الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 واحــة الفصــحى 4

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 10:10 am


عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: ما شبع آل محمد صلى الله عليه وسلم من طعام ثلاثة أيام تباعًا حتى قبض وفي رواية: والذي نفس أبي هريرة بيده ما شبع نبي الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أيام تباعًا من خبز حنطة حتى فارق الدنيا - رواه الشيخان
وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبيت الليالي المتتابعة طاويًا هو وأهله، لا يجدون عشاء، وكان أكثر خبزهم خبز شعير - رواه أحمد والترمذي وابن ماجة




"ليس كل من تحلّى بالمعرفة والحكمة وانتحلها كان من أهلها ، بل أهل المعرفة والحكمة الذين أحيوا قلوبهم وكلامهم بقتل الهوى"
"ابن تيمية"















من الأخطاء الشائعة:

" لقيتهما اثنيهما " و" لَعَلَّه نَدم، وَلَعَلَّه قدم "
أ‌- يَقُولُونَ: لقيتهما اثنيهما مقايسة على قَوْلهم: لقيتهم ثَلَاثَتهمْ، فيوهمون فِي الْكَلَام والمقايسة وهمين، ويختل عَلَيْهِم الْفرق بَين الْكَلَامَيْنِ، وَذَلِكَ أَن الْعَرَب تَقول فِي الِاثْنَيْنِ: لقيتهما من غير أَن تفسر الضَّمِير، فَإِن أَرَادَت أَن تخبر عَن أفرادهما باللقاء قَالَت: لقيتهما وَحدهمَا.
وَتقول فِي الْجَمِيع: لقيتهم ثَلَاثَتهمْ ورأيتهم خمستهم وَمَا أشبه ذَلِك، فتفسر الضَّمِير.
وَالْفرق بَين الْمَوْضِعَيْنِ أَن الضَّمِير فِي قَوْلك: لقيتهما ضمير مثنى، والمثنى لَا تخْتَلف عدته، وَلَا تَلْتَبِس حَقِيقَته، فاستغنى عَن تَفْسِير يُبينهُ، وَالضَّمِير فِي قَوْلك: لقيتهم ضمير جمع وَالْجمع مُبْهَم غير مَحْصُور الْعدة لاشْتِمَاله على الثَّلَاثَة، وعَلى مَالا يُحْصى كَثْرَة، فَلَو لم يفسره الْمخبر عَنهُ بِمَا يبين عدته، ويزيل الْإِبْهَام عَنهُ لما عرف السَّامع حَقِيقَته، وَلَا علم كميته.
وَحكى أَبُو عَليّ الْفَارِسِي، أَن مَرْوَان بن سعيد المهلبي، سَأَلَ أَبَا الْحسن الْأَخْفَش عَن قَوْله عز وَجل: {فَإِن كَانَتَا اثْنَتَيْنِ فَلَهُمَا الثُّلُثَانِ مِمَّا ترك} مَا الْفَائِدَة فِي هَذَا الْخَبَر؟ فَقَالَ: أَفَادَ الْعدَد الْمُجَرّد من الصّفة، وَأَرَادَ مَرْوَان بسؤاله أَن الْألف فِي كَانَتَا تفِيد الاثنتين، فلأي معنى فسر ضمير الْمثنى بالاثنتين، وَنحن نعلم أَنه لَا يجوز أَن يُقَال: فَإِن كَانَتَا ثَلَاثًا، وَلَا أَن يُقَال: فَإِن كَانَتَا خمْسا؟
وَأَرَادَ الْأَخْفَش بقوله أَن الْخَبَر أَفَادَ الْعدَد الْمُجَرّد من الصّفة، أَي قد كَانَ يجوز أَن يُقَال: فَإِن كَانَتَا صغيرتين فَلَهُمَا كَذَا، أَو كبيرتين فَلَهُمَا كَذَا، أَو صالحتين فَلَهُمَا كَذَا، أَو طالحتين فَلَهُمَا كَذَا.
فَلَمَّا قَالَ: {فَإِن كَانَتَا اثْنَتَيْنِ فَلَهُمَا الثُّلُثَانِ} أَفَادَ الْخَبَر أَن فرض الثُّلثَيْنِ للأختين تعلق بِمُجَرَّد كَونهمَا اثْنَتَيْنِ على أَيَّة صفة كَانَتَا عَلَيْهَا من كبر أَو صغر أَو صَلَاح أَو طلاح أَو غنى أَو فقر، فقد تحصل من الْخَبَر فَائِدَة لم تحصل من ضمير الْمثنى.

ب‌- يَقُولُونَ: لَعَلَّه نَدم وَلَعَلَّه قدم، فيلفظون بِمَا يشْتَمل على المناقضة وينبئ عَن الْمُعَارضَة، وَوجه الْكَلَام أَن يُقَال: لَعَلَّه يفعل أَو لَعَلَّه لَا يفعل لِأَن معنى لَعَلَّ التوقع لمرجو أَو لمخوف، والتوقع إِنَّمَا يكون لما يَتَجَدَّد ويتولد لَا لما انْقَضى وتصرم.
فَإِذا قلت: خرج، فقد أخْبرت عَمَّا قضي الْأَمر فِيهِ، واستحال معنى التوقع لَهُ، فَلهَذَا لم يجز دُخُول لَعَلَّ عَلَيْهِ.
يُنظر: درة الغواص في أوهام الخواص (ص: 35-36)







استشهاد عثمان بن عفان رضي الله عنه:
قال مُسْلِمٍ أَبِي سَعِيدٍ، مَوْلَى عُثْمَانَ:
إِنَّ عُثْمَانَ بْنِ عَفَّانَ -رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ- أَعْتَقَ عِشْرِينَ مَمْلُوكًا لَهُ، وَدَعَا بِسَرَاوِيلَ، فَشَدَّهَا عَلَيْهِ. وَلَمْ يَلْبِسْهَا فِي جَاهِلِيَّةٍ وَلا إِسْلامٍ، وَقَالَ: إِنِّي رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -الْبَارِحَةَ فِي الْمَنَامِ، وَرَأَيْتُ أَبَا بَكْرٍ وَعُمَرَ، وَإِنَّهُمْ قَالُوا: اصْبِرْ فَإِنَّكَ تُفْطِرُ عِنْدَنَا الْقَابِلَة،َ ثُمَّ دَعَا بِمُصْحَفٍ فَنَشَرَهُ بَيْنَ يَدَيْهِ، فَقُتِلَ وَهُوَ بَيْنَ يَدَيْهِ.
وكان، رضي الله عنه، حين دخلوا عليه، يُردد ...
أَرَى الْمَوْتَ لَا يُبْقِي عَزِيزًا ... وَلَمْ يَدَعْ لِعَادٍ مَلاذًا فِي الْبِلادِ ...

الثبات عند الممات (ص: 101)






 مراحل حياة الإنسان في العربية:


ما دام فِي الرَّحِم، فَهُوَ: جَنِين.


ثمَّ إِذا ولد، فَهُوَ: وليد.


وَمَا لم يستتم سَبْعَة أَيَّام، فَهُوَ: صديغ.


ثمَّ مَا دَامَ يرضع، فَهُوَ: رَضِيع.


ثمَّ إِذا قطع عَنهُ اللَّبن، فَهُوَ: فطيم.


ثمَّ إِذا غلظ وَذَهَبت عَنهُ ترارة الرَّضَاع. فَهُوَ: جحوش.


ثمَّ هُوَ إِذا دب ونما، فَهُوَ: دارج.


فَإِذا بلغ طوله خَمْسَة أشبار، فَهُوَ: خماسي .


فَإِذا سقط رواضعه، فَهُوَ: مثغور.


فَإِذا نَبتَت أَسْنَانه بعد السُّقُوط، فَهُوَ: مثغر.


فَإِذا كَانَ يُجَاوز الْعشْر السنين، فَهُوَ: مترعرع.


فَإِذا كَانَ يبلغ الْحلم أَو بلغه، فَهُوَ: مراهق.


فَإِذا احْتَلَمَ وَاجْتمعت قوته، فَهُوَ: حرور.


فَإِذا أَخْضَر شَاربه، قيل: بقل وَجهه.


فَإِذا صَار ذَا فتاء، فَهُوَ: فَتى.


فَإِذا اجْتمعت لحيته وَبلغ غَايَة شبابه، فَهُوَ: مُجْتَمع.


ثمَّ مَا دَامَ بَين الثَّلَاثِينَ وَالْأَرْبَعِينَ، فَهُوَ: شَاب.


ثمَّ هُوَ كهل إِلَى أَن يسْتَوْفي السِّتين




 اللطائف في اللغة 
معجم أسماء الأشياء (ص: 135-136)

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 10:12 am


قصة مثلي (عش رجبا تر عجبا) و(لا أطلب أثراً بعد عين)
أمثال العرب ت إحسان عباس (ص: 140)
أ‌- زعموا أن الحارث بن عباد، طلق بعض نسائه بعدما اسن وخرف، فخلف عليها من بعده رجل كانت تظهر له من الوجد به ما لم تكن تظهره للحارث بن عباد، فلقي زوجها الحارث بن عباد فأخبره بمنزلته منها، فقال له الحارث: عش رجبا تر عجبا (1) ، فأرسلها مثلاً. (كأنه يقول في المثل: عش رجباً بعد رجب، أي اذا تطاول عليك الزمن رأيت عجباً) ، وقال البكري: كان الجاهليون يرفعون مظالمهم إلى رجب ثم يأتون فيه الكعبة فيدعون الله عز وجل أن تتأخر عقوبة الظالم فكان المظلوم يقول للظالم: عش رجباً تر عجاً.
ب‌- زعموا أن بعض ملوك غسان كان يطلب في بطن من عاملة يقال لهم بنو ساعدة - وعاملة من قضاعة – ذحلاً [أي ثأراً]، فأخذ منهم رجلين يقال لهما مالك وسماك ابنا عمرو، فاحتبسهما عنده زمانا، ثم دعا بهما فقال: إني قاتل أحدكما، فأيكما اقتل؟ فجعل كل واحدٍ منهما يقول: اقتلني مكان أخي. فلما رأى ذلك قتل سماكاً وخلى سبيل مالك، فقال سماك حين ظن أنه مقتول:
ألا من شجت ليلة عامده ... كما أبداً ليلة واحده
فأبلغ قضاعة إن جئتها ... وأبلغ سراة بني ساعده
وأبلغ نزاراً على نأيها ... فإن الرماح هي العائده
فأقسم لو قتلوا مالكاً ... لكنت لهم حيةً راصده
برأس سبيل على مرصدٍ ... ويوماً على طرق وارده
أأم سماكٍ فلا تجزعي ... فللموت ما تلد الوالده
وانصرف مالك إلى قومه فأقام فيهم ليالي، ثم إن راكباً مروا يسيرون، وأحدهم يتغنى وهو يقول: فأقسم لو قتلوا مالكا ... الخ، فسمعت ذلك أم سماك فقالت: يا مالك قبح الله الحياة بعد سماك، اخرج في الطلب بأخيك، فخرج في الطلب به حتى لقي قاتله يسير في ناس من قومه فقال: من أحسن لي الجمل الأحمر؟ فقالوا له وعرفوه: لك مائة من الإبل فكف، فقال: لا أطلب أثراً بعد عين، فأرسلها مثلاً، وحمل على قاتل أخيه فقتله.
يُنظر: أمثال العرب ت إحسان عباس (ص:140- 142)

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 10:18 am


قال الشاعر علقمة بن عبدة:
والحمْدُ لا يُشْتَرَى إِلاَّ لهُ ثَمَنٌ ... ممَّا يَضِنُّ به الأَقوامُ مَعْلُومُ
والجودُ نافِيةٌ لِلْمَالِ مَهْلِكَةٌ ... والبُخْلُ باقٍ لأِهْلِيهِ ومذْمومُ
والمالُ صُوفُ قَرارٍ يَلْعَبُونَ به ... على نِقَادَتِه وَافٍ ومَجْلُومُ
ومُطْعَمُ الغُنْمِ يومَ الغُنْم مُطْعَمُهُ ... أَنَّى تَوَجَّهَ والمحْرومُ مَحْرُومُ
والجهلُ ذُو عَرَضٍ لا يُسْتَرادُ لهُ ... والْحِلْمُ آوِنَةً في الناسِ مَعْدُومُ
ومَنْ تَعَرَّضَ لِلْغِرْبانِ يَزْجُرُها ... على سلاَمَتهِ لا بد مشؤوم
وكل حصن وإن طالت سلامته ... على دعائمه لا بد مهدوم
المفضليات (ص: 401)







أبو كبير الهذلي
عامر بن الحليس الهذلي، أبو كبير، من بني سهل بن هذيل. شاعر فحل. من شعراء الحماسة. قيل: أدرك الإسلام، وأسلم، وله خبر مع النبي صلى الله عليه وسلم. له (ديوان شعر - ط) مع ترجمة فرنسية، وشرح لأبي سعيد السكري. وفي مقدمته بعض أخباره، بالفرنسية. وطبع أيضاً في (ديوان الهذليين).





_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 10:43 am

الزهد ليس ترك المتاع وهجر الحياة الزهد هو حال نفس يستوي عندها جلوس الغني في حضرتها أو جلوسها في حضرة الفقير، على وثير الأثاث جلست أم أديم الأرض، فاخر الطعام أكلت في أطباق مزخرفة أم بقاياه في ماعون امتدت له شتى الأيدي.
نفس اتقت شُحها بإقرار افتقارها وأيقنت في قوة الرزاق وغناه ، وغرست حالها المطمئن هذا في أرض الحمد والصبر والرضا.. وروته بالمجاهدة وظللته بالحب والشوق إلى نور وجه الله...ثم كتمت هذا الحال كأنه سر لا يطلع عليه إلا من يعلم السر.. وأخفى. شغلها نظر الله إلى القلوب عن تتبع العورات والعيوب، ترى الوجود بعين حق كأنها تبصر منتهاه .. إلى المنتهى. فذلك زهد أهل اليقين على مدارج السالكين
‫#‏د_هبة_رؤوف_عزت‬

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 11:15 am

الزحاف :
هو التغيير الذي يلحق بثواني أسماء الأجزاء للبيت الشعري في الحشو و غيره - يتناول الزحاف الحرف الثاني أو الرابع او الخامس أو السابع ولا يدخل إلى الأول أو الثالث بداهة لأنه لا يكون إلا أول سبب أو ثالث وتد ولا على السادس لأنه لا يكون إلا أول سبب أو ثاني وتد -
بحيث أن دخول العلة او الزحاف في بيت من أبيات القصيدة لا يلزم اتباعه في باقي الأبيات منها

والزحاف نوعان : مفرد و مركب
فأما المفرد : فهو ثمانية أنواع :
1- الإضمار : وهو تسكين التاء في متفاعلن
2- الخبن : بتسكين الباء - وهو حذف الألف الساكنة في فاعلن لتصبح فعلن
3- الوقص : بتسكين القاف - وهو حذف التاء المتحركة في متفاعلن لتصبح مفاعلن
4- الطي : وهو حذف الفاء الساكنة في مستفعلن لتصبح مستعلن
5- العصب : بتسكين العين - وهو تسكين اللام المتحركة في مفاعلتن
6- القبض : وهو حذف النون الساكنة في فعولن لتصبح فعول
7- العقل : وهو حذف التاء المتحركة من مفاعلتن لتصبح مفاعلن
8- الكف : وهو حذف النون الساكنة من مفاعيلن لتصبح مفاعيل

وأما المركب : فهو أربعة أنواع :
1- الخبل : ويتركب من مجموع الخبن والطي في تفعيلة واحدة - مثال : حذف السين و الفاء في مستفعلن لتصبح متعلن لتصير إلى فعلتن
2- الخزل : ويتركب من الإضمار و الطي في تفعيلة واحدة - مثال : تسكين تاء وحذف ألف متفاعلن لتصبح متفعلن لتصير إلى مفتعلن
3- الشكل : مركب من الخبن والكف - مثال : حذف الألف الأولى والنون من فاعلاتن لتصبح فعلات
4- النقص : مركب من العصب والكف - مثال : تسكين اللام وحذف النون من مفاعلتن لتصبح مفاعلت

أما العلل :
فهي أيضا تغيير يختص بثواني الأسباب وتقع في العروض والضرب لازم لها
ومعناه أنها متى لحقت بعروض أو ضرب في أول بيت من القصيدة وجب استمرارها حتى نهاية القصيدة أي يتم تكرارها في جميع الأبيات

وللعلل نوعان :
علل بالزيادة , وأخرى بالنقصان

فأما علل الزيادة : فهي ثلاث :
1- الترفيل : زيادة سبب خفيف على ما آخره وتد مجموع - مثال : ترفيل فاعلن هو فاعلاتن
2- التذييل : زيادة حرف ساكن على ما آخره وتد مجموع - مثال : تذييل مستفعلن هو مستفعلنن وينقل الى مستفعلان
3- التسبيغ : زيادة حرف ساكن على ما آخره سبب خفيف - مثال : تسبيغ فاعلاتن هو فاعلاتان

وأما علل النقص : فهي تسعة :
1- الحذف : إسقاط السبب من آخر التفعيلة - مثال : مفاعيلن تصبح مفاعي وتنقل إلى فعولن
2- القطف : إسقاط سبب خفيف و تسكين ما قبله - مثال : مفاعلتن تصبح مفاعل وتنقل إلى فعولن
3- القصر : إسقاط ساكن السبب البسيط وإسكان متحركه - مثال : مفاعيلن تصبح مفاعيل
4- القطع : حذف ساكن الوتد المجموع وإسكان ما قبله - مثال : فاعلن يصبح فاعل - بتسكين اللام - وينقل إلى فعلن
5- التشعيث : حذف أول أو ثاني الوتد المجموع - مثال : فاعلن تصبح فالن أو فاعن وتنقل إلى فعلن - بتسكين العين -
6- الجذذ : حذف الوتد المجموع كاملا - مثال : مستفعلن تصبح مستف - بتسكين الفاء - وتنقل إلى فعلن - بتسكين العين -
7- الصلم : حذف الوتد المفروق كاملا - مثال : مفعولات تصبح مفعو وتنقل إلى فعلن - بتسكين العين -
8- الكسف  : حذف آخر الوتد المفروق - مثال : مفعولات تصبح مفعولا وتنقل إلى مفعولن
9- الوقف : تسكين متحرك آخر الوتد المفروق - مثال : مفعولات - بتحريك التاء - تصبح - مفعولات - بتسكين التاء -

وهناك علة عاشرة بالنقص وهي ناتجة عن دمج علتين هما الحذف و القطع , ويسمى ذلك بالبتر - مثال : فاعلاتن تصبح فاعل - بتسكين اللام - وتنقل إلى فعلن

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 4:52 pm

السر في حذف "يا" النداء قبل الدعاء في القرآن
تأمل الآيات :
(ربِ أرني أنظر إليك)
(ربنا أفرغ علينا صبرا)
(ربِ لا تذرني فردا)
(ربِ إن ابني من أهلي)
( رب اغفر وارحم وانت خير الراحمين )
( رب ابن لي عندك بيتا في الجنة )
( ربنا لاتزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا )
( رب إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين )

ففي مواطن الدعاء لم يرد في القرآن العظيم نداء الله تعالى بحرف المنادى " يا " قبل (رب) البتة ، وإنما بحذفها في كل القرآن .
والسر البلاغي في ذلك :
أن ( يا ) النداء تستعمل لنداء البعيد ، والله تعالى أقرب لعبده من حبل الوريد ، فكان مقتضى البلاغة حذفها.
قال تعالى: "ونحن أقرب إليه من حبل الوريد"
قال تعالى: (واذا سألك عبادي عني فإني قريب )

فإذا علمت  قرب من تدعوه حذفتها الواسطة بينك وبينه حتى لو كانت يا النداء

قال تعالـى {وَاسجُدْ وَاقتَرب}" لستَ بحاجة للسَّفر لتقترب إليه ، ولا يُشترط أن يكون صوتك عــذباً ، فقط [ اسجد ] تـكُـن بين يديه ، ثم اسألهُ ما تشــــاء
يقول البلاغيون : حذف النداء"يا" للمبالغة في تصوير قرب المنادى "رب العالمين"








قال الحسن - رحمه الله - " تفقدوا الحلاوة في الصلاة وفي القرآن وفي الذكر، فإن وجدتموها فابشروا وأملوا، وإن لم تجدوها فاعلموا أن الباب مغلق "
حلية الأولياء.




ونسيت دائي حين جاء دوائي
من ذا يقاوم نظرة السمراء
صادت فؤادي والفؤاد ضعيف
والآه أصل الآه من حواء
غسل المحيط عيونها وأحاطها
بسلاسل من فضة بيضاء


"ليس كل من تحلّى بالمعرفة والحكمة وانتحلها كان من أهلها ، بل أهل المعرفة والحكمة الذين أحيوا قلوبهم وكلامهم بقتل الهوى"
"ابن تيمية"





_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 5:04 pm






دخل رجل اسمه (كلثوم) على رجل آخر
فسأله عن اسمه فقال: اسمي (( كلثوم ))
فتعجب الرجل وقال: كلثوم !!!
فسأله كلثوم وأنت ما اسمك ؟؟
فقال الرجل:
(( كل بصل )) .




الكُنْيَةُ على ثلاثة أوجه:
أَحدها أَن يُكْنَى عن الشيء الذي يُستفحش ذكره، والثاني أَن يُكْنى الرجل باسم توقيراً وتعظيماً، والثالث أَن تقوم الكُنْية مَقام الاسم فيعرف صاحبها بها كما يعرف باسمه كأَبي لهب اسمه عبد العُزَّى، عرف بكُنيته فسماه الله بها.
(لسان العرب)

ولعل الاهتمام بالكنى طال فئات المجتمع العربي والإسلامي جميعها،
هارون الرشيد يكتني بكنيتين: أبوجعفر، وأبومحمد.. هذه الكنية التي اكتسبت في الثقافة الإسلامية طابعاً خاصاً يجعلها تكون أقرب الكنى إلى نفوس المسلمين نظراً لاشتمالها على اسم الرسول صلى الله عليه وسلم ويعزز هذا القول مثالان:
- الأول: عبدالله بن المقفع «ويكنى قبل إسلامه أبا عمرو فلما أسلم تكنى بأبي محمد»
- الثاني: الحافظ بن نعيم الذي قال: «إنه لما قدم على عبدالملك بن مروان، قال له غيِّر اسمك وكنيتك، قال أما الاسم فلا، وأما الكنية فأكتني بأبي محمد فغير كنيته»
وتنتشر في كتب التراث أدبيات الكنية التي أفاضت في سير هذه الثقافة المتميزة، ومن بين ذلك «إن العرب يكنون بأبي الحسن من اسمه علي وبأبي يوسف من اسمه يعقوب»





عن فضالة بن عبيد الأنصاري قال: " ثلاث من الفواقر: إمام إن أحسنت لم يشكر، وإن أسأت لم يغفر، وجار إن رأى حسنة دفنها، وإن رأى سيئة أفشاها، وزوجة إن حضرت آذتك وإن غبت عنها خانتك في مالك ونفسها



كان سفيان الثوري يتمثل بهذه الأبيات:
أبل الرجال إذا أردت إخاءهم ... وتوسمن أمورهم وتفقد
وإذا ظفرت بذى الأمانة والتقى ... فبه اليدين قرير عين فاشدد
ودع التذلل والتخشع تبتغي ... قرب الذي إن تدن منه يبعد





‫#‏تأملات‬ في سورة الكهف : نسي فتى موسى قصة الحوت ولم يبلغه إياها كما في قوله : {فإني نسيت الحوت} فاعتذر الفتى {وما أنسانيه إلا الشيطان أن أذكره} وكذا نسي موسى وعده بالصبر مع العبد الصالح كما في قوله : {لا تؤاخذني بما نسيت} واعتذر أيضا بقوله {ولا ترهقني من أمري عسرا} فانظر أخي القارئ لدقة كتاب الله عند ذكره للنسيان قبل هذه القصة فقال : {ولا تقولن لشيء إني فاعل ذلك غدا "٢٣" إلا أن يشاء الله واذكر ربك إذا نسيت}! وبعيدا عن النسيان أقول : إن حوتهما قد دبت فيه الحياة بعد مماته، وإن الغلام الذي لقياه موسى والعبد الصالح; قد دب في القتل بعد حياته!. وبعيدا عن هذا وذاك أقول : إن النصب والتعب قد طرأ على موسى وفتاه! وكذا طرأ على موسى والعبد الصالح فلذا استطعما أهلها ثم بعدها موسى طلب الأجر على إقامة الجدار. والله أعلم




مَن عاذرٌ لي ومَن للصبِّ يَعذُرُهُ == من ناقِضِ العهدِ يَنْساني وأذكُرُهُ
يَقْتَادُني نحوَه شَوقي ويَصْرِفُني == خوفي عليه فأهواهُ وأهجرُهُ
تَرى محاسِنَهُ عَيْنِي وتُعرِضُ عن == قَبِيحِ أفعالِهِ أو ليسَ تُبْصِرهُ
يأتي بما ساءَنِي عمداً فأعذرُهُ == ويَظهرُ الغدرُ لي منهُ فأُنكِرُهُ
أسامة بن منقذ






لَــمْ يَـبْـقَ لِــي أَرَبٌ فِــي الـدَّهْــرِ أَطْـلُـبُـهُ ** إلاَّ صـَحـَـابـَـة ُ حــُـــرّ صـــَــادقِ الْـــخـَــالِ
وَأَيْــــنَ أُدْرِكُ مَـــــا أَبْـغِــيــهِ مِـــــنْ وَطَـــرٍ ** والصِّدْقُ في الدَّهْرِ أَعْيَـا كُـلَّ مُحْتَـالِ ؟
محمود سامي البارودي

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 5:18 pm



المـرءُ ضَـيْـف ٌفي الحَيــاة وإنني ضَـيْـفٌ
كَـــــــــذلك تنقـَـــــضِي الأعْـمـــــــــارُ

فـإذا أقـَمْـــت ُفـإنَّ شَـخْـصـي بـيْـنكُـم
وإذا رحَــلتُ فـكَـلِـمَـتــــي تِـذكـــــــــارُ










-
قال ربُّ السَّـيْـفِ والقـَلم محمود سامى البارودى :

أَلا إِنَّ أَخْــــلاقَ الرِّجَـــالِ وَإِنْ نـَمَــــتْ

فَأَرْبَعَــة ٌ مِـنْهَا تـفـُــوقُ عَلَى الْكُـــلِّ

وَقَـــارٌ بِلا كِـبْـــرٍ وَصَــفـُحٌ بِلا أَذَىً

وَجُـــــودٌ بِلا مَــــنٍّ وَحِـــــلمٌ بِلا ذُلِّ



* دخل ابنُ السـمَّـاكِ الواعِـظُ ُعلى هـارونَ الرشِـيْـدِ ، فوعَـظه
فـبكى هـارونُ وطـلبَ شَـرْبة َمــاءٍ ، فقـالَ ابنُ السـمَّـاكِ :
لو مُنِعْـتَ هـذهِ الشَّـرْبَة َيا أميرَالمؤمنين ، أتفـْتـَديها بنصْـفِ مُـلْكِـك ؟
قــالَ :
نَعَـم ْ.
فلمّا شَـرِبَها ، قــالَ :
لو مُنِـعْـتَ إخـْراجَـها، أتـَدْفـعُ نِصْـفَ مُـلْكِـكَ لتخـُرُجَ ؟
قــالَ :
نَعَـم ْ.
فقــالَ ابنُ السَّـماكِ :
فلا خـيْـرَ في مُـلْـْكٍ لا يُساوي شـَرْبةَ َمـاءٍ !!




من القصص النبـوى ّ

حَـدَّثنا إسحاقُ بن نصر أخبَرنا عبد الرزاق عن مَعمر عن همّام عنْ
أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ :
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - :
اشْتَرَى رَجُلٌ مِنْ رَجُلٍ عَقَارًا لَهُ ، فَوَجَدَ الرَّجُلُ الَّذِي اشْتَرَى الْعَقَارَ
فِي عَقَارِهِ جَرَّةً فِيهَا ذَهَبٌ ، فَقَالَ لَهُ الَّذِي اشْتَرَى الْعَقَار َ:
خُذْ ذَهَبَكَ مِنِّي ، إِنِّي إِنَّمَا اشْتَرَيْتُ مِنْكَ الأَرْضَ ، وَلَمْ أَبْتَعْ مِنْكَ الذَّهَبَ
وَقَالَ الَّذِي بَاعَ الأَرْضَ :
إِنَّمَا بِعْتُكَ الأَرْضَ وَمَا فِيهَا .
فَتَحَاكَمَا إِلَى رَجُلٍ ، فَقَالَ الَّذِي تَحَاكَمَا إِلَيْهِ :
أَلَكُمَا وَلَدٌ؟
قَالَ أَحَدُهُمَا :
لِي غُلامٌ .
وَقَالَ الآخَرُ :
لِي جَارِيَةٌ.
قَالَ :
أَنْكِحوا الْغُلامَ الْجَارِيَةَ ، وَأَنْفِقُوا عَلَى أَنْفُسِهِمَا مِنْهُ ، وَتَصَدَّقَا ".
( رواه البُخاريّ ومُسلم )








* يقـولُ الإمـام ُابن القـيِّـم ِ الجـًوْزيـَّة :
إمَّا أَنْ تُصَلِّيَ صَلاَةً ..
تَلِيقُ بِمَعْبُودِكَ ..
أَوْ ..
تَتَّخِذَ مَعْبُوداً ..
يَلِيقُ بِصَلاَتِكَ .
* و يقـولُ الإمـام ُ الحَـسَنُ البصْـريّ :
إذَا هَــانَـتْ عَـليْـكَ ..
صَـلاتـُك ..
فَمَـا الـذي يَعِــزُ َعَـليْـكَ ؟!







قــالَ كـَعْـبُ الأحْـبــــار ِ – رحِـمَه الله ُ تعـالى - :
( ما أنعَـمَ اللهُ على عَـبْدٍ مِنْ نِعْـمة ٍفي الـدُّنيـا فَشَكَـرها للهِ ، وتواضعَ
بها للهِ إلّا أعْـطـاهُ اللهُ نَفْعَـها في الـدُّنيـا ، ورَفَـعَ له بهـا دَرَجةً في الأخِـرة ِ،
وما أنعَـمَ اللهُ على عَـبْدٍ مِنْ نِعْـمة ٍفي الـدُّنيـا ، فلمْ يشْـكُـرْها للهِ ، ولمْ
يتـواضعْ بها إلّا مَـنعَـهُ اللهُ نَفْعَـها في الـدُّنيـا ، وفـتـحَ لهُ طـبقـاتٍ مِنَ النّــار
يُعَــذّبهُ إنْ شـاءَ أو يَـتَجَــاوزُ عَنهُ ).

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 5:29 pm

من طرائف الأعراب:
ألحّ سائلٌ على أعرابي أن يُعطيه حاجة لوجه الله؛ فقال الأعرابي: والله ليس عندي ما أُعطيه للغير؛ فالذي عندي أنا أولى النَّاس به وأحق؛ فقال السَّائل: أين الذين كانوا يُؤثرون الفقير على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ؟؟؛ فقال الأعرابي: ذهبوا مع الذين لا يسألون النَّاس إلحافًا !!

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 5:37 pm

وكتب رجل إلى صديق له ، وبلَغه أنه وَقع فيه :
.
لئن ساءَني أن نِلْتَني بمَساءةٍ ... لقد سَرَّني أَنِّي خَطرْتُ ببالك
.
العقد لابن عبد ربه





من روائع ‫#‏الامام_علي‬ رضي الله عنه :
واختر قرينك واصطفيه تفاخراً
ان القرين الى المقارن ينسب

واخفض جناحك للأقارب كلهم
بتذللٍ واسمح لهم ان اذنبوا

ودع الكذوب فلا يكن لك صاحباً
ان الكذوب ليس خلاً يصحب

وزن الكلام اذا نطقت ولا تكن
ثرثاراً في كل ناد تخطب

واحفظ لسانك واحترز من لفظه
فالمرء يسلم باللسان ويعطب

احرص على جمع القلوب من الاذى
فرجوعها بعد التنافر يصعب

ان القلوب اذا تنافر ودها
شبه الزجاجة كسرها لا يشعب

أدِ الامانة والخيانة فاجتنب
واعدل ولاتظلم يطيب المكسب

واحذر من المظلوم سهماً صائباً
واعلم بأن دعاءه لا يحجب






أَقول لِجارَتي وَالدَّمعُ جارٍ وَلي عَزم الرَّحيل إِلى الدِيارِ
ذَريني أَن أَسيرَ وَلا تَنوحي فَإِنَ الشّهبَ أَشرَفها السّواري
فَسَيرُ السائرينَ إِلى نَجاحٍ وَحالُ المترَفينَ إِلى بوارِ
وَأَنّي في الظَّلامِ رَأَيت ضوءاً كَأَنّ اللَيل بدّلَ بِالنَهارِ
فَيَأتيني مِنَ الصَّنعاءِ بَرقٌ فَذكّرني بِهِ قُرب الدّيارِ
وَكَيفَ يَكونُ للدّيدانِ طَعمٌ وَفَوقَ الفَرقَدينِ عَرفتُ داري
أَأَرضي بِالإِقامةِ في فَلاةٍ وَأَربَعة العَناصِر في جواري
إِلى كَم آخذ الحَيّات صحبي إِلى كَم أَجعل التنّين جاري
إِذا لاقيت ذاكَ الضّوء أَفنى فَلا أَدري يَميني مِن يَساري
وَلي سِرٌّ عَظيمٌ أَنكَروهُ يَدقّونَ الرّؤوسَ عَلى الجدارِ







إليكَ إلـهَ الخلقِ أرفعُ رغـبتي*****وإنْ كنتُ- يا ذا المنِّ والجودِ- مُجْرِمَا
ولمَّا قسا قلبي و ضاقتْ مذاهبي***** جعلتُ الرَّجا منِّي لِعَفْوِكَ سُلَّمَا
تـعاظـمـنـي ذنـبـي فـلـمَّا قـَرَنْـتُـهُ ***** بعفوِكَ ربي كان عفوُكَ أَعْظَمَا
فما زلتَ ذا عَفْوٍ عن الذَّنبِ لم تَزَلْ***** تجـودُ و تعفـو مِنَّـةً و تَكَرُّمَا
فإنْ تَعْفُ عنِّي تَعْفُ عن متمردٍ***** ظلومٍ غشومٍ حينَ يلقاكَ مُسْلِمَا
و إنْ تَـنْـتَـقِـمْ منِّي فلستُ بآيسٍ***** ولو أُدْخِلَتْ نفسي بِجُرْمِي جَهَنَّمَا
فلولاكَ لم يصمدْ لإبليسَ عابدٌ***** فكيفَ و قَـدْ أغوى صَـفِـيَّكَ آدَمَا
فياليت شِعْرِي هل أَصِيْرُ لِجَنَّةٍ***** أُهَــنـَّا و إمَّا لـلسَّـعـيـرِ فَـأَنْـدَمَا
فَلِلَّهِ دَرُّ العَارِفِ النَّدْبِ إنَّهُ***** تفيضُ لِـفَـرْطِ الْـوَجْـدِ أَجْـفَـانُـهُ دَمَا
يُـقـِيْـمُ إذا ما الـليـلُ مَدَّ ظلامَهُ***** على نفسِهِ مِنْ شِدَّةِ الخوفِ مَأْتَمَا
فصيحا إذا ما كان في ذكرِ ربِّهِ***** وفيما سِوَاهُ في الْوَرَى كان أَعْجَمَا
و يذكرُ أَيَّامَا مَضَتْ مِنْ شَبَابِهِ***** و ما كان فيها بِالْجَهَالَةِ أَجْرَمَا
فصارَ قرينَ الهَمِّ طولَ نَهَارِهِ***** أخا السَّهْدِ و النَّجْوَى إذا الليلُ أَظْلَمَا
يقولُ حبيبي أنتَ سُؤْلِي و بُغْيَتِي***** كفى بكَ للرَّاجِيْنَ سُؤْلا و مَغْنَمَا
ألـسـتَ الذي غَـذَّيـْتَـنِي وهديتني***** ولا زِلْـتَ مَـنَّـانا عليَّ و مُنْعِمَا
عسى مَنْ له الإحسانُ يغفرُ زلتي***** و يسترُ أَوْزَارِي و ما قَدْ تَقَدَّمَا
‫#‏الامام_الشافعي‬..






الرياشي قال :
.
مرَّ عمرُ بن الخطَّاب بالجَبّانة ،
.
فإذا هو بأعرابي فقال له :
.
ما تصْنع هُنا يا أعرابيّ في هذه الدِّيار المُوحشة ؟
.
قال : وَديعة لي هاهنا يا أمير المؤمنين ،
.
قال : ما وَديعتك ؟
.
قال : بنُي لي دَفنتُه ، فأنا أخرجُ إليه كلّ يوم أنْدُبه ؛
.
قال : فانْدُبه حتى أسمَع ، فأنشأ يقول:
.
يا غائباً ما يَؤوب مِن سَفَره ... عاجَلَهُ موتُه على صِغَرِهْ
.
يا قُرة العَينْ كُنتَ لي سَكَناً ... في طول ليلي نعم وفي قصره
.
شَرِبْتَ كأساً أبوك شاربُها ... لا بد يوماً له على كبره
.
يَشْرَبها والأَنَامُ كُلُّهمُ ... من كان في بدوه وفي حضره
.
فالحمدُ للهّ لا شريك له ... الموت في حكمه وفي قدره
.
قد قُسِّم العُمر في العباد فما ... يقْدِر خَلْقٌ يَزِيد في عُمُره
.
العقد الفريد لابن عبد ربه







قال الإمام الذهبي رحمة الله في ترجمة أبي مسلم الخولاني ..رحمة الله .. ( إن أبا مسلم هذا كان من الصالحين العباد اشتكت إليه زوجته الفقر الذي هو فيه ، وأنه لا دقيق تصنع منه خبزاً ، قال لها هل في البيت مال؟ قالت دينارٌ واحد قال أعطني إياه أشتري لكم به دقيق ، وخرج إلى السوق ليشتري بهذاالدينار دقيقاً ..لمّا وصل إلى السوق قبل أن يشتري الدقيق جاءه رجلٌ سائلٌ عليهالمسكنة ظاهرةٌ بادية فأعطى أبو مسلم السائل الدينار ولم يبقى في يديه شيء لم يبقى في يديه إلا الكيس الذي خرج به من بيته ليشتري ويضع فيه الدقيق ، فعمد إلى صاحبِ خشب ونجارة فأخذ نجارة الخشب وملئ بها الكيس وحملة على ظهره وعاد إلى بيته فلمّاعاد إلى بيته وضعه بين يدي امرأته وتنحى في غرفةٍ أخرى ينتظر قدر الله ،ما هيإلا برهة وإذا بالمرأة تأتي له بـالخـبـز ..! فقال لها من أين الدقيق ؟؟.. قـالت : سبـحان الله ..! مِن الكيس الذي

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 5:59 pm

وجه ملك الروم إلى معاوية بقارورة، وقال: ابعث إليّ فيها من كل شيء حي.
فبعث بها إلى ابن عباس.
فقال: تملأ له ماء.
فلما ورد به على ملك الروم ، قال له أخوه: ما أدهاه!

فقيل لابن عباس: كيف اخترت ذلك؟
قال: يقول الله عز وجل: " وجعلنا من الماء كل شيءٍ حي " .
من كتاب بهجة المجالس لابن عبد البر




أبيات في الحب لعنترة العبسي:
..
إذا الريحُ هبَّتْ منْ ربى العلم السعدي .. طفا بردها حرَّ الصبابة ِ والوجدِ
وذكرني قوماً حفظتُ عهودهمْ .. فما عرفوا قدري ولا حفظوا عهدي
ولولاَ فتاة ٌ في الخيامِ مُقيمَة ٌ .. لما اختَرْتُ قربَ الدَّار يوماً على البعدِ
مُهفْهَفة ٌ والسِّحرُ من لَحظاتها .. إذا كلمتْ ميتاً يقوم منْ اللحدِ

أشارتْ إليها الشمسُ عند غروبها .. تقُول: إذا اسودَّ الدُّجى فاطْلعي بعدي
وقال لها البدرُ المنيرُ ألا اسفري .. فإنَّك مثْلي في الكَمال وفي السَّعْدِ
فولتْ حياءً ثم أرختْ لثامها .. وقد نثرتْ من خدِّها رطبَ الورد
وسلتْ حساماً من سواجي جفونها .. كسيْفِ أبيها القاطع المرهفِ الحدّ

تُقاتلُ عيناها به وَهْوَ مُغمدٌ .. ومنْ عجبٍ أن يقطع السيفُ في الغمدِ
مُرنِّحة ُ الأَعطاف مَهْضومة ُ الحَشا .. منعمة الأطرافِ مائسة القدِّ
يبيتُ فتاتُ المسكِ تحتَ لثامها .. فيزدادُ منْ أنفاسها أرج الندّ
ويطلعُ ضوء الصبح تحتَ جبينها .. فيغْشاهُ ليلٌ منْ دجى شَعرها الجَعد

وبين ثناياها إذا ما تبسَّمتْ .. مديرُ مدامٍ يمزجُ الراحَ بالشَّهد
شكا نَحْرُها منْ عِقدها متظلِّماً .. فَواحَربا منْ ذلكَ النَّحْر والعقْدِ
فهل تسمح الأيامُ يا ابنة َ مالكٍ .. بوصلٍ يداوي القلبَ من ألم الصدِّ
سأَحْلُم عنْ قومي ولو سَفكوا دمي .. وأجرعُ فيكِ الصَّبرَ دونَ الملا وحدي

وحقّكِ أشجاني التباعدُ بعدكم .. فها أنتمُ أشجاكم البعدُ من بعدي
حَذِرْتُ من البيْن المفرِّق بيْننا .. وقد كانَ ظنِّي لا أُفارقكمْ جَهدي
فإن عانيت عيني المطايا وركبها .. فرشتُ لدَى أخْفافها صَفحة َ الخدّ





_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 6:08 pm

قال الفضيل بن عياض - رحمه الله -:
علامة الزهد في الدنيا وفي الناس ، أن لا تحب ثناء الناس عليك ، ولا تبالي بمذمتهم ، وإن قدرت ألا تعرف فافعل ، ولا عليك ألا تعرف ، وما عليك ألا يثنى عليك ، وما عليك أن تكون مذموما عند الناس إن كنت محموداً عند الله



قال ابن القيم رحمه الله :
لا يجتمع الإخلاص في القلب ومحبة المدح والثناء والطمع فيما عند الناس إلا كما يجتمع الماء والنار والضب والحوت

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 6:23 pm

الهمزة : الحرف الأول من حروف الهجاء , لها مع الاستفهام معان أهمها :

1- التسوية ( سَوَاءٌ عَلَيْهِمْ أَسْتَغْفَرْتَ لَهُمْ أَمْ لَمْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ )
2- الإنكار ( أَلِرَبِّكَ الْبَنَاتُ وَلَهُمُ الْبَنُونَ )
3- التقرير ( أَأَنْتَ فَعَلْتَ هَذَا )
4- التهكم ( أَصَلَاتُكَ تَأْمُرُكَ أَن نَّتْرُكَ مَا يَعْبُدُ آبَاؤُنَا )
5- التعجب ( أَلَمْ تَرَ إِلَى رَبِّكَ كَيْفَ مَدَّ الظِّلَّ )
( المصدر معجم ألفاظ القرآن الكريم )


سُبحانَكَ اللَهُمَّ خَيرَ مُعَلِّمٍ *** عَلَّمتَ بِالقَلَمِ القُرونَ الأولى
أَخرَجتَ هَذا العَقلَ مِن ظُلُماتِهِ *** وَهَدَيتَهُ النورَ الُمبين َسَبيلا
أَرسَلتَ بِالتَوراةِ موسى مُرشِداً *** وَابنَ البَتولِ فَعَلَّمِ الإِنجيلا
وَفَجَرتَ يَنبوعَ البَيانِ مُحَمَّداً *** فَسَقى الحَديثَ وَناوَلَ التَنزيلا
أحمد شوقي


كان لرجل ولد نحوي يتقعّرُ في كلامه ويختار من الكلام أصعبه ،

فاعتل أبوه علّة شديدة أشرف منها على الموت ، فاجتمع عليه أولاده ،

وقالوا له: ندعو لك فلاناً أخانا.

قال : لا. إن جاءني قتلني.

فقالوا : نحن نوصيه أن لا يتكلم ، فدعوه ، فلما دخل عليه قال له:

يا أبتِ قل لا إله إلا الله تدخل بها الجنة وتفوز من النار.

يا أبتِ والله ما شغلني عنك إلا فلان ، فإنه دعاني بالأمس،

فأهرس وأعدس واستبذج وسكبج وطهبج وأفرج ودجج وأبصل

وأمضر ولوزج وافلوزج فصاح أبوه:

غمضوني ، فقد سبق هذا الابن ملكَ الموت إلى قبض روحي


الثَّأْر والثُّؤْرَةُ: الذَّحْلُ. ابن سيده: الثَّأْرُ الطَّلَبُ بالدَّمِ، وقيل: الدم نفسه، والجمع أَثْآرٌ وآثارٌ، على القلب؛ حكاه يعقوب. (لسان العرب)




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 8:15 pm


"فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتابَهُ بِيَمِينِهِ" الانشقاق
الْكِتَابُ: صَحِيفَةُ الْأَعْمَالِ، وَجُعِلَ إِيتَاؤُهُ إِيَّاهُ بِيَمِينِهِ شِعَارًا لِلسَّعَادَةِ لِمَا هُوَ مُتَعَارَفٌ مِنْ أَنَّ الْيَدَ الْيُمْنَى تَتَنَاوَلُ الْأَشْيَاءَ الزَّكِيَّةَ وَهَذَا فِي غَرِيزَةِ الْبَشَرِ نَشَأَ عَنْ كَوْنِ الْجَانِبِ الْأَيْمَنِ مِنَ الْجَسَدِ أَقْدَرُ وَأَبْدَرُ لِلْفِعْلِ الَّذِي يَتَعَلَّقُ الْعَزْمُ بِعَمَلِهِ فَارْتَكَزَ فِي النُّفُوسِ أَنَّ الْبَرَكَةَ فِي الْجَانِبِ الْأَيْمَنِ حَتَّى سَمَّوُا الْبَرَكَةَ وَالسَّعَادَةَ يُمْنًا، وَوَسَمُوا ضِدَّهَا بِالشُّؤْمِ فَكَانَتْ بَرَكَةُ الْيَمِينِ مِمَّا وَضَعَهُ اللَّهُ تَعَالَى فِي أَصْلِ فِطْرَةِ الْإِنْسَانِ.
التحرير والتنوير: 30/ 222.



علامَ تدفنُ ماضـي العمرِ كفّاكَا ==نسـيتَني أم غرورُ النفسِ أغـراكَا
مـرّتْ شـهورٌ ولم تَحْفلْ بفُرْقَتِنا ==وما التَفَتَّ لقـلبـــي حـين نـاداكَا
قد كنتُ أُفضـي لكُمْ حزني لتدفنَه ==فمَن سـيدفنُ أحـزاني بذكـراكَا
أسـترجعُ الأمسَ بالذِّكرَى ليُنسيَني ==مرارةَ اليومِ . . مَنْ يا أمسُ حـلاَّكَا
إني لأسـألُ قلبًـا قــد عهـدتُّ بـــه ==لِينَ المحـبَّة؛ مَن يـا قلبُ قسَّـاكَا
ما كنتَ بالأمـسِ تقوَى أن تُفارقَني ==يومًا فَمَـنْ بَعْدَ هذا البُعْـدِ قوَّاكَا
سبعون يومًا مَضَتْ ما جئتَ تسألني ==عمَّـا جـرحْتَ وما أدْمَتْـهُ كفَّاكَا
واللهِ ما غِبْتَ عـنِّي لحـظةً ولَكَمْ ==سـهرتُ أرجــــع بالذكرَى سجاياكَا
علَّمْتَـني وجَعلتَ القلبَ مـزرعةً ==فِـــداكَ قـلبـــيَ إنَّ القلـبَ مـرعاكَا
قرّرتُ -يا صاحِ- أن أنساكَ مُبتعدًا ==فاصبِرْ علَى البُعْدِ واستحملْ خطاياكَا
نعم سأنسـاكَ لكن بعـدَ مُعجزةٍ ==إذا نسيتُ فـــؤادي سـوفَ أنساكَــا
محمد المقرن








وثبت فى صحيح مسلم أَنّ النبىّ صلَّى الله عليه وسلَّم قال: "كان زكريّا نَجّاراً" وهذه من الفضائل لقوله صلَّى الله عليه وسلَّم: "أَفْضَلُ ما أَكَلَ الرَّجلُ مِنْ عَمَلِ يَدِه".
وذكر المؤرخون أَنّ زكريّا كان من ذرّيّة سلمان بن داود عليهم السّلام، وقُتِلَ زكريّا، بعد قتل ابنه يحْيى صلواتُ الله وسلامه عليهما.
قال [بعضهم] :
قال النبىُّ المُسْتجاب دُعاؤه ... ما كُنْتُ رَبّى بالدُّعاء شَقِيَّا
هب لِى بفَضْلك وارِثاً متَعبِّداً ... واجْعَلْه يا ربَّ العِباد رَضِيّا
فأَجاب دَعْوَتَه وأَنْجَزَ وَعْدَه ... بفَتاهُ أَعْنِى عَبْدَهُ زَكريّا
بصائر ذوي التمييز في لطائف الكتاب العزيز: 6/ 93.







_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 8:49 pm

( كتاب الله ، فيه نبأ ما كان قبلكم وخبر ما بعدكم ، وحكم ما بينكم ، وهو الفصل ليس بالهزل ، من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله ، وهو حبل الله المتين ، وهو الذكر الحكيم ، وهو الصراط المستقيم ، هو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ، ولا يشبع منه العلماء ، ولا يخلق على كثرة الرد ، ولا تنقضي عجائبه ، من قال به صدق ، ومن عمل به أجر ، ومن حكم به عدل ، ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم ) .
رواه الترمذي وأحمد والدارمي .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   الجمعة أكتوبر 10, 2014 8:53 pm

روي في كتب السير:
"إن بلال بن رباح ترك المدينة بعد وفاة رسول الله وهاجر إلى الشام، وبعد فترة رأى رسول الله في المنام يقول له: "ما هذه الجفوة يا بلال، أما آن لك أن تزورني؟"

فاستيقظ من نومه حزينًا وركب راحلته وقصد المدينة، فما دخلها حتى أتى قبر رسول الله فجعل يبكي عنده ويمرغ وجهه، ويقول: "ما جافيتك يا رسول الله، ما جافيتك يا رسول الله".
فأقبل عليه الحسن والحسين ـ رضي الله عنهما ـ فضمهما، فقالا له: اشتقنا إلى أذانك يا بلال.فأذن لنا كما كنت تؤذن لجدنا
فعلا بلال سطح المسجد وأذن.
يقول الراوي : فلما قال: "الله أكبر" ارتجت المدينة من جنباتها، فما قال: "أشهد أن لا إله إلا الله"، ازدادت المدينة رجة، فلما قال: "أشهد أن محمد رسول الله"، اشتد نحيب الناس وخرجت العواتق من بيوتهن ينتحبن  يقلن: "أبعث رسول الله، أبعث رسول الله ؟!".
فلم يرَ الناس أكثر بكاًء بعد وفاة رسول الله من هذا اليوم"

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   السبت أكتوبر 11, 2014 9:42 am

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ((اغتنم خمسًا قبل خمس: شبابك قبل هرمك، وصحتك قبل سقمك، وغناك قبل فقرك، وفراغك قبل شغلك، وحياتك قبل موتك))




النعمان بن مقرن المزني
هذا الصحابي الذي قال عنه ابن مسعود (إن للإيمان بيوتا، وللنفاق بيوتا، وإن بيت بني مقرن من بيوت الإيمان)


قيل لسيدنا العباس بن عبد المطلب رضي الله عنه : أأنت أكبر أم رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
 فقال : رسول الله أكبر مني وأنا وُلـدت قبله !!





كثير من الناس يقول: أَوقفتُ السيارة ، والصواب الفصيح: وقَفتُ السيارة.
قال أبو عمرو بن العلاء: لم أسمع في شيء من كلام العرب: أوقفت فلانا.
وقال الصفدي: والعامة تقول: أوقفت دابتي والصواب: وَقَفْتُ.





العَيْر: الحمار، أَيّاً كان أَهليّاً أَو وَحْشِيّاً، وقد غلب على الوَحْشِيْ، والأُنثى عَيْرة.
قال أَبو عبيد: ومن أَمثالهم في الرضا بالحاضر ونِسْيان الغائب قولهم: إِن ذَهَب العَيْرُ فعَيْرٌ في الرِّباط؛ قال: ولأَهل الشام في هذا مثل: عَيْرٌ بِعَيْرٍ وزيادةُ عشرة.
وكان خلفاء بني أُميّة كلما مات واحد منهم زاد الذي يخلُفه في عطائهم عشرة فكانوا يقولون هذا عند ذلك. (لسان العرب)





الفَنَدُ: الخَرَفُ وإِنكار العقل من الهَرَم أَو المَرضِ، وقد يستعمل في غير الكِبَر وأَصله في الكبر. (لسان العرب)
الفَنَدُ الخطأُ في الرأْي والقول.
وأَفْنَدَه خطَّأَ رَأْيَه.
وفي التنزيل العزيز حكاية عن يعقوب، عليه السلام: لولا أَن تُفَنِّدُونِ؛ قال الفراء: يقول لولا أَن تُكَذِّبوني وتُعَجِّزُوني وتُضَعِّفُوني. ابن الأَعرابي: فَنَّدَ رأْيه إِذا ضَعَّفَه.







كان لرجل ولد نحوي يتقعّرُ في كلامه ويختار من الكلام أصعبه ،
فاعتل أبوه علّة شديدة أشرف منها على الموت ، فاجتمع عليه أولاده ،
وقالوا له: ندعو لك فلاناً أخانا.
قال : لا. إن جاءني قتلني.
فقالوا : نحن نوصيه أن لا يتكلم ، فدعوه ، فلما دخل عليه قال له:
يا أبتِ قل لا إله إلا الله تدخل بها الجنة وتفوز من النار.
يا أبتِ والله ما شغلني عنك إلا فلان ، فإنه دعاني بالأمس،
فأهرس وأعدس واستبذج وسكبج وطهبج وأفرج ودجج وأبصل
وأمضر ولوزج وافلوزج فصاح أبوه:
غمضوني ، فقد سبق هذا الابن ملكَ الموت إلى قبض روحي





نقل الأشموني -وغيره-
أن كلمة: "أي" إذا نوديت كانت نكرة مقصودة مبنية على الضم وتلزمها "ها" التنبيه، وتؤنث أي "لفظا" لتأنيث صفتها؛ نحو: يا أيها الإنسان - يا أيها النفس ... ويلزم تابعها الرفع. وليس المراد بالرفع رفع الإعراب، وإنما المراد به ضمة الإتباع التي يقصد بها مجرد المشاكلة والمماثلة لحركة المتبوع. وهذه الضمة لا توصف بإعراب، ولا بناء -كما قرره الصبان،
















سُبحانَكَ اللَهُمَّ خَيرَ مُعَلِّمٍ *** عَلَّمتَ بِالقَلَمِ القُرونَ الأولى

أَخرَجتَ هَذا العَقلَ مِن ظُلُماتِهِ *** وَهَدَيتَهُ النورَ الُمبين َسَبيلا
أَرسَلتَ بِالتَوراةِ موسى مُرشِداً *** وَابنَ البَتولِ فَعَلَّمِ الإِنجيلا
وَفَجَرتَ يَنبوعَ البَيانِ مُحَمَّداً *** فَسَقى الحَديثَ وَناوَلَ التَنزيلا
أحمد شوقي






_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   السبت أكتوبر 11, 2014 10:16 am

__((مسألة فقهيَّة لطيفة))_____________

ما الفرقُ بينَ:
1) أنتِ طالق إن دخلتِ الدَّارَ
2) أنتِ طالقٌ أن دخلتِ الدَّار
الطَّلاق لم يقع في الجملة الأولى؛ لأنَّ همزة إنْ مكسورة وهذا يصرفها للمستقبل فمعنى الجملة:
إن دخلتِ الدَّارَ طلقتِ.
الطَّلاق قد وقعَ في الجملة الثَّانية؛ لأنَّ المصدر الأوَّل مجرور بلامٍ مُقدَّرة والتَّقدير: أنتِ طالقٌ لأنْ دخلتِ الدَّار أي طالقٌ لدخولك الدَّار.




علام يستدل النحاة بقولهم (خرق الثوب المسمار ) برفع الثوب ونصب المسمار ؟
استدل النحاة بهذا على جواز نصب الفاعل و رفع المفعول به على خلاف القاعدة عند أمن اللبس و هذا مبني على السماع يقول ابن عقيل في شرح الألفية ( وقد يُرْفَعُ المفعولُ به ويُنْصَبُ الفاعلُ عند أَمْنِ اللَّبْسِ كقولهم: "خَرَقَ الثَّوْبُ المسمارَ" ولا يُقاسُ علَى ذلك بل يُقْتَصَرُ فيه علَى السَّماعِ )





هذه خطبة للإمام علي - عليه رضوان الله - من غير حرف الألف .... بعدما اجتمع الناس وقالوا بأن الألف هو الحرف الأكثر شيوعاً بالكلام
حمدت من عظمت منته وسبغت نعمته وسبقت رحمته غضبه، وتمت كلمته، ونفذت مشيئته، وبلغت قضيته، حمدته حمد مُقرٍ بربوبيته، متخضع لعبوديته، متنصل من خطيئته، متفرد بتوحده، مؤمل منه مغفرة تنجيه يوم يشغل عن فصيلته وبنيه، ونستعينه ونسترشده ونستهديه، ونؤمن به ونتوكل عليه وشهدت له شهود مخلص موقن، وفردته تفريد مؤمن متيقن، ووحدته توحيد عبد مذعن، ليس له شريك في ملكه ولم يكن له ولي في صنعه، جلَّ عن مشير ووزير، وعن عون ومعين ونصير ونظير علم ولن يزول كمثله شيءٌ وهو بعد كل شيءٍ
رب معتز بعزته، متمكن بقوته، متقدس بعلوّه متكبر بسموّه ليس يدركه بصر، ولم يحط به نظر قوي منيع، بصير سميع، رؤوف رحيم، عجز عن وصفه من يصفه، وضل عن نعته من يعرفه، قرب فبعد وبَعُد فقرب، يجيب دعوة من يدعوه، ويرزقه ويحبوه، ذو لطف خفي، وبطش قوي، ورحمة موسعة، وعقوبة موجعة، رحمته جنة عريضة مونقة، وعقوبته جحيم ممدودة موبقة، وشهدت ببعث محمد رسوله وعبده وصفيه ونبيه ونجيه وحبيبه وخليله







قال "ابن مالک" رحمه الله:
من المعرب إعراب المثنی ولیس بمثنی ما یراد به التکثیر کقوله تعالی: " ثُمَّ ارْجِعِ الْبَصَرَ كَرَّتَيْنِ" (الملک: 4)، بمعنی کرّات؛ لأن بعده: "يَنْقَلِبْ إِلَيْكَ الْبَصَرُ خَاسِئًا وَهُوَ حَسِيرٌ"، إي: مزدجرا وهو کلیل، ولا یکون ازدجار وکلال بکرتين فحسب، بل بکرات، ومنه قولهم: سبحان الله وحنانيه، وقول الزاجر:
ومهمهين قَذَفين مَرتين .........................
قال الفراء: أراد ومَهمَه به مهمه، وهذا النوع قد یغني عنه التجريد وعطف مثله عليه، وهو مع ذلک غیر مثنی؛ لأنه یدل علی أکثر من اثنين...





(وَاللَّيْلِ إِذَا يَسْرِ) [الفجر:4]
إذا مَضىَ. سَرَى يَسْرِي،
وَ (يَسْرِ) حذفت الياء لأنها رأس آية.
وقد قرئت (والليل إذَا يَسْري) بإثبات الياء.
واتباع المصحف وحذف الياء أَحَبُّ إليَّ لأن القراءة بذلك أكثر.
ورُووس الآي فَوَاصِلُ تحذف معها اليَاءَات وتدل عليه الكسرات
معاني القرآن وإعرابه للزجاج:5/32.
وهي راء دائرة بين الترقيق والتفخيم ولكن الترقيق أولى:
فمن رقق الراء فيهما، نظر إلى الأصل وهي الياء المحذوفة للتخفيف وإلى الوصل حيث إنها مرققة لكسرها فأجرى الوقف مجرى الوصل.
ومن فخَّم لم ينظر إلى الأصل ولا إلى الوصل، بل اعتدَّ بالعارض وهو الوقف بالسكون مع حذف الياء.
غاية المريد علم التجويد: 1/ 162 .

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   السبت أكتوبر 11, 2014 1:15 pm

کلا وکلتا
قال ابن مالک رحمه الله:
وأما "کلا" و "کلتا"، فمفردا اللفظ مثنیا المعنی، واعتبار اللفظ في خبرهما وضميرهما أکثر من اعتبار المعنی قال الله تعالی: " كِلْتَا الْجَنَّتَيْنِ آَتَتْ أُكُلَهَا" (الکهف: 33)، ولو اعتبر المعنی لقال: «آتتا» وقد جمع الشاعر الاعتبارین في قوله:
کلاهما حين جَدَّ الجريُ بينهما *********** قذ أقلعا وکلا أَنفَيهِما رابی ولکونه مفرد اللفظ مثنی المعنی أعرب إعراب المفرد في موضع، وإعراب المثنی في موضع، إلا أن آخره معتل فلم یلق به من إعراب المفرد إلا المقدر، فجعل ذلک له مضافا إلی ظاهر، لیتخلص من اجتماع إعرابي تثنية في شيئين کشيء واحد، وجعل الآخر له مضافا إلی مضمر؛ لأن المحذور فيه مأمون، وقذ أجرته کنانة مجری المثنی مع الظاهر أيضًا قیقولون: جاء کلا أَخَوَيک، ومررتُ بکلا أخويک، ورإيتُ کلا أخويک....

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   السبت أكتوبر 11, 2014 3:36 pm

هو العضب المهند ليس ينبو ... تصيب به مقاتل من أردتا
وكنز لا تخاف عليه لصا ... خفيف الحمل يوجد حيث كنتا
يزيد بكثرة الإنفاق منه ... وينقص أن به كفا شددتا
فلو قد ذقت من حلواه طعما ... لآثرتالتعلم واجتهدتا
ولم يشغلك عنه هوى مطاع ... ولا دنيا بزخرفها فتنتا
ولا ألهاك عنه أنيق روض ... ولا خدر بزينتهاكلفتا
فقوت الروح أرواح المعاني ... وليس بأن طعمت ولا شربتا
فواظبه وخذ بالجد فيه ... فإن أعطاكه الله انتفعتا
وإن أوتيت فيه طويل باع ... وقال الناس إنك قد علمتا
فلا تأمن سؤال الله عنه ... بتوبيخ علمت فهل عملتا ؟
فرأس العلم تقوى الله حقا ... وليس بأن يقال لقد رأستا
وأفضل ثوبك الإحسان لكن ... نرى ثوب الإسادة قد لبستا
إذا ما لم يفدك العلم خيرا ... فخير منه أن لو قد جهلتا
وإن ألقاك فهمك في مهاو ... فليتك ثم ليتك ما فهمتا
ستجنى من ثمار العجز جهلا ... وتصغر في العيون إذا كبرتا
وتفقد إن جهلت وأنت باق ... وتواجد إن علمت وقد فقدتا
وتذكر قولتي لك بعد حين ... إذا حقا بها يوما عملتا
وإن أهملتها ونبذت نصحا ... وملت إلى حطام قد جمعتا
لسوف تعض من ندم عليها ... وما تغني الندامة إن ندمتا
إذا أبصرت صحبك في سماء ... قد ارتفعوا عليك وقد سفلتا







كان جيش المسلمين في الشام قبل أن يأتي خالد بن الوليد في أزمة خطيرة، ولم يستطع أن يحقق إلا نصراً يسيراً جداً، وظل شهوراً لا يستطيع أن ينتصر، بينما حقق خالد في العراق انتصاراته الأولى والثانية والثالثة، ففكر أبو بكر في نقل خالد من العراق لينقذ جيوش الشام، و في طريقه حقق خمسة انتصارات وبعد أن قابل جيش الشام كانت موقعة اليرموك الخالدة،
يقول سيدنا أبو بكر: أعجزت النساء أن يلدن مثل خالد؟ عزله عمر بن الخطاب بعد موقعة اليرموك التي انتصر فيها وهو في قمة انتصاره الساحق على جيوش الإمبراطورية الرومانية فقد كان عدد الروم مائتي ألف رومي، وعدد المسلمين تسعة وثلاثين ألفاً. عمر - رضي الله عنه - كتب إلى الأمصار : « إني لم أعزل خالداً عن سخطة ولا خيانة ، ولكن الناس فُتنوا به فأحببت أن يعلموا أن الله هو الصانع »



في رحاب آية:
قال تعالى: «إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ ما أَنْزَلْنا مِنَ الْبَيِّناتِ وَالْهُدى مِنْ بَعْدِ ما بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتابِ أُولئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ" البقرة:159.
ولقد كان أهل الكتاب يعرفون مما بين أيديهم من الكتاب مدى ما في رسالة محمد- صلى الله عليه وسلم- من حق، ومدى ما في الأوامر التي يبلغها من صدق، ومع هذا يكتمون هذا الذي بينه الله لهم في الكتاب.
فهم وأمثالهم في أي زمان، ممن يكتمون الحق الذي أنزله الله، لسبب من أسباب الكتمان الكثيرة، ممن يراهم الناس في شتى الأزمنة وشتى الأمكنة، يسكتون عن الحق وهم يعرفونه، ويكتمون الأقوال التي تقرره وهم على يقين منها، ويجتنبون آيات في كتاب الله لا يبرزونها بل يسكتون عنها ويخفونها لينحوا الحقيقة التي تحملها هذه الآيات ويخفوها بعيداً عن سمع الناس وحسهم، لغرض من أغراض هذه الدنيا.. الأمر الذي نشهده في مواقف كثيرة، وبصدد حقائق من حقائق هذا الدين كثيرة.. «أُولئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ» ..
كأنما تحولوا إلى ملعنة، ينصب عليها اللعن من كل مصدر، ويتوجه إليها- بعد الله- من كل لاعن! واللعن: الطرد في غضب وزجر، وأولئك الخلق يلعنهم الله فيطردهم من رحمته، ويطاردهم اللاعنون من كل صوب. فهم هكذا مطاردون من الله ومن عباده في كل مكان..
في ظلال القرآن (1/ 150)









من الأخطاء الشائعة:


" امْتَلَأت بَطْنه " و" قبضت ألفا تَامَّة " و" قلب متعوب "
أ‌- يَقُولُونَ: امْتَلَأت بَطْنه، فيؤنثون الْبَطن، وَهُوَ مُذَكّر فِي كَلَام الْعَرَب، بِدَلِيل قَول الشَّاعِر: (فَإنَّك إِن أَعْطَيْت بَطْنك سؤله ... وفرجك، نالا مُنْتَهى الذَّم أجمعا)
وَنَظِير تأنيثهم الْبَطن وَهُوَ مُذَكّر تأنيثهم الْألف أَيْضا فِي الْعدَد.
فَيَقُولُونَ: قبضت ألفا تَامَّة، وَالصَّوَاب أَن يذكر فَيُقَال: ألف تَامّ، كَمَا قَالَت الْعَرَب فِي مَعْنَاهُ: ألف صتم وَألف أَقرع، وَالدَّلِيل على تذكير الْألف قَوْله تَعَالَى: {يمددكم ربكُم بِخَمْسَة آلَاف} وَالْهَاء فِي بَاب الْعدَد تلْحق بالمذكر وتحذف من الْمُؤَنَّث، وَأما قَوْلهم: هَذِه ألف دِرْهَم، فَلَا يشْهد ذَلِك بتأنيث الْألف لِأَن الْإِشَارَة وَقعت على الدَّرَاهِم وَهِي مُؤَنّثَة، فَكَانَ تَقْدِير الْكَلَام: هَذِه الدَّرَاهِم ألف.
ب‌- تَغْيِير صِيغَة المفاعيل وَهُوَ من مفاضح اللّحن الشنيع قَوْلهم: قلب متعوب، وَعمل مفسود، وَرجل مبغوض، وَوجه القَوْل أَن يُقَال: قلب مُتْعب، وَعمل مُفسد، وَرجل مبغض، لِأَن أصُول أفعالها ربَاعِية، ومفعول الرباعي يبْنى على مفعل فَكَمَا يُقَال: أكْرم فَهُوَ مكرم وأضرم فَهُوَ مضرم، كَذَلِك يُقَال: أتعب فَهُوَ مُتْعب، وأفسد فَهُوَ مُفسد، وَأبْغض فَهُوَ مبغض، وَأخرج فَهُوَ مخرج.
يُنظر، درة الغواص في أوهام الخواص (ص:38- 44)







قصة مثلي: " من سرَّه بنوه ساءته نفسه ". و" من لا يذد عن حوضه يهدم."
أ‌- زعموا أن ضرار بن عمرو الضبي ولد له ثلاثة عشر ولداً وكلهم بلغ إن كان رجلاً ورأساً، فاحتمل ذات يوم، فلما رأى رجالاً معهم أهلوهم وأولادهم سره ما رأى من هيئتهم، ثم ذكر في نفسه انهم لم يبلغوا ما بلغوا حتى رقَّ وأسنَّ وضعف أنكر نفسه، فقال: من سرَّه بنوه ساءته نفسه، فأرسلها مثلاً، وقال :
إذا الرجال ولدت أولادها ... فانتفضت من كبر أعضادها
وجعلت أوصابها تعتادها ... فهي زروع قد دنا حصادها.

يُنظر: أمثال العرب ت إحسان عباس (ص: 166)
ب- من لا يذد عن حوضه يهدم.
أي من لا يدفع الضيم عن نفسه يركب بالظلم. ويروى في حديث عن عكرمة مولى أبن عباس: إنّه سئل عن رجل غضب رجلاً مالاً، ثم قدر على مال له، أخذ منه مثل ما أخذ؟ فقال عكرمة: " وقع الكلب على الذئب، ليأخذ منه مثل ما أخذ".
يُنظر: الأمثال لابن سلام (ص: 269)






قال الشاعر ابن الساعاتي:
هو البشير النذير، العدل شاهده *** وللشهادة تجريح وتعديل
لولاه لم تك شمس لا ولا قمر *** ولا الفرات وجاراها ولا النيل
ولم يجب آدم في حال دعوته *** نعم، ولم يك قابيل وهابيل
مرتّل الوحي يتلوه ويدرسه *** ولم يكن لكلام الله ترتيل
فسيّد الرسل حقا لا خفاء به *** وشافع في جميع الناس مقبول







يا خادم الجسم كم تشقى لخدمته *** أتعبت نفسك فيما فيه خسران
أقبل على الروح فاستكمل فضائلهـا *** فأنت بالروح لا بالجسم إنســان











قصيدة من أين أبدأ ؟في ‫#‏مدح_الرسول‬ صل الله عليه وسلم :
مــن أينَ أبدأ ُوالحديثُ غــرامُ ؟ فالشعرُ يقصرُ والكلامُ كلامُ
مــن أينَ أبدأ ُفي مديح ِمحمـــــــدٍ ؟ لا الشعرُ ينصفهُ ولا الأقلامُ
هو صاحبُ الخلق ِالرفيع ِعلى المدى هو قائدٌ للمسلمينَ همـــــــامُ
هو سيدُ الأخلاق ِدون منافـــــــــس ٍ هو ملهمٌ هو قائدٌ مقــــــدامُ
مــــــاذا نقولُ عن الحبيبِ المصطفى فمحمدٌ للعالمينَ إمــــــــــامُ
مـــــــاذا نقولُ عن الحبيـبِ المجتبى في وصفهِ تتكسرُ الأقــــلامُ
رسموكَ في بعض ِالصحائفِ مجرماً في رسمهم يتجسدُ الإجرامُ
لا عشنا إن لم ننتصر يوماً فــــــــلا سلمت رسومُهُمُ ولا الرسامُ
وصفوك َبالإرهـــــــاب ِدونَ تعقلٍ والوصفُ دونَ تعقلٍ إقحـــامُ
لو يعرفونَ محمداًَ وخصـــــــــــالهُ هتفوا له ولأسلمَ الإعـــــــــلامُ
في سدرةِ الملكوتِ راحَ محلقــــــــاً تباً لهم ولأنفهم إرغــــــــــــامًُ
فالدانمـــــــركُ تجبرت في غييــها لم تعتذر والمسلمونَ نيــــــــامُ
يا حسرة َالسيفِ الذي لم ينعـــــتـق من غمدهِ والمكروماتُ تضامُ
أيسبُ أسوتُنا الحبيبُ فما الـــــــذي يبقى إذا لم تغضبِ الأقــــــوامُ
لا عشنا إن لــم ننتـصر لمحـمـدٍ يوماً لأن المسلمينَ كــــــرامُ
سمعت جموعُ المسلمينَ كلامهم ثم استفاقت نجدُنا والشــــــامُ
يـا أمــة َالمليــــــــــارِ لا تــتخــوفي لا بــد أن تــتـــقـــلبَ الأيـــــــامُ
لا بـــد للشــــعبِ المغيــــبِ أن يفق يوماً ويحدثُ في الربوع ِوئـــــامُ
لا بـــد لليثِ المكــمــم ِأن يـــــــرى يوماً وهل للظالمــــــيـــنَ دوامُ
يا خالدَ اليرموكِ أين ســـــيوفنا أوما لنا في المشرقين ِحسامُ




في الأشياء تختلف أسماؤها وأوصافها باختلاف أحْوالها:
لا يُقالُ كأسٌ إلاّ إذا كان فيها شَرَاب وإلا فهي زُجَاجة.
ولا يُقَالُ مائدةٌ إلاّ إذا كان عليها طَعَامٌ وإلاّ فهي خِوَان.
لا يُقالُ كُوزٌ إلا إذا كانَتْ له عُرْوَة[العروة: العروة من الدلو والكوز: المقبض ومن الثوب أخت الزر] وإلا فهو كُوب.
لا يُقالُ قلَمٌ إلاّ إذا كانَ مبريًّا وإلاّ فهو أُنْبوبَة.
ولا يُقالُ خاتَمٌ إلاّ إذا كانَ فيه فَصّ وإلاّ فَهُوَ فَتْخَةٌ.
ولا يُقالُ فَرْوٌ إلاّ إذا كانَ عَلَيْهِ صُوف وإلاّ فَهُوَ جِلْد.
ولا يُقالُ رَيْطَةٌ إلاّ إذا لم تَكُنْ لِفْقَيْنِ وإلاّ فَهِيَ مُلاءَة.
ولا يُقال أَرِيكة إلاّ إذا كانَ عليها حَجَلَةٌ[الحجلة: كالقبة موضع يزين بالثياب والستور]وإلاّ فهيَ سَرِير.
ولا يُقالُ لَطِيمة[اللطيمة: وعاء المسك أو سوقه أو عير تحمله] إلاّ إذا كان فيها طِيب وإلا فهي عِير.
ولا يُقال رُمْح إلاّ إذا كانَ عَلَيهِ سِنَانٌ وإلا فهو قناة.

فقه اللغة وسر العربية للثعالبي





آخر كلام علي بن أبي طالب، رضي الله عنه:
لَمَّا كَانَتِ اللَّيْلَةُ الَّتِي أُصِيبَ فِيهَا عَلِيٌّ- رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ - أَتَاهُ ابْنُ النَّبَّاحِ، حِينَ طَلَعَ الْفَجْرُ يُؤْذِنُهُ بِالصَّلاةِ، وَهُوَ مُضْطَجِعٌ مُتَثَاقِلٌ. فَعَادَ الثَّانِيَةَ، وَهُوَ كَذَلِك،َ ثُمَّ عَادَ الثَّالِثَةَ، فَقَامَ يَمْشِي، وَهُوَ يَقُولُ :
شُدَّ حَيَازِيمَكَ لِلْمَوْتِ *** فَإنَّ الْمَوْتَ لاقِيكَ
وَلا تَجْزَعْ مِنَ الْموْتِ *** إِذَا حَلَّ بِوَادِيكَ ...
فَلَمَّا بَلَغَ الْبَابَ الصَّغِير، شدّ عَلَيْهِ عبد الرحمن بْنُ مُلْجِمٍ، فَضَرَبَهُ. قَالَ الْقُرَشِيُّ: وحَدثني عبد الله ابْنُ عَلِيٍّ، أَنَّ عَلِيًّا لَمَّا ضُرِبَ أَوْصَى بَنِيهِ، ثُمَّ لَمْ يَنْطِقْ إِلا بِلا إِلَهَ إِلا اللَّه،ُ حَتَّى قَبَضَهُ اللَّهُ تَبَارَكَ وَتَعَالَى.
  الثبات عند الممات (ص: 102-103)





من

رثاء الشريف الرضي لأمه
ابكيك لو نقع الغليل بكائي ......وَأقُولُ لَوْ ذَهَبَ المَقالُ بِدائي
وَأعُوذُ بالصّبْرِ الجَميلِ تَعَزّياً ...... لَوْ كَانَ بالصّبْرِ الجَميلِ عَزائي
طوراً تكاثرني الدموع وتارة ...... آوي الى اكرومتي وحيائي
كم عبرةٍ موهتها باناملي ........ وسترتها متجملاً بردائي
ما كنت اذخر في فداك رغيبة ... لو كان يرجع ميت بفداءِ
لو كان يدفع ذا الحمام بقوة...... لتكدست عصب وراءَ لوائي
بِمُدَرَّبِينَ عَلى القِرَاعِ تَفَيَّأُوا ... ...ظِلَّ الرّمَاحِ لكُلّ يَوْمِ لِقَاءِ
قَوْمٌ إذا مَرِهُوا بِأغبابِ السُّرَى .... كَحَلُوا العُيُونَ بإثمِدِ الظّلْمَاءِ
يَمشُونَ في حَلَقِ الدّرُوعِ كأنّهُمْ ... صم الجلامد في غدير الماءِ
ببروق ادراع ورعد صوارم ............ وغمام قسطلة ووبل دماءِ
فَارَقْتُ فِيكِ تَماسُكي وَتَجَمّلي ... ونسيت فيك تعززي وإبائي
وَصَنَعْتُ مَا ثَلَمَ الوَقَارَ صَنيعُهُ ...... مما عراني من جوى البرحاءِ
كم زفرةٍ ضعفت فصارت انةً ....... تَمّمْتُهَا بِتَنَفّسِ الصُّعَداءِ






مرثيــــة الأندلــس
لكل شيء إذا ما تم نقصان
من نونية أبى البقاء الرّندي من مراثي الأندلس نظمها بعد سقوط آخر أراضي المسلمين في الأندلس.
لكل شيء إذا ما تمّ نُقصان * * * فلا يغرُّ بطيب العيش إنسان
هي الأمُورُ كما شاهدتها دولٌ * * * من سرَّهُ زمنٌ ساءته أزمانُ
و هذه الدار لا تُبقي على أحد * * * و لا يدوم على حالٍ لها شانُ
يُمَزق الدهرُ حتمًا كلَّ سابغةٍ * * * إذا نَبَتْ مَشرَفِيات و خَرصانُ
و يَنتَضي كلَّ سيف للفناء و لو * * * كان ابنَ ذي يَزَن و الغِمدَ غِمدان
أين الملوك ذوو التيجان من يمنٍ * * * و أين منهم أكاليلٌ و تيجانُ
و أين ما شاده شدَّادُ في إرمٍ * * * و أين ما ساسه فى الفرس ساسانُ
و أين ما حازه قارون من ذهب * * * و أين عادٌ و شدادٌ و قحطانُ
أتى على الكلِّ أمرٌ لا مَرَدَّ له * * * حتى قضوا فكأن القومَ ما كانوا
و صار ما كان من مُلك و من مَلك *** كما حكى عن خيال الطيفِ وَسْنانُ
دار الزمان على دارا و قاتله * * * و أمَّ كسرى فما آواه إيوانُ
كأنما الصعبُ لم يَسهُل لهُ سببُ * * * يومًا و لا مَلك الدنيا سليمانُ
فجائع الدهر أنواع منوعة * * * و للزمان مسرات وأحزانُ
و للحوادث سُلوان يُسَهِّلها * * * و ما لما حل بالإسلام سُلوانُ






_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   السبت أكتوبر 11, 2014 3:49 pm


{ ما المشبهة بليس }
تعملُ (ما) عملَ (ليسَ) فتنصب الخبر نحو : ( ما هذا بشرا ) و ( ما هنَّ أُمّهاتِهم ) / هذا و هنَّ : في محل رفع اسمها / بشراً و أُمّهاتِهم : خبرها منصوب ؛
ويتحقّقُ عملها هذا إذا توفّرت الشروط الأربعة الآتية :
(1) أن لا يَتقدَّمَ خبرُها على اسمها، فان تقدَّمَ بَطل عملُها ، نحو : ما حسنٌ إخلافُ وعدِكَ ( حسنٌ : خبر مقدّم وهو نكرة ؛ إخلافُ : مبتدأٌ مرفوع وعلامةِ رفعهِ الضمة الظاهرة وهومضاف ، وعدِك : وعدِ مضاف إليه و الكاف أيضاً في محل جر بالإضافة . )
(2) أن لا يتقدَّمَ معمولُ خبرِها على اسمها، فان تقدَّمَ بطلَ علمُها، نحو ( ما أمرَ اللهِ أنا عاصٍ ) ، إلا أن يكون معمولُ الخبر ظرفاً أو مجروراً بحرف جرّ، فيجوز ، نحو ( ما عندي أنت مُقيما ) و ( ما بكَ أنا مُنتصراً ).
أمّا تقديمُ معمولِ الخبر على الخبر نفسهِ، دُونَ الاسمِ بحيث يتوَسَّطُ بينهما ، فلا يُبطلَ عملها ، وإن كان غيرَ ظرفٍ أو جار ومجرورٍ ، نحو ( ما أنا أمرَكَ عاصياً ) .
(3) أن لا تُزادَ بعدها (إِنْ). فان زيدَت بعدَها بطلَ علمُها، كقول الشاعر
* بَني غُدانَةَ ما إنْ أَنتُم ذَهَبٌ * ولا صَريفٌ ولكنْ أَنتمُ الخَزَفُ *
(4) أن لا ينتقضَ نفيُها بـ (إلاّ). فان انتقض بها بطلَ عملُها، كقوله تعالى { وما أمرُنا إلاّ واحدةٌ }، وقوله { وما محمدٌ إلاّ رسولٌ } ، وذلك لأنّها لا تعملُ في مُثبتٍ.
فإن فُقدَ شرطٌ من الشروط بطلَ عملُها، وكان ما بعدَها مبتدأً وخبراً مرفوعين ، كما رأيت .
ويجوز أن يكون اسمُها معرفةً كما تقدّمَ ، وأن يكون نكرةً ، نحو (ما أحدٌ أفضلَ من المُخلصِ في عمله ) .
وإذْ كانت ( ما ) لا تعملُ في مُوجَبٍ ، ولا تعملُ إلّا في منفي ، وجبَ رفعُ ما بعدَ ( بلْ ولكنْ ) ، في نحو قولك ( ما سعيد كسولاً، بل مجتهدٌ وما خليلٌ مسافراً، ولكن مقيمٌ ) ، على أنّه خبرٌ لمبتدأ محذوفٍ تقديرهُ ( هو ) ، أي بل هو مجتهدٌ ، ولكن هو مقيمٌ . وتكونُ ( بلْ و لكنْ ) حرفي ابتداء لا عاطفتينِ ، إذْ لو عَطفَتا لاقتضى أنْ تعمل (ما) فيما بعدَ (بل ولكنْ)، وهو غيرُ منفيٍّ، بل هو مُثبتٌ ، لأنّهما تقتضيانِ الإيجابَ بعد النفي. فإذا كان العاطفُ غيرَ مُقتضٍ ، للإيجاب كالواو ونحوها ، جاز نصبُ ما بعدَهُ بالعطف على الخبر (وهو الأجودُ) نحو ( ما سعيدٌ كسولاً ولا مُهملاً ) وجازَ رفعُهُ على انهُ خبرٌ لمبتدأ محذوفٍ، نحو ( ما سعيدٌ كسولاً ولا مُهملٌ ) ، أيْ ولا هوَ مُهمل .
وهكذا الشأن في ( ليسَ ) ، فيجبُ رفعُ ما بعدَ ( بلْ ولكنْ ) في نحو ( ليس خالدٌ شاعراً، بل كاتبٌ ) . ويجوز النصبُ والرفعُ بعدَ الواوِ ونحوها مثلُ ( ليسَ خالدٌ شاعراً ولا كاتباً ) او ( ولا كاتبٌ ) ، والنصبُ أولى .
واعلم أنَّ ( ما ) هذه لا تعملُ عملَ ( ليس ) إلّا في لغة أهل الحجاز ( الذين جاء القرآنُ الكريمُ بلغتهم ) ، وبلغةِ أهلِ تِهامةَ ونجدٍ، ولذلك تُسمّى ( ما النافية الحجازية ) .
وهي نافيةٌ مُهملةٌ في لغة تميمٍ على كل حال، فما بعدَها مبتدأ وخبر مرفوعان كما في قول الشاعر :
يا أخي لا تملْ بوجهِكَ عنّي .. ما أنا فحمةٌ ولا أنت فرقدُ
تنبيه
1- ما الحجازيّة العاملةُ وفقَ الشروط يمكن توكيد نفيها بواسطة حرف الجرِّ ( الباء ) إذا ورد مع خبرها ؛ ويكون خبرها مجروراً لفظاً منصوباً محلّاً وقد ورد توكيد ما الحجازيّة في القرآن الكريم كثيراً كما في قوله تعالى : ( وما اللهُ بغافلٍ عمّا يعملُ الظالمون ) و ( وما أنا بظلّامٍ للعبيد ) ؛ ( بغافلٍ ، بظلّامٍ ) الباء حرف جرّ زائد زائد للتوكيد ، غافلٍ و ظلّامٍ : خبرما الحجازية مجرور لفظاً منصوبٌ محلّاً .
2 - ما المهملة غير العاملة التي لم تتوفرفيها شروط العمل يمكن توكيد نفيها بواسطة حرف الجر ( مِنْ ) إذا دخل على المبتدأ النكرة ويصبح المبتدأ مجروراً لفظاً مرفوعاً محلّا ؛ وقد ورد هذا في القرآن الكريم كثيراً كما في قوله تعالى : ( مالكم مِن إلهٍ غيرُه ) و ( ما لنا مِن محيصٍ ) و ( ما لها مِن فروجٍ ) .









** قصة مثل
* لا تعلـم اليتيـم البكــــاء
من الأمثال العربية القديمة: " لا تعلم اليتيم البكاء "
والمعنى أن من يقع في مصيبة لا يحتاج إلى من يدله على الحزن والغم والبكاء.
وأول من قال هذه الكلمات " زهير بن جناب الكلبي ".
وكان من حديثه أن علقمة بن جذل الطعان بن فراس بن غنم بن ثعلبة أغار على بني عبد الله بن كنانة بن بكر وهم بعسفان.
فقتل عبد الله بن هبل عبيدة بن هبل ومالك بن عبيدة وصريم بن قيس بن هبل، وأسر مالك بن عبد الله بن هبل.
فلما أصيبوا وأفلت من أفلت أقبلت جارية من بني عبد الله بن كنانة لم تشهد الوقعة فقالت لزهير:
يا عماه ما ترى فعل أبي؟
قال: وعلى أي شيء كان أبوك.
قالت: على شقاء نقاء طويلة الأنقاء تمطق بالعرق تمطق الشيخ بالمرق.
قال: نجا أبوك ؟.
ثم أتته أخرى فقالت: يا عماه وما ترى فعل أبى ؟
قال: وعلى أي شيء كان أبوك ؟
قالت: على طويل بطنها قصير ظهرها هاديها شطرها يكبها خصرها.
قال: نجا أبوك.
ثم أتته بنت مالك بن عبيدة بن هبل فقالت: يا عماه وما ترى فعل أبى؟
قال: وعلى أي شيء كان أبوك ؟
قالت: على الكزة الأنوح التي يكفيها لبن اللقوح.
قال: هلك أبوك.
فبكت فقال رجل: ما أسوأ بكاءها.
فقال زهير: لا تعلم اليتيم البكاء.

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   السبت أكتوبر 11, 2014 4:54 pm







_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   السبت أكتوبر 11, 2014 7:12 pm


لا يمتطي المجدَ من لم يركبِ الخطرا== ولا ينالُ العلى من قدمَ الحذرا
ومن أرادَ العلـــى عفواً بـــلا تعـــبٍ ==قضَى ، ولم يَقضِ من إدراكِها وطرا
لابدّ للشهدِ مــــن نحـــلٍ يمنعــــهُ== لايجتني النفعَ من لم يحملِ الضررا
لا يُبلَــــغُ السّؤلُ إلاّ بعــــدَ مُؤلمــة == ولا تَتِمُّ المُنــــى إلاّ لِمَـــنْ صَبَـــرَا
وأحزَمُ النّاسِ مَن لو ماتَ مِنْ ظَمــأ==لا يَقرَبُ الوِردَ حتـــى يَعرِفَ الصَّــدَرَا
وأغزَرُ النّاسِ عَقـــلاً مَن إذا نظَرَتْ ==عينـــاهُ أمراً غـــدا بالغيـــرِ معتبـــرا
فقَد يُقــالُ عِثارُ الرِّجــــلِ إن عثرَتْ==ولا يُقـــالُ عِثـــارُ الـــرّأيِ إنْ عَثَــــرَا
صفي الدين الحلي





الفعل (زاد) له معاملة خاصة هو والفعل ( كفى) وهذه المعاملة تتلخص في أنه إذا جاء بعد فاعلهما اسماً منصوباً واحداً أُعرب هذا الاسم (تمييزاً) أما إذا جاء بعد فاعلهما اسمين منصوبين فهذان الاسمان المنصوبان مفعول أول ، ومفعول ثان
:-والمثال على ذلك
(فزادهم الله مرضاً). الضمير: مفعول أول ، و ( مرضا): مفعول ثان)
كفى الله المؤمنين القتال). (المؤومنين) مفعول أول ، (القتال) مفعول ثان
كفى بالله شهيداً). (شهيداً) تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهر
وعلى هذا التوضيح تكون كلمة ( عزاً) مفعول ثان ، وكلمة ( عبداً) قبلها مفعول أول





ﻗﺎﻝ ﺳﻔﻴﺎﻥ ﺍﻟﺜﻮﺭﻱ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ: ﺑﻠﻐﻨﻲ ﺃﻥ ﺍﻟﻌﺒﺪ ﻳﻌﻤﻞ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺳﺮﺍً، ﻓﻼ ﻳﺰﺍﻝ ﺑﻪ ﺍﻟﺸﻴﻄﺎﻥ ﺣﺘﻰ ﻳﻐﻠﺒﻪ ﻓﻴﻜﺘﺐ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﻼﻧﻴﺔ، ﺛﻢ ﻻ ﻳﺰﺍﻝ ﺑﻪ ﺍﻟﺸﻴﻄﺎﻥ ﺣﺘﻰ ﻳﺤﺐ ﺃﻥ ﻳﺤﻤﺪ ﻋﻠﻴﻪ ﻓﻴﻨﺴﺦ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻼﻧﻴﺔ ﻓﻴﺜﺒﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﻳﺎﺀ.




أَوَدُّ مِنَ الأَيّامِ مالا تَوَدُّهُ = وَأَشكو إِلَيها بَينَنا وَهيَ جُندُهُ
يُباعِدنَ حِبّاً يَجتَمِعنَ وَوَصلُهُ = فَكَيفَ بِحِبٍّ يَجتَمِعنَ وَصَدُّهُ
أَبى خُلُقُ الدُنيا حَبيباً تُديمُهُ = فَما طَلَبي مِنها حَبيباً تَرُدُّهُ
وَأَسرَعُ مَفعولٍ فَعَلتَ تَغَيُّراً = تَكَلُّفُ شَيءٍ في طِباعِكَ ضِدُّهُ
المتنبي




رثاء الشريف الرضي لأمه
ابكيك لو نقع الغليل بكائي ......وَأقُولُ لَوْ ذَهَبَ المَقالُ بِدائي
وَأعُوذُ بالصّبْرِ الجَميلِ تَعَزّياً ...... لَوْ كَانَ بالصّبْرِ الجَميلِ عَزائي
طوراً تكاثرني الدموع وتارة ...... آوي الى اكرومتي وحيائي
كم عبرةٍ موهتها باناملي ........ وسترتها متجملاً بردائي
ما كنت اذخر في فداك رغيبة ... لو كان يرجع ميت بفداءِ
لو كان يدفع ذا الحمام بقوة...... لتكدست عصب وراءَ لوائي
بِمُدَرَّبِينَ عَلى القِرَاعِ تَفَيَّأُوا ... ...ظِلَّ الرّمَاحِ لكُلّ يَوْمِ لِقَاءِ
قَوْمٌ إذا مَرِهُوا بِأغبابِ السُّرَى .... كَحَلُوا العُيُونَ بإثمِدِ الظّلْمَاءِ
يَمشُونَ في حَلَقِ الدّرُوعِ كأنّهُمْ ... صم الجلامد في غدير الماءِ
ببروق ادراع ورعد صوارم ............ وغمام قسطلة ووبل دماءِ
فَارَقْتُ فِيكِ تَماسُكي وَتَجَمّلي ... ونسيت فيك تعززي وإبائي
وَصَنَعْتُ مَا ثَلَمَ الوَقَارَ صَنيعُهُ ...... مما عراني من جوى البرحاءِ
كم زفرةٍ ضعفت فصارت انةً ....... تَمّمْتُهَا بِتَنَفّسِ الصُّعَداءِ







ﻗﺎﻝ ﺍﻻﻣﺎﻡ ﺍﻟﺤﺴﻦ ﺍﻟﺒﺼﺮﻱ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ: ﺇﻥ ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ ﺗﻤﻮﺕ ﻭﺗﺤﻴﺎ، ﻓﺈﺫﺍ ﻣﺎﺗﺖ ﻓﺎﺣﻤﻠﻮﻫﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺮﺍﺋﺾ ﻓﺈﺫﺍ ﻫﻲ ﺃﺣﻴﻴﺖ ﻓﺄﺩﺑﻮﻫﺎ ﺑﺎﻟﺘﻄﻮﻉ.

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   السبت أكتوبر 11, 2014 8:24 pm


لَكَ أَن تَلومَ وَلي مِنَ الأَعذارِ **
أَنَّ الهَوى قَدَرٌ مِنَ الأَقدارِ
ما كُنتُ أَسلَمُ لِلعُيونِ سَلامَتي**
وَأُبيحُ حادِثَةَ الغَرامِ وَقاري
وَطَرٌ تَعَلَّقَهُ الفُؤادُ وَيَنقَضي**
وَالنَفسُ ماضِيَةٌ مَعَ الأَوطارِ
يا قَلبُ شَأنَكَ لا أَمُدُّكَ في الهَوى**
أَبَداً وَلا أَدعوكَ لِلإِقصارِ
أَمري وَأَمرُكَ في الهَوى بِيَدِ الهَوى**
لَو أَنَّهُ بِيَدي فَكَكتُ إِساري
جارِ الشَبيبَةَ وَاِنتَفِع بِجِوارِها**
قَبلَ المَشيبِ فَما لَهُ مِن جارِ
مَثَلُ الحَياةِ تُحَبُّ في عَهدِ الصِبا**
مَثَلُ الرِياضِ تُحَبُّ في آذارِ
أَبَداً فروقُ مِنَ البِلادِ هِيَ المُنى**
وَمُنايَ مِنها ظَبيَةٌ بِسِوارِ
مَمنوعَةٌ إِلّا الجَمالَ بِأَسرِهِ**
مَحجوبَةٌ إِلّا عَنِ الأَنظارِ
خُطُواتُها التَقوى فَلا مَزهُوَّةٌ**
تَمشي الدَلالَ وَلا بِذاتِ نِفارِ
مَرَّت بِنا فَوقَ الخَليجِ فَأَسفَرَت**
عَن جَنَّةٍ وَتَلَفَّتَت عَن نارِ
في نِسوَةٍ يورِدنَ مَن شِئنَ الهَوى**
نَظَراً وَلا يَنظُرنَ في الإِصدارِ
عارَضتُهُنَّ وَبَينَ قَلبِيَ وَالهَوى**
أَمرٌ أُحاوِلُ كَتمَهُ وَأُداري

" أحمد شوقي "





كُلُّ حَيٍّ سَيَمُوتُ
لَيْسَ فِي الدُّنيا ثُبُوتُ
حَرَكَاتٌ سَوْفَ تَفْنَى
ثُمَّ يَتْلُوها خُفُوتُ
وَكلامٌ لَيْسَ يَحْلُو
بَعْدَهُ إِلَّا السُّكُوتُ
أَيُّها السَّادِرُ قُلْ لِي
أَيْنَ ذَاكَ الْجَبَرُوتُ ؟
محمود سامي البارودي







قل: أَطْلَق له العِنَان بكسر العين
ولا تقل: أَطْلَق له العَنَان بفتح العين.
لأن العَنان بالفتح هو: السحاب.
وعِنان بالكسر هو: اللجام.





هو العضب المهند ليس ينبو ... تصيب به مقاتل من أردتا
وكنز لا تخاف عليه لصا ... خفيف الحمل يوجد حيث كنتا
يزيد بكثرة الإنفاق منه ... وينقص أن به كفا شددتا
فلو قد ذقت من حلواه طعما ... لآثرتالتعلم واجتهدتا
ولم يشغلك عنه هوى مطاع ... ولا دنيا بزخرفها فتنتا
ولا ألهاك عنه أنيق روض ... ولا خدر بزينتهاكلفتا
فقوت الروح أرواح المعاني ... وليس بأن طعمت ولا شربتا
فواظبه وخذ بالجد فيه ... فإن أعطاكه الله انتفعتا
وإن أوتيت فيه طويل باع ... وقال الناس إنك قد علمتا
فلا تأمن سؤال الله عنه ... بتوبيخ علمت فهل عملتا ؟
فرأس العلم تقوى الله حقا ... وليس بأن يقال لقد رأستا
وأفضل ثوبك الإحسان لكن ... نرى ثوب الإسادة قد لبستا
إذا ما لم يفدك العلم خيرا ... فخير منه أن لو قد جهلتا
وإن ألقاك فهمك في مهاو ... فليتك ثم ليتك ما فهمتا
ستجنى من ثمار العجز جهلا ... وتصغر في العيون إذا كبرتا
وتفقد إن جهلت وأنت باق ... وتواجد إن علمت وقد فقدتا
وتذكر قولتي لك بعد حين ... إذا حقا بها يوما عملتا
وإن أهملتها ونبذت نصحا ... وملت إلى حطام قد جمعتا
لسوف تعض من ندم عليها ... وما تغني الندامة إن ندمتا
إذا أبصرت صحبك في سماء ... قد ارتفعوا عليك وقد سفلتا






ما زاد الله عبدا بعفو الا عزا
الفعل (زاد) له معاملة خاصة هو والفعل ( كفى) وهذه المعاملة تتلخص في أنه إذا جاء بعد فاعلهما اسماً منصوباً واحداً أُعرب هذا الاسم (تمييزاً) أما إذا جاء بعد فاعلهما اسمين منصوبين فهذان الاسمان المنصوبان مفعول أول ، ومفعول ثان
:-والمثال على ذلك
(فزادهم الله مرضاً). الضمير: مفعول أول ، و ( مرضا): مفعول ثان)
كفى الله المؤمنين القتال). (المؤمنين) مفعول أول ، (القتال) مفعول ثان
كفى بالله شهيداً). (شهيداً) تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهر
وعلى هذا التوضيح تكون كلمة ( عزاً) مفعول ثان ، وكلمة ( عبداً) قبلها مفعول أول





حذف ألف ما الاستفهامية إذا دخل عليها حرف جر
حذف ألف ( ما ) الاستفهامية :
ما التغيرات التي تحدث على الكلمة إذا دخل على ( ما ) الاستفهامية حرف جر ؟
فيما يلي التوضيح :
- التغيير الأساسي هو حذف الألف من ( ما ) الاستفهامية ، فإن :
1- كان حرف الجر مثل : الباء ، وفي ، ولام الجر وغيرها من حرف الجر التي ليس آخرها ألف مقصورة - على صورة الياء - ، ولا التي آخرها ( نون ) ، فإنه يدخل حرف الجر على ( ما )الاستفهامية وتحذف ألف ( ما ) فقط ، فتقول : فيم ، ولِمَ ، بمَ .

2- كان حرف الجر منتهيّا بألف مقصورة - على صورة الياء - مثل : على ، وإلى ، وحتى ، واتصل بـ( ما ) الاستفهامية فإنه :
أ- تحذف ألف ( ما ) الاستفهامية .
ب- تكتب الألف المقصورة - التي على صورة ياء - ألفا ممدودة .
فتصبح : علام ، وإلام ، وحتام .
فالصورة التي مرة بها :

3- كان حرف الجر منتهيّا بنون مثل : من ، وعن ، واتصل بـ( ما ) الاستفهامية فإنه :
أ- تحذف ألف ( ما ) الاستفهامية .
ب- تقلب النون التي في حرف الجر ميمًا .
ج- تدغم الميم المقلوبة مع ميم (ما)الاستفهامية وتشدد .
فتصبح : ممّ ، وعمّ .



أَوَدُّ مِنَ الأَيّامِ مالا تَوَدُّهُ = وَأَشكو إِلَيها بَينَنا وَهيَ جُندُهُ
يُباعِدنَ حِبّاً يَجتَمِعنَ وَوَصلُهُ = فَكَيفَ بِحِبٍّ يَجتَمِعنَ وَصَدُّهُ
أَبى خُلُقُ الدُنيا حَبيباً تُديمُهُ = فَما طَلَبي مِنها حَبيباً تَرُدُّهُ
وَأَسرَعُ مَفعولٍ فَعَلتَ تَغَيُّراً = تَكَلُّفُ شَيءٍ في طِباعِكَ ضِدُّهُ
المتنبي

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: واحــة الفصــحى 4   السبت أكتوبر 11, 2014 8:32 pm

لعبد الله بن رواحة في رسول الله صلى الله عليه وسلم
إِنّي تَفَرَّستُ فيكَ الخَيرَ أَعرِفُهُ ** وَاللَهُ يَعلَمُ أَن ما خانَني البَصَرُ
أَنتَ النَبِيُّ وَمَن يُحرَم شَفاعَتَهُ ** يَومَ الحِسابِ فَقَد أَزرى بِهِ القَدَرُ
فَثَبَّتَ اللَهُ ما آتاكَ مِن حَسَنٍ ** تَثبيتَ موسى وَنصراً كَالَّذي نُصِروا
يا آلَ هاشِمَ إِنَّ اللَهَ فَضَّلَكُم ** عَلـــى البَرِيَّةِ فَضلاً ما لَــــهُ غِيَـــرُ







قال رجل من الحكماء: اعص النساء وهواك واصنع ما شئت.


قال بعض الملوك لبعض وزرائه وأراد محنته: ما خير ما يرزقه العبد قال: عقل يعيش به.قال: فإن عدمه قال: فأدب يتحلى به قال: فإن عدمه قال: فمال يستره قال: فإن عدمه قال: فصاعقة تحرقه، فتريح منه العباد والبلاد.
(الكامل في اللغة والأدب)



قال سهل رضي الله عنه من أكل الحرام عصت جوارحه شاء أم أبى علم أو لم يعلم
إحياء علوم الدين





عن أبي بكر بن حفص بن عمران، أن عبد الله بن عمر، كان لا يأكل طعاما إلا على خوانه يتيم "
الخوان =ما يُوضع عليه الطَّعام



قال ابن سيرين رحمه الله: " لابد من قيام الليل ولو بقدر حلب الشاة "
الزهد للإمام أحمد.



قال الحسن - رحمه الله - " تفقدوا الحلاوة في الصلاة وفي القرآن وفي الذكر، فإن وجدتموها فابشروا وأملوا، وإن لم تجدوها فاعلموا أن الباب مغلق "
حلية الأولياء.



قال معاذ بن جبل : إن المؤمن لا يسكن روعه حتى يترك جسر جهنم وراءه .




العالم الفلكي ابن حزم الأندلسي أول من برهن كروية الأرض في القرن التاسع:
بحلول القرن التاسع، كان يؤمن العديد من العلماء في العالم الإسلامي بحقيقة كروية الأرض. وأكد العالم الفلكي و الفيلسوف الشهير ابن حزم الأندلسي أن البرهان على هذه النظرية هو "أن الشمس دائماً ما تكون عمودية على نقطة محددة على الأرض"، كان ذلك قبل أن يتوصل غاليليو لتلك الحقيقة بخمسمئة عام . كانت حسابات الفلكيين المسلميين دقيقة جداً حيث أنه في القرن التاسع قاموا بحسب محيط الأرض ليكون 40253.4 كم – وهو ما يقل عن الحساب الصحيح ب200 كم فقط.





اتجه ابن المبارك إلى ماء زمزم في الحج وقال: اللهم إن رسولك صلى الله عليه وسلم قد قال: "ماء زمزم لما شرب له"، وإني أشربه لعطش يوم القيامة.




قيل للأحنف بن قيس: يا أبا بحر ما رأينا رجلا أشد أناة منك قال: " قد عرفت مني عجلة في أمور ثلاثة قالوا: ما هي؟ قال: الصلاة إذا حضرت حتى أؤديها، والأيم إذا خطبها كفؤها حتى أزوجها، وجنازة إذا توفيت حتى ألحقها بحفرتها





قال الحسن: " لو لم تكن لنا ذنوب نخاف على أنفسنا منها إلا حبنا للدنيا، لخشينا على أنفسنا، إن الله يقول: {تريدون عرض الدنيا والله يريد الآخرة} أريدوا ما أراد الله "




وهيب بن الورد قال: «من لم يكن فيه ثلاث فلا يعتد بعمله شيئا، ورع يحجزه عما حرم الله، وحلم يكف به السفيه، وخلق يداري به الناس»




بكى ثابت البناني حتى كاد بصره أن يذهب، وقيل له: نعالجك، على أن لا تبكي، فقال: لا خير في عين لم تبك:
بكى الباكون للرحمن ليلاً ... وباتوا دمعهم ما يسأمونا
بقاع الأرض من شوقٍ إليهم ... تحن متى عليها يسجدونا
المواعظ لابن الجوزي





عن عبد الملك بن عمير بن عبد الله بن بكار أنّه قال: " الغيرة غيرتان: غيرةٌ يصلح بها الرّجل أهله، وغيرةٌ تدخله النّار ".




خطب المنصور يوماً بالشام، فقال: أيها الناس ينبغي لكم أن تحمدوا الله تعالى على ما وهبكم في فإني منذ وليتكم صرف الله عنكم الطاعون الذي كان يجيئكم.
فقال أعرابي: إن الله أكرم من أن يجمعك أنت والطاعون علينا.

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
واحــة الفصــحى 4
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 3 من اصل 5انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى التعليمى-
انتقل الى: