الطيب الشنهوري
اهلا وسهلا زائرنا الكريم.. تفضل بالتسجيل فى المنتدى
ادارة المنتدى / الطيب

الطيب الشنهوري

منتدى ثقافي - ديني - اجتماعي - علمي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فكرة صدقــة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاطمة



عدد المساهمات : 1358
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: فكرة صدقــة   الإثنين مارس 03, 2014 7:41 pm







فكرة صدقة

د / محمد العريفي

✏فكرة_صدقة :
اشتري كم كرسي وحطها في المسجد ، لتأخذ اجر كل من يصلي عليها .

✏فكرة_صدقة :
ضع على نافذة غرفتك كأس ماء او طعام للعصافير ، وأجعلها عادة لك

✏فكرة_صدقة :
بجآمه ومعطف وشاح جوارب نضعها بكيس ونعطيها لعآمل

✏فكرة_صدقة :
ضع في غرفتك صندوقا وكلما أذنبت ذنبا ضع فيه ريال أو ريالين وبعد شهر أفتح هذا الصندوق وتصدق بما فيه وكررها شهريا

✏فكرة_صدقة :
أطبع دعاء دخول البيت ودعاء الخروج على ورقتين ، وحطها داخل مصعدالعمارة عشان تكسب أجر كل واحد يدخل أو يخرج من بيته

✏فكرة_صدقة :
.. اجعل من راتبك جزء لكفاله يتيم

✏فكرة_صدقة :
في إجتماعات العائلة التي تكون في الاستراحات احرص تحمل معك كرتون ماء واجعل نيتك صدقة عن ميت أو مريض .

✏فكرة_صدقة :
للي قـــــِــٓـدآآآم بيتهم عمال حفريات لو يبرد له كرتون ماء وكرتون عصير ويطلعها مع الظهرية اذا اشتد الحر ، ماتحتاج لا جهد والوقت ولا مال .

✏فكرة_صدقة :
لو عبيت بنزين وجا العامل يرجع لك الباقي اسأله لو هو مسلم خل الباقي معه وتعتبر لك صدقة ولو كان غير مسلم خل الباقي معه وحببه بدينك .

✏فكرة_صدقة :
تحط مصحف في مسجد من المساجد و يصير لك أجر كل من قرأ فيه و كل حرف بعشرة حسنات و تخيل الأجر الي بتحصل عليه .

✏فكرة_صدقة:
إذا بقى ماء بقارورتك اسقى اي زرع قـٓـدآآآمك وإنويها عن المتوفي أبسط شيء .

✏فكرة_صدقة :
ادخال السرور في قلب أي مسلم .. وخاصة مع تزايد المهمومين

✏فكرة_صدقة :
ابتسم للمار سلّم على الجالس
و الكلمة الطيبة صدقة .

✏فكرة_صدقة :
لاتنام إلا و قد عفوت عن من أساء اليك بغيبة أو نميمة أو ظلم .

✏فكرة_صدقة :
ارسل هذا البرودكاست و يمكن واحد يسوي شيء من المكتوب و تؤجر معه. سبحان الله والحمد لله ولا اله إلا الله والله أكبر ..سبحان الله العظيم

اللهم اجعلها صدقة جارية عني وعن والدي وكل شخص يقوم بنشرها ولوالديه..


عدل سابقا من قبل فاطمة في الأحد مارس 16, 2014 6:33 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمة



عدد المساهمات : 1358
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: فكرة صدقــة   الثلاثاء مارس 04, 2014 8:01 pm



مفاتيح السرور من سورة النور
**********************
القرآن : هو النور الذي يملأ قلب المؤمن فيضيء له حياته ، وينوّر له دربه ، وكل شيء سوى القرآن ظلام ،
فهو يُبدّد الظلمات التي تُخيِّم على القلب فيُضيء عواطفه،
والتي تتراكم على العقل فيفتح أفكاره، وتحيط بالروح فينعش أشواقها، وتحدق بالحياة، فيكشف لنا طريق حركتنا فيها:
{ قَدْ جَآءَكُم مِّنَ ٱللَّهِ نُورٌۭ وَكِتَـٰبٌۭ مُّبِينٌۭ }
{ ٱللَّهُ نُورُ ٱلسَّمَـٰوَ‌ٰتِ وَٱلْأَرْضِ ۚ مَثَلُ نُورِهِۦ كَمِشْكَوٰةٍۢ فِيهَا مِصْبَاحٌ ۖ ٱلْمِصْبَاحُ فِى زُجَاجَةٍ ۖ ٱلزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌۭ دُرِّىٌّۭ
يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍۢ مُّبَـٰرَكَةٍۢ زَيْتُونَةٍۢ لَّا شَرْقِيَّةٍۢ وَلَا غَرْبِيَّةٍۢ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِىٓءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌۭ ۚ نُّورٌ عَلَىٰ نُورٍۢ ۗ
يَهْدِى ٱللَّهُ لِنُورِهِۦ مَن يَشَآءُ ۚ وَيَضْرِبُ ٱللَّهُ ٱلْأَمْثَـٰلَ لِلنَّاسِ ۗ وَٱللَّهُ بِكُلِّ شَىْءٍ عَلِيمٌۭ }
قوله تعالى : {
مَثَلُ نُورِهِۦ } أي : مثل نور الله تعالى في قلب المؤمن ، وهو النور الذي يهتدي به ،

كما قال تعالى: {َهُوَ عَلَىٰ نُورٍۢ مِّن رَّبِّهِۦ ۚ }

وكان ابن مسعود يقرأ : [ مثل نوره في قلب المؤمن ]. وقال سعيد بن جبير عن ابن عباس : مثل نوره الذي أعطى المؤمن .
وقال بعضهم : الكناية عائدة إلى المؤمن ، أي : مثل نور قلب المؤمن ، وكان أبي يقرأ : [ مثل نور من آمن به ]،
وهو عبد جعل الإيمان والقرآن في صدره . وقال الحسن وزيد بن أسلم: أراد بالنور القرآن
وقال الحسن وابن زيد هذا مثل القرآن ، فالمصباح هو القرآن فكما يستضاء بالمصباح يهتدى بالقرآن ،
والزجاجة قلب المؤمن والمشكاة فمه ولسانه والشجرة المباركة شجرة الوحي ، ((يكاد زيتها يضيء )) تكاد حجة القرآن تتضح وإن لم يقرأ ،
نور على نور : يعني : القرآن نور من الله - عز وجل - لخلقه مع ما أقام لهم من الدلائل والأعلام قبل نزول القرآن ، فازداد بذلك نورا على نور.
قال ابن عباس : هذا مثل نور الله وهداه في قلب المؤمن كما يكاد الزيت الصافي يضيء قبل أن تمسه النار ،
فإذا مسته النار ازداد ضوءا على ضوئه ، كذلك يكاد قلب المؤمن يعمل بالهدى قبل أن يأتيه العلم ،



فإذا جاءه العلم ازداد هدى على هدى ونورا على نور وقال السدي : نور الإيمان ونور القرآن.
القرآن الكريم كتاب هداية للخلق جميعًا ، ختم الله تعالى به ما سبقه من الكتب وأودع فيه ما يحتاجه الخلق لإصلاح حياتهم،
عقيدة وشريعة وآدابًا وسلوكًا، فكان حقًا نورًا مضيئًا، أنار للناس طريقهم نحو السعادة الحقَّة واستضاءت به الدنيا بعد الظلمات،
واستنارت به العقول بعد الجهالة ، قال تعالى { وأنزلنا إليكم نوراً مبيناً } فأخبر الله تعالى الناس عمومًا،
أنه قد جاءهم الحق من ربهم وأنهم قد جاءتهم البراهين القاطعة التي تقيم عليهم الحجة وتوضح لهم المحجة بما بعث به نبيه محمد وشرع به شرعه القويم،
والنور المبين هو القرآن الكريم لوقوع نو ر الإيمان في قلوب أهله ،
ولكونه سببًا في إخراج الناس من ظلمات الكفر والضلال والجهل إلى نور الإيمان والهداية والعلم واليقين ، فهو نيّر بنفسه منير لغيره، كالنور الحسي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمة



عدد المساهمات : 1358
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: فكرة صدقــة   الثلاثاء مارس 04, 2014 8:14 pm


قال تعالى: {وأنفقوا في سبيل الله ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة}

سبحانه و تعالى من خلال هذه الآية يرشدنا إلى الإنفاق في سبيله و عدم إضافة رزقنا في أشياء تافهة و مضرة بصحتنا ، و على ذكر الصحة ، فانه عز و جل يأمر بعدم إلقاء أنفسنا إلى كل ما هو يهلكنا - ما هو حرام - كالمخدرات إلى آخره .. فإن الله يحب العبد الذي يحافظ على نعمه و رزقه و عدم إضاعته في ما يعود عليه بالندم ..

ذكرت في الاية عدة خواص تمثلت في :

1. سبيل الله : وردت عدة آيات في المصحف الكريم تدعو إلى الإنفاق في سبيل الله ، أي الإنفاق في حدود الإيمان بالله تعالى و عدم إضاعة الأموال في لا شيء .
قال عز من قائل { الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله ثم لا يتبعون ما أنفقوا منا و لا أذى أجرهم عند ربهم و لا خوف عليهم و لاهم يحزنون } البقرة ( الآية 262 )

2. التهلكة : أي الهلاك ، و العذاب و المعاناة الشديدة و الأليمة .. فينبغي من جميع المسلمين إبعاد إرادتهم عن التهلكة و الهلاك .
قال تعالى { و لا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة } البقرة ( الآية 195 )

3. الإلقاء إلى التهلكة : أخذ النفس بإرادتنا و قدرتنا إلى كل ما يهلك أنفسنا ، مثال الخمر و المخدرات ، و كذلك الانتحار يحسب ضمن الإلقاء بالنفس إلى التهلكة و تختلف اختلافا كبيرا عن إلقاء الآخر إلينا بالتهلكة ..وترك النفقة في سبيل الله، وترك الجهاد في سبيل الله، وعدم التوبة من الذنوب، ويدخل في ذلك كل من خاطر بنفسه فيما لا يُحمد؛ لأن ظاهر الآية يدل على العموم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فاطمة



عدد المساهمات : 1358
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: فكرة صدقــة   الأحد مارس 16, 2014 10:11 am


قيل للحسن البصري:
لماذا لا تتكلم في اليوم إلا سبع أو ثمان كلمات؟
قال: قبل أن أقول الكلمة اسأل نفسي هل توضع لي في ميزان الحسنات
… أم توضع لي في ميزان السيئات؟!
فإن وجدتها توضع في ميزان الحسنات قلتها،
وإن وجدتها توضع في ميزان السيئات امتنعت عنها،
فرأيت أن أكثر كلماتي سوف توضع في ميزان السيئات
فلذلك سكت!
يقول تعالى:{مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ}….
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الطيب الشنهورى
مدير المنتدي


عدد المساهمات : 8383
تاريخ التسجيل : 06/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: فكرة صدقــة   الأحد يونيو 15, 2014 10:15 pm


_________________







أنا . من أنا ؟ : أنا في الوجود وديعة : و غدا سأمضي عابرا في رحلتي

أنا ما بسطت يدي لغيرك سائلا : فاغفر بفضلك يا مهيمن زلتي


********************


حسابي على فيس بوك :

https://www.facebook.com/elshanhoory


حسابي على تويتر :

https://twitter.com/shanhoory



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فكرة صدقــة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطيب الشنهوري :: المنتدى الاسلامى-
انتقل الى: