المنايا
فخاض غُبارها وشَرى وباعا

وسَيفي كان في الهيْجا طَبيباً
يداوي رأسَ من يشكو الصداع

أَنا العبْدُ الَّذي خُبّرْتَ عَنْهُ
وقد عاينْتَني فدعِ السَّماعا

عَنتَرَة بن شَدّاد


الدكتور محمود الطناحي –
رئيس قسم اللغة العربية وآدابها بجامعة حلوان:
«إن محمود شاكر قد رزق عقل الشافعي،
وعبقرية الخليل، ولسان ابن حزم،
وشجاعة ابن تيمية، وبهذه الأمور الأربعة مجتمعة
حصَّل من المعارف والعلوم العربية ما لم يحصله أحد
من أبناء جيله، ثم خاض تلك المعارك الحامية:
فحارب الدعوة إلى العامية، وحارب الدعوة
إلى كتابة اللغة العربية بالحروف اللاتينية،
وحارب الدعوة إلى هلهلة اللغة العربية،
والعبث بها بحجة التطور اللغوي،
ثم حارب من قبل ومن بعد:
الخرافات والبدع والشعوذة التي ابتعدت
بالمسلمين عن منهج السلف، في صحة العقيدة،
وفي تجريد الإيمان من شوائب الشرك الظاهر والباطن»
من مقال بمجلة الأدب الإسلامي عدد 16.



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   السبت أكتوبر 17, 2015 5:17 am

شخوص ومعاني حرف الألف
هو حرف الإلفة ،والإنس،والاهلية
سمته الناس قديما أَلِفاً (أليف) ورسموه كحيوان أليف وظل كذلك يحمل معنى الإلفة والولف عند الناس فهو عند الاغريق واللاتين ( الفا ) وعند العرب هوالألِف (الأليف) وقالت العرب هو ألف لأنه يؤلف بين الحروف ويألفها وتألفه
1- الألف يعنى :- ما أَلّف بين الأمور والأشياء المتفرقة المختلفة ،او أَلِفها (آلفها- ولفها) بعد استيحاش ونفور منها ،او كانت متفلتة فضبطها ،او كانت متشابهة فصنفها أو كانت متشاكلة فحددها وهو يؤلف بين الحروف لتعطي المعاني
فالله تعالى ألّف بين قلوب المؤمنين وجعلهم اخوة بعد أن كانت قلوبهم متفرقة وكانوا اعداء متحاربين في الجاهلية لقوله تعالى (( وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَتَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَاناً وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ )) ال عمران 103
ولإيلاف قريش وإلفتهم:
- فأطعمهم الله من جوع برحلتي الشتاء والصيف
- وآمنهم من خوف كنجاتهم من مكر اصحاب الفيلكل ألف هي تأليف وتأهيل وإيلاف وتأهب وولف وإنس :-
فالإله هو ماتألفه النفس وتنشغل به ويلهيها دون غيره من الأمور والإله الحق هو الله تعالى وقد تجعل الناس إلها من حجر ،او صنم او انسان
والإنسان هو مخلوق حي سمي بالإنسان تأليفا لظهوره وإنسه بعد الوحش (الجن والحيوان) وإن لم يظهر ويأنس ويعيش متآلفا مع غيره لما سمي إنسان لقوله تعالى (هَلْ أَتَى عَلَى الإِنسَانِ حِينٌ مِّنَ الدَّهْرِ لَمْ يَكُن شَيْئًا مَّذْكُورًا) سورة الانسان (1) نعم لمن يكن الانسان شيئا مذكورا قبل إنسه وبشره وظهوره
والأب هو رجل او ذكرسمي بالأب تأليفا بعد انجابه اطفال يأنس اليهم ويألفهم وإلا لبقيت التسمية رجلا ،زوجا،او شخصا
والأم هي إمرأة أو زوجة سميت بالأم تأليفا بعد انجابها اطفال تئتلف بهم أو سميت بالأم إيناسا لإلفة ناس بها كأم المؤمنين أم الناس وإلا لما سميت بالأم وبقيت تعرف بإمرأة لولا الإيلاف والإلفة التي بها
والإبن هو مولود سمي بالإبن تأليفا لإلفته بوالدين ويقال تأليفا ابن القرية ،ابن أوي ، بن عرس لصفة إلفة الشيء بمن صار له ابنا
والأخ هو شخص سمي بالإبن تأليفا بعد ان صار له شقيق يألفه والأخ كذلك من الف أو إئتلف بآخر مؤاخيا له في صحبة أو صداقة كقوله تعالى (إنما المؤمنين أخوة)


قال شيخ الإسلام - طيب الله ثراه - :
( والمقصود هنا أن السعادة التي هي كمال البهجة والسرور واللذة ليس هي نفس العلم ، ولا تحصل بمجرد العلم ، بل العلم شرط فيها ، بل لا بد من العلم بالله ، وبأمره ، كما قال النبي في الحديث المتفق على صحته : ( مَنْ يُرِدِ اللَّهُ بِهِ خَيْرًا يُفَقِّهْهُ فِى الدِّينِ ) .
فكل من أراد الله به خيرًا ، فلا بد أن يفقهه في الدين ، فمن لم يفقهه في الدين لم يرد به خيرًا ، وليس كل من فقهه في الدين قد أراد به خيرًا ، بل لا بد مع الفقه في الدين من العمل به ، فالفقه في الدين شرط في حصول الفلاح ، فلا بد من معرفة الرب - تعالى - ، ولا بد مع معرفته من عبادته ،
والنعيم واللذة حاصل بذلك ، لا أنه هو ذلك ) ا.هـ
( الصفدية ) ( 2/ 266 ) .


من أبيات الإمام
على بن أبي طالب - رضي الله عنه - : ...
النَّاسُ فِي جِهَةِ التَّمْثِيْلِ أكْـفاءُ *
أبُوْهُـم آدَمُ والأُمُّ حَــوَّاءُ
نَفْسٌ كنَـفْسٍ وأروَْاحٌ مُشَاكِلَةٌ *
وأعْظُمٌ خُلَقتْ فِيْهِم وأعْضَاءُ
فإن يَكنْ َلهُم مِنْ أصْلِهِم حَسَبٌ *
يُفاخـِرُوْن بِه فالطِّيْنُ واَلمـاءُ
مَا الَفضْل إلاَّ لأهْلِ العِلمِ إنَّهُم *
عَلى الهدَى لِمَنِ اسْتَهْدَى أدِلاءُ
وَقدْرُ كلِّ امْرِئٍ مَا كان يُحْسِنُه *
وللرِّجَالِ عَلى الأْفعَالِ أسْمَاءُ
فقمْ بعلمٍ ولا تطلبْ به بـدلاً *
فالنَّاسُ مَوْتى وأهْلُ العِلمِ أحْيَاءُ





_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   السبت أكتوبر 17, 2015 5:36 am

قيل لإعرابي: أتحسن أن تدعو ربك ؟
فقال : نعم , قيل: فادع ,
فقال: اللهم إنك أعطيتنا الإسلام
من غير أن نسألك ,
فلا تحرمنا الجنة ونحن نسألك


يقول ابن الآثاري في خاتمة ألفيته ، تحت عنوان "خاتمة الفصول" ، متحدثا عن الأدب في الإعراب مع الله تعالى ، ومع القرآن الكريم :
خاتمةُ الفصول: إعــــرابُ الأدبْ .......... مــع الإلهِ ، وهو بعضُ مــا وجبْ
فالربّ مسئول بأفعال الطلــــــبْ ...........كـ(اغفرْ لنا)، والعبدُ بالأمر انتدِب
وفي : (سألتُ الله) في التعليـــمِ ........... تقولُSadمنصوبٌ على التعظيــمِ)
فقسْ على هذا ، ووقـعْ بلعلْ ........... منه ، وحققْ بعسَى تُعطَ الأمـــــلْ
بالله طالبٌ ومطلـــوبٌ عُلــــــــــمْ ........... "قد يعلمُ الله" بمعنــى : قد عَلِــمْ
وامنعْ من التصغير ثم التثنيـــــــهْ ........... والجمعِ والترخيمِ خيرَ التسميـــــهْ
وشاع في لفظ من التعجـــــــــــبِ ........... (ما أكرمَ الله) ، وفي معنًى أبِــي
وحيثما قيلSadالكتابُ)انهضْ إليهْ ........... كتابُ ربي ، لا كتابُ سيبويـــــــهْ
لأنـــــه بكــــل شــــيء شاهــــــدُ ........... ولا تقلْ: (ذا الحرفُ منه زائــدُ)
بل: هو توكيدٌ لمعنًى ، أو صِلـهْ ........... للفـــــظِ في آياتِــــــه المفصلـــــــهْ
أو لمعــانٍ حُققــتْ عمــــن رَوَى ........... كهلْ، ونحوُ: بلْ لمعنى، لا سِـوى
ومنْ يقلْ بأنَّ ما زاد سقــــــــطْ ........... أخطأ في القول ، وذا عينُ الغلــــط
كمثل "أنْ" مفيـــــدةِ الإمهــــالِ ........... وكافِــــــه نافيـــــةِ الأمثــــــــــــــالِ
ولا تكن مستشهدا بـ"الأخطــلِ"........... فيه ، ولا ســـــواه كـ"السمــــوألِ"
وغالبُ النحاةِ عن ذا البـــــــابِ ........... في غفلةٍ ، فانحُ على الصــــــــوابِ
تكنْ كمـــنْ بلغــــة العدنانــــــي........... أعربَ ، وهْي لغــــــــة القــــــــــرآنِ
والأخذُ فيه عن قريشٍ قد وجبْ........... لأنهم أشــــرفُ بيـــتٍ في العـــــربْ
فكنْ كمنْ بقولِهم قدِ اكتفــــــــى............ وحسبُــــنا الله تعـالــــى ، وكفَــــــى


بعض الثوابت النحوية :
• كلمات تعرب مفعولا مطلقا ( حقا - جدا - تحديدا- حتما - أيضا - حمدا -خاصة- خصوصا – شكرا - صبرا- يقينا ـ سعديك - حجا مبرورا - حبا وكرامة - سبحان ـ عموما ـ خصوصا ـ مثلا ـ أيضا ـ لبيك ـ صفحا ) .
• كلمات تعرب حالا غالبًا (جميعا – أجمعين – معا – قاطبة – كافة – بندا بنـدا – طوعا ـ غالبا سويا – وحدةً ـ أولا ـ ثانيا ـ ماديا ـ أدبيا ـ عامة ـ عمدا ـ خطأ ـ سهوا.)
• ألفاظ تعرب ظرفا: ( أبدا ـ قط ـ فقط ـ أمس ـ قديما ـ حديثا ـ عند ـ وسط ـ لدى ـ لدن ـ هنا ـ ثم ـ حيث
• نكرة + نكرة قد تعرف بـ (ال) تعرب الثانية مضاف إليه.(رجل شرطة)
• نكرة + نكرة لا تعرف بـ (ال) تعرب نعتا. (طالب ناجح)
• المعرفة بـ (ال) بعد النكرة تعرب مضاف إليه. (فصل الربيع)المعرفة بعد المعرفة تعرب الثانية نعتا. (الرجل الناجح(
• الاسم الجامد بعد(أيها-أيتها) يعرب بدلا مرفوعا. (أيها الرجل)
• الاسم المشتق بعد(أيها-أيتها) يعرب نعتا مرفوعا. (أيها الطالب(
• المعرف بـ (ال) بعد اسم الإشارة يعرب بدلا. (هذا العمل(
• النكرة بعد الإشارة تعرب خبرا. (هذا رجل(
• اسم الإشارة والاسم الموصول بعد المعرف بـ (ال) يعرب نعتا (الطالب الذى- الطالب هذا(
• اسم نكرة منونا منصوبا يعرب تمييزا إذا جاء بعد: ( نعم – بئس – ازداد – امتلأ- كم – لا سيما – أفعل التفضيل ( كلمة علي وزن أفعل ) – ما أفعله – كفى(
• فعل + نون الوقاية + ياء المتكلم + فاعل (أسعدني أحمد) أحمد فاعل
• الأسماء الخمسة (أب – أخ – حم – فو – ذو ) ترفع بالواو ، وتنصب بالألف
وتجر بالياء. الأفعال الخمسة: كل مضارع اتصل به ألف الاثنين – واو الجماعة – ياء المخاطبة (يفهمان – تفهمان – يفهمون – تفهمون – تفهمين(
• الضمير بعد الاسم مضاف إليه )مساعدتك (
• الضمير بعد الفعل مفعول به )ساعدتك) أو فاعل ( كتبت(
• )كلا – كلتا ) بدون ضمير تعرب حسب موقعها بعلامات إعراب مقدرة . (فاز كلا الفريقين (
• (كلا – كلتا) + ضمير مع جواز حذفها تعربان توكيدا معنويا (فاز الفريقان كلاهما). وتعربان إعراب المثني .
• (كل + اسم ظاهر) تعرب حسب موقعها ( كل الطلاب ناجحون) مبتدأ .
• (كل + مصدر ما قبلها) تعرب نائبا عن المفعول المطلق (ساعدتك كل المساعدة)
• ( كل + ما يدل على زمن) تعرب نائب عن الظرف منصوب( انتظرتك كل الوقت)



الفرق بين الأبدي، الأزلي، الأمدي والسرمدي
الأبدي: الذي لا نهاية له.
-------
الأزلي: الذي لا بداية له.
-------
الأمدي: مابين بداية ونهاية.
-----
السرمدي: الذي لا بداية ولا نهاية له
.======
التحسس والتجسس
التحسّس: تتبّع أخبار الناس بالخير
{ اذْهَبُوا فَتَحَسَّسُوا مِنْ يُوسُفَ }
التّجسّس: معرفة أسرار الناس بالشر
{ وَلَا تَجَسَّسُوا }
==========
الفرق بين الصمت والسكوت
الصمت: يتولد من الأدب والحكمة .
السكوت: يتولد من الخوف .
===============
ماهو الفرق بين الكآبة و الحزن
الكآبة: تظهر على الوجه .
الحزن: يكون مضمراً بالقلب .
أعاذكم الله منهما .
==============
ما الفرق بين شرقت الشمس و أشرقت الشمس
شرقت: بمعنى " طلعت "
أشرقت: بمعنى " أضاءت "
قال تعالى :{ وَأَشْرَقَتِ الْأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا }
===============
مالفرق بين التعليم والتلقين؟
التلقين: يكون في الكلام فقط،
التعليم: يكون في الكلام وغيره
نقول: لقنه الشعر، ولا يقال: لقنه النجارة.
================
ما الفرق بين الجسد والبدن
الجسد: هو جسم الانسان كاملاً من الرأس إلى القدمين.
البدن: فهو الجزء العلوي فقط من جسم الإنسان .
=============
الفرق بين التضادِّ والتناقض
التضاد: يكون في الأفعال.
التناقض: يكون في الأقوال.
==================
الفرق بين الهبوط والنزول؟
الهبوط يتبعه إقامة{ اهْبِطُوا مِصْرًا فَإِنَّ لَكُمْ مَا سَأَلْتُمْ }
أي اذهبوا لمصر للإقامة فيها
النزول: فهو النزول المؤقت لا يعقبهُ استقرار.
{ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ }
=============
الفرق بين المختال والفخور
المختال: ينظر إلى نفسه بعين الافتخار.
الفخور: ينظر إلى الناس بعين الاحتقار.
===============
ما الفرق بين الظلم والهضم
الهضم: هو نقصان بعض الحق.
الظلم : يكون في الحق كله.
{ فَلا يَخَافُ ظُلْمًا وَلا هَضْمًا }
=============
الفرق بين المقسط والقاسط
المُقسط : هو العادل أو المُنصف{ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ }
القاسط : هو الظالم أو الجائر{ وَأَمَّا الْقَاسِطُونَ فَكَانُوا لِجَهَنَّمَ حَطَبًا }




إذا كنت في نعمة فارعها * فأن الذنوب تزيل النعمْ
وحطها بطاعة رب العباد * فرب العباد سريع النقمْ
وإياك والظلم مهما استطعتَ * فظلم العباد شديد الوخمْ
وسافر بقلبك بين الورى * لتبصر آثار من قد ظلمْ


إِنْ تَرَيْ رَأْسِيَ فِيهِ قَزَعٌ *** وَشَواتِي خَلَّةٌ فِيهَا دُوَارُ
أَصْبَحَتْ مِنْ بَعْدِ لَوْنٍ وَاحِدٍ *** وَهْيَ لَوْنَانِ وَفِي ذَاكَ اعْتِبَارُ
فَصُرُوفُ الدَّهْرِ فِي أَطْبَاقِهِ *** خِلْفَةٌ فِيهَا ارْتِفَاعٌ وَانْحِدَارُ
بَيْنَمَا النَّاسُ عَلَى عَلْيَائِهَا *** إِذْ هَوَى فِي هُوَّةٍ فِيهَا فَغَارُوا
إِنَّمَا نِعْمَةُ قَوْمٍ مُتْعَةٌ *** وَحَيَاةُ الْمَرْءِ ثَوْبٌ مُسْتَعَارُ
وَلَيَالِيهِ إِلاَلٌ لِلْقُوَى *** مِنْ مُدَاةٍ تَخْتَلِيهَا وَشِفَارُ
تَقْطَعُ اللَّيْلَةُ مِنْهُ قُوَّةً *** وَكَمَا كَرَّتْ عَلَيْهِ لاَ تُغَارُ
الأفوه الأزدي


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   السبت أكتوبر 17, 2015 10:30 am

من أدعية رسولنا العظيم، صلى الله عليه وسلم:
"اللهم إني أعوذ بك من فتنة النار وعذاب النار، وفتنة القبر، وعذاب القبر، وشر فتنة الغنى، وشرفتنة الفقر، اللهم إني أعوذ بك من شر فتنة المسيح الدجال، اللهم اغسل قلبي بماءالثلج والبرد، ونق قلبي من الخطايا كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس، وباعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب. اللهم إني أعوذ بك من الكسل والمأثم والمغرم" متفق عليه.
3- "اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والهرم والبخل، وأعوذ بك من عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات" متفق عليه .
4- "اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء، ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء" متفق عليه.


كانت آخر خطبة خطبها ‫#‏عمر_بن_عبدالعزيز‬ أن صعد المنبر، فحمد الله وأثنى عليه ثم قال:
أما بعد،،،فإن ما في أيديكم أسلاب الهالكين، وسيتركها الباقون كما تركها الماضون، ألا ترون أنكم في كل يوم وليلة تشيعون غاديا أو رائحا إلى الله تعالى وتضعونه في صدع من الأرض ثم في بطن الصدع، غير ممهد ولا موسد، قد خلع الأسلاب، وفارق الأحباب، وأسكن التراب، وواجه الحساب، فقير إلى ما قدم أمامه، غني عما ترك بعده؟، أما والله إني لأقول لكم هذا، وما أعرف من أحد من الناس مثل ما أعرف من نفسي،،،،
قيل ثم: أمسك بطرف ثوبه على عينه فبكى، ثم نزل فما خرج حتى أخرج إلى حفرته..!!!!



وَلا تُرهِقْ شَبابَ الحَيِّ يَأسًا"
"فَإِنَّ اليَأسَ يَختَرِمُ الشَبابا

فَرُبَّ صَغيرِ قَومٍ عَلَّموهُ"
"سَما وَحَمى المُسَوَّمَةَ العِرابا

وَكانَ لِقَومِهِ نَفعًا وَفَخرًا"
"وَلَو تَرَكوهُ كانَ أَذًى وَعابا

فَعَلِّمْ ما استَطَعتَ لَعَلَّ جيلاً"
"سَيَأتي يُحدِثُ العَجَبَ العُجابا

أحمد شوقي




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   السبت أكتوبر 17, 2015 10:57 am

الفرق بين الرجس والرجز
**(إذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِّنْهُ وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُم مِّن السَّمَاء مَاء لِّيُطَهِّرَكُم بِهِ وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَى قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الأَقْدَامَ }الأنفال11
**{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }المائدة90
**الرجز : نجاسة حسية
**الرجس : نجاسة معنوية
** وقد ذكرت كل كلمة منهما 9 مرات فى القرآن الكريم

قال رجل ماجن لغلامه : التمس لي داراً لا تكون بجوار مسجد ، فإني أحب الأفراح،
فاكترى له داراً بين مسجدين.
فقال له: ما هذا ؟
قال: يا مولاي، لا تدري المعنى؛ أهل هذا المسجد يظنونك في الآخر، وأهل المسجد الآخر يظنونك في هذا المسجد، وأنت قد ظفرت بما تحب.

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   السبت أكتوبر 17, 2015 11:07 am

مِن طُرَفِ الأصمعي ما حدَّثه، قال: قُلتُ للرشيدِ يومًا: بلغني يا أمير المؤمنين أن رجلًا من العرب طَلَّقَ خَمسَ نسوة، قال الرشيد: إِنّما يَجوزُ مُلك رَجلٍ على أربعِ نِسوة فكيفَ طَلَّقَ خمسًا، قُلت: كان لِرجلٍ أربعُ نِسوة فَدخلَ عَليهِن يومًا فَوَجَدَهُنَّ مُتلاحياتٍ مُتنازِعات - وكان الرجلُ سِيءُ الخُلق - فقال: إلى متى هذا التَنازُع؟ ما أخالُ هذا الأمرَ إلا مِن قِبَلِك - يقولُ ذلك لامرأةٍ مِنهُن - اذهبي فأنتِ طالِق! فقالت لَهُ صاحِبَتُها: عَجَّلتَ عليها بالطلاقِ، لو أدَّبتَها بِغَيرِ ذلك لكُنتَ حقيقًا، فقالَ لها: وأنتِ أيضًا طالِق! فقالت له الثالثة: قَبَّحكَ الله! فَوالله لقد كانتا إليكَ مُحسِنَتينِ، وعليَك مُفْضِلَتين! فقال: وأنتِ أيتها المُعَدِّدةُ أياديهما طالِقٌ أيضًا، فقالت له الرابعةُ وكانت هِلالية وفيها أناةٌ شَديدةٌ - ضَاقَ صَدرُكَ عَن أنْ تُؤَدِّبَ نِساءَكَ إلا بالطلاق! فقال لها: وأنتِ طالِقٌ أيضًا! وكان ذلك بِمَسمَعٍ مِن جَارةٍ لَه، فأشَرَفَتْ عليهِ بعد أنْ سَمِعَت كلامَه، فقالت: والله ما شَهِدَتْ العَربُ عَليكَ وعلى قَومِكَ إلا بالضَعف إلا لما بَلوه مِنكم ووجدوه منكم، أبَيتَ إلا طلاق نِسائَكَ في ساعةٍ واحدة! قال: وأنتِ أيَّتُها المُؤَنِبَةُ المُتَكَلِّفَةُ طالِقٌ، إنْ أجازَ زَوجُك! فأجابهُ زوجُها مِن داخل بيتِهِ: قَد أجزتْ! قد أجزتْ!


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نزل رجل بامرأة من العرب فقال:
هل من لبن أو طعام يباع؟
فقالت: إنك اللئيم أم حديث عهد باللئام.
فأعجب بقولها وتزوجها.
ربيع الأبرار للزمخشري

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الأصمعيّ عن رجلِ من الأعراب قال:
.
كُنّا عشرةَ إخْوة، وكان لنا أخ يقال له حسن،
.
فَنُعِي إلى أبينا،
.
فبقي سَنَتين، يَبْكي عليه حتى كُفَّ بَصَرُه،
.
وقال فيه:
.
أَفلحتُ إن كان لم يَمُت حَسَنُ ... وكُفّ عنّي البُكاءُ والحَزَنُ
.
بل أَكْذَب الله مَن نَعى حَسَناً ... ليس لتَكْذِيب قَوْله ثَمَن
.
أَجُول في الدار لا أراك ... وفي الدَّار أناس جِوارُهم غَبَن
.
بُدِّلْتُهم منك ليتَ أنهمُ ... كانُوا وبَيْني وبَيْنهم مُدُن
.
قد عَلِموا عند ما أنافرهم ... ما في قَناتي صَدْع ولا أُبَن
.
قد جَرَّبوني فما ألاوِمُهم ... ما زال بَيني وبَينهم إحَن
.
قد بُرى الجسمُ مذ نُعيتَ لنا ... كما بَرى فَرْع نَبْعة سَفَن
.
فإن نَعِشِ فالمُنى حَياتُكَ وال ... خُلْد وأنت الحديثُ والوَسَن
.
إن تَحْيَ نحْيَ بخير عَيْشٍ وإن ... تَمْض فتِلْك السَّبيلُ والسَّنن
.
بَريدُك الحمدُ والسَّلامُ مَعاً ... فكُلّ حَيٍّ بالموت مُرْتَهَن
.
يا ويح نَفْسي أن كنتَ في جَدَثٍ ... دونَك فيه الترابُ والكَفن
.
علي للّه إن لقيتك من ... قَبْل الممات الصَيامُ والبُدُن
.
أسوقُها حافياً مُجلَّلةً ... أدْما هِجَاناً قد كظَّها السِّمَن
.
فلا نُبالي إذا بَقيتَ لنا ... من مات أو مَن أوْدى به الزَمن
.
كُنتَ خليلَي وكنتَ خالِصتي ... لِكل حيٍّ من أهلْهِ سَكَن
.
لا خيرَ لي فيَ الحَياة بعدَك إِذْ ... أصبحتَ تحت التراب يا حَسن
.
العقد لابن عبد ربه

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

حدث الأصمعي قال:
.
قال لي أبو مهدية: بلغني أن الأعراب والأعزاب سواء في الهجاء؛
.
قلت: نعم؛
.
قال: فاقرأ: الأعزاب أشد كفراً ونفاقاً ولا تقرأ الأعراب،
.
ولا يغرنك العزب وإن صام وصلى.
.
فضحك الواثق حتى شغر رجله،
.
وقال: لقد لقي أبو مهدية من العزبة شراً،
.
وأمر له بخمسمائة دينار.
.
العقد لابن عبد ربه

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


اختلف أبو العتاهية إلى الفضل بن الربيع في حاجة زماناً فلم يقضها له، فكتب إليه:
أكلّ طول الزِّمان أنت إذا ما ... جئت في حاجةٍ تقول غدا
لا جعل الله لي إليك ولا ... عندك ما عشت حاجةً أبدا
وقال آخر وأظنه محمود الوراق:
وذي ثقةٍ تبدَّل حين أثرى ... وما شيمي موافقة الثِّقات
فقلت له عتبت عليَّ ظلماً ... فراراً من مؤونات العدات
فعد لمودَّتي وعليَّ نذرٌ ... سؤالك حاجةً حتَّى الممات
كتب أبو العتاهية إلى أحمد بن يوسف:
لئن عدت بعد اليوم إنِّي لظالمٌ ... سأصرف نفسي حين تبغي المكارم
متى ينجح الغادي إليك لحاجةٍ ... ونصفك محجوب ونصفك نائم

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


وقال الأصمعي رأيتُ بصحراء جاريةً قد ألْصقت خدَّهَا بقَبْر وهي تَبْكي وتقول:
.
خدَي تَقيك خشُونةَ اللَّحْدِ ... وقَلِيلةٌ لك سَيِّدي خَدِّي
.
يا ساكنَ القَبر الذي بوَفاته ... عَمِيتْ عَليَّ مسالِكُ الرُّشد
.
اسْمَع أبثك علَتي فلعلَّني ... أطْفِي بذلك حُرْقَة الوَجْد
.
العقد لابن عبد ربه
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



قال الأصمعيُّ لأعرابيٍّ : أتقولُ الشِّعْرَ ؟
قال الأعرابيُّ : أنا ابنُ أمِّهِ و أبيه .
فغضب الأصمعيُّ مِنْ طريقته في الردّ وغروره ، و أراد أنْ يُعْجِزَهُ ، فلم يجدْ قافيةً أصعبَ مِنْ الواو الساكنةِ المفتوحِ ما قبلها ، مثل ( لـَـو ْ )

قال ، فقلتُ : أعطِنا مِمّا عندك .
فقال الأعرابيُّ : هاتِ ما عندك أنت .
فقال الأصمعي :
قـومٌ عهدنـاهـــــــم
سقاهم الله من النَوْ .

فرد ّ الأعرابيُّ :
النَو ْ تلألأ في دجا ليلةٍ
حالكـةٍ مظلمــــــةٍ لَـوْ .

قال الأصمعيُّ : لـَـو ْ ماذا ؟

فقال الأعرابي :
لَو ْ سار فيها فارسٌ لانثنى
عـلا بـه الأرض منطَـــــــوْ .

قال الأصمعيُّ : منطـَـو ْ ماذا ؟

فقال الأعرابيُّ :
منطَوِ الكشح هضيم الحشا
كـالباز ينقض من الجَـــــــوْ .

قال الأصمعيُّ : الجـَـوْ ماذا ؟

فقال الأعرابيُّ :
جَوْ السماء والريح تعلو بـه
فـاشتم َّريحَ الأرض فـاعلَوْ .

قال الأصمعيُّ : اعلـَـوْ ماذا ؟

فقال الأعرابيُّ :
فـاعلَوْ لما عيلَ من صبرهِ
فصار نحو القــــــوم ينعَـوْ .

قال الأصمعيُّ : ينعـَـوْ ماذا ؟

فقال الأعرابيُّ :
ينعَوْ رجالا ً للقنا شرعت
كفيت بما لاقَــوا و يلقَـوْ .

قال الأصمعيُّ : يلقـَـوْ ماذا ؟

فقال الأعرابيُّ :
إنْ كنتَ لا تفهم ما قلته
فـأنت عندي رجــــلٌ بَوْ .

قال الأصمعيُّ : بـَـوْ ماذا ؟

فقال الأعرابيُّ :
البَوْ سلخ قد حشي جلدهُ
بـأصلف قرنين تقـــــــم أَوْ .

قال الأصمعيُّ : أَوْ ماذا ؟

فقال الأعرابيُّ:
أَوْ أضربَ الرأس بصيوانةِ
تقول فـي ضربتهــا قَـوْ .

فقال الأصمعيُّ :
فخشيت أنْ أقولَ قـَـوْ ماذا ؟ فيأخذ العصا ويضربني


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قيل لطفيلي: ما معنى قوله تعالى: واسأل القرية. ؟ قال: أراد أهل القرية. كما تقول أكلنا سفرة فلان تريد ما في السفرة.
ربيع الأبرار

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻜﺴﺎﺋﻲ : ﺍﺟﺘﻤﻌﺖ ﺃﻧﺎ ﻭ ﺃﺑﻮ ﻳﻮﺳﻒ
ﺍﻟﻘﺎﺿﻲ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺮﺷﻴﺪ ،
ﻓﺠﻌﻞ ﺃﺑﻮ ﻳﻮﺳﻒ ﻳﺬﻡ ﺍﻟﻨﺤﻮ ﻭ ﻳﻘﻮﻝ : ﻭ
ﻣﺎ ﺍﻟﻨﺤﻮ ؟
ﻓﺄﺭﺩﺕ ﺃﻥ ﺃﻋﻠﻤﻪ ﻓﻀﻞ ﺍﻟﻨﺤﻮ ﻓﻘﻠﺖ : ﻣﺎ
ﺗﻘﻮﻝ ﻓﻲ ﺭﺟﻞ ﻗﺎﻝ ﻟﺮﺟﻞ : ﺃﻧﺎ
ﻗﺎﺗﻞُ ﻏﻼﻣِﻚ . ﻭ ﻗﺎﻝ ﺁﺧﺮ ﺃﻧﺎ ﻗﺎﺗﻞٌ
ﻏﻼﻣَﻚ ، ﺃﻳﻬﻤﺎ ﻛﻨﺖ ﺗﺄﺧﺬ ﺑﻪ ؟ ﻓﻘﺎﻝ
ﺁﺧﺬﻫﻬﻤﺎ ﺟﻤﻴﻌﺎ .
ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻟﺮﺷﻴﺪ : ﺃﺧﻄﺄﺕ . ﻭ ﻛﺎﻥ ﻟﻪ ﻋﻠﻢ
ﺑﺎﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻓﺎﺳﺘﺤﻴﺎ ﻭ ﻗﺎﻝ :
ﻛﻴﻒ ﺫﻟﻚ ؟ ﻓﻘﺎﻝ : ﺍﻟﺬﻱ ﻳُﺆﺧﺬ ﺑﻘﺘﻞ
ﺍﻟﻐﻼﻡ ﻫﻮ ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺎﻝ ﺃﻧﺎ ﻗﺎﺗﻞُ
ﻏﻼﻣِﻚ ﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ ﻷﻧﻪ ﻓﻌﻞ ﻣﺎﺽ . ﺃﻣﺎ
ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺎﻝ : ﺃﻧﺎ ﻗﺎﺗﻞٌ ﻏﻼﻣَﻚ
ﺑﺎﻟﻨﺼﺐ ﻓﻼ ﻳُﺆﺧﺬ ﻷﻧﻪ ﻣﺴﺘﻘﺒﻞ ﻟﻢ ﻳﻜﻦ
ﺑﻌﺪُ. ﻛﻤﺎ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ :
( ﻭَﻟَﺎ ﺗَﻘُﻮﻟَﻦَّ ﻟِﺸَﻲْﺀٍ ﺇِﻧِّﻲ ﻓَﺎﻋِﻞٌ ﺫَﻟِﻚَ ﻏَﺪًﺍ
ﺇِﻟَّﺎ ﺃَﻥْ َﻳﺸَﺎﺀَ ﺍﻟﻠَّﻪ) الكهف ُ 23 ﻭ ﻟﻮ ﻻ
ﺍﻟﻤﻨﻮّﻥ ﻣﺴﺘﻘﺒﻞ ﻣﺎ ﺟﺎﺯ ﻓﻴﻪ : ) ﻏﺪﺍً
ﻓﻜﺎﻥ ﺃﺑﻮ ﻳﻮﺳﻒ ﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﻳﻤﺪﺡ
ﺍﻟﻨﺤﻮ ﻭ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴة

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


دخل الشعبي على صديق له: فلما أراد القيام قال:
لا تفرقوا إلا عن ذواق.
ثم قال: أي التحفتين أحب إليك؟
تحفة إبراهيم أم تحفة مريم،
أراد اللحم أو الرطب،
فقال: أما تحفة إبراهيم فمهدي بها الساعة.
فدعا بطبق من رطب.
ربيع الأبرار للزمخشري

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


كناية عن بخل
قيل لرجل: من يحضر مائدة فلان؟ .
قال: الملائكة.
قال: لم أرد هذا. من يأكل معه؟ .
قال: الذبان.
نثر الدر للآبي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قصد جماعة من الطفيليين وليمة، فقال رئيسهم: اللهم لا تجعل البواب وكازاً في الصدور، دفاعاً في الظهور، طرحاً للقلانس، هب لنا رأفته ورحمته وبشره وسهل علينا اذنه، فلما دخلوا تلقاهم الضيف، فقال الرئيس: غرة مباركة، موصول بها الخصب، معدوم معها الجدب، فلما جلسوا على الخوان قال: جعلك الله كعصا موسى وخوان إبراهيم ومائدة عيسى في البركة. ثم قال لأصحابه: افتحوا أفواهكم، وأقيموا أعناقكم، وابسطوا الأكف، وأجيدوا اللف، ولا تمضغوا مضغ المتعلكين الشباع المتخمين، واذكروا سوء المنقلب، وخيبة المضطرب، خذوا على اسم الله.
ربيع الأبرار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال الأصمعي: سألت عنبسة بن وهب الدارمي عن مكارم الأخلاق
فقال: أما سمعت قول عاصم بن وائل المنقري: من الطويل
وإنا لنقري الضيف قبل نزوله ... ونشبعه بالبشر من وجه ضاحك
التذكرة الحمدونية لابن حمدون
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


قيل لأعرابي: ما أسمنك؟
قالق: أكلي الحار، وشربي القار، واتكائي على شمالي، وأكلي من غير مالي، والثريد بعد الكظة.
ومات لأعرابي أخ فقيل له: ألا تحضر جنازته؟
فقال: لا،
قيل: لم؟
قال: إنه كان والله قطاعاً زقاقاً جردبيلاً. أي غامساً اللقمة المعضوضة في الأدام، شارباً على المائدة وفي فيه الطعام، آكلاً بيمينه وقد أمسك المأكول بيساره لئلا يتناول، وهو الجردبان.
ربيع الأبرار

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال المأمون: لم أر أحداً أبر من الفضل بن يحيى بأبيه،
بلغ من بره به أنه كان لا يتوضأ إلا بماء مسخن،
فمنعهم السجان من الوقود في ليلة باردة،
فلما أخذ يحيى مضجعه
قام الفضل إلى قمقم فأدناه من المصباح، فلم يزل قائماً وهو في يده حتى أصبح،
فشعر السجان بذلك فغيب المصباح
فبات متأبطه إلى الصباح.
التذكرة المحمودية لابن حمدون
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قال علي بن الحسين عليهما الرضوان : تمام المروءة خدمة الرجل ضيفه كما خدمهم أبونا إبراهيم بنفسه وأهله مقيمين ، أما تسمع قوله: وامرأته قائمة.
ربيع الأبرار للزمخشري

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


الأصمعي قال: حَجَجْتُ فرأيتُ أعرابياً يَطوفُ بالكَعْبة ويقول:
.
يا خَير مَوْفود إليه سَعَى إليه الوَفْد، قد ضَعُفَت قوَتي وذَهَبَتْ مُنَّتى،
.
وأَتيتُ إليك بذنُوب لا تَغْسِلها الأنهار، ولا تَحْملها البحار،
.
أَسْتَجير برضاك من سخطك، وبعَفْوك من عقوبتك.
.
ثم التفت فقال:
.
أَيها المُشَفَّعون، ارحموا من شَمِلته الخطايا، وغَمَرَته البَلايا،
.
ارحموا من قَطَع البلاد، وخَفَف ما مَلك من التِّلاد،
.
ارحموا من رَنَحته الذنوب، وظهرت منه العُيوب،
.
ارحموا أسَير ضُرّ، وطَرَيد فَقْر،
.
أسأَلكم بالذي أَعملتكم الرغبةُ إليه،
.
إلّا ما سألتم اللّه أن يَهَب لي عظيم جُرْمي.
.
ثم وَضع في حَلْقة الباب خَدَّه وقال:
.
ضَرَع خَدِّي لك، وذَلّ مَقامي بين يديك،
.
ثم أنشأ يقول:
.
عَظِيم الذَّنْب مَكْرُوبُ ... مِن الخيْرَات مَسْلوبُ
.
وقد أَصْبحتُ ذَا فَقْر ... وما عِنْدك مَطْلوب
.
العقد الفريد لابن عبد ربه


























_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   السبت أكتوبر 17, 2015 4:39 pm

أربع تعرف بهن الأخوة:
الصفح قبل الاستقالة،
وتقدم حسن الظن قبل التهمة،
ومخرج العذر قبل العتب،
وبذل الود قبل المسألة


من كتاب المحاسن والاضداد للجاحظ
قيل :لما مات عبد الملك بن عمر بن عبد العزيز، جزع أبوه عليه جزعاً شديداً، فقال ذات يوم لمن حضره:
هل من منشد شعراً يعزيني به أو واعظ يخفف عني فأتسلى به؟
فقال رجل من أهل الشام:
يا أمير المؤمنين كل خليل مفارق خليلة بأن يموت أو يذهب إلى مكان،
فتبسم عمر بن عبد العزيز وقال:
مصيبتي فيك زادتني إلى مصيبتي مصيبة.


رجل أم ذكر؟!!
رأي لغوي
هذا الاصطلاح الذي ظهر مؤخرا والذي يفرق بين (الذكر) و(الرجل) ليس أصيلا في اللغة ولا في الاصطلاح المجتمعي، ولست معه، فالرجل الشريف رجل والرجل الخسيس رجل، والوفي رجل، والغادر رجل، يقول القرآن: (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً )، ويقول: (لِلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ وَلِلنِّسَاءِ نَصِيبٌ مِمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ مِمَّا قَلَّ مِنْهُ أَوْ كَثُرَ نَصِيباً مَفْرُوضاً)، ويقول (وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلاً رَجُلَيْنِ جَعَلْنَا لأَحَدِهِمَا جَنَّتَيْنِ مِنْ أَعْنَابٍ وَحَفَفْنَاهُمَا بِنَخْلٍ وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمَا زَرْعاً) فالصالح والطالح رجلان، ويقول (وَدَخَلَ الْمَدِينَةَ عَلَى حِينِ غَفْلَةٍ مِنْ أَهْلِهَا فَوَجَدَ فِيهَا رَجُلَيْنِ يَقْتَتِلانِ هَذَا مِنْ شِيعَتِهِ وَهَذَا مِنْ عَدُوِّهِ )، ويقول وبها أختم (إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِنْ دُونِ النِّسَاءِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ مُسْرِفُونَ)، فهؤلاء فقدوا كل معاني النخوة والمروءة والفطرة، ومع ذلك يقال لهم (رجال).



يُخـْطِـئُ كَـثيْرٌ مِنا في قِـراءَةِ المَثـَلِ المَشْهـُورِ ِ، فيَقـُولُ :
( أسْـمَعُ جَعْـجَـعَـة ًولا أرَى طَـَحْـنـاً ) .." بفـَتـْح ِالطـَّاء" ..
فــ " الطـَّحْـنُ " هُـنا تعْـني "ْحَـرَكة ُ الطـَّحْـنِ " ذاتها .
والصَّـوابُ أنْ نقـُـولَ :
( أسْـمَعُ جَـعْـجَـعَـة ًولا أرَى طِحْـنـاً ) .." بكَـسْـر ِالطـَّاء" ..
فــ " الطِـحْـنُ " هُـنا تعْـني " الطـَّحِـيْـنَ " النـَّاتِـج َ عَن ْحَـرَكة ُ
الطـَّحْـنِ ..
والمَـثـَلُ يُطـْلَـَقُ لِمَنْ :
يُكْـثِـرُ مِنَ الكَــلامِ والوعُـودِ دُونَ تـَنـْفِـيْـذِ شَـيءٍ مِنهُما ..
والقـَصْـدُ مِنَ التـَّشْـبيْه ِفى المَـثـَل ِهو ..
غِـيـابُ " الطـَّحِـيْنِ " أي الفِعْـلِ ، وليسَ "حَـرَكة َالطـَّحْـنِ ِ " ذاتها !!



‫#‏فائدة‬ من النحو القرآني (1):
إن الأصل والأكثر في ( ما ) أن تأتي لغير العاقل ولكنها جاءت للعاقل في بعض كلامهم وفي القرآن في أكثر من موضع ..
*** نتأمل قوله تعالى :
( فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة أو ما ملكت أيمانكم )فما هنا موصولة دلت على العاقل أي : ما ملكته أيمانكم ، ويمكن أن تكون مصدرية بتقدير : ملك أيمانكم .
وتأمل قوله تعالى : ( ولا تنكحوا ما نكح آباؤكم من النساء )
وهنا يمكن أن تكون موصولة دلت على العاقل ، ويمكن أن تكون مصدرية وفي كل حالة تقدير وتبعا لذلك يختلف الحكم المستفاد من الآية وإليكم الحالتين :
‫#‏الأولى‬ : إذا اعتبرناها موصولة للعاقل فيكون التقدير : ( ولا تنكحوا من نكحهن آباؤكم ) وعليه يكون المراد تحريم نكاح نساء الآباء .
# الثانية : إذا اعتبرناها مصدرية فيكون التقدير :
(ولا تنكحوا نكاح آبائكم )
ويكون المراد تحريم طرق النكاح التي كان يتبعها الآباء في الجاهلية .




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   السبت أكتوبر 17, 2015 5:08 pm

دعاء الإمام أحمد، رحمه الله تعالى:
"اللهم من كان من هذه الأمة على غير الحق،
وهو يظن أنه على الحق،
فردّه إلى الحق، ليكون من أهل الحق".
اللهم يا ملك يا حق،
اهدنا إلى الحق،
وألِّف بين قلوبنا أجمعين.. آمين



من مصنف بعنوان [ اللغة العربية عظمة وثراء وخلود ]] صلاح جاد سلام
:
وضع الخليل بن أحمد الفراهيدى معجمه ( العين ) ،، فتفرد بالسبق فى وضع المعاجم العربية ،،،
والدهشة والإعجاب من اختياره لهذا الحرف بالذات ،،
ترى ،،،،
هل كان يريد أن يؤكد على أنه لا توجد أية لغة من لغات البشر فيها حرف العين ، إلا لغتنا العربية فقط ؟
بل وقدمه على حرف الحاء ،،
( وكلاهما لا يوجد لأى منهما مثيل على ألسنة بنى آدم أجمعين )
إذا كان ذلك كذلك ،، فلله دره من عبقرى مبدع فذ ،،،،،
عقمت النساء أن يأتين بمثل الفراهيدى ،،
رحمه الله تعالى ،، وسلام عليه فى الخالدين .




يقال ( على سبيل الخطأ ) :
قال قائلهم :
لنأخذ من كل قبيلة فتى جلدا قويا ، فيضربون محمدا ضربة رجل واحد ، فيتوزع دمه بين القبائل ، ولا يبق لبنى هاشم إلا الديّة ،،
* ويقال على سبيل الخطأ :
كانوا أربعين رجلا ، وقفوا أمام باب بيته ، يترصدون خروجه ليقتلوه ،، صلى الله عليه وسلم ،،
والصواب أن :
1 ــ مكة آنذاك ، لم يكن فيها إلا قبيلة واحدة ،، هى قبيلة قريش ،،
فمن أين يأتون بهؤلاء الرجال الأربعين ( من أربعين قبيلة ) ؟؟؟؟؟؟؟
2 ــ المترصدون أمام بيته صلى الله عليه وسلم ـــ ليلة الهجرة ـــ ما كانوا أربعين ،،،،،
بل كانوا ( 11 ) رجلا فقط ،،
وكانوا كلهم من قريش ،،
وذكر أسماءهم الإمام ابن قيم الجوزية رحمة الله عليه فى كتابه ( زاد المعاد ) على سبيل الحصر ،،
وهم :
1. أبو جهل .... من بني مخزوم .
2. أبو لهب .... من بني هاشم .
3. عقبة بن أبي معيط بن أبي عمرو بن أمية .
4. الحكم بن أبي العاص .... من بني أمية .
5. النضر بن الحارث .... من بني عبد الدار بن قصي .
6. زمعة بن الأسود .... من بني أسد .
7. أمية بن خلف .... من بني جمح .
8. أبيّ بن خلف .... من بني جمح .
9. طعيمة بن عدي .... من بني نوفل بن عبد مناف .
10. نبيه بن الحجاج .... من بني سهم .
11. منبه بن الحجاج .... من بني سهم .
قال ابن القيم :
[ واجتمع اولئك النفر من قريش ، يتطلعون من صير الباب ، ويرصدونه ، ويريدون بياته ، ويأتمرون أيهم يكون أشقاها ]




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   السبت أكتوبر 17, 2015 5:18 pm

أرانيَ لا ألقَى بُثينة َ مرة ً ** من الدهرِ، إلاّ خائفاً، أو على رَحْل
خليليّ، فيما عِشتما، هَلْ رَأيتُما ** قتيلاً بكى ، من حبّ قاتلهِ، قبلي؟
أبيتُ، مع الهلاك، ضيفاً لأهلها ** وأهلي قريبٌ موسعونَ ، ذوو فضلِ
ألا أيّها البيت الذي حِيلَ دونه ** بنا أنت من بيتٍ، وأهلُكَ من أهلِ
جميل بن معمر ..


قال حاتم الأصم تأملتُ قول الله:
﴿نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا﴾
فعلمتُ أن القسمة من الله
فما حسدّتُ أحدا أبدا على خير أعطاه الله

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   السبت أكتوبر 17, 2015 10:02 pm

يسألـُونكَ عَن ِالمَحِـيْض
قـالَ الإمامُ القـُرْطـُبيّ :
( المَحِـيْضُ : الحَيْضُ وهو مَصْـدرٌ مِنهُ ، يُقــالُ : حاضَتْ المَـرْأة ُ
حَـيْضًا ومَحـاضًا ومَحِـيْضًا فهي حـائِضٌ وحـائِضة ٌأيْضًا ) .
وقـدْ يُطـْلَـَقُ المَحِـيْضُ على الزَّمان ِوالمَكان ِ، أي زمانُ الحَـيْضِ
ومكانـُهُ ..قـالَ أبو حـيَّـان في " البَحْـر " :
( المَحِـيْضُ : مَـفـْعِـلُ مِنَ الحَـيْضِ ، يَصْـلـُحُ للمَصْـدَرِ ِوالمكَانِ ِ
والزَّمانِ ِ، تقـُـولُ :
حاضَـتِ المَـرْأة ُتحِـيْضُ حَـيْضًا ومَحِـيْضًا بنـُوه ُعلى : مَفـْعِـِل ،
بكَسْـر العيْن وفتحِها ) .
وقـال القـُرْطـُبيّ :
وقيْلَ : المَحِـيْضُ عِـبـارة ٌعَن ِالزَّمان ِوالمكان ِ، وعَن ِالحَـيْضِ ِنفسِه ِ،
وأصلـُهُ في الزَّمان ِوالمَكان ِمَجــازٌ في الحَـيْضِ ِ ) .
وقـالَ ابنُ جَـريْر َالطـَّبَريّ :
( المَحِـيْضُ اسْـمٌ للحَـيْضِ ، وأصْـلُ الكَـلِمةِ مِنَ السَّـيَـلانِ ِوالانفِجــارِ ِ،
يُقــالُ :
حـاضَ السَّـيْـلُ وفـاضَ ، وحـاضَتْ الشَّجَـرة ُأي سـالَـَتْ رُطـُوبَتـُها ،
ومِنهُ الحَـيْضُ أي الحَـوْضُ، لأنَّ الماءَ يَحِـيْضُ إليْهِ أي يَسِـيْـلُ ) .
و قـالَ ابنُ عَـرَفة َ:
( المَحِـيْضُ والحَـيْضُ اجْـتِمـاعُ الدَّمِ إلى ذلك المـََوْضِعِ ِ، وبه سُـمِّى
الحَـوْضُ لاجْـتِـماعِ المـاءِ فيْهِ ، يُقــالُ :
حاضَـتْ المَـرأة ُوتحَـيَّضَـتْ ، ودَرَسَـتْ وعَـرَكَـتْ ، وطـَمِثـَتْ ، تحِـيْضُ
حَـيْضًا ومَحـاضًا ومَحِـيْضًا إذا سـالَ الدَمُ منها في أوْقــاتٍ مَعْـلـُومَـةٍ ..
فإذا سـالَ في غيْرِ ِأيَـامٍ مَعْـلـُومَةٍ ، ومِنْ غيْرِ عَـرقِ ِالمَحِـيْضِ قـُلـْتَ :
اسْـتـُحِـيْـضَـتْ، فهي مُسْـتـَحـاضَـة ٌ ) .


فـائِـدَة ٌ لـُغـَــويَّة ٌ فى مَثـَـل
يُخـْطِـئُ كَـثيْرٌ مِنا في قِـراءَةِ المَثـَلِ المَشْهـُورِ ِ، فيَقـُولُ :
( أسْـمَعُ جَعْـجَـعَـة ًولا أرَى طَـَحْـنـاً ) .." بفـَتـْح ِالطـَّاء" ..
فــ " الطـَّحْـنُ " هُـنا تعْـني "ْحَـرَكة ُ الطـَّحْـنِ " ذاتها .
والصَّـوابُ أنْ نقـُـولَ :
( أسْـمَعُ جَـعْـجَـعَـة ًولا أرَى طِحْـنـاً ) .." بكَـسْـر ِالطـَّاء" ..
فــ " الطِـحْـنُ " هُـنا تعْـني " الطـَّحِـيْـنَ " النـَّاتِـج َ عَن ْحَـرَكة ُ
الطـَّحْـنِ ..
والمَـثـَلُ يُطـْلَـَقُ لِمَنْ :
يُكْـثِـرُ مِنَ الكَــلامِ والوعُـودِ دُونَ تـَنـْفِـيْـذِ شَـيءٍ مِنهُما ..
والقـَصْـدُ مِنَ التـَّشْـبيْه ِفى المَـثـَل ِهو ..
غِـيـابُ " الطـَّحِـيْنِ " أي الفِعْـلِ ، وليسَ "حَـرَكة َالطـَّحْـنِ ِ " ذاتها !!



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 9:33 am

شاعر النيل حافظ إبراهيم
لا تحسـبنَّ الـعلمَ ينفعُ وحدَه *
مـا لم يـتوَّج ربُّه بخــلاقِ
والعـلمُ إِن لم تكتنفهُ شـمائلٌ *
تُـعْليهِ كان مطيةَ الإِخفـاقِ
كم عالـمٍ مدَّ العلومَ حبـائلاً *
لوقـيعةٍ وقطيـعةِ وفــراقِ
وفقيـهِ قومٍ ظل يرصدُ فـقهُ *
لمكـيدةٍ أو مُسْـتَحِلِّ طـلاقِ
وطبـيبِ قـومٍ قد أحلَّ لطبهِ *
مـا لا تحلُّ شريعـةُ الخـلاقِ
وأديـبِ قومٍ تستحقُّ يميـنهُ *
قطعَ الأناملِ أو لظى الإِحـراقِ



درستُ الفألَ حتى صرتُ شيخاً
فخذ سنداً صحيحاً وأروِ عني

فعني عن فؤادي عن طموحي
ثمارُ اليأس بذرتُها التمنيﱟ!




قال ابن الجوزي :
دخل بعض العلماء مقبرة، فقال :
لا إله إلا الله، ما فيهم أحد إلا وله حوائج ما قضاها يقول :
سأفعل ..


قال الحسن البصري:
“قرأت في تسعين موضعاً من القرآن أن الله قدرالأرزاق وضمنها لخلقه ، وقرأت في موضع واحد : الشيطان يعدكم الفقر .
فشككنا في قول الصادق في تسعين
موضعاً وصدقنا قول الكاذب في موضع واحد .
يقول إبن القيم :
لو كشف الله تعالى الغطاء لعبده ، وأظهر له كيف يدبر الله له أموره ، وكيف أن الله أكثر حرصاً على مصلحة العبد من العبد نفسه !
وأنه أرحم به من أمه ، لذاب قلب العبد محبةً لله ، ولتقطع قلبه شكراً لله عز وجل.
لذلك إذا أتعبتك آلام الدنيا فلا تحزن .. فربما إشتاق الله لسماع صوتك وأنت تدعوه ، فضع أمنياتك في سجدة .. ثم إنسها و إعلم أن "الله تعالى "لاينساها .
بمقدار ابتعادك عن القرآن هو مقدار اقتراب الشيطان منك !!
﴿ ومن يعشُ عن ذكر الرحمن نقيض له شيطاناً فهو له قرين ﴾
ولا يزال القرآن
يسعدك ثم يسعدك
ويرفعك ثم يرفعك
حتى تقف بين يدي الله ويشفع لك فابدأ يومك به ...
وأنهي يومك به...
«ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى»
إذا دخل القرآن قلباً ..
خرجت الدنيا من ذلك القلب ،
وحطت السعادة رحالها
ووضعت البركة أغصانها.
في ذلك القلب
فهنيئا له
اللهم اجعل القرآن ربيع قلوبنا




فنون الرد
.
إن من فنون الرد ...
أن الملك فيصل سئل كي يحرج:
نرى لحيتك سوداء وشعر رأسك أبيض !؟
فقال: نبت شعر رأسي قبل لحيتي بعشرين سنة !!
.
ومن فنون الرد ...
أن رجلا أراد إحراج المتنبي
فقال لـه: رأيتك من بعيد فـظننتك امرأة !!
فقال المتنبي: وأنا رأيتك من بعيد فظننتك رجلاً !.
وكذلك من فنون الرد ...
ما قاله وزير بريطانيا السمين "تشرشل" لـ "برناردشو" النحيف :
من يراك يا شو يظن بأن بريطانيا في أزمة غذاء !
فقال: ومن يراك يعرف سبب الأزمة..
ومن فنون الرد كذلك...
عندما أقبل جحا على قرية فرد عليه أحد أفرادها قائلاً: لم أعرفك يا جحا إلا من حمارك !!
فقال جحا: الحمير تعرف بعضها!
.
ومن فنون الرد ...
رأى رجل امرأة فقال لها: كم أنت جميلة!!!!
فقالت له: ليتك جميل لأبادلك نفس الكلام !
فقال لها: لا بأس اكذبي كما كذبت..
ومن فنون الرد ...
كانت حزينة فقال لها: أنت ثاني أجمل فتاة رأيتها ..
قالت: ومن الأولى ؟ ..
فـقال: أنت حين تبتسمين

ومن فنون الرد ...
أن الجاحظ التقى بامرأة قبيحة في أحد حوانيت بغداد
فقال: " وإذا الوحوش حُشرت "
فنظرت إليه المرأة وقالت: " وضرب لنا مثلاً ونسي خلقه ".
وورد من فنون الرد ...
امرأة كانت تسوق أربعة حمير، وإذا بشابين سائرين بجانبها
فقالا لها: صباح الخير يا أم الحمير
فأجابتهما على الفور: صباح النور يا أولادي..
وقد ورد أيضا من فنون الرد ...
أنه گان رجل مسن منحني الظہر يسير في الطريق
فقال له شاب بسخرية: بكم القوس يا عم؟
قال: إن أطال الله بعمرك سيأتيك بلا ثمن '
.
وفي فنون الرد ...
أن أعرابيا أكل عند أمير، وكان شرهاً،
فقال الأمير: مالك تأكل الخروف كأن أمه نطحتك !؟
فرد الأعرابي: ومالك تشفق عليه كأن أمه أرضعتك؟؟.
وآخر ما نذكر في فنون الرد....
أن فتاة دخلت إحدى المحلات ا ﻭﻫﻲ ﺗﻀﺤّﻚ !
ﺗﺘﻤﺎﻳﻞ ﻓﻲ ﻣﺸﻴﺘﻬﺎ ﻭﺗﻔﻮﺡ ﻣﻨﻬﺎ ﺭﺍﺋﺤﺔ ﺍﻟﻌﻄﺮ
ﻓﺴﺄﻟﺖ ﺍﻟﺒﺎﺋﻊ ﺑ ﺩﻟﻊ: ﻣﺎ ﺃﺭﺧﺺ ﺷﻲﺀ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺤﻞ… ؟
ﻗﺎﻝ ﻟﻬﺎ: ﺃﻧتِ
.
ومن فنون الرد
حينما سئل العباس: (رضي الله عنه وأرضاه) أأنت أكبر أم رسول الله ؟
فقال كلمات رقيقة.. كلها أدب وذوق وحب..
قال: هو أكبر مني وأنا ولدت قبله.




أقـْسامُ النـَّاس
النـَّاسُ في مُخـالَـََطتِهم أرْبَعة ُأقـْسَامٍ ، متى خُـلِط َأحَـدُ هذه الأقـْسامِ
بالآخَـرِ ولم يُمَيـََّزْ بيْنها دخـلَ عليْهُ الشَّـرُّ ..
أحَــدُها :
----------
مَنْ مُخـالَـَطتـُهُ كالغِــذاءِ لا يُسْـتـَغـْنى عَـنهُ في اليَـوم ِواللـَّيْلةِ ،
وهَــؤلاءِ هُم مَنْ يَُذَكِّـَرونـَكَ باللهِ ، ويُبَصِّـرونـَك ِبعَـيْبِ نفْسِـكَ .
الثـَّـاني :
---------
مَنْ مُخـالَـَطتـُهُ كالـدَّواءِ يُحْـتـاجَ إليْهِ عِـندَ المَرَضِ ِ، فما دُمْتَ صَحِـيْحـاً
فلا حـاجَـة َلكَ في خـَلـْطـَتِهِ ، وهُم مَنْ لا يُسْـتـَغـْنى عَنْ مُخـالَـَطـَتِهم
في مَصْـلَحَـةِ المَعــاشِ ِ ، وقِيــامِ ما أنتَ مُحْـتـاجٌ إليْهِ مِِنْ أنـْواعِ
المُعـامَـلاتِ والمُشـارَكـاتِ .
الثـَّـالثُ :
--------
مَنْ مُخـالَـَطتـُهُ كالـدَّاءِ على اخـْتِــلافِ مَراتِبهِ وأنـْواعِهِ وقـُـوَّتِه ِوضَعْـفِهِ
فمِنهُم مَنْ مُخـالَـَطتـُهُ كالـدَّاءِ العُـضـالِ ِوالمَـرَضِ ِالمُزْمِنِ ِوهو مَنْ
لا تـَرْبَحُ عليْهِ في دِيْنٍ ولا دُنيـا ، ومعَ ذلك َفلا بُـدَّ مِنْ أنْ تخـْسَـرَ
بسَـبَبهِ الدِّينَ والدُّنيـا أو أحَــدَهُما !!.
الرَّابــع ُ:
--------
مَنْ مُخـالَـَطتـُهُ الهَــلاكُ كُـلـُّهُ و مُخـالَـَطتـُهُ بمَنـْزلَةِ أكْـلِ السُّـمِّ ،
وهُم أهْـل ِالبـِـدَعِ والضَّـلالَةِ ، الصَّـادُّون عَنْ سُـنـَّةِ رَسُـولِ ِاللهِ
الـدَّاعُــونَ إلى خِــلافِـها :
{ الذين يَصُدُّون عن سبيلِ اللهِ ويَبْغونَها عِوجًا }سُــورَة ُ" الأعْـراف ِ " .
منْ == بَـدائِـع ِالفــَوائِـد ِ== لابن القيم ==



يذهب الناس إلى أن الظل والفيء واحد، وليس كذلك : لأن الظل يكون من أول النهار إلى آخره ومعنى الظل الستر، والفيء لا يكون إلا بعد الزوال ولا يقال لما كان قبل الزوال فيء، وإنما سمي فيئاً : لأن الظل فاء من جانب إلى جانب : أي رجع من جانب المغرب إلى جانب المشرق، والفيء الرجوع قال الله تعالى : (حتى تفيء إلى أمر الله) أي ترجع.
ومن ذلك : "الفقير، والمسكين" لا يكاد الناس يفرقون بينهما، وقد فَرَق الله تعالى بينهما في آية الصدقات فقال جل ثناؤه : (إنما الصَّدَقَاتُ للفُقَراءِ والمَسَاكين) وجعل لكل صنف سَهْمَاً، والفقير : الذي له البُلْغة من العيش، والمسكين : الذي لا شيء له.
ومن ذلك : "الخائن، والسارق" لا يكاد الناس يفرُقُون بينهما، والخائن : الذي اؤتمن فأخذ فخان، والسارق : مَن سرق سراً بأي وجه كان، ويقال : كل خائن سارق، وليس كل سارق خائناً.
ومن ذلك : "البخيل، واللئيم" يذهب الناس إلى أنهما سواء، وليس كذلك، إنما البخيل : الشحيح الضَّنين، واللئيم : الذي جمع الشحَّ ومَهَانة النفس ودناءة الآباء، يقال : كل لئيم بخيل، وليس كل بخيل لئيماً.
ومن ذلك : "الحمد، والشكر" لا يفرق الناس بينهما؛ فالحمد : الثناء على الرجل بما فيه من حَسَن، تقول : حَمِدْت الرَّجُل إذا أثنيتَ عليه بكرم أو حَسَب أو شجاعة، وأشباه ذلك، والشكر له : الثناء عليه بمعروفٍ أوْلاكَهُ؛ وقد يوضع الحمد موضع الشكر؛ فيقال حمدته على معروفه عندي كما يقال : شكرتُ له عليه جشاعته.
ومن ذلك : "الجَبْهة، والجَبِين" لا يكاد الناس يفرقون بينهما؛ فالجبهة : مَسْجِدُ الرجل الذي يصيبه نَدَبُ السجود، والجبينان : يكتنفانها، من كل جانب جبينٌ.
ومن ذلك : "الأعجميُّ، والعجميُّ" و "الأعرابيُّ، والعربيُّ" لا يكاد عوامُّ الناس يفرقون بينهما؛ فالأعجمي : الذي لا يُفصح وإن كان نازلاً في البادية، والعجميُّ : المنسوب إلى العجم وإن كان فصيحاً، والأعرابي : هو البدوي وإن كان بالحضر، والعربيُّ : المنسوب إلى العرب وإن لم يكن بدوياً.
أدب الكاتب لابن قتيبة .


قال عنترة بن شداد..
.
ولا ترض بمنقصة وذل *** وتقنع بالقليل من الحطام
.
فعيشك تحت ظل العز يوما *** ولا تحت المذلة ألف عام




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 1:57 pm

من شخوص ومعاني حرف الألف
1- الألف يعنى :- ما أَلّف بين الأمور والأشياء المتفرقة المختلفة ،او أَلِفها(آلفها- ولفها) بعد استيحاش ونفور منها ،او كانت متفلتة فضبطها ،اوكانت متشابهة فصنفها أو كانت متشاكلة فحددها وهويؤلف بين الحروف لتعطي المعاني
انا وهو ضمير يأتلف به المتكلم ويميزه عن الآخرين
أنت وهو ضمير المخاطب يقال تأليفا لتمييزه وتحديده
وامرؤ هو مرء سمي بالإمريء تأليفا ليعني من هو أكثر مروءة من مرء (وهو كقولنا : هو رجل وذاك أرجل منه )
والامرأة (مؤنث أمريء)هي مرأة(مؤنث مرء) سميت بامرأة الفة وتأليفا لأمرما يجعل مروءتها مختلفة كإئتلافها برجل زوج أوتفردها عن النساء بإمرة اوميزة فسميت تحديدا وتمييزا لها بإمرأة
الأنثى لفظ يقال تأليفا لتمييزه عن الذكر وللتمييز بين النساء فيقال في المدح هذه أمرأة أنثى لمن كانت من النساء كاملة
والأسرة هم افراد سموا بالاسرة لصلة الرحم التي أنست بينهم والّفتهم في اسم واحد
الآل وهم أناس سموا آلا لأنهم آلوا لأب يألفهم ويجمعهم في صلب واحد
الأهل وهم اناس سموا اهلا لإتتلافهم والفتهم بسبب القرابة وفي التنزيل العزيز( إِنما يريد الله ليُذْهِبَ عنكم الرِّجْس أَهلَ البيت)
والأمة هي شعوب وقبائل سميت بالأمة لإئتلافها في دين واحد او طريقة وهم يالفون بعضهم البعض
والإمام هو شخص من الناس سمي بالإمام إلفة بعد تقدمه اجتماعهم
الأمير وهو شخص من الناس سمي بالامير عند إئتمارهم به وإئتلافهم على امر يهمهم
والألف هي إئتلاف واجتماع المئين
والإبل هي الجمال سميت بالإبل لإئتلافها كجنس واحد
والأنعام هي إئتلاف (الإبل والبقر والضأن والماعز ) سميت بالأنعام لإئتلافها كمجموعة بعد إيلافها و إستئناسها و تذليل الله لها لينتفع بها الإنسان
الأنام وهي إئتلاف الخلائق في اسم واحد
الأيك وهو إئتلاف والتئام الاشجار
الأراك (شجر السواك) وهو شجر مؤتلف وملتف ببعضه
الأرض وهي ما أُهلت وأولفت لسكنى الخلائق
الاقليم وهو حيز جغرافي مؤهل ليكون نطاق لنوع معين من الكائنات او لطريقة محددة للحياة
والآلة هي الأداة تؤَهل وتؤَلف لتسهيل أو تأدية عمل ما
والأداة كل مايؤلفه الأنسان ويهيئه ليؤدي به عمل
والأثاث هي كل معاش أعده الإنسان لرفاهيته



أهمية اللغة في فهم القرآن
ﺃﺣﻴﺎﻧا ﻧﻔﻬﻢ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﺣﺴﺐ ﻟﻬﺠﺘﻨﺎ ﺍﻟﺪﺍﺭﺟﺔ ﻭﻟﻴﺲ ﺣﺴﺐ ﻣﻔﻬﻮﻡ ﺍﻟﻠﻐﺔ..وﺇﻟﻴﻜﻢ ﺑﻌﺾ ﺍﻷﻣﺜﻠﺔ..
1 "- ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺟﺎﺑﻮﺍ ﺍﻟﺼﺨﺮ :" ﺑﻤﻌﻨﻰ ﻗﻄﻌﻮﻩ ﻭﻟﻴﺲ ﺃﺣﻀﺮﻭﻩ
2 "- ﻓَﻘَﺪﺭ ﻋﻠﻴﻪ ﺭﺯﻗﻪ :" ﺃﻱ ﺿﻴﻖ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺪﺭ
3 "- ﺃﺟﺮ ﻏﻴﺮ ﻣﻤﻨﻮﻥ :" ﺃﻱ ﻏﻴﺮ ﻣﻘﻄﻮﻉ ، ﻭﻟﻴﺲ ﺑﻐﻴﺮ ﻣﻨّﺔ
4 "- ﻓﺠﺎﺀﻫﺎ ﺑﺄﺳﻨﺎ ﺑﻴﺎﺗًﺎ ﺃﻭ ﻫﻢ ﻗﺎﺋﻠﻮﻥ :" ﻣﻦ ﺍﻟﻘﻴﻠﻮﻟﺔ ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﻮﻝ ..
5 - " ﻓﺄﻣُّﻪ ﻫﺎﻭﻳﺔ :" ﺃﻱ ﺭﺃﺳﻪ ﻫﺎﻭﻳﺔ ﺑﺎﻟﻨﺎﺭ ﻭﻟﻴﺲ ﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﺍﻷﻡ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻴﺔ
6 "- ﻭﻳﺴﺘﺤﻴﻮﻥ ﻧﺴﺎﺀﻛﻢ : " ﺃﻱ ﻳﺘﺮﻛﻮﻧﻬﻦ ﻋﻠﻰ ﻗﻴﺪ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ.
7 "- ﺇﻥ ﺗﺤﻤﻞ ﻋﻠﻴﻪ ﻳﻠﻬﺚ :" ﺃﻱ ﺗﻄﺮﺩﻩ ﻭﺗﺰﺟﺮﻩ ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﻤﻞ ﻷﻥ ﺍﻟﻜﻼﺏ ﻻ‌ ﻳﺤﻤﻞ ﻋﻠﻴﻬﺎ
8 - " ﻛﺄﻧﻬﺎ ﺟﺎﻥ :'' ﻫﻲ ﻧﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﻴﺎﺕ ﺳﺮﻳﻊ ﺍﻟﺤﺮﻛﺔ ﻭﻟﻴﺲ ﺍﻟﺠﻦّ
9 - ً" ﺇﺫﺍ ﻗﻮﻣﻚ ﻣﻨﻪ ﻳﺼِﺪُّﻭﻥ :" ﺑﻜﺴﺮ ﺍﻟﺼﺎﺩ ﻳﻀﺤﻜﻮﻥ، ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﺪﻭﺩ ..
10 "- ﻳﻈﻨﻮﻥ ﺃﻧﻬﻢ ﻣﻼﻗﻮﺍ ﺭﺑﻬﻢ :" ﺍﻟﻈﻦ ﻳﻌﻨﻲ ﺍﻟﻴﻘﻴﻦ ﻭﻟﻴﺲ ﺍﻟﺸﻚ .
11 "- ﻭﻗﺎﺗﻠﻮﻫﻢ ﺣﺘﻰ ﻻ‌ ﺗﻜﻮﻥ ﻓﺘﻨﺔ :" ﺍﻟﻔﺘﻨﺔ ﻫﻨﺎ ﺑﻤﻌﻨﻰ ﺍﻟﻜﻔﺮ ﻭﻟﻴﺲ ﺍﻟﻨﺰﺍﻉ ﻭﺍﻟﺨﺼﻮﻣﺔ .
12 "- ﺇﺫﺍ ﺫُﻛﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺟﻠﺖ ﻗﻠﻮﺑﻬﻢ :" ﺍﻟﺘﻔﻜﺮ ﻭﻟﻴﺲ ﺫﻛﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻠﺴﺎﻥ ﻭﻣﻨﻪ ﻗﻮﻟﻪ : ﻭﺍﻟﺬﻳﻦ ﺇﺫﺍ ﻓﻌﻠﻮﺍ ﻓﺎﺣﺸﺔ ﺃﻭ ﻇﻠﻤﻮﺍ ﺃﻧﻔﺴﻬﻢ ﺫﻛﺮﻭﺍ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﺎﺳﺘﻐﻔﺮﻭﺍ ...
13 - " ﻭﻗﺎﺳﻤﻬﻤﺎ ﺇﻧﻲ ﻟﻜﻤﺎ ﻟﻤﻦ ﺍﻟﻨﺎﺻﺤﻴﻦ :" ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺴَﻢ ﺑﻤﻌﻨﻰ ﺍﻟﺤﻠﻒ ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺴﻤﺔ .
14 "- ﻛﺄﻥ ﻟﻢ ﻳﻐﻨﻮﺍ ﻓﻴﻬﺎ :" ﺃﻱ ﻟﻢ ﻳﻘﻴﻤﻮﺍ ﻓﻴﻬﺎ ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﻨﻰ ﻭﻛﺜﺮﺓ ﺍﻟﻤﺎﻝ .
15 "- ﻭﻳﺘﻠﻮﻩ ﺷﺎﻫﺪٌ ﻣﻨﻪ :" ﺃﻱ ﻳﺘﺒﻌﻪ ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻦ ﺍﻟﺘﻼﻭﺓ .
16 "- ﺃﻭ ﺍﻃﺮﺣﻮﻩ ﺃﺭﺿًﺎ " : ﺃﻱ ﺃﻟﻘﻮﻩ ﻓﻲ ﺃﺭﺽ ﺑﻌﻴﺪﺓ ﻭﻟﻴﺲ ﺇﻳﻘﺎﻋﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺭﺽ؟
17 "- ﺃﻳﻤﺴﻜﻪ ﻋﻠﻰ ﻫﻮﻥ :" ﺃﻱ ﻋﻠﻰ ﻫﻮﺍﻥ ﻭﺫﻝ ﻭﻟﻴﺲ ﻋﻠﻰ ﻣﻬﻞ .
18 "- ﻓﺈﺫﺍ ﻭﺟﺒﺖ ﺟﻨﻮﺑﻬﺎ :" ﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﺍﻹﺑﻞ " ﺃﻱ ﺳﻘﻄﺖ ﺟﻨﻮﺑﻬﺎ ﺑﻌﺪ ﻧﺤﺮﻫﺎ " ﻭﺍﻟﻮﺟﻮﺏ ﻟﻴﺲ ﺑﻤﻌﻨﻰ ﺍﻹﻟﺰﺍﻡ .
19 "- ﻭﺗﺘﺨﺬﻭﻥ ﻣﺼﺎﻧﻊ ﻟﻌﻠﻜﻢ ﺗﺨﻠﺪﻭﻥ " : ﺍﻟﻤﺼﺎﻧﻊ ﻫﻨﺎ ﺃﻱ ﺍﻟﻘﺼﻮﺭ ﻭﺍﻟﺤﺼﻮﻥ ﻭﻟﻴﺴﺖ ﺍﻟﻤﺼﺎﻧﻊ ﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻓﺔ ﺍﻵﻥ .
20 "- ﻭﻟﻘﺪ ﻭﺻَّﻠﻨﺎ ﻟﻬﻢ ﺍﻟﻘﻮﻝ :" ﺃﻱ ﺑﻴّﻨﺎ ﻭﻓﺼﻠﻨﺎ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﻭﻟﻴﺲ ﺍﻟﻤﺮﺍﺩ ﺇﻳﺼﺎﻟﻪ ﺇﻟﻴﻬﻢ .
21 "- ﺃﻭ ﻳﺰﻭﺟﻬﻢ ﺫﻛﺮﺍﻧًﺎ ﻭﺇﻧﺎﺛﺎ :" ﺃﻱ ﻣﻨﻮﻋﻴﻦ ﺇﻧﺎﺛﺎ ﻭﺫﻛﻮﺭﺍ ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻌﻨﺎﻩ ﻳُﻨﻜﺤﻬﻢ .
22 "- ﻭﺃﺫِﻧﺖ ﻟﺮﺑﻬﺎ ﻭﺣﻘﺖ :" ﺃﻱ ﺍﻧﻘﺎﺩﺕ ﻭﺧﻀﻌﺖ، ﻭﻟﻴﺲ ﻣﻌﻨﺎﻫﺎ ﺍﻟﺴﻤﺎﻉ .
23 "- ﻟﻮَّﺍﺣﺔ ﻟﻠﺒﺸﺮ " ﺃﻱ ﻣﺤﺮﻗﺔ ﻟﻠﺠﻠﺪ - ﺃﻱ ﻧﺎﺭ ﺟﻬﻨﻢ - ﻭﻟﻴﺲ ﺗﻠﻮﺡ ﻟﻠﻨﺎﺱ .
24 "- ﻭﺳﺒﺤﻪ ﻟﻴﻠًﺎ ﻃﻮﻳﻠًﺎ :" ﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺘﺴﺒﻴﺢ .
25 "- ﺧﻠﻖ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﻣﻦ ﺻﻠﺼﺎﻝ :" ﺍﻟﻄﻴﻦ ﺍﻟﻴﺎﺑﺲ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺴﻤﻊ ﻟﻪ ﺻﻠﺼﻠﺔ ﻭﻟﻴﺲ ﺍﻟﺼﻠﺼﺎﻝ ﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻑ .
26 "- ﻭﻟﻪ ﺍﻟﺠﻮﺍﺭ ﺍﻟﻤﻨﺸﺂﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺤﺮ ﻛﺎﻷﻋﻼﻡ :" ﺍﻷﻋﻼﻡ ﻫﻲ ﺍﻟﺠﺒﺎﻝ ﻭﻟﻴﺴﺖ ﺍﻟﺮﺍﻳﺎﺕ



قوله تعالىSadوَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ ۖ)،
فيه دليل على وجوب ملازمة الصالحين ، فالرسول وهو من هو من علو مكانة وشرفها أمره ربه بملازمة الصالحين من أهل الصفة وهم أقل منه منزلة ،فذهب إليهم ، وإحتضنهم ، وقال لهم معكم المحيا ومعكم الممات .
وفى قوله ( اصبر نفسك ) وليس اصبر عقلك ، فيه دليل على تطويع النفس لتحمل هفوات وزلات أهل الصلاح.



‫كان ‏شداد_بن_أوس‬ -رضي الله عنه- يقول :
إنكم لم تروا من الخير إلا أسبابه، ولم تروا من الشر إلا أسبابه، الخير كله بحذافيره في الجنة، والشر كله بحذافيره في النار،،،
وإن الدنيا عرض حاضر يأكل منها البر والفاجر، والآخرة وعد صادق يحكم فيها ملك قاهر، ولكل بنون فكونوا من أبناء الآخرة، ولا تكونوا من أبناء الدنيا.!!


لَم يَبْقَ شَىء ٌ مِن الدُّنْيا بأَيْدِينا
إلاّ بَقِيّة ُ دَمْعٍ في مآقِينَا

كنّا قِلادَة َ جِيدِ الدَّهْرِ فانفَرَطَتْ
وفي يَمينِ العُلا كنّا رَياحِينا

كانت مَنازِلُنا في العِزِّ شامِخة ً
لا تُشْرِقُ الشَّمسُ إلاّ في مَغانينا

وكان أَقْصَى مُنَى نَهْرِالمَجَرَّة
لو مِن مائِه مُزِجَتْ أَقْداحُ ساقِينا

والشُهْب لو أنّها كانت مُسَخرَّة ً
لِرَجْمِ من كانَ يَبْدُو مِن أَعادِينا

فلَم نَزَلْ وصُرُوفُ الدَّهرِ تَرْمُقُنا
شَزْراً وتَخدَعُنا الدّنيا وتُلْهينا

حتى غَدَوْنا ولا جاهٌ ولا نَشَبٌ
ولا صديقٌ ولا خِلٌّ يُواسِينا

حافظ إبراهيم





_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 2:00 pm

قلح
قال الليث: القلح: صفرة تعلو الأسنان والنعت قلح وأقلح، والمراة قلحاء وقلحة، وجمعها قلح، والاسم القلح. والقلاح وهو اللطاخ الذي يلصق الثغر قال: ويسمى الجعل أقلح.

تهذيب اللغة



أَلاَ لاَ يَعْلَـمُ الأَقْـوَامُ أَنَّــا ** تَضَعْضَعْنَـا وَأَنَّـا قَـدْ وَنِيْنَـا

أَلاَ لاَ يَجْهَلَـنَّ أَحَـدٌ عَلَيْنَـا ** فَنَجْهَـلَ فَوْقَ جَهْلِ الجَاهِلِيْنَـا



لبد ) لبَدَ بالمكان يَلْبُدُ لبُوداً ولَبِدَ لَبَداً وأَلبَدَ أَقام به ولَزِق فهو مُلْبِدٌ به ولَبَِدَ بالأَرض وأَلبَدَ بها إِذا لَزِمَها فأَقام ومنه حديث علي رضي الله عنه لرجلين جاءا يسأَلانه أَلبِدا بالأَرض
( * قوله « ألبدا بالأرض » يحتمل أنه من باب نصر أو فرح من ألبد وبالأخير ضبط في نسخة من النهاية بشكل القلم ) حتى تَفْهَما أَي أَقيما ومنه قول حذيفة حين ذكر الفتنة قال فإِن كان ذلك فالبُدُوا لبُودَ الراعِي على عصاه خلف غَنَمِه لا يذهبُ بكم السَّيلُ أَي اثْبُتُوا والزموا منازِلَكم كما يَعْتَمِدُ الراعي عصاه ثابتاً لا يبرح واقْعُدوا في بيوتكم لا تخرجوا منها فَتَهْلِكوا وتكونوا كمن ذهبَ به السيلُ ولَبَدَ الشيءُ بالشيءِ يَلْبُد ذا ركب بعضُه بعضاً

لسان العرب



الحنتم فنعل من الحتم وهو الخزف الأخضر ( و ) الحنتم ( شجرة الحنظل ) لشدة خضرتها ( و ) حنتم اسم ( أرض ) قال الراعي كأنك بالصحراء من فوق حنتم * تناغيك من تحت الخدور الجآذر ( و ) الحنتم ( السحائب السود ) قال طفيل يصف سحابا له هيدب دان كأن فروجه * فويق الحصى والأرض أرفاض حنتم ( كالحناتم ) وهى السحائب السود كما في المصباح

تاج العروس


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 2:03 pm

في "أو":

تكون بمعنى التخييرة: "ففدية من صيام أو صدقة أو نسك"، "أو كسوتهم أو تحرير رقبة".
وتكون بمعنى الواو: "أو الحوايا أو ما اختلط بعظم"، "ولا تطع منهم آثماً أو كفوراً".
وتكون بمعنى بل: "لبثت يوماً أو بعض يوم"، "إلا كلمح البصر أو هو أقرب"، "فكان قاب قوسين أو أدنى".
وتكون للإبهام: "أو كصيب"، "أو يزيدون




«أنواع الفاء»

1 ـ فاء السببية إذا دخلت على المضارع وسبقت بنفي أو طلب نحو: اجتهد فتنجحَ.

2 ـ رابطة لجواب الشرط نحو: من يصبر فله أجر، وعلامة وذلك أن يكون الشرط مترتباً على الجواب وإلاّ فيكون الجواب محذوفاً ويقدر مناسباً للمقام نحو: وإن يكذبوك فقد كذبت رسل من قبلك فإن التقدير وإن يكذبوك فاصبر أو فتأس فقد كذبت رسل من قبلك والفاء تعرب حرف تعليل والجملة تعليلية.

3 ـ حرف عطف إذا عطفت ما بعدها على ما قبلها.

4 ـ حرف تعليل بمعنى لأجل. ساعد الناس فهم إخوانك.

5 ـ زائدة لتحسين اللفظ إذا دخلت على حسب أو قط نحو: معي درهم فقط. ويعربان اسم فعل بمعنى يكفي.

6 ـ الفاء الفصيحة وهي التي تفصح على الشرط محذوف نحو: الكلام اسم وفعل وحرف فالاسم كذا فإن التقدير فإذا أردت أن تعرف الاسم فهو كذا. ولا فرق بين الفصحية و التفريعية.

تنبيه : فاء السببية هي التي يكون ما قبلها سبباً فيما بعدها نحو: اجتهد فتنجح،وفاء التعليل هي التي يكون ما بعدها علة لما قبلها وهي بمعنى اللام غالباً نحو: اخرج منها فإنك رجيم وهذه الفاء لا يعمل ما بعدها فيما قبلها بخلاف الواقعة في جواب أما نحو: فأما اليتيم فلا تقهر، وأما والفاء الواقعة بعد وبعد فلا جراء الطرف مجرى الشرط كما قال سيبويه. وقد تكون الفاء لمجرد السببية بدون عطف نحو: إنا أعطيناك الكوثر. فصلَّ إذ لا يعطف الإنشاء على الخبر ولا العكس وقد تكون الفاء للاستئناف نحو: كن فيكون بالرفع أي فهو يكون.



وَيْ

تعرب اسم فعل مضارع بمعنى أتعجب وقد تلحقها الكاف فيقال: وَيْكَ ويكنى بها عن الويل، ويْك عنتر أقدم.

وَيح وويل

كلمة ويح بمعنى التعجب أو الترحم أو التوجع أو المدح وبمعنى ويل أما ويل كلمة عذاب، ويصح أن يرفعا على الابتداء أو ينصبا على أنهما مفعول به لفعل محذوف، نحو: وَيل للظالم، ويحَك.

واها

كلمة تعجب للطِّيب من كل شيء للتلهف أيضاً فهي اسم فعل مضارع بمعنى أتعجب أو أتلهف. واها لك، واها على ما فات.







(أنواع الواو)

1 ـ حرف قسم وجر إذا كان بعده مقْسم به مجرور والجار والمجرور متعلق بفعل القسم المحذوف مثل: وحياتك لأفين والتقدير: أحلف أو أقسم مثل الواو في هذا الإعراب الباء والتاء.

2 ـ وواو رب، إذا وقعت في ابتداء الكلام ووليها اسم نكرة مجرور ويعرب الاسم بعدها مبتدأ دائماً، وليل كموج البحر أرخى سدوله.

3 ـ واو الحال إذا وقعت في أثناء الكلام قبل قد أو ضمير رفع منفصل أو إن أو اللتين لا جواب لهما أو مبتدأ أو نفي غالباً وتعرب الجملة في محل نصب على الحال مثل: ذاكرت وقد طلع الفجر، ذاكرنا ونحن مجتهدون.

4 ـ حرف عطف إذا عطفت ما بعدها على قبلها.

5 ـ واو المعية إذا دخلت على المضارع المسبوق بنفي أو طلب أو كان بعدها منصوب وهي بمعنى مع نحو: لا تذاكر وتكسلَ، سرت والجبل.

6 ـ واو الاستئناف إذا وقعت في ابتداء كلام لا يصح عطفه على ما قبله، نحو: نور الشمس لا يخفى، وسافر أبوك أمس.

تنبيه : كل فاء أو واو تقع في ابتداء كلام لم يعرف ما قبله تعرب بحسب ما قبلها.






_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 2:20 pm

"وي -ويح وويل _ واها "
وي..
تعرب اسم فعل مضارع بمعنى أتعجب وقد تلحقها الكاف فيقال: وَيْكَ ويكنى بها عن الويل، نحو : ويْك عنتر أقدم.
وَيح وويل...
كلمة ويح بمعنى التعجب أو الترحم أو التوجع أو المدح وبمعنى ويل أما ويل فكلمة عذاب، ويصح أن يرفعا على الابتداء أو ينصبا على أنهما مفعول به لفعل محذوف، نحو: وَيل للظالم، ويحَك.
واها...
كلمة تعجب للطِّيب من كل شيء وللتلهف أيضاً فهي اسم فعل مضارع بمعنى أتعجب أو أتلهف. نحو : واها لك، واها على ما فات.




خطأ شائع أن يقال: لكل إنسان كَيان مستقل بفتح الكاف في كلمة:"كيان" والصواب أن يقال: لكل إنسان كِيانٌ مستقل بكسر الكاف ، لأن الكِيان يعني الوجود ، وليس في اللغة كَيان بفتح الكاف.. وإنما هناك : "الكَينونة" إذن قل : كِيان ، ولا تقل: كَيان..



{ مِمّا قيلَ بالقافِ و الكافِ من الألفاظ }

يُقالُ (قَشَطَ و كَشطَ ) عَنهُ جِلدَه ، قُريش تقول

كَشَطَ و قيس و تَميم و أسَد تَقول قَشَطَ .

و يُقالُ ( قَحَطَ و كَحَطَ ) ، و يُقالُ ( قَهَرتُ الرجلَ

أقهَرُه ) و ( كَهَرتُهُ أكهَرُه ) ، و يقالُ ( الأقهَب و الأكهَب )

و هو لون من الغُبرَة ، و يُقالُ عَرَبيٌّ ( كَحٌّ ) و عَرَبيَّةٌ ( كُحَّةٌ )

و أعرابيٌّ ( قُحٌّ ) و أعرابٌ ( أقحاحٌ ) أي مَحضٌ خالِص ،

و كذلكَ عَبدٌ قُحٌّ أي خالِص ، قالَ الأصمَعي : القُحُّ :

الخالِص من كلِّ شَيء ، و يُقالُ ( دَقَمَه و دَكَمَه ) إذا دَفَع

في صَدره ، و يُقالُ للصَبيِّ و السَخلَةِ : قد ( امْتَكَّ و امْتَقَّ )

ما في ضِرعِ أمّه أي شَربَهُ كلَّه ، و يُقالُ ( كاتَعَهُ اللهُ و قاتَعَهُ )

في معنى قاتَلَهُ اللهُ .

{ مِمّا قيلَ بالحاءِ و الهاءِ }

قالَ الأصمعي : ( مَدَحَ و مَدَهَ ) ، و ما أحسَنَ

(مَدحَهُ و مَدهَهُ ) و ( مِدحَتَهُ و مِدهَتَهُ ) ، ويُقالُ

( كَدَحَهُ و كَدَهَهُ ) و سَقطَ من السَطحِ فـ ( تَكَدَّحَ و تَكَدَّهَ )

اي تَكَسَّر .

{ بَعِدَ و بَعُدَ }

قالَ سبحانه و تعالى :

(كَأَن لَّمْ يَغْنَوْا فِيهَا ۗ أَلَا بُعْدًا لِّمَدْيَنَ كَمَا بَعِدَتْ ثَمُودُ )

بَعِدَ : هَلَكَ .. و بَعُدَ : نأى .





" ما سُمِعَ من العَرَب من لُغاتٍ في ( لَعَلَّ ) "

في ( لَعلَّ ) لغات ، بعضُ العرب يقولُ ( لَعَلِّي )

وبعضهم ( لَعَلَّني ) وبعضهم ( عَلِّي ) وبعضهم ( عَلَّني )

وبعضهم ( لَعَنِّي ) وبعضهم ( لَغَنِّي )

قال الفرزدق :

هل أنتم عائجونَ بِنا لَعَنَّا ** نرى العَرَصاتِ أو أثرَ الخِيامِ

و كان أبو النجم يقول :

* أغدُ ( لَعَلْنا) في الرهانِ نرسله * يريد لَعَلَّنا

وبعض العرب يقول ( لأنَّني ) وبعضهم يقول ( لأنِّي )

وبعضهم ( لَوَنِّي ) ، قال رجل بِمنى : من يدعو إلى المرأة الضالّة

فقال أعرابيّ ( لَوَنَّ ) عليها خماراً أسود يريد لَعَلَّ عليها

خِماراً أسود فقال : سوّدَ الله وجهكَ





ﻭﺇﻧﻲ ﻷﻋْﺮِﻑُ ﺍﻵﻥَ ﻣَﻦْ ﺇﺫﺍ ﺃﻧْﺸﺎ . ﻭﺷّﻰ .
ﻭﺇﺫﺍ ﻋﺒّﺮَ . ﺣﺒّﺮَ . ﻭﺇﻥْ ﺃﺳﻬَﺐَ . ﺃﺫْﻫَﺐَ . ﻭﺇﺫﺍ ﺃﻭْﺟَﺰَ . ﺃﻋْﺠَﺰَ . ﻭﺇﻥْ ﺑَﺪَﻩَ .
ﺷﺪَﻩَ . ﻭﻣﺘﻰ ﺍﺧْﺘَﺮَﻉَ . ﺧﺮَﻉ


قال ابن الجوزي في آخر كتاب الحمقى والمغفلين أن المعلمين للصبيان صناعتهم تكاد أن تكون اكسيراً لقلة العقل وإبرازاً للحماقة. وقال عدَلَ عقل امرأة سبعين حائكا وعدل عقل حائك سبعين معلما وسبب قلة عقل المعلم أنه مع الصبيان بالنهار ومع النساء بالليل. وكان يحيى بن أكثم لا يقبل شهادة المعلم.


تقدم رجل يصلي المغرب بجماعة فأطال القيم فلما فرغ من الصلاة سجد سجدتي السهو ولم يكن سها فقيل نحن أنكرنا عليك طول القراءة فما الجواب عن سجدتي السهو ولم تكن سهوت فقال ذكرت أني صليت بكم على غير وضوء فسجدت للسهو.


ومن المنقول عن أذكياء النساء حكى المدائني قال خرج ابن زياد في فوارس فلقوا رجلاً ومعه جارية لم ير مثلها في الحسن فصاحوا به خل عنها وكان معه قوس فرمى أحدهم فهابوا الإقدام عليه فعاد ليرمي فانقطع الوتر فهجموا عليه وأخذوا الجارية فهرب واشتغلوا عنه بالجارية ومد بعضهم يده إلى أذنها وفيها قرط وفي القرط درة يتيمة لها قيمة عظيمة فقالت وما قدر هذه الدرة إنكم لو رأيتم ما في قلنسوته من الدر لاستحقرتم هذه فتركوها واتبعوه وقالوا له ألق ما في قلنسوتك وكان فيها وتر قد أعده فنسيه من الدهش فلما ذكره ركبه في القوس ورجع إلى القوم فولى القوم هاربين وخلوا الجارية.


وقف أعرابي معوج الفم أمام أحد الولاة فألقى عليه
قصيدة في الثناء عليه التماساً لمكافأة, ولكن الوالي لم يعطه شيئاً وسأله :
ما بال فمك معوجاً, فرد الشاعر :
لعله عقوبة من الله لكثرة الثناء بالباطل على بعض الناس .
---------
كان أحد الأمراء يصلي خلف إمام يطيل في القراءة, فنهره الأمير أمام الناس, وقال له :
لا تقرأ في الركعة الواحدة إلا بآية واحدة .
فصلى بهم المغرب, وبعد أن قرأ الفاتحة قرأ قوله تعالى
( وقالوا ربنا إنا أطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيلا ),
وبعد أن قرأ الفاتحة في الركعة الثانية قرأ قوله تعالى
( ربنا ءاتهم ضعفين من العذاب والعنهم لعناً كبيرا )
, فقال له الأمير يا هذا :
طول ما شئت واقرأ ما شئت, غير هاتين الآيتين.

------------
جاء رجل إلى الشعبي – وكان ذو دعابة – وقال :
إني تزوجت امرأة ووجدتها عرجاء, فهل لي أن أردها ؟
فقال إن كنت تريد أن تسابق بها فردها !

وسأله رجل: إذا أردت أن أستحمّ في نهر فهل أجعل وجهي تجاه القبلة أم عكسها؟
قال: بل باتجاه ثيابك حتى لا تسرق !

ــ وسأله حاج: هل لي أن أحك جلدي وأنا محرم ؟
قال الشعبي: لا حرج.
فقال إلى متى أستطيع حك جلدي ؟
فقال الشعبي: حتى يبدو العظم .
------------
سمع أحد المغفلين شيخاً يقرأ قوله تعالى ( يتجرعه ولا يكاد يسيغه ) فقال :
اللهم اجعلنا ممن يتجرعه ويسيغه .
ــ ونظر مغفل آخر إلى مرآة فأعجبه شكله فقال:
اللهم بيض وجوهنا يوم تبيض وجوه, وسودها يوم تسود وجوه .


فائدة: ذكر ابن جني وغيره من النحاة أنه متى خلا اسم رباعي الأصول أو خماسيها عن بعض حروف الزلاقة الستة، وهي المجموعة في قولك: فر من لب ـ فهو أعجمي.

"تشنيف المسامع بجمع الجوامع" للزركشي.

ﻗﺎﻝ ﺍﺑﻦ ﺃﺑﻲ ﺍﻟﻌﺰ-رحمه الله:
"ﻭﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺍﺕ ﻣﺒﻨﺎﻫﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺴﻨﺔ ﻭﺍﻹ‌ﺗﺒﺎﻉ، ﻻ‌ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻬﻮﻯ ﻭﺍﻻ‌ﺑﺘﺪﺍﻉ"

المصدر/ كتاب: ﺷﺮﺡ العقيدة ﺍﻟﻄﺤﺎﻭﻳﺔ


اجتمع أبو يوسف والكسائي يوما عند الرشيد ، وكان أبو يوسف يرى أن علم الفقه أولى من علم النحو بالبحث والدراسة ، وأن علم النحو لايستحق بذل الوقت في طلبه. فراح ينتقص من علم النحو أمام الكسائي.
فقال له الكسائي: أيها القاضي .. لو قدّمت لك رجلين ، وقلت لك: هذا قاتلُ غلامِك . وهذا قاتلٌ غلامَك. فأيهما تأخذ؟
الأول بالضم بدون تنوين (قاتلُ) لإضافته للاسم بعده (غلامِك) المجرور على أنه مضاف إليه.
والآخر بتنوين الضم (قاتلٌ) وإعماله في الاسم بعده (غلامَـك) المنصوب على أنه مفعول به لاسم الفاعل.
فأي الرجلين سيأخذه القاضي بالعقوبة ويقيم عليه الحد؟
فقال أبو يوسف : آخذ الرجلين.
فقال الرشيد: بل تأخذ الأول لأنه قتل ، أما الآخر فإنه لم يقتل.
فعجب أبو يوسف ، فأفهمه الكسائي أن اسم الفاعل إذا أضيف إلى معموله (قاتلُ غلامِك) دل عل الماضي ؛ فهو قتل الغلام. أما إذا نون فنصب معموله على أنه مفعول به (قاتلٌ غلامَك) فإنه يفيد المستقبل ؛ أي أنه سيقتل.
فاعتذر أبو يوسف ، وأقر بجدوى علم النحو وعهد ألا ينتقص منه أبدا.


قولُه: (مِن حيثُ إنَّه) بكسرِ الهمزةِ، ثَمَّ، وقد أُولِعَ الفقهاءُ بالفتحِ، وعُدَّ مِن اللَّحْنِ، لكِنْ يَجِيءُ على رأيِ الكِسَائِيِّ في إضافةِ حيثُ إلى المفردِ.

"تشنيف المسامع بجمع الجوامع" للزركشي.



قال الأصمعي :
----------------
سمعتُ أعرابياً يقول في دُعائه واْبتهاله :
إلهي ، ما توهَّمتُ سَعة رحمتك ،
إلا وكانت نَغْمة عَفْوك تَقْرَع مسامعي : أن قد غَفَرتُ لك .
فصَدِّق ظني بك ، وحَقِّق رجائي فيك يا إلهي .
- العقد الفريد –

سُلافُ الخمر وسُلافَتُها: أَوَّل ما يُعْصَر منها، وقيل: هو ما سال من غير عصر، وقيل: هو أَوَّلُ ما ينزل منها، وقيل: السُلافةُ أَوَّلُ كل شيء عُصِر.
لسان العرب

سُئِل الشعبي عن مسألةٍ فقال :
لا علم لي بها !!
فقيل له : ألا تستحي ؟
فقال : ولِمَ أستحي مما لم تستحِ منه الملائكة حين قالت :{ سُبْحَانَكَ لَا عِلْمَ لَنَا إِلَّا مَا عَلَّمْتَنَا }
- العقد الفريد –

إذا قيل مثلاً: [هذه فتاةٌ ممزّقٌ كتابُها] فإن كلمة [ممزّقٌ] نعت. غير أن معنى النعتيّة فيه لا يقع على ما قبلَه، بل يقع على ما بعدَه، أي [الكتاب]، إذ الكتاب هو الموصوف بأنه ممزّق، لا الفتاة. وقد اصطلح النحاة على أن يسمّوا هذا الصنف من النعوت: [النعت السببي]


ﺩﺧﻞ ﻟﺺ ﺑﻴﺖ ﻣﺎﻟﻚ ﺑﻦ ﺩﻳﻨﺎﺭ " ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ "
ﻓﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﺷيء ﻳﺴﺮﻗﻪ ﻭﻟﻢ ﻳﺠﺪ
ﺛﻢ ﻧﻈﺮ ﻓﺈﺫﺍ ﺑﻤﺎﻟﻚ ﻳﺼﻠﻲ
ﻓﻌﻨﺪﻣﺎ ﺳﻠﻢ ﻣﺎﻟﻚ ﻭﻧﻈﺮ ﺇﻟﻲ ﺍﻟﻠﺺ ﻘﺎﻝ :
ﺟﺌﺖ ﺗﺴﺮﻕ ﻣﺘﺎﻉ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭﻟﻢ ﺗﺠﺪ .... ﻓﻬﻞ ﻟﻚ ﻓﻲ اﻼﺧﺮﺓ
ﻣﻦ ﻣﺘﺎﻉ ؟
ﻓﺎﺳﺘﺠاب ﺍﻟﻠﺺ ﻭﺟﻠﺲ ﻭﻫﻮ ﻳﺘﻌﺠﺐ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻓﺒﺪﺃ
ﻣﺎﻟﻚ ﻳﻌﻆه ﺣﺘﻲ ﺑﻜﻲ
ﻭﺫﻫﺒﺎ ﻣﻌﺎ ﺍﻟﻲ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ ﺗﻌﺠﺐ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻣﻦ
أﻣﺮﻫﻤﺎ
ﺃﻛﺒﺮ ﻋﺎﻟﻢ ﻣﻊ ﺃﻛﺒﺮ ﻟﺺ
ﻓﺴﺄﻟﻮﺍ ﻣﺎﻟﻚ ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻬﻢ:
٠
ﺟﺎﺀ ﻳﺴﺮﻗﻨﺎ
ﻓﺴﺮﻗﻨﺎ ﻗﻠﺒﻪ !.


كان لبشار أيضاً صديق يقال له هلال، فقال لبشار يوما: يا أبا معاذ! إنَّ الله لم يذهب بصر أحد إلاّ عوضه منه شيئاً، فما عوضك؟ قال: الطويل العريض. قال: وما هو؟ قال: إلاّ أراك ولا أرى الثقلاء أمثالك! ثم قال: يا هلال، أتطيعني في نصيحة أخصك بها؟ قال: نعم! قال: انك كنت تسرق الحمير زمانا، ثم تبت وصرت رافضيا؛ فعد إلى سرقة الحمير، فهي والله خير لك من الرفض!


روي أن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه لما قرأ: " ونادوا يا مال ليقض علينا ربك أنكر عليه ابن عباس. فقال علي: هذا من الترخيم في النداء فقال. ابن عباس: ما أشغل أهل النار في النار عن الترخيم في النداء؟ فقال علي: صدقت.
فهذا يدل على تحقق الصحابة من النحو، وعلمهم به.
معجم الأدباء

قال الشاعر :
أنت يا هذا ثقيل ... وثقيلٌ وثقيل
أنت في المنظر إنسا ... نٌ وفي الميزان فيل
بهجة المجالس وأنس المجالس
المؤلف : ابن عبد البر

في فضل الأدب وأهله، وذم الجهل وحمله
قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه: كفى بالعلم شرفاً أنه يدعيه من لا يحسنه ويفرح إذا نسب إليه من ليس من أهله، وكفى بالجهل خمولاً، أنه يتبرأ منه من هو فيه ويغضب إذا نسب إليه.
فنظم بعض المحدثين ذلك، فقال:
كفَى شَرَفاً لِلْعِلْمِ دَعْوَاهُ جَاهِلٌ ... وَيَفْرَحُ أَنْ يُدْعَى إِلْيهِ وَيُنْسَبُ
وَيَكْفِي خُمُولاً بِالْجَهالَةِ أَنَّنِي ... أُرَاعُ مَتَى أُنْسَبْ إلَيْهَا وَأَغْضَبُ
وقال رضي الله عنه: قيمة كل إنسان ما يحسن، فنظمه شاعر وقال:
لاَ يَكُونُ الْفَصِيحُ مِثْلَ الْعَيَيِّ ... لاَ وَلاَ ذُو الذَّكَاءِ مِثْلَ الْغَبِيِّ
قِيمَةُ الْمَرْءِ قَدْرُ مَا يُحْسِنُ الْمَرْ ... ءُ قَضَاءٌ مِنَ الإمَامِ عَليِّ
وقال كرم الله وجهه: كل شيء يعز إذا نزر، ما خلا العلم، فإنه يعز إذا غزر.
معجم الأدباء



قيل لأبي عمرو الشيباني :لأيّ شئ يكون الثقيل أثقل على الإنسان من الحمل الثقيل ؟ فقال : لأن الثقيل يقعد على القلب ، والقلب لا يحتمل ما يحتمل الرأس والبدن من الثقل.
بهجة المجالس وأنس المجالس


دخل ثقيل على مريض فأطال الجلوس. ثم سأل المريض: مم تشتكي؟ فأجابه «من قعودك عندي».

نعرف أن جمع التكسير وشِبْهَه يعامل معاملة المفرد المؤنث ؛ فتقول في نحو : الزيود جمع " زيد " , والهنود " جمع " هند " , و" قوم " ونسوة : جاءت الزيود والهنود والقوم .
والطريف في الأمر أن الإمام الزمخشري– رحمه الله – استخدم هذه القاعدة استخدامًا جميلاً , فقد تكاثر حوله الحساد يريدون السوء به , فلم يبال بهم , لأنهم - وإن كانوا جمعًا - كالأنثى . وما عُهِد في الرجال أن يخافوا بطش النساء ؛ يقول :
إنّ قومي تجمّعوا......................وبقتلي تحدّثوا
لا أُبالي بجمعهم......................كلُّ جمعٍ مؤنثُ


تُحذف تاء التأنيث في النسب، قولاً واحداً، فيقال في نحو: [فاطمة وطلحة]: [فاطميّ وطلحيّ]. قال ابن يعيش: [إذا نسبت إلى اسم في آخره تاء التأنيث حذفتها، لا يجوز غير ذلك].


يذهب بعض النحاة إلى أنّ النعت السببي يجوز فيه الإفراد والجمعُ، إذا كان بعده جمعُ تكسير حصراً. أي يجوز: [هذا تلميذٌ كريم زملاؤه] و [هذا تلميذ كرامٌ زملاؤه].


النعت السببي يتبع منعوته في اثنين من خمسة: واحد من الرفع والنصب والخفض، وواحد من التعريف والتنكير، ويتبع مرفوعه الذي بعده في واحد من اثنين وهما التذكير والتأنيث، ولا يتبع شيئاً في الإفراد والتثنية والجمع، بل يكون مفرداً دائماً.


المصدر الصناعي: اسمٌ زِيدتْ في آخره ياء مشدّدة، بعدها تاء مربوطة: [يّة]، للدلالة على ما فيه من الخصائص. نحو: [الإنسانيّة]، فإنها تدل على خصائص الإنسان، و [اللصوصيّة]، فإنها تدل على خصائص اللصوص.
ولا فرق في ذلك بين أن يكون الاسم عربياً أو أعجمياً، أو جامداً أو مشتقاً، أو مثنىً، أو جمعاً،... نحو: [الحيوانية - الرأسمالية - الاشتراكية - الأقدمية - الكيفية - الماهيّة - الهويّة - الأنانية - الديموقراطية...].



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 2:20 pm

اسم الجنس الإفرادي: هو ما دلّ على الكثير والقليل من الجنس، نحو: لبن، عسل، ماء...


يدل اسم المرة على وقوع الفعل مرة واحدة. ويصاغ من الفعل الثلاثي على وزن [فَعْلَة] نحو: [سار فلان سَيْرَة، وجلس جَلْسَة].
وأمّا الفعل غير الثلاثي فاسم المرة منه، هو مصدره القياسيّ، مضافاً إليه تاء في آخره. نحو: [انحدر فلان انحدارة] و[استكبر استكبارة].
فإذا كان مصدر الفعل ممّا ينتهي بتاء - أصلاً - نحو: رحمة ودعوة وإعانة واستقامة، وأريد استعماله للدلالة على المرة، فحينئذ يؤتى بعده بكلمة تدل على ذلك، فيقال: رحمة واحدة، ودعوة واحدة، وإعانة واحدة، واستقامة واحدة.


اسم الجمع: هو ما تضمّن معنى الجمع، ولكن لا واحد له. نحو: [جيش وقوم ونساء وشعب...]. ولك الخيار في أن تعامله معاملة المفرد، أو معاملة الجمع. فتقول مثلاً: النساء سافرت، والنساء سافَرْنَ، والقوم رحل، والقوم رحلوا...

اسم الجنس الجمعي: هو ما تضمن معنى الجمع، دالاّ على الجنس، نحو: بطيخ وتفاح وتمر. ويفرق بينه وبين مفرده تاء تلحق المفرد، فيقال في حالة الإفراد: بطيخة وتفاحة وتمرة...

جاء عن العرب بضعة مصادر ميمية على وزن [مَفْعِل] نحو: [المَوْعِد بمعنى الوَعْد - المَوْضِع بمعنى الوَضع - المَوْقِف بمعنى الوقوف - المَوْلِد بمعنى الولادة - المَوْثِق بمعنى الثِّقة] فتحفظ وتستعمل، ولكنّ القياس [مَفْعَل].

جرت العرب على أن تحذف الهمزة من أمر فِعْلَيْ: [أخذ - أكل] فقالت: [خُذْ - كُلْ]، وأما فعل [أَمَرَ] فربما حذفت همزته فقالت: [مُرْ]، وربما أثبتتها فقالت: [اُؤمُرْ]. وحَذفَت الهمزة وأثبتتها أيضاً في صيغة الأمر إذا كانت عينَ فِعْلِ [سألَ]، فقالت: [سَلْ] كما قالت: [اِسْأَلْ].

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 2:22 pm







الحنيفُ في كلام العرب: المستقيمُ السَّالِمُ، وإنّما قيل للأعرج: أَحْنَف على جِهَةِ التَّقاؤُلِ، كما قيل للقَفْرِ: مفازة.
"المسالك في شرح موطأ مالك" لابن العربي.


الثائبُ: الرّيحُ الشديدةُ تكونُ في أَوّلِ الـمَطَر.
لسان العرب

الصاقِعةُ كالصاعِقةِ.
قال الفراء: تميم تقول صاقِعةٌ في صاعِقةٍ.
لسان العرب



قال علي - رضي الله عنه -: تعلَّموا النَّحو؛ فإنَّ بني إسرائيل كفروا بحرفٍ واحد كان في الإنجيل الكريم مسطورًا، وهو: أنا وَلَّدت عيسى. بتشديد اللام، فخَفَّفوه، فكَفَرُوا.


الماذِيُّ العسَل الأَبيض.
والماذِيَّةُ الخَمْرة السهلة السَّلِسة، شبهت بالعسل، ويقال: سُمِّيت ماذِيَّةً لِلِينِها. يقال: عسل ماذِيٌّ إِذا كان لَيِّناً، وسميت الخمر سُخامِيَّةً لِلينها أَيضاً.
لسان العرب


الثَّوابُ: النَّحْلُ لأَنها تَثُوبُ.
لسان العرب
تثوب: ترجع.


المَذاء: الدِّياثة، والدَّيُّوث: الذي يُدَيِّث نفسَه على أَهله فلا يبالي ما يُنال منهم.
لسان العرب



**لما توفي حاتم الطائي أراد أخوه التشبه به
فنهته أمه عن ذلك بقولها:
أتريد أن تحذو حذو أخيك ؟
لاتتعبن نفسك في ذلك يا بني...
فأجابها بقوله: ولم لا، أليس أخي من أمي وأبي؟ فقالت: بلى!
ولكنه منذ ولادته كان يأبى الرضاعة إلا أن يشاركه فيها أحد،
أما أنت فكنت إذا أرضعتك ودخل صبي بكيت إلى أن يخرج .



ومدحِ أعرابي رجلاً فقال :
.
ذاك واللّه فَسِيح النّسب ، مُسْتَحكم الأدب ،
.
من أيّ أقطاره أتيته انتهى إليك بكرم فَعال وحُسْن مَقال .
.
العقد الفريد لابن عبد ربه


رأس الذنوب
رأسُ الذنوبِ الكذبُ: هو يؤسسُها وهو يتفقدها ويثبتها. ويتلونُ ثلاثة ألوانٍ: بالأمنيةِ، والجحودِ، والجدلِ، يبدو لصاحبهِ بالأمنية الكاذبة فيما يزينُ لهُ من الشهواتِ فيشجعهُ عليها بأن ذلك سيخفى. فإذا ظهر عليه قابلهُ بالجحودِ والمكابرةِ، فإن أعياهُ ذلك ختم بالجدلِ، فخاصم عن الباطل ووضع لهُ الحجج، والتمس به التثبت وكابر بهِ الحق حتى يكون مسارعاً للضلالةِ ومكابراً بالفواحشِ.
الادب الكبير والادب الصغير




إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا} فيه تشبيه يسمى التشبيه المقلوب وهو أعلى مراتب التشبيه حيث يجعل المشبّه مكان المشبّه به كقول الشاعر:
كأن ضياء الشمس غرةُ جعفر

والأصل في الآية أن يقال: الربا مثل البيع ولكنه بلغ من اعتقادهم في حل الربا أن جعلوه أصلًا يقاس عليه فشبهوا به البيع.

من كتاب الحاوي في تفسير القرآن الكريم


سحر الإعراب : فتحة أنقذت صاحبها...
رُوِيَ أنَّ عبد الملك بن مروان أخذ رجلا كان يرى رأيَ الخوارج – وكان في قتالٍ ضارٍ معهم – وقال له مُسْتَجوبًا:
ألستَ القائلَ: ومِنَّا سوَيْد والبَطين وقَعْنب :: ومِنَّا (أميرُ) المؤمنينَ شبيبُ؟
(وشبيب هو رأس الخوارج، وكان فارسًا لا يُشَقُّ له غُبار، حتَّى إنه قتلَ كلَّ مَنْ أرسلهم الحجاجُ لقتْلِهِ، ثم سار إلى الكوفة وحاصر الحجاج فيها!)

فردَّ الرجل: إنما قلتُ: ومِنَّا (أميرَ) المؤمنينَ شبيبُ!
فأمر عبد الملك بن مروان بإخلاءِ سبيلِه!



حذف ألف ابن أو ابنة:
1. تحذف ألف ابن إذا وقعت بين علمين في سطر واحد شريطة أن يكون الثاني أباً للأول .
مثال: محمد بن عبد الله رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) .
فإذا وقعت كلمة ابن بين علمين ولم يكن الثاني أبا للأول كقولك: عيسى ابن مريم ، أو قول اليهود: عزير ابن الله، أو قول النصارى: المسيح ابن الله. ففي مثل هذه الحالات - تثبت الألف.
وإذا وقعت كلمة ابن في نهاية السطر بعد العلم الأول - أو في أول السطر بعدها العلم الثاني - تثبت الألف .
كقولك: ابن عبد الله هو المقصود .
وإن فصلتَ بين العلمين بضمير، فلا تحذف الألف .
كقولك: محمد هو ابن عبد الله .
وتحذف (جوازًا) بعد حرف النداء، فنقول:
يا ابن محمد أو يا بن محمد
2. وتحذف ألف ابنة إذا حذفت التاء المربوطة، فهي مرتبطة بها وجودًا، وحذفًا .
فنقول: خولة ابنة الأزور و : خولة بنت الأزور .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 2:23 pm

تقدير الإعراب في الأسماء
أولاً: ما يقدر فيه حركة
يقدر الإعراب على آخر الاسم وذلك على نوعين:
1) ما يقدر عليه الفتحة والضمة والكسرة.
أ)) المعتل الآخر بالألف وذلك للتعذر؛ فالألف ساكنة لاتقبل تحريك مثل: نجح موسى، رأيت موسى، سلمت على موسى.
ب)) المضاف لياء المتكلم للتعذر؛ لأنَّ الحرف الذي قبل الياء عليه كسرة فيتعذر الجمع بين الكسرة وحركات الإعراب مثل: نجح أخي، رأيت أخي، سلمت على أخي.

2ـ ما يقدر عليه الضمة والكسرة
أ) الاسم المعتل الآخر بالياء في حالتي الرفع تقدر الضمة للثقل مثل: حضر القاضي والجر تقدر الكسرة للثقل مثل: مررت بالقاضي.

ثانياً: ما يقدر فيه حرف
جمع المذكر السالم المرفوع المضاف لياء المتكلم فتقدر الواو للقليب والإدغام مثل: تلاميذي مكرمي ، هل أنتم متبعي؟
مكرمي: أصلها: مكرمون لي حذفت اللام للتخفيف، وحذفت النون للإضافة فصارت مكرموي: اجتمعت الواو والياء فيما يشبه الكلمة الواحدة واتصلا والسابق منهما متأصل في ذاته وسكونه فوجب قلب الواو ياء وإدغام الياء في الياء.
(الإعراب) مكرمي: خبر مرفوع وعلامة رفعه الواو المقدرة للقلب والإدغام والياء ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه.




شروط حذف نون «كان»
حذفُ نُونِ «كان»، وذلك مشروط بأُمُورٍ؛ أحدها: أن تكون بلفظ المضارع، والثّاني: أن يكون المضارع مجزوماً، والثّالث: أن لا يقع بعد النّون ساكن، والرّابع: أن لا يقع بعده ضمير متصل، وذلك نحو: {وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (النّحل: الآية 120) }، {وَلَمْ أَكُ بَغِيّاً (مريَم: الآية 20) }؛ ولا يجوز في قولك: «كانَ» و «كُنْ»؛ لانتفاء المضارع، ولا في نحو: «هُوَ يَكُونُ» و «لَنْ يَكُونَ»؛ لانتفاء الجزم، ولا في نحو: {لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُواْ (البَيّنَة: الآية 1) }؛ لوجود السّاكن، ولا في نحو قوله صلى الله عليه وسلّم «إنْ يَكُنْهُ فَلَنْ تُسَلّط عَلَيْهِ، وَإِنْ لاَ يَكُنْهُ فَلاَ خَيْرَ لَكَ فِي قَتْلِهِ» لوجود الضَّمير.
- ( من كتاب: شرح شذور الذهب)




مُسَوِّغًاتُ الابتداء بالنكرة
المبتدأ - كما عرفت- هو الاسم الذي يقع في أول الكلام ،وهذا الاسم محكومٌ عليه ، أي تنسب اليه حكماً ، وهذا المحكوم عليه لابد أن يكون معرفة ، و من هنا اشترط في المبتدأ أن يكون معرفة ، و في بعض الأحوال يقع المبتدأ نكرة ، و لكن بمسوِّغ من المُسِّوغات ، و من هذه المُسِّوغات التي تجيز وقوع المبتدأ نكرة ما يأتي :

1- أن يتقدم الخبر شبه الجملة عليه
نحو : (في الدار رجلٌ ، وفوق الغصن عصفورٌ )
فـ( رجل ، عصفور ) مبتدأ ، و هي نكرة ، وسوَّغ ذلك تقديم الخبر شبه الجملة عليه ، و منه قوله تعالى : ( وفي الأرضِ آياتٌ للموقنين) ، ( ولدينا مزيدٌ )

2- أن يتقدم عليها نفى نحو : ما رجلٌ في الدار .
3- أن يتقدم عليها استفهام نحو : قوله تعالى : ( أإلهٌ مع الله ) لا إله إلا الله

4- أن يقصد منها الدعاء : نحو قولهِ تعالى ويلٌ للمطففين )
5- أن تكون موصوفة نحو : (تلميذٌ مُهَّذبٌ حاضرٌ) .

6- أن تكون مضافة نحو قول الرسول -صلي الله عليه و سلم -: ( خمسُ صلواتٍ كتبهن الله في اليوم و الليلة ) .

7- أن تكون النكرة عاملة عمل الفعل نحو: (أمرٌ بمعروفٍ صدقةٌ، ونهىٌ عن منكر صدقة) فـ (أمر، ونهى) مصدران عملا عمل الفعل فنصبا محل الجار والمجرور بعدهما فسوَّغ ذلك الابتداء بهما، ومن ذلك قولك: (مذاكرٌ دروسهَ محبوبٌ).

8- أن تقع النكرة بعد (لولا) الامتناعية، والامتناع نفى، نحو : لولا فهمٌ لرسب الطالبُ، ولولا إحسانُ لجاع الفقير فـ (فهم، وإحسان) نكرات، وسوَّغ الابتداء بها وقوعها بعد (لولا).

9- أن يراد بالنكرة الحقيقة مثل: رجلٌ أقوى من امرأة، طائرة أسرع من باخرة ،فالمراد حقيقة الرجل،وحقيقة الطائرة.

10- أن يكون الخبر خارقاً للعادة نحو: حصاةٌ سبَّحت، بقرة تكلَّمت.

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 2:35 pm




من صفات الإبل

الحَرْف:وهى الناقة الضامِرَة.

والعَنْس:وهى الشديدة الصُّلْبَة.

والشِّمْلال وهى الخفيفة،وكذلك الشِّمِلَّة.

والعَنْتَرِيس:الشديدة.




(( فعدةٌ من أيام أُخرَ ))

تُمنع لفظةُ (( أخَرَ )) من الصرف :
لأنها صفة معدولة عن وزن آخر
فلفظُ أُخَر معدول به عن : ( أخريات ) جمع أخرى .



أما بعد . وبعد.
أمّا بعدُ
أسلوب مكون من لفظين ، هم : ( أمّا ) ، و ( بعْد )
أمّا : حرف شرط وتفصيل ويفيد التوكيد أيضا ، ولا يعمل الجزم .
وفسروه بمعنى : مهما يكن من شيء
بعدُ : ظرف زمان قُطِع عن الإضافة ونُوِيَ معناها فبُنِيَ على الضم .
والمعنى العام : مهما يكن من شيء بعدُ ...
وأوجبوا اقتران الجواب بالفاء ، تقول :
أما بعدُ فيسعدني أن أصنع كذا وكذا
وغالبا يتخذون هذا الأسلوب في مطالع الكلام : رسالة ..خطبة .. مقدمة كتاب ......ونحو ذلك .
________

( وبعدُ )
الواو حسب ما قبلها في الدلالة على عطفٍ أو استئنافٍ
بعد : ظرف زمان مقطوع عن الإضافة مع بقاء معناها في النية
وأصله : وبعدَ ذلك ، أو ما يشبهه
وقالوا : هو اختصارٌ جاء على صورةٍ غير السابقة على وجه التفنن والتنوع في القول
ومجيء الفاء بعده واجب
والمعنى : وبعد ما قدمتُ من البيان فإن كذا وكذا .
وقال بعضهم : بل هو في معنى : ومهما يكن من شيء بعدُ فإن .....




يُقال :

( الاستذراء ) من البرد ،
و ( الاستظلال ) من الحرّ ،
و ( الاستكنان ) من المطر .


قال الزركشي: (قد يوصف الجمع بالجمع ولا يوصف مفرد كل منهما بالمفرد ومنه: {فوجد فيها رجلين يقتتلان} فثنى الضمير ولا يقال في الواحد يقتتل
ومنه: {وأخر متشابهات} ولا يقال وأخرى متشابهة

فائدة │طاوُس وطاوُوس
هناك قاعدة إملائية تنصُّ على أنَّ الواو تُحذَفُ خطًّا لا لفظًا من كلِّ كلمةٍ التقى فيها واوان أوَّلهما مضمومة، مثل: طاوُوس – طاوُس، دَاوُود – دَاوُد، نَاوُوس – ناوُس..إلخ
غير أنَّ هناكَ مذهبًا يُجيزُ كتابةَ مثل هذه الكلمات بواوَيْنِ على الأصل.
لكنَّ الأفضلَ أنْ تُكتبَ بواوٍ واحدةٍ؛ كراهةَ اجتماع مِثْلَيْنِ. [وهذا مذهب الأكثريَّة]


الفرق بين المنصوب على المدح والمنصوب على الاختصاص أن المنصوب على المدح أن يكون المنتصب لفظا يتضمن نفسه مدحا نحو " هذا زيد عاقل قومه " وفي الاختصاص لا يقتضي اللفظ ذلك كقوله تعالى: {رحمت الله وبركاته عليكم أهل البيت}
(الكلام لسيبويه نقله عنه الزركشي في علوم القرآن)


معاني اسم ابراهيم:
اسم مذكر (ولد)
اسم علم أعجمي من بلاد النهري موطن النبيِّ إبراهيم.
معناه: أبو الجمهور. واسمه الأصلي "أَبرام" أي: الأب الرفيع، الأب المكرَّم. والاسم ليس عبرياً كما يَدَّعون، لأن إبراهيم أصله من "كَوْثى" قرب الكوفة. وبدَّلوا الاسم فقالوا: إبراهام، أبرام، أبرهة. ويرى الأكراد أن الاسم كردي مركب من "بَر: الأخ"، و"هام:الصخر"، والمعنى: أخو الصخر. ولعل هذا المعنى الأخير جاء من صنعة أبيه أو عمه، وهي نحت الصخر لصنع التماثيل.


كلمة " قهوة " في جميع قواميس اللغة العربية معناها في الأصل " الخمر " !

قال الأزهري ( ت 370 هـ ) في " تهذيب اللغة " : القهوة : الخمر ؛ سُمِّيتْ قهوةً ، لأنها تُقهِي الإنسانَ : أي تُشْبِعُه . وقال غيره : سُمِّيتْ قهوة ؛ لأنّ شاربَها يُقْهِي عن الطعام : أي يكرهه ويأجَمُه .


الفنان في اللغة العربية بمعنى حمار ، لو رجعتم للسان العرب لوجدتم ذلك
فنان بمعنى حمار
كثير من الناس يقولون لمن أتقن أمراً فنان فتراهم يقولون : هذا رجل فنان وإذا نظرنا في معناها عند أهل اللغة نراهم يقولون كما في تاج العروس :
(و) الفنان (كشداد الحمار الوحشى) الذى ( له فنون من العدو ) اهـ



كلمة (التّوأم) يوصف بها شخصان وُلدا معاً، و لا يجوز أن يقال: هما توأمان، ولكن يقال: هذا توأم هذه، وهذه توأمته، فإذا جَمِعا فهما : توأم . وعلى ذلك يجوز لك أن تقول : الببلاوي وعاطف عبيد : توأم ولا تقل : هما توأمان
-------------------------------

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 2:39 pm

فوائد لغوية



الفائدة الأولى : إذا نــوِّن المنقوص حذفت ياؤه رفعاً وجراً . تقول ( هذا قاضٍ ) و( مررت بقاضٍ ) .

الفائدة الثانية : ضمير الغائب يستتر جوازاً ، وأما ضمير المتكلم والمخاطب يستتر وجوباً .

الفائدة الثالثة : أفعال الشروع هي : كل فعل بمعنى بدأ أو شرع ، وهي أفعال ناسخة خبرها جملة فعلية فعلها مضارع مثل ( بدأ زيد يأكلُ الطعام ) .

الفائدة الرابعة : كل اسم محلى بـ ( أل ) وقع بعد اسم إشارة فهو بدل مثل قوله تعالى ( ذلك الكتاب ) .

الفائدة الخامسة : كل ما يقع بعد الظرف فهو مضاف إليه سواء أكان مفرداً أم جملة . مثل ( ذهبتُ نحو دارِ الهجرة ) .

الفائدة السادسة : اللام في خبر (إنَّ) تسمى المزحلقة ، لأنها زُحلقت من الاسم إلى الخبر كراهة اجتماع مؤكدين . مثل ( إن زيداً لقائمٌ ) .

الفائدة السابعة : إذا وقع الاسم الجامد بعد ( أيّهـا ) فهو بدل ، وإن كان مشتقاً فهو صفة .

والجامد هو الذي لم يؤخذ من شيء آخر، مثل ( الرجل ) تقول : أيّها الرجل .

وأما المشتق فهو الذي أُخذ من فعل آخر، مثل ( القائم ) أخذ من قام – يقوم ، تقول: ( أيّها القائم ) .

الفائدة الثامنة : إذا جاءت أنْ وبعدها الفعل المضارع فإنها تسمى مصدراً مؤوّلاً وتعرب بحسب موقعها من الجملة ، فإن كانت في محل المبتدأ تعرب به مثل
( أن تأكل خيرٌ لك ) والتقدير : أكْلُك خيرٌ لك ، وإن وقعت في محل المفعول به تعرب به نحو ( لم يستطع محمد أن يأكل التفاحة ) والتقير : لم يستطع محمدٌ أكْلَ التفاحة .

الفائدة التاسعة : الأفعال التي تنصب مفعولين أصلهما المبتدأ والخبر هي :
ظـنَّ – خال – حسِب – زعم – جعل – عدَّ – حَجا ( ظنَّ ) – هبَّ – صيَّر- ردَّ - ترك – تخـذ – اتـخذّ – رأى ( القلبية) – علم – وجد – ألفى – درى .

الفائدة العاشرة : لا النافية للجنس تعمل عمل ( إنّ ) تقول ( لا رجلَ قائمٌ ) .

الفائدة الحادية عشرة : سُمّيت الأفعال الناسخة بذلك لأنها تنسخ حكم المبتدأ والخبر وهي ( كان ، صار ، أصبح ، أمسى ، ليس ، مازال ، ما فتئ ، مابرح ، ماانفك ، مادام ، أضحى )

الفائدة الثانية عشرة : لكنّ ( بالتشديد ) تعمل عمل إنّ ، أما لكن ( بالتخفيف ) فهي حرف استدراك لا عمل لها تقول : محمد عالمٌ لكنْ أخوه جاهل .

الفائدة الثالثة عشرة : ( قلّما ، طالما ، كثرما ، شدّما ) أفعال ماضية مكفوفة عن العمل ، وإنّ وأخواتها إذا اتصلت بها ( ما ) كفتها عن العمل .

الفائدة الرابعة عشرة : صيغة منتهى الجموع هي كل جمع تكسير بعد ألف تكسيره حرفان مثل ( مساجد ) أو ثلاثة أحرف أوسطها حرف ساكن مثل ( عصافير ) .

الفائدة الخامسة عشرة : تعلق الجار والمجرور بالفعل أو ما فيه معنى الفعل ، كقولك ( وكان أبو بكر أول رجل من قريش إسلاماً ) فـ ( من قريش ) متعلقة بالفعل كان ، والتقدير ( رجل كائن من قريش ) ، وإلا فبصفة من الاسم النكرة ، أو حال من المعرفة .

الفائدة السادسة عشرة : ( خلا – عدا – حاشا ) أفعال ماضية تفيد الاستثناء .
إن سُبقت بـ ( ما ) فيكون ما بعدها منصوباً يعرب مفعولاً به . مثل ( حضر الناسُ ما عدا الشيخَ ) ، وإن لم تسبق بـ( ما ) فيجوز أن تكون أفعالاً ، أو حروف جر . مثل ( حضر الناس عدا الشيخِ ) .

الفائدة السابعة عشرة : قد يكون الظرف أو الجار والمجرور اسمَ فعلٍ ، كقولنا ( عليك نفسك ) أو ( دونك الكتاب ) فيعمل عمل الفعل ؛ يتحول من جار ومجرور إلى اسم فعل يرفع وينصب ، والفاعل ضمير مستتر تقديره ( أنت ) .

الفائدة الثامنة عشرة : ( أمّـا ) حرف شرط وتفصيل ، وتسد مسد فعل الشرط إذا وقع بعدها اسم مرفوع كان مبتدأً ، وجملة جواب الشرط المقترنة بالفاء تسد مسد الخبر كقوله تعالى ( فأما اليتيم فلا تقهر )

الفائدة التاسعة عشرة : ( إذا ، لو ، لولا ، كلّما ، لوما ، لمّا ) أدوات شرط غير جازمة أي يكون لها فعل شرط وجواب شرط ولكنهما غير مجزومين . مثل ( لو تأتونَ نكرمُكم ) .

الفائدة العشرون : أقسام المنادى خمسة :
1) مفرد علم : مثل يا محمدُ . 2 ) نكرة مقصودة : مثل يا رجلُ خذ بيدي.
وهذان القسمان يُبنيان على ما يرفعان به في محل نصب .
3 ) منادى مضاف : مثل يا عبدَ الله .
4 ) منادى شبيه بالمضاف : مثل يا طالعاً جبلاً .
5 ) نكرة غير مقصودة : مثل يا رجلاً خذ بيدي .
وهذه الأقسام الثلاثة معربة وتكون منصوبة .

الفائدة الحادية والعشرون : ( ما ) الاستفهامية إذا اتصلت بحرف جر حذفت ألفها
مثل : ( عمَّ ) و ( بمَ ) و ( ممَّ ) و ( لـمَ ) .

الفائدة الثانية والعشرون : الفاء السببية : هي الفاء المسبوقة بنفي أو طلب ، ويكون الفعل المضارع بعدها منصوبا بأن المضمرة وجوباً . مثل قوله تعالى ( .. ألم تكن أرضُ الله واسعةً فتُهاجروا فيها ) .

الفائدة الثالثة والعشرون : إذا وقع الاسم منصوباً بعد اسم التفضيل فهو تمييز .
مثل : أنا اليوم أشـدّ افتقـاراً .

الفائدة الرابعة والعشرون : الأفعال التي تنصب مفعولين ليس أصلهما المبتدأ والخبر هي : ( أعطى – سأل – منح – منع – كسى – ألبس ) .
والأفعال التي تنصب ثلاثة مفاعيل هي أرى – أعلم – أنبأ – نبّأ – حدّث - خبّر)

الفائدة الخامسة والعشرون : إذا وقعت الباء في خبر ليس كانت حرف جر زائد .
مثل : ليس الجمالُ بمئزرٍ ، ( مئزر ) خبر ليس مجرور لفظاً منصوب محلاً .

الفائدة السادسة والعشرون : إذا كانت الأفعال الناسخة بمعناها الأصلي فهي تامة وتكتفي بالمرفوع كما في قوله تعالى ( وإن كان ذو عسرةٍ فنظِرة إلى ميسرة ) .
فكان هنا بمعنى وُجد . وكذلك أصبح زيدٌ أي دخل في الصباح .

الفائدة السابعة والعشرون : ( كم ) الاستفهامية والخبرية إذا كان ما بعدها يحتاج إليها سلّط عليها ، وإلا فهي مبتدأ .
أمثلة : كم كتاباً عندك . فـ ( كم ) هنا مبتدأ . كم كتاباً اشتريت ؟ ( كم ) مفعول به.
كم يوماً صمت ؟ ( كم ) ظرف زمان . كم بلدة زرت ؟ ( كم ) ظرف مكان .
كم أكلةً أكلت ؟ ( كم ) نائب مفعول مطلق .
مثال لـ ( كم ) في محل رفع مبتدأ كقوله تعالى ( كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة )
فـ ( كم ) هنا خبرية وقعت مبتدأ و ( غلبت ) خبرها .

الفائدة الثامنة والعشرون : يُصاغ اسم الفاعل والمفعول من الثلاثي على وزن فاعل ومفعول مثل ( كاتب ومكتوب ) ، ومن غير الثلاثي على وزن مضارعه بعد إبدال حرف المضارعة ميماً مضمومة وكسر ما قبل الآخر في اسم الفاعل وفتحه في اسم المفعول .
مثــال : أكــرَمَ ... يـُـكـرِمُ .... مــكْـرٍم ( بكسر الراء ) اسم فاعل .
أكــرَمَ ... يـُـكرِمُ .... مــكْـرَم ( بفتح الراء ) اسم مفعول .

الفائدة التاسعة والعشرون : المصدر يعمل عمل الفعل وهكذا كل المشتقات كاسم الفاعل مثل ( الظالم أهلُها ) ، واسم المفعول مثل ( المؤلفة قلوبهم )، والصفة المشبّهة مثل ( محمد حسنٌ وجهُه ) .

الفائدة الثلاثون : في الاسم المنقوص تبين علامة النصب فقط ، ونقدّر علامة الرفع والجر مثل ( جاء القاضي ) و ( مررتُ بالقاضي ) و ( رأيتُ القاضيَ ) .

الفائدة الحادية والثلاثون : الأصل في الفاعل أن يكون مرفوعاً ، وقد يجيء مجروراً لفظاً مرفوعاً محلاً في مواضع :

1- أن يقع مجروراً بإضافة المصدر إليه ، نحو قوله تعالى : ( ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض ) . فإن لفظ الجلالة هنا فاعلٌ مجرور بإضافة المصدر "دفع" إليه .

2- أن يقع مجروراً بحرف الجر الزائد ، نحو قوله تعالى : ( ما جاءنا من بشير )... فإن كلمة بشير مجرورة بمن التي تسمى زائدةً عند بعض النحويين ، ويسميها بعضهم "صلةً" تأدباً مع القرآن الكريم .وتأويل الكلام - والله أعلم - "ما جاءنا بشير" .. ومثل ذلك قوله تعالى : ( وكفى بالله وكيلاً ) فإن تأويل الكلام - والله أعلم - "وكفى الله وكيلاً".

3- أن يقع مجروراً بإضافة اسم المصدر إليه ، ومنه الأثر المروي عن ابن مسعود -رضي الله عنه - :"من قُبْلَةِ الرجلِ امرأتَه الوضوءُ" . فاسم المصدر هنا "قبلة" والمصدر "تقبيل" والاسم المضاف إليه هو "الرجل" ومجرور لفظاً مرفوع محلاً لكونه فاعلاً .

الفائدة الثانية والثلاثون : "كيف" اسم استفهام مبني على الفتح ، وتجب له الصدارة في الجملة ، وإعرابها له حالات :
- فإن جاء بعدها اسم فهي خبر مقدم وجوباً ، والاسم المؤخر مبتدأ ، ومثاله " كيف الحال" .
- وإن كان بعدها فعل غير ناقص أو فعل ناقص استوفى خبره فتعرب حالاً مقدماً وجوباُ ، ومثاله قوله تعالى :" ألم تر كيف فعل ربك بأصحاب الفيل " ومثال الحالة الثانية قوله تعالى :"كَيْفَ يَكُونُ لِلْمُشْرِكِينَ عَهْدٌ" .
- وإن كان بعدها فعل ناقص ولم يذكر خبره فهي خبر له مقدم .. ومثاله قوله تعالى : " فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُفْسِدِينَ " .

الفائدة الثالثة والثلاثون : أجاز إلحاق "أل" بكلمات" غير ، بعض ، كل" بعضُ النحويين ، وأغلبهم يمنعه ، وعلة المنع : أنها ملازمة للإضافة ، وإذا قُطِعَتْ عنها الإضافة عوض عن الإضافة بالتنوين ، و"أل" والإضافة والتنوين لا تجتمع في وقت واحد ، فإذا جاء واحد من هذه الثلاثة ذهب الآخران .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 5:01 pm

أبيات للعباس ابن الأحنف فى الغزل العفيف :
الحب أول ما يكون لجاجة
تأتي به وتسوقه الأقدارُ
حتى إذا اقتحم الفتى لججَ الهوى
جاءت أمورٌ لا تُطاق كبار
نَزَفَ البُكاءُ دُموعَ عَينِكَ فَاِستَعِر
عَيناً لِغَيرِكَ دَمعُها مِدرارُ
مَن ذا يُعيرُكَ عَينَهُ تَبكي بِها
أَرَأَيتَ عَيناً لِلبُكاءِ تُعارُ


قال إبراهيم بن المنذر الحزاميُّ: قدم أعرابي من أهل البادية على رجلٍ من أهل الحضر فأنزله وكان عنده دجاجٌ كثيرٌ وله امرأة وابنان وبنتان قال: فقلتُ: لامرأتي: اشوي دجاجةً وقدميها إلينا؛ نتغدى بها؛ وجلسنا جميعًا ودفعنا إليه الدجاجة فقلنا: اقسمها بيننا: نريد بذلك أن نضحك منه قال: لا أُحْسِن القسمة فإن رضيتم بقسمتي قسمتُ بينكم قلنا نرضى فأخذ رأس الدجاجة فقطعه فناولنيه وقال الرأس للرئيس ثم قطع الجناحين وقال: الجناحان للابنين ثم قطع الساقين وقال الساقان للابنتين ثم قطع الزَّمِكَّى وقال العجز (للعجوز) ثم قال والزَّوْر للزائر فلمَّا كان من الغد قلتُ لامرأتي: اشوي لنا خمس دجاجاتٍ فلمَّا حضر الغداء قلنا: اقسم بيننا قال: شفعًا أو وترًا قلنا: وترًا قال أنت وامرأتك ودجاجةٌ ثلاثةٌ ثم رمى بدجاجةٍ وقال: وابناك ودجاجةٌ ثلاثةٌ ورمى إليهما بدجاجةٍ وقال: وابنتاك ودجاجةٌ ثلاثةٌ ثم قال: وأنا ودجاجتان ثلاثةٌ فأخذ الدجاجتين فرآنا ننظر إلى دجاجتيه فقال: لعلَّكم كرهتم قسمتي الوتر قلنا اقسمها شفعًا فقبضهن إليه ثم قال أنت وابناك ودجاجةٌ أربعةٌ ورمى إلينا دجاجة ثم قال والعجوز وابنتاها ودجاجةٌ أربعة ورمى إليهنَّ دجاجةٌ ثم قال: وأنا وثلاث دجاجات أربعةٌ وضمَّ ثلاث دجاجاتٍ ثم رفع رأسه إلى السماء وقال: الحمد لله أنت فهَّمْتَنِيهَا"


سُحْـقـَـاً ..
.
( السَّـحْـقُ ) بفـَتـْح ِالسِّـيْن ِ.. و ( السُّـحْـق ُ) بضَمِّ السِّـيْن ِ ..
أى : " البُعْــدُ" .
يُـقــالُ : ( سُحْـقـاً لهُ ) >>> أى : " أبْعَــدَهُ اللهُ عَنْ رَحْـمَتِه ِ" ..
قـالَ اللهُ سُـبْحـانـَهُ وتعــالى فى سُــورَةِ " المُلـْك " :
{ فَاعْتَرَفُوا بِذَنبِهِمْ فَسُحْقًا لِّأَصْحَابِ السَّعِيرِ } .
وتـُعْـرَبُ كلمة ُ ( سُحْـقـاً ) >>> مَفعُـول مُطـْلـَق لِـفِعْـل ٍمَحْــذوفٍ
مُنصُـوبٌ وعَــلامة ُنـَصْـبهِ الفـَتـْحَـة ُالظـَّاهِـرًة ُ.
وتـُعْـرَبُ الكَـلِـمـات ُ التـَّالية ُنفـْسَ إعْـرابـِها :
( بُعْــداً - تـَعْـساً – جَــدْعـاً - " سُـبْحـان" الله - " مَعـاذ َ" الله –
لبَّيْـك – سَـعْــدَيْـك - دَوالـَيْـك – حَـنانـَيْـك – حَــذاريْـك –
خـُصوصـاً – عُـمٌُـوماً – مَـثـَلاً - مُكـابَـرَة ً- عِـنــاداً –
أيْضاً – حَـقـَّاً – فـَضْلاً – شُـكْـراً – عَـفـْواً – صَـفـْحـاً -
مَـهْـلاً– سُـقـْيـاً – رَعْـيـاً –– خِـلافـاً – وفـاقـاً - ألـْبَتـَّة -
والمَصْـدَرُ المَنصُـوبُ بعْــدَ كُـلٍّ مِنْ :
(1) " إمَّـا " ، مِثـْل :
فإمَّا حَـيـــاة ً تسُـرُّ الصَّـديْقَ
-------------------- وإمَّا مَمـJاتـاً يَـغِـيْظ ُالعِــــدا
(2) هَـمْـزة ِالاسْـتِـفـْهــام ِ ، مِثـْل : أكُـفـْـراً بعْـدَ إسْــــلام ٍ؟! ) .



عن مسعر عن عون قال : هل سمعتم بمعاتبة أحسن من هذا ؟ بدأ بالعفو قبل المعاتبة فقال : ( عفا الله عنك لم أذنت لهم )
***
تفسير ابن كثير



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 5:05 pm

التوكيد :
لغة : التقرير والتثبيت ، وهو مصدر : وكّد ، وقد يقال : أكّد تأكيداً ن ولكنه بالواو أكثر.
واصطلاحا : التابع الرافع احتمال ارادة غير الظاهر .
أو: تابع يذكر تقريرا لمتبوعه لرفع احتمال التجوز أو السهو .
وهو قسمان : معنوي ، ولفظي ، والمعنوي قسمان :
1- مايرفع توهم مضاف إلى المؤكَّد ، وله : النفس والعين بشرط إضافتهما إلى ضمير يطابق المؤكَّد إفراداً وتثنية وجمعاً : جاء الأمير نفسه ، أو عينه ، والأميرة نفسها أو عينها ، ويجوز الجمع بينهما : قدم الوزير نفسه عينه ، ويجوز جرهما بالباء الزائدة : قدم الرئيس بنفسه.
وإن كان المؤكد مثنى فالأرجح جمع النفس والعين على وزن (أفعل) ، قدم الأميران أنفسهما ، والتثنية هي الأصل: نفساهما ، والإفراد جائز : نفسهما .
والجمع يؤكد بهما مجموعين على أفعل : جاء الأمراء أنفسهم .
2-مايرفع توهم عدم إرادة الشمول ، وله من ألفاظ التوكيد : كل ، وجميع ، ويؤكد بهما ماله أجزاء يصح وقوع بعضها موقعه : حفظت القصيدة كلها أو جميعها ، أجرت الدار كلها أو جميعها ، وشرطهما اتصالهما بضمير يطابق المؤكد .
وكلا وكلتا : للمثنى : فاز الطالبان كلاهما والطالبتان كلتاهما .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الأحد أكتوبر 18, 2015 7:39 pm

- فوائد إعرابيّة :
_____________________

1- الاسم المرفوع بعد لولا يعرب مبتدأ خبرُه محذوفٌ وجوباً.
2- (قد) تعرب حرف تحقيق إذا جاء بعدها فعلٌ ماضٍ ، وهي للتوكيد
و تعرب حرف تقليل إذا جاء بعدها فعلٌ مضارع.
3-الاسم الواقع بعد (إذا) يكون مرفوعاً و يعرب فاعلاً أو نائب فاعل لفعل محذوف يفسّره المذكور بعده ، والجملة الفعلية التي بعده تكون تفسيريةً للفعل المحذوف لا محلَّ لها من الإعراب.
4-عندما تأتي(مَنْ)الشرطية في الجملة مبتدأ يكون خبرها جملتيْ الفعل و الجواب.
5-اللام المزحلقة هي اللام التي تقع في خبر إنّ ،وتفيد التوكيد .
6-الاسم المعرَّف ب"ال" الواقع بعد أسماء الإشارة يُعرب بدلاً من اسم الإشارة و يتبع حركتَه.
7-(نعم،لا) حرفا جواب لا محلَّ لهما من الإعراب.
8-جملة فعل الشرط بعد الأدوات ( متى،أيّان،أينما،حيثما،أنّى،إذا ،لمّا كلّما) في محلّ جرّ بالإضافة لأنها تحمل معنى الظّرف.
9-كلُّ اسمٍ يأتي بعد (غير،سوى،كلّ,مثل,بعض) يعرب مضافاً إليه ، وإن اتصل بها ضميرٌ كان في محلّ جرّ بالإضافة.
17-إذا جاء الاسم الموصول بعد اسمٍ معرّفٍ ب(أل) يكون صفةً له ويتبع حركته.
10-إذا جاء فعلان متتاليان وكان الأول فعلاً تاماً ليس ناقصاً فإنَّ جملة الفعل الثاني تكون حالية (بعد المعارف أحوال)
مثال:جلستُ (أكتب) :حالية.
11-الأفعال الخمسة هي كل فعل مضارع :
اتصلت به واو الجماعة في حالتي الغائب و المخاطب
و ألف الاثنين في حالتي الغائب و المخاطب والمذكّر والمؤنّث
وياء المؤنثة المخاطبة.
علامة رفعها ثبوت النون و علامة نصبها و جزمها حذف النون ،
و هذه الضمائر في محل رفع فاعل للأفعال التامة,وفي محل رفع اسم للأفعال الناقصة.
12-الأسماء الخمسة:
(أب،أخ،حم،فو بمعنى" فم"،ذو بمعنى " صاحب")
علامة رفعها الواو و علامة نصبها الألف و علامة جرها الياء
على أن تاتي مضافةً إلى.غير ياء المتكلّم.
13-إذا اتصلت (نا)الدالة على الفاعلين بالفعل الماضي فتعرب:
إما فاعلاً إذا كان مبنياً على السكون مثل "وصلْنا باكراً "
أومفعولاً به إذا كان مبنياً على الفتح ،مثل" سامحَنا الله"
وإذا اتصلت بالفعل المضارع فهي في محل نصب مفعول به دائماً
14-الترخيم: هو حذف حرف أو أكثر من المنادى بغرض التودّد والتحبّب مثالSadيا فاطم،يا بثنةُ،يا صاحِ)
15-إذا جاء جار و مجرور أو ظرف وبعده اسم نكرة مرفوع فإنَّ ذلك الاسم يعرب مبتدأ مؤخَّراً ،و شبه الجملة قبله تتعلّق بالخبر المقدّم المحذوف. مثل" في السماء قمرُ" "بين الأشجارنبعٌ"
16-إلا: تكون أداة حصر عندما تسبق بنفي.
17-تقع الباء الزائدة في الخبر المنفي مثل" ولا الفنُّ الجميلُ بظاهرٍ"
وفي فاعل الفعل (كفى)وفي فاعل فعل التعجب(أفعِلْ به)،.
ويجّر مابعدها لفظاً ويحافظ على محلّه من الإعراب
18-بعد(قال،قالوا،يقول،قل، أو ما في معنى القول) تأتي الجملة مقول القول في محلّ نصب مفعول به،أمّا إذا كان الفعلُ مبنيّا للمجهول فإنّ مقولَ القول يصبحُ في محلّ رفع نائب فاعل.مثل: قيل: "العلمُ سلاحٌ"
19-(مذ،منذ)الاسم الواقع بعدهما اسم مجرور،لأنهما تكونان حرفي جرّ.
20-(ن) الوقاية هي النون التي تقع قبل ياء المتكلم إذا اتصلت بالفعل و يجب أن يكون متعدّياً مثل" زارني "
و تتصل بالأحرف المشبهة بالفعل مثل: (إنني،ليتني ، كأنّني).
21-بعد اسم التفضيل وبعد الأعداد" من 11إلى 99"يأتي تمييز.
22-(ما) الواقعة بعد إذا تكون زائدة.للتوكيد مثل قول الشاعر :
مثل ما يبدع السحاب إذا ما ,,,,عانق الأرض بعد قطع الوصال
23-الاسم المنقوص هو كل اسم انتهى بياء لازمة "الرامي".تُحذَفُ ياؤه عندما يأتي نكرةً في حالتي الرّفع والجرّ،فتُقدّر الضمّة أو الكسرة على الياء المحذوفة لأنه اسمٌ منقوص،مثل: "على أنّني آسٍ ".
24-رأى البصرية: لا تتعدى إلى مفعولين والجملة بعدها تكون في محل نصب حال.مثل:رأيْتُ البابَ (يُفتحُ).
رأى القلبية: تتعدّى إلى مفعولين أصلهما مبتدأ وخبر والجملة بعدها تكون في محلّ نصب مفعول به ثانِ.مثل:رأيْتُ الدراسةً (تحقّق النجاح)
25معاً:نعربها حالاً إذا جاءت منونة،وظرفا ًللمصاحبة إذا جاءت مضافة مثالSadسرنا معاً- سرتُ مع صديقي).
26- الجملُ بعد المعارف أحوال،وبعد النكرات صفات.
27-يلحق بالمثنى في إعرابهاSadكلا،كلتا،اثنان،اثنتان)وكلا وكلتا تعربان إعراب الملحق بالمثنّى إذا أضيفتا إلى ضمير بارز.
28-يلحق بجمع المذكر السالم:ألفاظ منهاSadبنون،أهلون،عالمون،سنون،ألفاظ العقود،ذوو،أولو)
29-يلحق جمع المؤنث السالم:أولات بمعنى صاحبات.
30-صيغ منتهى الجموع: هي الأوزان التي يأتي بعد ألف تكسيرها حرفان أو ثلاثة أحرف مثالSadمساجد،مصابيح)وهي ممنوعة من الصرف ولا تقبل التنوين إلا إذا عُرّفتْ بأل أو أُضيفتْ
(أي جاء بعدها مضاف إليه مثل:"تبرّعْ الناس لبناء مساجدِ الله

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ساعات بين الكتب 2   الإثنين أكتوبر 19, 2015 5:01 am

*دُونَ*
1-تكون ظرفاً للمكان منصوباً:
-بمعنى(أمامَ)،نحو Sadسارَ الأميرُ دونَ الجماعةِ).
-بمعنى(فوقَ)،نحوSadالسماءُ دونَكَ).
-بمعنى(تحتَ)،نحوSadدونَ قدمك بساطٌ).
-بمعنى(خلفَ)،نحوSadجلس الوزيرُ دونَ الأميرِ).
-بمعنى(غيرَ)،كقوله تعالىSadويغفر ما دونَ ذلك).
2-تكون اسم فعل أمر بمعنى(خُذْ) فتوصل بكاف الخطاب،نحوSadدُونَكَ الكتابَ)أي:خُذْهُ.

فَإِذَا ظَفِرْتَ بِذِي الْوَفَا *** ءِ فَحُطَّ رَحْلَكَ فِي رِحَابِهْ
فَأَخُوكَ مَنْ إِنْ غَابَ عَنْ *** كَ رَعَى وِدَادَكَ فِي غِيَابِهْ
وَإِذَا أَصَابَكَ مَا يَسُو *** ءُ رَأَى مُصَابَكَ مِنْ مُصَابِهْ
وَتَرَاهُ يَيْجَعُ إِنْ شَكَوَ *** تَ كَأَنَّ مَا بِكَ بَعْضُ مَا بِهْ
" معروف الرصافي "


(اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات)
هذه الدعوة المباركة قد جاءت في كتاب ربنا تبارك وتعالى في دعاء إبراهيم عليه السلام "رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ"
وفي دعوة نوح عليه السلام "رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَنْ دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ"
وكذلك في أمر الله عز وجل لنبيه صلى الله عليه وسلم : "وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَات"
فدلَّ ذلك على أهمية هذه الدعوة المباركة, وإنها من سنن الأنبياء والمرسلين؛ ولهذا أمر اللَّه تعالى نبيه بها، فجاءت البشارة من سيد الأولين والآخرين على فضلها، كما في الحديث:
"من استغفر للمؤمنين و المؤمنات كتب اللَّه له بكل مؤمن و مؤمنة حسنة"
فانظر رعاك اللَّه تعالى إلى عظم هذا الأجر الجزيل، من رب كريم، بالدعاء بكلمات يسيرة تنال هذا الثواب الكبير، ولك بكل واحد منهم حسنة والحسنة بعشرة أمثالها واللَّه الهادي إلى سواء السبيل.



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ساعات بين الكتب 2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 7انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4, 5, 6, 7  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى العام-
انتقل الى: