الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مختارات شعرية 4

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الثلاثاء أبريل 22, 2014 2:19 pm

صداقةُ دربِنا تختالُ وُداً .. سقاها عهدُنا المختومُ شَهدا
وتَجذبنا معاً لغروبِ شمسٍ .. فيُشرِقُ وَهجها في الليلِ ندّا
فما هبتُ الظلامَ وفي يديّ .. تولّدَ من عناقِ يديك أُسدا
فخَلِّ الحُبَّ ينشُرُ خافقيهِ .. وينظِمُ من نجومِ الليلِ عقدا
وقُل واملأ سكونَ الليلِ شَدوا .. وجُد واملأ حياضَ الروحِ وَردا


لقد خفت أن لا تقنع النفس بعدكم
بشيء من الدنيا وإن كان مقنعا
سلام على الدنيا فما هي راحة
إذا لم يكن شملي وشملكما معا

الشّعرُ دِيوانُ العَرَب .. أبداً ، وعنوانُ النسب
لَم أعدُ فيهِ مَفَاخِري .. ومديحَ آبائي النجب
ومقطعاتٍ ربما .. حَلّيتُ مِنهُنّ الكُتُب
لا في المديحِ ولا الهجاءِ .. ولا المُجُونِ ولا اللّعِب
أبو فراس الحمداني

مَرَّت بِنا أَعوامُ وَصلٍ في الصِّبا .. فَكأَنّها من طِيبها أَيَّامُ
ثُمَّ انثَنَت أَيَّامُ هَجرٍ بَعدَها .. فَكَأَنَّها من طُولِها أَعوامُ
ثُمَّ انقَضَت تِلكَ السِّنُونَ وأَهلُها .. فَكَأَنَّها وكَأَنهُم أَحلَامُ !


ود سيبقى في القلوب وإن تغب .. شمس اللقاء وتبعد الأجساد
ولئن يفرقنا الزمان وينتهي .. وصل فلن ينهي الفراق وداد
ذكرى الأحبة لا تغيب وإنما .. في بعدهم أشواقنا تزداد


هل ترانا نلتقي أم أنها كانت اللقيا على أرض السرابِ ؟
ثم ولت وتلاشى ظلها واستحالت ذكريات للعذاب
هكذا قلبي يسأل كلما طالت الأيام من بعد الغياب
فإذا طيفك يرنو باسما وكأني في استماع للجواب
أولم نمض على الحق معا كي يعود الخير للأرض اليباب ؟
فمضينا في طريق شائك نتخلى فيه عن كل الرغاب
ودفنا الشوق في أعماقنا ومضينا في رضاء واحتساب
قد تعاهدنا على السير معا ثم آجلت مجيبا للذهاب !




أمام عينيك حبٌ يملأ الأفقا
ينسابُ في خاطري يستشرفُ الشّفقا
إني أحبك أمر لا خفاء به
فسل فؤادي تجدهُ اليوم قد نطقا
وسل عيوني وكم في العين من لغةٍ
تُبِين وجد الجوى في شوقه احترَقا
كالشّمس مغربُها يبدي لنا شُعَلا
تهيمُ حزنًا إذا ما قلبُها خفقا
قلبان قد خُلقا كلٌّ على جسدٍ
وفي الفؤاد وجيفٌ منهما اتّفقا

إني لأغبط جاركم لجواركم .. طوبى لمن أمسى لداركم جارا
يا ليت جاركم باعني من داره شبرا .. فأعطيه مقابل شبره دارا
يا رب فامنحني جوار أحبتي .. في جنة الخلد بجوار أكرم جارا

القلب ينشط للقبيح وكم ينام عن الحسن
يا نفس ويحك ما الذي يرضيك في دنيا العفن
أولى بنا سفك الدموع وأن يجلبنا الحزن
أولى بنا أن نرى عويل أولى بنا لبس الكفن
أولى بنا قتل الهوى في الصدر أصبح الوثن
فأمامنا سفر بعيد بعده يأتي السكن
إما إلى نار الجحيم أو الجنان جنان عدن
أقسمت ما هاذي الحياة بها المقام أو الوطن
فلما التلون والخداع لما الدخول على الفتن
يكفي مصانعة الرعاع مع التقلب في المحن
تباً لهم من معشر ألفوا معاقرة الفتن
بين يدبر للأمين أخو الخيانة مؤتمن
تباً لمن يتملقون وينطون على دخن
تباً لهم فنفاقهم قد لطخ الوجه الحسن
تباً لمن باع الجنان لأجل خضراء الدمن


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory





عدل سابقا من قبل الطيب الشنهورى في الثلاثاء يونيو 10, 2014 2:06 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الثلاثاء أبريل 22, 2014 5:51 pm

فاضت بالعبرة عيناه *** أضناه الحلم وأشقاه
شيخ تتمزق مهجته *** تتندى بالدمع لحاه
ينتزع الخطوة مهموما *** والكون يناشد مسراه
وغلام جاء على كبر *** يتعقب فى السير أباه
والحيرة تثقل كاهله *** وتبعثر فى الدرب خطاه
ويهم الشيخ لغايته *** ويشد الابن بيمناه
بلغا فى السعى نهايته *** والشيخ يكابد بلواه
لكن الرؤيا لنبى *** صدق وقرار يلقاه
والمشهد يبلغ ذروته *** وأشد الأمر وأقساه
إذ تمرق كلمات عجلى *** ويقص الوالد رؤياه
وأمرت بذبحك يا ولدى *** فانظر فى الأمر وعقباه
ويجيب الولد بلا فزع *** افعل ما تؤمر أبتاه
لن نعصى لإلهى أمرا *** من يعصي يوما مولاه ؟!!
واستل الوالد سكينا *** واستسلم الابن لرداه
ألقاه برفق لجبين *** كى لا تتلقى عيناه
أرأيتم قلبا أبويا *** يتقبل أمرا يأباه ؟؟
أرأيتم ابنا يتلقى *** أمرا بالذبح ويرضاه ؟؟
وتهز الكون ضراعات *** ودعاء يقبله الله
تتوسل للملأ الأعلى *** أرض وسماء ومياه
ويقول الحق ورحمته *** سبقت في فضل عطاياه
صدقت الرؤيا لا تحزن *** يا إبراهيم فديناه

--------------------------------------------------------------------------------



يا درَةً حفظت بالأمس غالية *** واليوم يبغونها للهو واللعب
يا حرة قد أرادوا جعلها أمة *** غربية العقل غريبة النسب
هل يستوى من رسول الله قائده *** دوما وآخر هاديه أبو لهب
وأين من كانت الزهراء أُسوتها *** ممن تقفت خطى حمالة الحَطب
فلا تبالي بما يلقون من شبه *** وعندك الشرع إن تدعيه يستجب
سليه من أنا ؟ من أهلى؟ لمن نسبى؟*** للغرب أم أناللإسلام والعرب؟
لمن ولائى ؟ لمن حبى ؟ لمن عملى؟ *** لله أم لدعاة الإثم والكذب؟
هما سبيلان يا أختاه ما لهما *** من ثالث فاكسبى خيرا أو اكتسبى
سبيل ربك والقرآن منهجه *** نور من الله لم يحجب ولم يغب




--------------------------------------------------------------------------------

ولم ترَ سائلاً لله أكدى**ولـــــم ترَ راجياًلله خابا
فكل مصيبة عظمت وجلّت **تخفُّ إذا رجوت لها ثوابا


--------------------------------------------------------------------------------

قصيدة صدام حسين الشهيرة
قالها بعد ان تجادل مع القاضي رؤوف عبدالرحمن، فقال له صدام: عندي بيتين أهديك إياهما، قالها مبتسماً، عندها ضغط القاضي على الزر الذي يمنع وصول الصوت الى اللاقطات، ولم يسمع القصيدة إلا من هم داخل جلسة المحاكمة، وقد سربها محامو صدام .
القصيدة //
لا تأسفنَّ على غدرِ الزمانِ لطالما
رقصت على جثثِ الأســودِ كلاب
لا تحسبن برقصها تعلوا على أسيادها
تبقى الأسودُ أسوداً والكلابُ كِلاب
يـا قمـةَ الزعمـاءَ ... إنـي شاعـرٌ
والشعـرُ حـرٌ مـا عليـهِ عتـاب
إنـي أنـا صـدّام ... أطلـق لحيتـي
حيناً ... ووجـهُ البـدرِ ليـس يعاب
فعلام تأخذنـي العلـوج بلحيتـي
أتخيفُـها الأضـراسُ والأنيـــاب
وأنا المهيـب ولـو أكـون مقيـدا
فالليث مـن خلف الشباك .. يهـاب
هلا ذكرتم كيـف كنـت معظمـاً
والنهـرُ تحـتَ فخـامتي ينسـاب
عشـرونَ طائـرةٍ ترافـقُ موكبي
والطيـر يحشـر حولـها أسـراب
والقـادة العظمـاء حـولي كلهـم
يتزلفـونَ وبعضكـم حجّــاب
عمّـان تشهـدُ والرباطُ ... فراجعوا
قمـمَ التحـدّي ما لهـنَّ جـواب
وأنـا العراقـي الـذي في سجنـهِ
بعـد الزعيـم مذلـة ... وعـذاب
ثـوبي الـذي طرزتـهُ لوداعكـم
نسجـت علـى منوالـهِ الأثـواب
إنـي شربـتُ الكأس سمـاً ناقعـاً
لتـدارَ عنـدَ شفاهكـمُ أكـواب
أنتـم أسـارى عاجلاً أو آجـلا
مثلي وقـدْ تتشابه الأسبـاب
والفاتحـونَ الحمرَ بيـن جيوشُكم
لقصوركم يوم الدخـول كلاب
توبـوا إلى الله قبل رحيلكم
واستغفروه فإنـهُ ... تـوّاب
عفـواً إذا غدت العروبـةَ نعجةً
وحمـاةُ أهليها الكرام ذئـاب





يا مَن يُسَرُّ بِنَفسِهِ وَشَبابِهِ ** أَنّى سُرِرتَ وَأَنتَ في خُلَسِ الرَدى
يا مَن أَقامَ وَقَد مَضى إِخوانُهُ** ما أَنتَ إِلّا واحِدٌ مِمَّن مَضى
أَنَسيتَ أَن تُدعى وَأَنتَ مُحَشرِج ** ما إِن تَفيقُ وَلا تُجيبُ لِمَن دَعا
أَمّا خُطاكَ إِلى العَمى فَسَريعَةٌ ** وَإِلى الهُدى فَأَراكَ مُنقَبِضَ الخُطا
أبو العتاهية


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory





عدل سابقا من قبل الطيب الشنهورى في الأربعاء أبريل 23, 2014 4:41 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأربعاء أبريل 23, 2014 4:21 pm

قالت وصفت لنا الرحيق وكوبَها .. وصريعها ومُديرها والعاصرَا
والحقل والفلاح فيه سائراً .. عند المسا يرعى القطيع السائرا
ووقفت عند البحر يهدرُ موجُه .. فرجعت بالألفاظ بحراً هادرا
صوَّرت في القرطاسِ حتى الخاطرا .. فخلبتنا وسحرتَ حتى الساحرا
وأريتنا في كلّ قفرٍ روضةً .. وأريتنا في كلَّ روضٍ طائرا
لكن إذا سأل امروءُ عنك امرءاً ..أبصرت محتاراً يخاطب حائرا
من أنت ياهذا؟ فقلت لها: أنا ..كالكهرباء أرى خفياًَّ ظاهرا
قالت : لعمرُك زدت نفسي ضلة ..ما كان ضرَّك لو وصفت الشاعرا؟


إنَّ التي زَعَمَت فُؤَادَكَ مَلَّها .. خلقت هواكَ كما خلقتَ هوىً لها
فِيكَ الذي زعمت بها وكلاكُما .. يُبدِي لصاحِبه الصَّبابَةَ كُلَّها
ويَبيتُ بينَ جَوانِحي حُبٌّ لها .. لو كانَ تحتَ فِراشِها لأَقَلَّها
ولعمرها لو كان حبّك فوقها .. يوماً وقد ضحيت إذاً لأظلّها
وإِذا وَجَدتَ لها وَساوِسَ سَلوَةٍ .. شَفَعَ الضميرُ إلى الفؤادِ فَسَلَّها
بَيضاءُ باكَرها النعيمُ فَصاغَها .. بلباقَةٍ فأَدَقَّها وأَجَلَّها
لمَّا عَرَضتُ مُسَلِّماً لِيَ حاجَةٌ .. أرجو معونتها وأخشى ذلّها
حجبت تحيَّتها فقلتُ لصاحبي .. ما كان أكثرها لنا وأقلّها
فدنا فقال : لعلّها معذورة ٌ .. من أَجْلِ رِقْبَتِها فَقُلْتُ لَعَلَّها
عروة بن أذينة

يا من يعانق دنيا لا بقاءَ لها .. يمسي ويصبح في دنياه سفَّارا
هلا تركتَ من الدنيا معانقةً .. حتى تعانقَ في الفردوس أبكارا
احفظ لسانَكَ عما لا يليقُ به .. وارعَ الأقارب والأهلين والجارَا
وقل لعينك غضِّي الطرفَ واتَّخذي .. من نظرةٍ في حلال الله أسوارا
واعلم بأنَّك من طينٍ إذا جمحت .. للكبر نفسُك كن للأصل ذكّارا
وأَحسنِ الظنَّ فيمن أنتَ تعرفه..وابحث عن الصدق إن أوتيت أخبارَا
وارفق بنفسك منها لا تكن رجُلاً .. يسير خلف هواه أينما سارَا
فإن حباك إله الكون مرحمةً .. فذلك الفوز لا كم نِلتَ دينارا
إنْ كنتَ تبغي جنانَ الخلد تسكنُها..فينبغي لك أن لا تأمنَ النارَا
الإمام الشافعي



يا لَهفَ نَفسي! أَحِبَّائِي لَقَد هَجروا..فَغابَ عن مُقلَتَيَّ الشَّمسُ والقَمرُ
وخَلَّفوني وحيداً أَمتَطِي سُفُناً .. من الدُّموعِ على الخَدَّينِ تَنهَمِرُ
أَبكي دِماءً ودَمعُ العَينِ يُغرِقُني..أُساهِرُ اللَّيلَ حتَّى مَلَّني السَّهَرُ!
في كُلِّ لَيلٍ أُناجي طَيفَهُم فَأَرَى .. وَجهَ الأَحبَّاءِ نُورا زانَهَ الخَفرُ
كَم جَرَّعُونِي كُؤوسَ الوَجدِ مُترَعَةً ..بِالحُزنِ لَكِنَّهُم يا صاحِ مَا شَعرُوا
وَأَشعَلوا قَلبيَ المُضنى بلا سَبَبٍ .. ونارُ شَوقِيَ في الأَحشاءِ تَستَعِرُ
بَدرٌ تَوارى لَهُم مُذ فَارَقُوا نَظَرِي .. وَبِتُّ طَلعَةَ ذَاكَ البَدرِ أَنتَظِرُ
إِن لَم أُشَاهِد عَيَانا نُورَ طَلعَتِهِم..فَفِي فُؤَادِيَ إِن غَابُوا وإن حَضَرُوا



ن كانَ أنفقَ في نصرِ الهدى نشباً..فأنتَ أنفقتَ فيه النفسَ والنشبا
يُذكي أخوكَ شِهَابَ الحربِ مُعتمداً .. فَيَستَضِيءُ، ويَغشَى جَدُّكَ اللّهَبَا

أبو فراس الحمداني



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأربعاء أبريل 23, 2014 4:33 pm

بشار أبشر بالبوار أقولها .. قد كان ربك شاهدا وحسيبا
يا من أدرتم لليهود ظهوركم .. ورميتمُ بالقاتلات حبيبا
قد كنتمُ صوب العدو نعامة .. وعويتمُ نحو الأقارب ذيبا
يا من قتلتم بالخيانة حمزة .. نجل الخطيب معذبا ومعيبا
إنا نبشركم بشر عقوبة .. ولسوف تلقون الغداة نصيبا
سعود بن إبراهيم الشريم
إمام الحرم المكي

ألقيت خطاباً في النادي
وتلوت قصائد في المقهى
ونقدت السلطة في المطعم
هل تحسب أنّا لا نعلم ؟
في يوم كذا… حاورت مذيعاً غربياً
وعرضت بتصريح مبهم
لغباوة قائدنا الملهم
هل تحسب أنا لا نعلم ؟!
في يوم كذا… جارك سلّم
فصرخت به: أيّ سلام
وكلانا، يا هذا، نعش
يتنقل في بلدٍ مأتم ؟
هل تحسب أنا لا نعلم ؟!
هذي أمثلةٌ… والخافي أعظم
إنّ ملفك هذا متخم !
هل عندك أقوال أخرى ؟
لا تتكتّم دافع عن نفسك… أو تعدم !
لا تتكلّم ؟إ افعل ما تهوى لجهنم
شنق الأبكم !!!
أحمد مطر



وطرقت يا خنساء بابك مرَّة أخرى وألقيت السلام
ردِّي عليَّ تحيَّتي قولي فإني لم أعد أقوى على نار الكلام
فلقد بكيتِ خناس صخراً واحداً والآن أبكي ألف صخر كلَّ عام
روضة الحاج


لقد خفت أن لا تقنع النفس بعدكم
بشيء من الدنيا وإن كان مقنعا
سلام على الدنيا فما هي راحة
إذا لم يكن شملي وشملكما معا


من كانَ أنفقَ في نصرِ الهدى نشباً..فأنتَ أنفقتَ فيه النفسَ والنشبا
يُذكي أخوكَ شِهَابَ الحربِ مُعتمداً .. فَيَستَضِيءُ، ويَغشَى جَدُّكَ اللّهَبَا
أبو فراس الحمداني


إن زاركَ السُّقمُ لا ما كان يَثنيكا
عن المعالي وما خَرُبَت مَغانيكا
للنورِ فيكَ ترانيمٌ لأغنيةٍ
وللمساء أهازيجٌ تُناجيكا
أنتَ الشموخُ الذي مِن فَرطِ هيبَتِهِ
نامَ العلا بأكُفِّ الصبحِ يَبغيكا
كأنكَ البدر مكتوبًا بغرتِه :
(العلمُ والنور قد سكنا بشاطيكا)
فاقبل سلامي وأبياتي وأغنيتي
عسى الإلهُ يُفرِّحُني ويَشفيكا



إن أخاك الحقَّ من يسعى معك .. ومن يَضرُّ نفسَه لينفعك
ومن إذا رَيبُ الزّمانِ صدَعك .. شتّتَ فيكَ شملَه ليجمَعك !


حينما أسطر اسمك، تفاجئني أوراقي
تحت يدي وماء البحر يسيل منها
والنوارس البيض تطير فوقها
وحينما اكتب عنك تشب النار في ممحاتي
ويهطل المطر من طاولتي
وتنبت الأزهار الربيعية على قش سلة مهملاتي
وتطير منها الفراشات الملونة ، والعصافير
وحين أمزق ما كتبت تصير بقايا أوراقي وفتافيتها
قطعا من المرايا الفضية
كقمر وقع وانكسر على طاولتي
علمني كيف أكتب عنك أو، كيف أنساك ... !
غادة السمان



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأربعاء أبريل 23, 2014 11:05 pm

أبيات لجميل بثينة :
إذا قلتُ: ما بي يا بثينـة قـاتـلـي * * * من الوجـد، قالت: ثابت ويزيد
وإن قلتُ:ردّي بعض عقلي أعش به* * *مع الناس، قالت:ذاك منك بعيد
فمـا ذُكـر الخـلان إلا ذكـرتـهـا * * * ولا البخل إلا قلتُ: سوف تجود
إذا فكرَتْ قـالـت : قد أدركـت ودّه * * * وما ضرّني بخـلٌ ففيم أجـود
علقت الهـوى منهـا وليـدا فلم يزل * * * إلى اليوم ينمي حبّهـا ويزيد
يمـوت الهـوى مني إذا ما لقيتهـا * * * ويحيـا إذا فارقتـهـا فيعـود
يقولـون جاهـد يا جميـل بغـزوة * * * وأي جهـاد غيـرهـن أريـد

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الخميس أبريل 24, 2014 1:17 am


يا لَهفَ نَفسي! أَحِبَّائِي لَقَد هَجروا....
فَغابَ عن مُقلَتَيَّ الشَّمسُ والقَمرُ

وخَلَّفوني وحيداً أَمتَطِي سُفُناً ...
من الدُّموعِ على الخَدَّينِ تَنهَمِرُ
أَبكي دِماءً ودَمعُ العَينِ يُغرِقُني....
أُساهِرُ اللَّيلَ حتَّى مَلَّني السَّهَرُ!

في كُلِّ لَيلٍ أُناجي طَيفَهُم فَأَرَى ....
وَجهَ الأَحبَّاءِ نُوراً زانَهَ الخَفرُ

بَدرٌ تَوارى لَهُم مُذ فَارَقُوا نَظَرِي ....
وَبِتُّ طَلعَةَ ذَاكَ البَدرِ أَنتَظِرُ

إِن لَم أُشَاهِد عَيَانا نُورَ طَلعَتِهِم....
فَفِي فُؤَادِيَ إِن غَابُوا وإن حَضَرُوا


لماذا سُكوتُكْ ؟
لماذا سكونُكْ ؟
أحاولُ وصفَ احتياجي
وأُعلنُ رفضي وطولَ احتجاجي
وأفشلُ في وصفِ هذا العناءْ
وبعضُ الوُشاةِ يقولونَ غيظًا
بأن حنيني الرهيبَ ادعاءْ
وأُقسمُ دومًا بربِّ العبادِ
أنَّ الحنينَ إليكِ ابتلاءْ
عبدالعزيز جويدة






_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الخميس أبريل 24, 2014 9:32 pm







طِفلٌ كان طَهور الصدر*** يجلس بعد صلاةِ الفجر
يتلو في القرآن بصوتٍ ***أحلى من تغريد الطير
يتلوه ويفكر فيه*** يتأمل حسن معانيه
ويراهُ قصصاً رائعة*** يسرح فيها وتُسلِّيه
كل صباح كان أبوه*** يأتي فيراهُ يتلوه
وله يُصغي في إعجابٍ ***ذلك أغلى ما يرجوه
قال له يوما يا ولدي*** ما تقرأ والصوت ندي
قال أرتِّل خيرَ كتابٍ ***فأُضيء به يومي وَ غَدِي
قال بصوت فاض حنانا ***إقرأ وكأن القرآنَ
يتنزل من عند المولى*** بالآياتِ عليكَ الآنَ
قال ومِن أجمل ما قال*** إن كتاب الله رسالة
بدأ الطفل إذا رتَّله ***يدرُس روعتَهُ وجلالَه
لما الطفل المؤمن شبَّ ***ونما عقلا وزكا قلبا
أمسى يكتب فِكراً حُرَّاً*** ومضى يَنْظُم شِعراً عَذبا
طِفلٌ كان طَهورَ الصدر*** يجلس بعد صلاةِ الفجر...


قال أبو العتاهية :
لَولا الإِلَهُ وَأَنَّ قَلبِيَ مُؤمِنٌ *** وَاللَهُ غَيرُ مُضَيِّعٍ إيماني
لَظَنَنتُ أَو أَيقَنتُ عِندَ مَنِيَّتي *** أَنَّ المَصيرَ إِلى مَحَلِّ هَوانِ
فَبِنورِ وَجهِكَ يا إِلَهَ مُحَمَّدٍ *** زَحزِح إِلَيكَ عَنِ السَعيرِ مَكاني
وَاِمنُن عَلَيَّ بِتَوبَةٍ تَرضى بِها **** يا ذا العُلى وَالمَنِّ وَالإِحسانِ




أعداؤنا خوفهم لهم مددٌ **لو لم يخافوا الأقوام لانقطعوا
فخوفهم دينهم وديدنهم ** عليه من قبل يولدوا طُبعوا
قُل للعدا بعد كل معركةٍ ** جنودكم بالسلاح ماصنعوا
لقد عرفنا الغزاة قبلكمُ** ونُشهد الله فيكم البدعُ !!
ستون عاماً ومابكم خجــلٌ ** الموت فينا وفيكم الفزعُ !!
أخزاكم الله في الغزاة فما **رأى الورى مثلكم ولاسمعوا
حين الشعوب انتقت أعاديها ** لم نشهد القرعة التي اقترعوا
مقطع من قصيدة " ستون عاما " للشاعر الكبير " تميم البرغوثي "
تجدون القصيدة كاملة هنا :
https://www.youtube.com/watch?v=ogu9j3KaJtk


كم من حسيب كريم كان ذا شرف **** قد شانه الكذب وسط الحيّ إذا عمدا
و آخر كان صــــعلوكا فشــــــــرفه **** صدق الحديث و قولٌ جانـــــب الفندا
فصار هذا شـــــــريفاً فوق صاحبه **** و صار هذا وضيــــعاً تحتـــــــــه أبدا


زن من وزنكَ، بما وزنك وماوزنكَ بهِ فزنهُ..
من جا إليكَ فرح إليه وَمَنْ جَفَاكَ فَصُدَّ عَنْهُ..
من ظنَّ أنَّك دونهُ فاترك هواهُ إذن وهنهُ..


لو أَعْوَزَ الماءُ أَصحابي سقيتهم * * دمـــي ولست على العلاَّت معتذرا
إِن فاتك الخيرُ والإِحسان في بطلٍ * "حيّى البطولةَ والإِحسانَ في عمرا
أمسى الخليفة يولى مِن معونتِه" * * مَنْ أنشب الجوعُ في أَطفالِها ظفرا
وقوفُـــه عندها بالبـــاب منكسرا ** أَجلُّ منــه ببــاب ا لقدس منتصـــرا
خليل مردم بك


تنادي المنايا للمتاب بلا ونى …*… وتشغلنــــا آمالنــــا والمطامـــع
فيا أيها العبد الذي ظل آبقا …*… عن السيد الأعلى متى أنت راجع؟


حُكِيَ عن مطرف بن عبد الله بن الشّخير أنه نظر إلى المهلب بن أبي صفرة
وعليه حُلّة يسحبها ويمشي الخيلاء .. لسان حاله { يا أرض انهدي ما عليكِ قدي }
فقال : يا أبا عبد الله ، ما هذه المشية التي يبغضها الله ورسوله ؟
فقال المهلب : أما تعرفني ؟ فقال : بلى ، أعرفك ، أولك نطفة مذرة ،
وآخرك جيفة قذرة ، وحشوك فيما بين ذلك بول وعذرة .
فأخذ ابن عوف هذا الكلام فنظمه شعرا فقال :
عجـــبت مـــن معجـــب بصورتــه*** وكــــان بـــالأمس نطفــــة مـــذرة
وفـــي غـــد بعــد حســن صورتــه ***يصـــير فـــي اللحــد جيفــة قــذرة
وهــــو علــــى تيهــــه ونخـــوتـــه*** مـــا بيـــن جنبيه يحــمل العــذرة



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الخميس أبريل 24, 2014 11:09 pm


تَرجُو السَّعادة َ يا قلبي ولو وُجِدَتْ
في الكون لم يشتعلْ حُزنٌ ولا أَلَمُ
ولا استحالت حياة ُ الناس أجمعها
وزُلزلتْ هاتِهِ الأكوانُ والنُّظمُ
فما السَّعادة في الدُّنيا سوى حُلُمٍ
ناءٍ تُضَحِّي له أيَّامَهَا الأُمَمُ
ناجت به النّاسَ أوهامٌ معربدة ٌ
لمَّا تغَشَّتْهُمُ الأَحْلاَمُ والظُّلَمُ
فَهَبَّ كلٌ يُناديهِ وينْشُدُهُ
كأنّما النَّاسُ ما ناموا ولا حلُمُوا
خُذِ الحياة َ كما جاءتكَ مبتسماً
في كفِّها الغارُ، أو في كفِّها العدمُ
وارقصْ على الوَرِد والأشواكِ متَّئِداً
غنَّتْ لكَ الطَّيرُ، أو غنَّت لكَ الرُّجُمُ
وأعمى كما تأمرُ الدنيّا بلا مضضٍ
والجم شعورك فيها، إنها صنمُ
فمن تآلّم لن ترحم مضاضتهُ
وَمَنْ تجلّدَ لم تَهْزأ به القمَمُ
هذي سعادة ُ دنيانا، فكن رجلاً
ـ إن شئْتَها ـ أَبَدَ الآباد يَبْتَسِمُ!
وإن أردت قضاء العيشِ في دعَة ٍ
شعريّة ٍ لا يغشّي صفوها ندمُ
فاتركْ إلى النّاس دنياهمْ وضجَّتهُمْ
وما بنوا لِنِظامِ العيشِ أو رَسَموا
واجعلْ حياتكَ دوحاً مُزْهراً نَضِراً
في عُزْلَة ِ الغابِ ينمو ثُمّ ينعدمُ
واجعل لياليك أحلاماً مُغَرِّدة ً
إنَّ الحياة َ وما تدوي به حُلُمُ
________________
أبو القاسم الشابي


ترى الطفلَ من تحتِ الجدارِ منادياً ....أبى..لا تخف والموتُ يهطلُ وابله
ووالده رعباً يُشيرُ بكفهِ ....وتَعجزْ عن ردِ الرصاصِ أنامله
على نشرةِ الاخبارِ فى كلِ ليلهٍ...نرى موتنا تَعلو وتْهوى مَعاوله
لنا يَنسجُ الاكفانَ فى كل ليلهٍ...لخمسينَ عاماً ما تكلُ مَغازله
أرى الموتَ لا يرضى سِوانا فريسهً....كانا لَعمْرِى أهلُهُ وقبائله
وقتلى على شطِ العراقِ كأنهم....نُقوشُ بِساط ٍدقَقَ الرسمَ غازله
يُصلى عليه ثم يُوطىء بَعدها....ويَحرف عنه عينهُ متناوله
اذا ما أَضعنا شامها وعراقها....فتلك من البيتِ الحرامِِ مداخله
أرى الدهرَ لا يرضى بنا حُلفاءَه .... ولسنا مُطِيقِيه عدواً نُصاوله
فهل ثَم من جيلٍ سيُقبلُ أو مَضى....يُبادلُنا أَعمارنا ونُبادله
______________________________
تميم البرغوثي


وعينُ الرِّضا عن كلَّ عيبٍ كليلة ٌ وَلَكِنَّ عَينَ السُّخْطِ تُبْدي المَسَاوِيَا
وَلَسْتُ بَهَيَّابٍ لمنْ لا يَهابُنِي ولستُ أرى للمرءِ ما لا يرى ليا
فإن تدنُ مني، تدنُ منكَ مودتي وأن تنأ عني، تلقني عنكَ نائيا
كِلاَنا غَنِيٌّ عَنْ أخِيه حَيَاتَه وَنَحْنُ إذَا مِتْنَا أشَدُّ تَغَانِيَا
_______________
من شعر الشافعي


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الخميس أبريل 24, 2014 11:15 pm

المَرءُ إن كانَ عَاقِلاً وَرِعاً .. أشغلهُ عن عيوبِ غيرهِ ورعُه
كما العليلُ السقيمُ أشغلهُ .. عن وجعِ الناسِ كلِّهم وجعُه
الإمام الشافعي


نحنُ من أينَ ؟ إلى أينَ ؟
وماذا ؟ ولِماذا ؟ نُظُمٌ مُحتَلَّةٌ حتّى قَفاها
وشُعوبٌ عن دِماها مُستَقِلّة ! وجُيوشٌ بالأعادي مُسْتَظِلّة
وبلادٌ تُضحِكُ الدّمعَ وأهلَه : دولَةٌ مِن دولَتين دَولةٌ ما بينَ بَين
دولَةٌ مرهونَةٌ، والعَرشُ دَين دولَـةٌ ليسَت سِـى بئرٍ ونَخلَه
دولَةٌ أصغَرُ مِن عَورَةِ نَملَه !
دولَةٌ تَسقُطُ في البَحرِ إذا ما حرّكَ الحاكِمُ رِجلَه !
دولةٌ دونَ رئيسٍ .. ورئيـسٌ دونَ دَوله !
أحمد مطر


أتاني صاحبي يبغي عروسا .. وكنت مشيره في كل أمر
فقمت مهللا وطفقت أتلو .. عليه كل عالقة بفكري
فقلت له سعادُ فقال إني .. بذلت لحبها روحي وعمري
سهرت الليل من شوق إليها .. وطال لنجمه عدّي وحصري
ولكن يا لحظي قيل لما .. ذهبت أريدها خطبت لغيري !
فقلت إذن هدى فأجاب خُلقٌ .. وتهذيبٌ وتربية لـَعَمري
ولكن ما لها في الحسن حظ .. فهل كأس تطيب بغير خمر ؟
فقلت إذن فزينب ذات حسن .. يقلب عاشقيها فوق جمر
فقال وما يفيد الحسن ما لم .. تزنه خلائق كالماء تسري ؟
فقلت أرى لزهراء التفاتا .. كظبية بانة لاحت بقفر
وأخلاقا من الانسام أحلى .. ومن نغم على الأوتار يجري
فقال نعم ولكن بيت سوء .. وبيت السوء بالحسناء يزري
ألم تسمع حديث الناس عنه .. وعن ماضيه من قبر لقبر
فقلت وما حديث الناس إني .. رأيت الحب لا يرضى بأسر
فثار مغاضبا وسكتّ لما .. قرأت بوجهه آيات زجري
فقال أراك تعلم بالغواني .. كأنك درة في كل نحر !
فقلت إذن حليمة قال قبحا .. لرأيك أشتري جهلا بمهر ؟!
فما ذهبت إلى الكتـّاب يوما .. وما قرأت ولو مقدار سطر !
فقلت إذن حياة ؟ بها بثور .. وسلوى تلك قال بغير شعر
فقلت اختر إذن عشرا حسانا .. وخذ من كل واحدة بقدر !
وصغ منهن واحدة وخذها .. إليك قرينة ما دمت تدري
الهادي آدم



لا تعجبن فقد أتاك مجيب صوتك غير عاجز
ذو نبهة وبصيرة والصدق منجي كلّ فائز
إني لأرجو أن أقيم عليك نائحة الجنائز
من ضربة نجلاء يبقى ذكرها عند الهزاهز
الإمام علي بن أبي طالب لفارس مشرك


أحبُّك، في كلِّ يومٍ ثلاثينَ عاماً
و أشعرُ أنّي أسابقُ عمري..
و أشعرُ أنَّ الزمانَ قليلٌ عليك
و أنَّ الدقائقَ تجري..
و أنّي وراءَ الدقائقِ أجري...
نزار قباني


قالت لتربٍ معها جالسة
أُخيتي هذا الذي نراه مَنْ ؟
قالت فتيً متيمٌ يشكو الهوي
قالت : بِمَنْ؟ قالت: بمن قالت بِمَنْ ؟!!!


يجدُّ بنا صرفُ الزّمان ونهزلُ .. ونوقظ بالأحداثِ فيه ونغفلُ
ونغترُّ في الدُّنيا برَيثِ إقامةٍ .. ألا إنَّما ذاك المقيمُ مُرَحَّلُ
وما هذه الأيّامُ إلا منازلٌ .. إذا ما قطعنا منزلاً بان منزلُ
وكم صاحبٍ لى كنتُ أكره فقدَهُ .. تسلَّمَه منِّي الفَناءُ المعجَّلُ
ُأُبدَّلُ بالإخوانِ ما إنْ مَلَلْتُهمْ .. وبالرُّغم منِّي أنَّني أتبدَّلُ
فيا ليتَ أنِّي للحوادثِ صخرة ٌ .. تحمّلُ أثقالَ الخطوبِ فتحملُ!
الشريف المرتضى


هبطت إليك من المحلّ الأرفع .. ورقاء ذات تعزّز وتمنّع
محجوبة عن كلّ مقلة عارف .. وهي التي سفرت ولم تتبرقع
وصلت على كرهِ اليك وربما .. كرهت فراقك وهي ذات تفجع
الشيخ الرئيس ابن سينا


أخو العِلمِ حيٌّ خَالِدٌ بَعدَ مَوتِهِ .. وأَوصالُهُ تَحتَ التُّرابِ رَميمُ
وذُو الجَهلِ مَيتٌ وهوَ مَاشٍ على الثَّرَى .. يُظًنُّ منَ الأحياءِ وهوَ عَديمُ
أبو محمد البطليوسي


أَعِيدُوا مَجدَنا دُنيا ودِينا .. وذُودوا عن تُراثِ المُسلمِينا
فمن يَعنُو لغيرِ اللهِ فينا .. ونحنُ بَنُو الغُزاةِ الفاتحِينَا
مَلَكنا الأمرَ فوق الأرضِ دَهراً .. وخَلَّدنَا على الأيَّامِ ذِكرى
أنَّى عُمَرٌ فأنسَى عدلَ كِسرَى .. كذلك كانَ عَهدُ الرَّاشِدِينا
جَبَينا السُّحبَ في عَهدِ الرَّشيدِ .. وباتَ الناسُ في عيشٍ رغيدِ
وطَوَّقت العَوارفُ كلَّ جِيدِ .. وكان شِعارُنا رِفْقاً ولِينا
سَلُوا بغدادَ والإسلام دِين .. أكانَ لها على الدُّنيا قَرينُ
رِجالٌ للحوادِثِ لاَ تَلينُ .. وعِلْمٌ أيَّدَ الفَتْحَ المُبِينا
فلسنَا مِنهمُ والشَّرقُ عانَى .. إذا لمْ نَكْفِه عَنَتَ الزَّمانِ
ونَرّفَعُه إلى أعْلَى مَكانِ .. كما رَفَعُوه أو نَلقَى المَنُونا
حافظ إبراهيم


ولما تلاقينا وجدت بنانها
مخضبة تحكي عصارة عندم
فقلت خضبت الكف بعدي اهكذا
يكون جزاء المستهام المتيم
فقالت و أبدت في الحشى حرق الجوى
مقالة من في القول لم يتبرم
و عيشك ما هذا خضابا عرفته
فﻻ تك بالبهتان و الزور متهمي
و لكنني لما رأيتك نائيا و قد
كنت لي كفي وزندي و معصمي
بكيت دما يوم النوى فمسحته
بكفي و هذا اﻷثر من ذاك الدم
يزيد بن معاوية


قالت وصفت لنا الرحيق وكوبَها .. وصريعها ومُديرها والعاصرَا
والحقل والفلاح فيه سائراً .. عند المسا يرعى القطيع السائرا
ووقفت عند البحر يهدرُ موجُه .. فرجعت بالألفاظ بحراً هادرا
صوَّرت في القرطاسِ حتى الخاطرا .. فخلبتنا وسحرتَ حتى الساحرا
وأريتنا في كلّ قفرٍ روضةً .. وأريتنا في كلَّ روضٍ طائرا
لكن إذا سأل امروءُ عنك امرءاً ..أبصرت محتاراً يخاطب حائرا
من أنت ياهذا؟ فقلت لها: أنا ..كالكهرباء أرى خفياًَّ ظاهرا
قالت : لعمرُك زدت نفسي ضلة ..ما كان ضرَّك لو وصفت الشاعرا؟


يا شامُ عادَ الصّيفُ متّئداً وعاد بي الجَناحُ
صرخَ الحنينُ إليكِ بي : أقلع، ونادَتني الرّياحُ
أصواتُ أصحابي وعيناها ووعدُ غَدٌ يُتاحُ
كلُّ الذينَ أحبِّهم نَهبوا رُقادي واسـتَراحوا
فأنا هُنا جُرحُ الهوى ، وهناكَ في وطني جراحُ
وعليكِ عَينِي يا دِمَشـقُ، فمِنكِ ينهَمِرُ الصّبَاحُ
يا حبُّ تَمنعني وتسألني متى الزمنُ المُباحُ
وأنا إليكَ الدربُ والطيرُ المُشَـرَّدُ والأقَاحُ
في الشَّامِ أنتَ هوىً وفي بيروتَ أغنيةٌ ورَاحُ
أهلي وأهلُكَ والحضارةُ وحَّدَتنا والسَّـماحُ
وصمودُنا وقوافِلُ الأبطَالِ ، مَن ضَحّوا وراحوا
يا شَـامُ ، يا بوّابةَ التّارِيخِ ، تَحرُسكِ الرِّماحُ
( سعيد عقل )


يا وَيحَ مَن عَلِقَ الأَحِبَّةَ قَلبُهُ .. حَتّى إِذا ظَفِروا بهِ قَتَلوهُ
عَزّوا ومالَ بهِ الهَوى فَأَذَلَّهُ .. إِنَّ العَزيزَ على الذَليلِ يَتيهُ
انظُر إِلى جَسَدٍ أَضَرَّ بهِ الهَوى .. لَولا تَقَلُّبُ طَرفِهِ دَفَنوهُ
مَن كانَ خِلواً مِن تَباريحِ الهَوى .. فَأَنا الهَوى وَحَليفُهُ وَأَبوهُ
العباس بن الأحنف


هو الحقُّ يحشدُ أجنادَهُ .. ويعتدُّ للموقفِ الفاصلِ
فصفُّوا الجحافِلَ آسادَهُ... ودُكُّوا بهِ دولةَ الباطِلِ


وحقكمُ ما غيرَ البعدُ عهدكم .. وإن حالَ حالٌ أو تغيرَ شانُ
فلا تسمعوا فينا بحقكمُ الذي .. يَقولُ فُلانٌ عندَكم وَفُلانُ
لَدَيّ لكُم ذاكَ الوَفاءُ بعَينِهِ .. وعندي لكم ذاكَ الودادُ يصانُ
بهاء الدين زهير


في يقظتي يقفز حولي الرعب
في غفوتي يصحو بقلبي الرعب
يحيط بي في منزلي يرصدني في عملي يتبعني في الدرب
ففي بلاد العُرب كلّ خيالٍ بدعةٌ وكل فكرٍ جنحةٌ وكل صوت ذنب
هربت للصحراء من مدينتي وفي الفضاء الرحب
صرخت ملء القلب الطف بنا يا ربنا من عملاء الغرب
الطف بنا يا رب .. سكتُّ .. فارتد الصدى : خسئت يا ابن الكلب
أحمد مطر



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   السبت أبريل 26, 2014 8:15 am

يا سيد الكلمات هب لي فرصةً ** حتى يذاكر درسه العصفور
خذني بكل بساطتي وطفولتي ** أنا لم أزل أحبو وأنت قدير
من أين تأتي بالفصاحة كلها ** وأنا يتوه على فمي التعبير؟


لمجنون ليلى ( قيس بن الملوح ) :
أما واعدتنـــــــــي يا قلب أني // إذا ما تبـــــــــت عن ليلى تتوب
فها أنا تائب عن حــــــب ليلى // فما لك كلــــــــــما ذكرت تذوب


وما في الأرض أشقى من محبٍ // وإن وجد الهـــوى حلو المذاق
تراه بـــاكياً في كــــــــل حــين ٍ// مـخافة فــــــــــرقةٍ أو لاشتياق


نقل فؤادك حيث شئت من الهوى // ما الحب إلا للحـــبيب الأول
كم منزلٍ في الأرض يألفه الفتى // وحنينه أبداً لأول منــــــــزل





يحن الجذع من شوق إليك .. ويذرف دمعه حزناً عليك
و يجهش بالبكاء وبالنحيب .. لفقد حديثكم و كذا يديك
فمالي لا يحن إليك قلبي .. وحلمي أن أقبل مقلتيك
وأن ألقاك في يوم المعاد .. وينعم ناظري من وجنتيك
فداك قرابتي وجميع مالي .. وأبذل مهجتي دوماً فداك
تدوم سعادتي ونعيم روحي .. إذا بذلت حياتي في رضاك
حبيب القلب عذر لا تلمني .. فحبي لا يحق في سماك
ذنوبي أقعدتني عن علو .. وأطمح أن أُقرب من علاك
لعل محبتي تسمو بروحي .. فتجبر ما تصدع من هواك


قال نزار قباني :
قُوْلِيْ أحِبُّكَ كَيْ تَصِيْرَ أصَابِعِيْ ** ذَهَبَاً وَتُصْبِحَ جَبْهَتِيْ قِنْدِيْلَا
ألْآنَ قُوْلِيْهَا وَلَا تَتَرَدَّدِيْ ** بَعْضُ الْهَوَى لَا يَقْبَلُ التَّأْجِيْلَا
سَأُغَيِّرُ التَّقْوِيْمَ لَوْ أحْبَبْتِنِيْ ** أمْحُوْ فُصُوْلَاً أوْ أُضِيْفُ فُصُوْلَا
وَسَيَنْتَهِيْ الْعَصْرُ الْقَدِيْمُ عَلَى يَدِيْ ** وَأُقِيْمُ عَاصِمَةَ النِّسَاءِ بَدِيْلَا
مَلِكٌ أنَا لَوْ تُصْبِحِيْنَ حَبِيْبَتِيْ ** أغْزُوْ الشُّمُوْسَ مَرَاكِبَاً وَخُيُوْلَا
لَا تَخْجَلِيْ مِنِّيْ فَهَذِيْ فُرْصَتِيْ ** لِأكُوْنَ بَيْنَ الْعَاشِقِيْنَ رَسُوْلَا


كَتَبتُ فَلَيتَني مُنّيتُ وَصلاً وَلَم أَكتُب إِلَيكِ بِما كَتَبتُ
كَتَبتُ وَقَد شَرِبتُ الراحَ صِرفاً فَلا كانَ الشَرابُ وَلا شَرِبتُ
فَلا تَستَنكِروا غَضَبي عَلَيكُم فَلَو هُنتُم عَلَيَّ لَما غَضِبتُ






لئن ساءني دهر عزمت تصبّراُ**فكل بلاء لا يدوم يسير
وإن سرني لم أبتهج بسروره**فكل سرور لا يدوم حقير
علي بن أبي طالب



قال الإمام الشافعي شعرا فرد عليه الإمام ابن حنبل رحمه الله, فرد الشيخ زيد على الإمام ابن حنبل...
قال الإمام الشافعي رحمه الله تعالى :
أحب الصالحين ولست منهم *** وأرجو أن أنال بهم شفاعة
وأكره من تجارته المعاصي *** وإن كنا سواء في البضاعة
فقال له من يعرف الفضل لأهله إمام أهل السنة أحمد بن حنبل رحمه الله :
تحب الصالحين وأنت منهم *** رفيق القوم يلحق بالجماعة
وتكره من بضاعته المعاصي *** حماك الله من تلك البضاعة


ما بال سيرِ فتاةِ العصر منحرفا*** يهوي بها في مهاوي الإفك والزور
ما بالها هجرت آداب ملتها *** مابالهـــا أعرضت عــن خيـــر دستور
إن الذي برأ الجنسين خوّلها *** حقوقها في كتـــاب منـــــه مسطور
لو أنها اقتبست من نوره وجنت من*** روضه التحقت في الطهر بالحور
عافت تقاليدَها المثلى وقد سطعت*** أنوارها وارتمت في كل ديجور
ما جلّ آرائها المستحدثات سوى*** مستوردات مداهـــا غيـــرُ مشكور
في كل مرحلة تزداد ظلمتها *** في الـــرأي فاقــرأ عليها سورة النــور
محمد العيد آل خليفة



لأبي الطيب المتنبي :

على قدرِ أهلِ العزمِ تأتي العزائمُ ..وتأتي على قدرِ الكرامِ المكـــــارمُ
وتعظمُ في عينِ الصغيرِ صغارها ..وتصغر في عينِ العــــظيمِ العظائمُ
إذا غامرت في شرفٍ مروم ٍ ...فلا تقنع بما دونِ النجــــــــومِ
فطعمُ الموتِ في أمرٍ حقيـــرٍ ...كطعم الموت في أمرٍ عظيـــــمِ

أنَا الذي نَظَرَ الأعْمَى إلى أدَبي وَأسْمَعَتْ كَلِماتي مَنْ بهِ صَمَمُ
أنَامُ مِلْءَ جُفُوني عَنْ شَوَارِدِهَا وَيَسْهَرُ الخَلْقُ جَرّاهَا وَيخْتَصِمُ



قال الشافعي رحمه الله :
ومن نزلت بساحته المنايا ... فلا أرض تقيه ولا سماء
وأرض الله واسعة ولكن ... إذا نزل القضا ضاق الفضاء
دع الأيام تغدر كل حين ... فما يغني عن الموت الدواء


فَإِذا أَبصَرتَني أَبصَرتَهُ ** وَإِذا أَبصَرتَهُ أَبصَرتَنا
أَيُّها السائِلُ عَن قِصَّتِنا ** لَو تَرانا لَم تُفَرِّق بَينَنا
روحُهُ روحي وَروحي روحُهُ ** مَن رَأى روحَينِ حَلَّت بَدَنا


كن عن همومك معرضا**وكِل الامورإلى القضا
وانعم بطول سلامة***تسليك عما قد مضى
فلربما اتسع المضيق**وربمــا ضاق الفضـــا
الله يفعل ما يشاء فلا تكن متعرضا






إذا ماعرى خطب من الدهر فاصطبر**فإن الليالي بالخطوب حوامـــل
وكل الذي يأتي بــه الدهـــر زائـــلٌ**سريعاًفلا تجزع لمـــا هو زائـــل
علي بن أبي طالب

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   السبت أبريل 26, 2014 8:23 am

خالِف هَواكَ إِذا دَعاكَ لِرَيبَةٍ ** فَلَرُبَّ خَيرٍ في مُخالَفَةِ الهَوى
عَلَمُ المَحَجَّةِ بَيِّنٌ لِمُريدِهِ ** وَأَرى القُلوبَ عَنِ المَحَجَّةِ في عَمى
وَلَقَد عَجِبتُ لِهالِكٍ وَنجاتُهُ ** مَوجودَةٌ وَلَقَد عَجِبتُ لِمَن نَجا


عندما مرض سيبويه مرضه الأخير الذي تُوُفِّي فيه، تمثَّل عند الموت بهذين البيتين:

يُؤَمِّـــل دنيا لتبقـــى لـه *** فمــات المؤمِّـلُ قبــل الأمـلْ
حثيثًا يروِّي أصولَ النخيل *** فعاش الفسيلُ ومات الرجلْ


ضيْتُ من الدنيا بِما لا أودُّه .... و أيُّ امرئٍ يَقوى على الدهرِ زندُهُ

أحاولُ وَصلاً وَ الصدودُ خَصيمُهُ .... وَ أبغي وَفاءً وَ الطَبيعةُ ضدُهُ

وَ من عَجَبٍ أنَّ الفَتى وَ هوَ عاقِلٌ .... يُطيعُ الهَوى فيما يُنافيهِ رشدُهُ

يفرُّ من السلوانِ وَ هوَ يُريحُهُ .... وَ يأوي إلى الأشجانِ وَ هيَ تكدُّهُ

وَ ما الحُبُّ إلا حاكِمٌ غَيرُ عادلٍ .... إذا رامَ أمراً لَم يَجِدْ مَنْ يَصُدُّهُ

محمود سامي البارودي


ياسامعاً ذاكَ النداءَ تفطَّنْ ... وافهمْ مقالةَ صادحٍ إنْ أذَّنْ

فَعساكَ من نبعِ الهدايةِ تَستقي ... وعسى إلى دربِ الفلاحِ سَتركَنْ

و اهرَعْ إلى بيتِ الإلهِ وعفوِه .... فعَساكَ من فزَعِ القيامَةِ تأمَنْ

ماذا تُجيبُ اللهَ يَومَ لِقائِهِ .... إنْ أنتَ في زَهوِ الحياةِ سَتُفتَنْ

شعر أحمد سهيل قنّوص


ولا تـقـنـط من الغفران حتى ** ولـو كـانـت ذنوبك كالبحورِ
فـأنـت بـبـاب رحمن رحيمٍ ** عـفــــــــــو واسـع بـرٍ كـبـيرِ
فـيـا سـعـد الذي يلقي إليه ** عـصا الترحال في كــل الأمـورِ



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   السبت أبريل 26, 2014 3:59 pm

يا أمّتَنـــــــا هيـــــّا انْطَلِقي
نهــــــــجُ الخلفاءِ به فثِقي
شمسٌ طلعت تـــرسلُ نورا
أهـــــــلا بالنــــورِ المنبثقِ
فسماءُ الدّينِ بهِمْ شَرُفَتْ
نُجُمًا شَقَّتْ رَحِـــمَ الغَسَقِ
كـــــلُّ حَقُودِ مِثْــــلَ ضَريرٍ
عَيْنُـــــــهُ تُنْكِرُ نُورَ الفَلَقِ
هُمْ أربعَــــةٌ دولةُ حَقٍّ
تعلو رايَتُها في الأُفُــقِ
فَأبو بَكْرٍ صاحـــــبُ طه
فَيْــــضُ عَطــاءٍ وسَنَا خُلُقِ
وكذا عُمرٌ سَيْــــفٌ ماضٍ
يَسْقِي الأعداءَ لَظَى الحُرَقِ
بَعْدَهُ ذُو النُّورَيـــــنِ أتانا
كَسَحَــــابٍ يَــــزْخَرُ بالغَدَقِ
وأَبُو السِّبْطَينِ لَهُمْ خَلَفٌ
وَمْضٌ مِـــنْ بَيتٍ مُـــؤْتَلِقِ
يا أمّتَنـــــــا هيـــــّا انْطَلِقي
وخُذِي حَظَّكِ مِنْ ذَا العَبَقِ




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   السبت أبريل 26, 2014 9:38 pm

راودتُ قلبي على السلوانِ فاعتــذرا *** وقال:مـا حيلتي إذْ لم أكُنْ حَجَـــــرا؟
قلبٌ أنا للهوى والعشقِ أوجَــــــدَهُ *** ربُّ الجمَالِ الذي قد أَبْدعَ الصُوَرا
مَن لَوّن الحُسْنَ إغْـراءً لعاشقِـــــهِ؟ *** مَنْ ألْهَبَ القلبَ أمْ مَنْ أَطْلَقَ البَصَرا
مَن رَعْرَعَ الوَرْدَ مَزْهُوّاً بوجنتِــــــهِ؟ *** أمْ مَن أَعارَ الدُجا مِن حُسْنِهِ قَمَـرا؟






_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   السبت أبريل 26, 2014 9:52 pm

إن الكريم الذي تبقى مودَّته
ويكتم السرَّ إن صافَى وإن صرما
ليس الكريمُ الذي إن زلَّ صاحبُه
أفشى الذي كان من أسراره علما
( ابن عياش )

سَقط الحِمارُ منَ السَّفينة ِ في الدُّجَى فبكى الرِّفاقُ لِفَقدِهِ، وتَرَحَّمُوا
حتى إذا طلعَ النهارُ أتت به نحوَ السفينة ِ موجة ٌ تتقدمُ
قالتْ: خذوهُ كما أتاني سالماً لم أبتلعهُ، لأنه لا يهضمُ!






_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   السبت أبريل 26, 2014 10:05 pm

متألّمٌ ، ممّا أنا متألِّمُ ؟ .. حارَ السؤالُ ، وأطرقَ المستفهمُ
ماذا أحسُّ ؟ و آهُ حُزني بعضهُ .. يشكو فأعرفهُ وبعضٌ مبهمُ
بي ما علمت من الأسى الدامي وبي..من حرقةِ الأعماق ما لا أعلمُ
بي من جراح الرّوح ما أدري ، وبي..أضعافُ ما أدري وما أتوهّم
وكأنّ روحي شعلةٌ مجنونةٌ .. تطغى فتضرمني بما تتضرّم
وكأنَّ قلبي في الضّلوع جنازةٌ .. أمشـي بها وحدي وكلّي مأتمُ !
أبكي فتبتسمُ الجراح من البُكا .. فكأنها في كلِّ جارحةٍ فمُ !
عبد الله البردوني


من كان يملك درهمين تعلمت .. شفتاه أنواع الكلام فقالا
وتقدّم الإخوان فاستمعوا له .. ورأيته بين الورى مختالا
لولا دراهمه التي يزهو بها .. لوجدته في الناس أسوأ حالا
إنّ الغني إذا تكلم مخطئاً قالوا .. صدقت وما نطقت محالا
أمّا الفقير إذا تكلّم صادقا .. قالوا كذبت وأبطلوا ما قالا
إنّ الدراهم في المواطن كلها .. تكسو الرجال مهابة وجمالا
فهي اللسان لمن أراد فصاحة .. وهي السلاح لمن أراد قتالا
أبو العيناء


ذُنوبي مِثلُ اَعدادِ الرِّمالِ .. فَهَب لي تَوبَةً يا ذاالجلالِ
وعُمري نَاقِصٌ في كُلِّ يَومٍ .. وذَنبي زائِدٌ كيفَ احتِمالي
اِلهِي عبدُكَ العاصي اٰتَاك مُقِرًّا .. بالذُّنوبِ وقَد دعاكَ
اِن تَغفِر وانتَ لِذاكَ اَهلٌ .. وان تَترُد فَمَن نَرجُو سِواكَ
أبو نواس



يَمشي الزَمانُ بِمَن تَرقَّبَ حاجَةً .. مُتَثاقِلاً كالخائِفِ المُتَرَدِّدِ
حَتّى لِيَحسَبَهُ أَسيراً موثَقاً .. ويَراهُ أَبطَأَ من كَسيحٍ مُقعَدِ
جَعَلوا رَغائِبَهُم قِياسَ زَمانِهِم .. والدَهرُ أَكبَرُ أَن يُقاسَ بِمَقصَدِ
فَإِذا الثَواني أَشهُر وإِذا .. الدَقائقُ أَعصُر وَالحُزنُ شَيءٌ سَرمَدي
قَبلٌ كَبَعدٍ حالَةٌ وَهمِيَّةٌ .. أُمسي أَنا يَومي أَنا وَأَنا غَدي
إيليا أبو ماضي


الثور فر من حظيرة البقر، الثور فر ،


فثارت العجول في الحظيرة ،


تبكي فرار قائد المسيرة ،


وشكلت على الأثر ،


محكمة ومؤتمر ،


فقائل قال : قضاء وقدر ،


وقائل : لقد كفر


وقائل : إلى سقـر ،


وبعضهم قال امنحوه فرصة أخيرة ،


لعله يعود للحظيرة ؛


وفي ختام المؤتمر ،


تقاسموا مربطه، وجمدوا شعيره


وبعد عام وقعت حادثة مثيرة


لم يرجع الثور ، ولكن ذهبت وراءه الحظيرة !!!
أحمد مطر


شريدٌ إن أردتَ فقل شريدُ .. وقل إن شئتَ مفجوعٌ طريدُ
ينام على الرصيف أبي ويهوي .. على وجه الرصيف أخي الوحيدُ
وأبقى صاحياً ودموع عيني .. تقول لكم هنا البؤس الشديدُ
هنا ذُبحتْ شهامتُكم جميعاً .. وبانَ لنا شعورُكم البليدُ
ألا يا إخوةَ الإسلامِ إني .. لأخشى أن ينالَكمُ الوَعيدُ
د عبد الرحمن العشماوي


و قائلةٍ ماذا دهاكَ ؟ ـ تعجباً ـ
فقلتُ لها يا هذهِ أنتِ والدهرُ !
أبِالبَينِ ؟ أمْ بالهَجرِ؟ أم بِكِلَيهِمَا
تشاركَ ، فيما ساءني ، البينُ والهجرُ ؟
أبو فراس الحمداني


يا حسنه بين الحسان .. في شكله إن قيل : بان
كالبدرِ تأْخذه العيونُ .. وما لهنّ به يَدان
مَلك الجوانحَ والفؤاد .. ففي يديه الخافقان
ومنايَ منه نظرة ٌ.. فعسى يُشير الحاجبان
فعَسى يُزَكِّي حُسْنَه .. من لا له في الحسن ثان
فدعوه يعدلُ أو يجورُ .. فإنه مَلكَ العِنان
حَقَّ الدلالُ لمن له .. في كل جارحة مكان
أحمد شوقي


زَارني من أُحبُّ قبل الصباحِ .. فَحَلالي تهَتُّكي وافتِضاحِي
وسقاني وقال نم وتسلَّى .. ما عَلى مَن أحَبَّنا من جُناحِ
فَأدِر كأس من أُحِبُّ وأهوى .. فَهوى من أُحِبُّ عَين صَلاحِ
لو سَقاهَا لميِّتٍ عاد حَيًّا .. فَهي روحي وراحةَ الأرواحِ
لا تَلمني فَلستُ أصغي لِعذلٍ .. لاَ ولو قُطِّع الحشا بالصّياح
مَا أُحيلى حَديث ذِكر حَبيبي .. بَين أهل الصّفَا وأهل الفلاحِ
قد تجلّى الحبِيب في جنحِ لَيلي .. وحَبانِي بوصلهِ للصَّبَاح
طابَ وَقتي وقد خلعت عذَارِي .. فَاسقِني بالكؤوسِ والأقداحِ
أبو الحسن الششتري


لِكُلِّ زَمانٍ مَضى آيَةٌ .. وَآيَةُ هَذا الزَمانِ الصُحُف
لِسانُ البِلادِ وَنَبضُ العِبادِ .. وَكَهفُ الحُقوقِ وَحَربُ الجَنَف
تَسيرُ مَسيرَ الضُحى في البِلادِ .. إِذا العِلمُ مَزَّقَ فيها السَدَف
وَتَمشي تُعَلِّمُ في أُمَّةٍ .. كَثيرَةِ مَن لا يَخُطُّ الأَلِف
فَيا فِتيَةَ الصُحفُ صَبراً إِذا .. نَبا الرِزقُ فيها بِكُم وَاِختَلَف
أحمد شوقي


قَلِيلٌ مَن يَدومُ على الوِدادِ .. فلا تَحفَل بِقربٍ أو بِعادِ
إِذا كانَ التَّغَيُّرُ في اللَّيالي .. فَكَيفَ يَدُومُ وُدٌّ في فُؤَادِ ؟
ومن لَكَ أَن تَرَى قَلباً نَقِيًّا .. ولمَّا يَخلُ قلبٌ مِن سوادِ ؟
فلا تَبذل هواكَ إلى خليلٍ .. تَظُنُّ بهِ الوَفَاءَ، وَلاَ تُعَادِ
وكُن مُتَوَسِّطاً في كُلِّ حَالٍ .. لِتأمنَ ما تخافُ مِنَ العِنادِ
مُدَارَاةُ الرِّجَالِ أَخَفُّ وَطْئاً .. على الإنسانِ مِن حَربِ الفسادِ
يَعِيشُ الْمَرْءُ مَحْبُوباً إِذَا ما .. نَحا فى سَيرهِ قَصدَ السَّدادِ
وما الدُّنيا سوى عَجزٍ وحِرصٍ .. هُمَا أَصْلُ الْخَلِيقَةِ في الْعِبَادِ
فَلَوْلاَ الْعَجْزُ مَا كَانَ التَّصَافِي .. وَلَوْلاَ الْحِرْصُ ما كَانَ التَّعَادِي
وما عقَدَ الرِّجالُ الوُدَّ إلاَّ .. لِنَفعٍ ، أو لِمنعٍ مِن تعادى
وما كانَ العِداءُ يَخفُّ لولا .. أذَى السُّلطانِ ، أو خوفُ المَعادَ
فيابنَ أَبى ! ولستَ بهِ ، ولكِن .. كِلاَنَا زَرْعُ أَرْضٍ لِلْحَصَادِ
تَأَمَّلْ، هَلْ تَرَى أَثَراً؟ فَإِنِّي .. أرى الآثارَ تَذهبُ كالرَّماد
حَيَاة ُ الْمَرْءِ في الدُّنْيَا خَيَالٌ .. وَعَاقِبَة ُ الأُمُورِ إِلَى نَفَادِ
فَطُوبَى لاِْمرِىء ٍ، غَلَبَتْ هَوَاهُ .. بَصيرتُهُ ؛ فباتَ على رَشادِ
محمود سامي البارودي


ان لم تقرح أدمعي أجفاني .. من بعد هجركم فما أجفاني
إنسان عيني مذ تناءت داركم .. ما راقه نظر إلى إنسان
يا ليتني قد مت قبل فراقكم .. ولساعة التوديع لا أحياني
ما لي وللأيام شتت خطبها .. شملي وخلاني بلا خلان
ما للمنازل أصبحت لا أهلها .. أهلي ولا جيرانها جيراني
وحياتكم ما حلها من بعدكم .. غير البلى والهدم والنيران
ولقد قصدت الدار بعد رحيلكم .. ووقفت فيها وقفه الحيران
ناديتها يا دار ما صـنع الألى .. كانوا هم الاوطار في الأوطان
أين الذين عهدتهم ولعزهم .. ذلا تخر معاقد التيجان
كانوا نجوم من اقتدى فعليهـم .. يبكي الهدى وشعائر الإيمان


يا من عدا ثم اعتدى ثم اقترف ... ثم استحى ثم انتهى ثم اعترف
أبشر بوعد الله في آياته ... إِن ينتهوا يغفر لهم ما قد سلف

راحَتي في البُكاءِ حَتّى أَراكا .. إِنَّ لي مِنكَ شاغِلاً عَن سِواكا
تَعِسَ الهَجرُ وَالَّذي شَأنُهُ الهَجرُ .. مِنَ الناسِ كُلِّهِم حاشاكا
أَرشِدَنّي إِلى رِضاكَ فَإِنّي .. لَستُ أَدري ما حيلَتي في رِضاكا
وَإِذا قيلَ مَن تُحِبُّ تَخَطّاكَ .. لِساني وَأَنتَ في القَلبِ ذاكا
أبو تمام


ها أنا فاتني القدر المواالي .. بأحلام الشباب ولم يفتني
كأن صبايَ قد ردّت رؤاه .. على جفني المسهّد أو كأني
الأمير عبد الله الفيصل



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأحد أبريل 27, 2014 3:03 pm

جَهلَت عيونُ الناسِ ما في داخلي
. . . . . . . فوجدتُ ربّي بالفؤادِ بصيرا
يا أيّها الحزنُ المسافرُ في دمي
. . . . . دعني, فقلبي لن يكون أسيرا
ربّي معي, فمَن الذي أخشى إذن
. . . . . مادام ربّي يُحسِنُ التدبيرا
وهو الذي قد قال في قرآنه
. . . .. وكفى بربّك هادياً ونصيرا..


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأحد أبريل 27, 2014 3:13 pm

وَ كُنْتَ وَعدتَني يا قَلبُ أنّي ... إذا ما تبْتُ عَن ليلى تَتوبُ

فَها أنا تائِبٌ عَن حُبِّ ليلى ... فَما لَكَ كُلَّما ذُكِرَتْ تَذوبُ

مجنون ليلى



راودتُ قلبي على السلوانِ فاعتــذرا *** وقال:مـا حيلتي إذْ لم أكُنْ حَجَـــــرا؟
قلبٌ أنا للهوى والعشقِ أوجَــــــدَهُ *** ربُّ الجمَالِ الذي قد أَبْدعَ الصُوَرا
مَن لَوّن الحُسْنَ إغْـراءً لعاشقِـــــهِ؟ *** مَنْ ألْهَبَ القلبَ أمْ مَنْ أَطْلَقَ البَصَرا
مَن رَعْرَعَ الوَرْدَ مَزْهُوّاً بوجنتِــــــهِ؟ *** أمْ مَن أَعارَ الدُجا مِن حُسْنِهِ قَمَـرا؟


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأحد أبريل 27, 2014 3:14 pm

شاعر الرسول صلى الله عليه وسلم
حسان بن ثابت رضي الله عنه

خطيب الرسول صلى الله عليه وسلم
ثابت بن قيس رضي الله عنه

شاعر الإسلام .... محمد إقبال

رهين المحبسين ... أبو العلاء المعري

الشاعر الذي لُقب بأمير البيان .... شكيب أرسلان

الشاعر الملقب بالملك الضليل ... امرؤ القيس

شاعر السيف والقلم ... محمود سامي البارودي

شاعر الشباب .... أحمد رامي

شاعر النيل ... حافظ إبراهيم

أمير الشعراء ..... أحمد شوقي

شاعر الجندول ... علي محمود طه

شاعر الكوخ ... محمود حسن إسماعيل

شاعر القطرين .... خليل مطران

عملاق الأدب العربي ... عباس محمود العقاد

عميد الأدب العربي ... طه حسين

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأحد أبريل 27, 2014 3:19 pm

عَلَيــْـكَ يُصِيبُنـَـا الأَسَفُ * وَمِنــَّـا الدَّمـــْـــعُ يَنْذَرِفُ
عــَـلَى عِلـــْــمٍ بِلاَ أَدَبٍ * وَعَقْلٍ حَشـــْـــوُهُ خَرَفُ
فَثــَــوْبُكَ كــُــلُّهُ رُقـــَــعٌ * وَشِعْرُكَ كـــُــلُّهُ حَشَفُ
وَبَيْتُكَ مِثــْــلُ بَيْتِ الْعَنْ * ْكَبُوتِ هَوَتْ بِهِ السُّقُفُ
وَمَهـــْــمَا قُلْتُ مِنْ كَلِمٍ * فَقــَــدْرُكَ دُونَ مَا أَصِفُ
وَلَوْ صــُــوِّرْتَ مِنْ ذَهَبٍ * فَقــَــدْ أَزْرَى بِكَ الصَّلَفُ
وَسَوْفَ تَظـــَـلُّ محْتَقَرَاً * وَإِنْ نَشَرَتْ لَكَ الصُّحُفُ
وَلَسْتُ أَقُولُ مَن أَعْنِي * فَكُلُّ النــَّـاسِ قَدْ عَرَفُواْ
[كَتَبْتُهَا فِي شَاعِرٍ آتاهُ اللهُ موهِبَةً لكنِّي عِنْدَمَا تَعَامَلْتُ مَعَهُ فَإِذَا بِهِ شَخْصٌ مُتَكَبِّرٌ جِدَّاً]

مِنْ كِتَاب مَوْسُوعَة الرَّقَائِق وَالأَدَب

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأحد أبريل 27, 2014 6:00 pm

سل الواحـة الخضراء والماء جاريا
وهذه الصحاري والجبال الرواسي
سل الروض مزداناً سل الزهر والندى
سل الليل والإصباح والطير شاديا
وسل هذه الأنسـام والأرض والسمــا
وسل كل شيءٍ تسمع الحمد ساريا
فلو جم هذا الليـل وامتد سرمداً
فمن غير ربي يرجع الصبـح ثانيا

يا مُعجَبا بِنُجومِهِ .. لا النَّحسُ مِنكَ ولا السَّعَادَة
اللَّهُ ينقص ما يشاء .. ومنه إتمام الزيادة
دع ما تريد لما .. يريد فإن لله الإرادة
أبو فراس الحمداني



قد أقمنا العمر في واد .. تسير بين ضلعيه خيالات الهموم
ورأينا اليأس اسرابا يطير .. فوق متنيه كعقبان وبوم
وشربنا السم من ماء الغدير .. واكلنا السقم من فج الكروم
ولبسنا الصبر ثوبا فالتهب .. فغدونا نتردى بالرماد
وافترشناه وسادا فانقلب .. عندما نمنا هشيما وقتاد
جبران خليل جبران


أَبَت عَينايَ بَعدَكِ أَن تَناما .. وكَيفَ يَنامُ مَن ضَمِنَ السُقاما
بَكَيتُ مِنَ الفِراقِ لِما أُلاقي .. وَراجَعتُ الصَبابَةَ وَالغَراما
وَعُدتُ إِلى العِراقِ بِرَغمِ أَنفي .. وَفارَقتُ الجَزيرَةَ وَالشَآما
عَلى شَطِّ الشَآمِ وَساكِنيهِ .. سَلامُ مُسَلِّمٍ لَقِيَ الحِماما
مُذَكَّرَةٌ مُؤَنَّثَةٌ مَهاةٌ .. إِذا بَرَزَت تُشَبِّهُها الغُلاما
تَعافُ الماءَ وَالعَسَلَ المُصَفّى .. وَتَشرَبُ مِن فُتُوَّتِها المُداما
تَقولُ لِسَيفِها يا سَيفُ أَبشِر .. سَتُروى مِن دَمٍ وَتَقُدُّ هاما
وَقائِلَةٍ لَها مِن وَجهِ نُصحٍ .. عَلامَ قَتَلتِ هَذا المُستَهاما
فَكانَ جَوابُها في حُسنِ مَسٍّ .. أَأَجمَعُ وَجهَ هَذا وَالحَراما
لَقَد رَبِحَت تِجارَةُ كُلِّ صَبٍّ .. تُهاديهِ حَبيبَتُهُ السَلاما
أبو نواس


هي حالان شدة ورخاءِ .. وسجالان نعمة وبلاءِ
و الفتى الحاذق الاديب اذا ما .. خَانَهُ الدَّهْرُ لَمْ يَخُنْهُ عَزَاْءُ
إن ألمت ملمة بي فإني .. في الملمات صخرة صماءِ
عَالِمٌ بِالبَلاَءِ عِلْما بأن لَيْسَ .. يَدُومُ النَّعِيمُ والبَلْوَاْءُ
علي بن أبي طالب


بحبك یا رب قلبي شدا .. نجا والیقین کقطر الندی
لعل القلوب تئوب الیك .. واصحابها یذکرون الهدی
من الحب یبدأ فهم الوجود .. وجود بهي ندي ولود
اذا المرء لم یبلو حب الاله .. فلن يعرف المرء ماذا یرید
وبالحب سر الحیاة العمیق .. سیبدو جلیا ویحلو الطريق
ویبدو لنا الکون حلو السماء .. ویغدو صدیقا ونعم الصدیق
وبالحب ندرك سر النعم .. ومعنى السرور ولغز الالم
ونفهم قلبا لماذا بکی .. ونفهم قلبا لماذا ابتسم
وبالحب قلبي یجوب الزمان .. ندیا ابیا ویطوي المكان
ویرجع قلبي مستسلما .. الی الله یلقی لدیه الامان



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأحد أبريل 27, 2014 10:35 pm




_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأحد أبريل 27, 2014 10:37 pm


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الأحد أبريل 27, 2014 10:37 pm

أَيا مَن وَجهُهُ قَمَرُ وَيا مَن قَلبُهُ حَجَرُ
وَيا مَن جَلَّ في الدُنيا وَما لي عِندَه خَطَرُ
وَيا مَن لَيسَ في الدُنيا لِنَفسي غَيرَهُ وَطَرُ
أَغَرَّكِ أَنَّ حُبَّكِ في صَميمِ القَلبِ يَستَعِرُ
بِسُلطانٍ عَلى جِسمي فَما يُبقي وَلا يَذَرُ
وَأَنَّكِ كُلَّما أَذنَب تِ جِئتُ إِلَيكِ أَعتَذِرُ
وَأَنتِ الدَهرَ جائِرَةٌ وَما أَقوى فَأَنتَصِرُ
وَما يُدريكِ وَالأَيّا مُ في تَصريفِها عِبَرُ
لَعَلَّكِ تُبتَلَينَ بِما اِب تُليتُ بِهِ وَأَزدَجِرُ
إِذا ما رُمتُ هَجرَكُمُ يُكادُ القَلبُ يَنفَطِرُ
أَما وَاللَهِ لَو أَنّي عَلى الهِجرانِ أَصطَبِرُ
إِذاً لَأَرَحتُ عَيناً قَد أَطَالَ عَذابَها السَهَرُ
أَلا يا جاهِلاً بِالحُ بِّ سَلني عِندِيَ الخَبَرُ
فَإِنَّ مَذاقَهُ مُرٌّ وَمَشَرَبُ صَفوِهِ الكَدَرُ
نَهاري كُلُّهُ عِبَرٌ وَلَيلي كُلُّهُ سَهَرُ
جُفوني ماؤُها دِرَرٌ وَقَلبي حَشوُهُ فِكَرُ
وَكانَ بَلِيَّةً أَنّي نَظَرتُ فَشامَني النَظَرُ

العباس بن الأحنف



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الإثنين أبريل 28, 2014 8:05 am

إذا الظالمُ استحْسن الظلمَ مذهبا . . ولـجَّ عتوًّا في قبيحِ اكتسابِـهِ
فكِلْه إلى رَيْبِ الزمانِ فإنَّـهُ . . سيُبدي له ما لم يكنْ في حسابِه
فكم قد رأينا ظالمــًا متجبرا . . يرَى النجمَ تيهًا تحت ظِلِّ ركابِه
فلما تمادَى واستطــال بظلمِه . . أناخَت صروفُ الحادثاتِ ببابِه
وعُوقِب بالظلمِ الذي كان يقْتفي . . وصَبَّ عليـه الله سوطَ عذابِه


لا تركنن إلى الفرا ............. ق فإنه مر المذاق
والشمس عند غروبها ... تصفر من فرق الفراق
وكذاك عند طلوعها ........ تحمر من فرح التلاق


وللأوطان في دم كل حر ** يد سلفت ودين مستحق
ففي القتلى لأجيال حياة ** وفي الأسرى فدى لهم وعتق
وللحرية الحمراء باب ** بكل يد مضرجة يدق
أحمد شوقي



_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: مختارات شعرية 4   الإثنين أبريل 28, 2014 8:20 am

قـــــال لي المحبوبُ لمَّــا زُرْتُهُ .. مَنْ بِبَـــابِي قُلْتُ بالبَابِ أنَا
قالَ لي أخطأْتَ تعريفَ الــهوى .. حينَمَــــا فَرَّقْتَ فيهِ بينَـــنَا
ومضى عـــــــــامٌ فلمَّا جِـئْتُـهُ .. أَطْرِقُ البابَ عليْهِ مُوهِــــنَا
قالَ لي مَنْ أنتَ قلتُ انظُر فمَا .. ثَمَّ إلا أنْتَ بالــبَــــــابِ هُنَا
قال لي أحسَنْتَ تعريفَ الهَوَى .. وعَرَفتَ الحُبَّ فادْخل يا أنَا

السعدي الشيرازي

_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مختارات شعرية 4
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 5انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: منتدى الشـــــــــــعر والقصه القصيرة-
انتقل الى: